اشترك الآن في "مسرحنا" ويمكنك الحصول علي " جريدة مسرحنا " كل أسبوع أينما كنت أرسل حوالة بريدية الي مؤسسة الأهرام_شارع الجلاء_القاهرة_اشتراكات الاهرام/ جريدة مسرحنا .. سعر النسخة لمدة عام: 52 جنيها داخل مصر 65 دولارا للدول العربية 95 دولارا للدول الأجنبية

الخشبة المقدسة .. تجريب في الكنيسة

قييم هذا الموضوع
(4 تقيم)

 

تكون فريق الخشبة المقدسة عام 1990 بكنيسة مارجرجس بمنشية التحرير بحي عين شمس أحد أحياء العاصمة المصرية 
و هو يعُتبر من أقدم الفرق المسرحية الكنسية الموجودة حالياً و التي تُقدم عروضها حتي الآن.

بدأت خدمة هذا الفريق عندما إجتمع بعض الشباب المحب للمسرح علي هدف واحد و هو تكوين فريق مصري مسيحي لخدمة المسرح التجريبي و كان أول فريق كنسي يتخصص في تقديم هذا اللون المسرحي و عند البداية صادفتهم بعض التخوفات و كان أهمها هي مدي قبول المشاهد لهذه النوعية التي لم يعتد مشاهدتها من قبل و لكن بإجماع أعضاء الفريق آنذاك قرروا خوض التجربة.

و بدأت أول عروض الفريق عام 1991بإعداد نص مسرحي عالمي و هو " ثورة الموتي" للكاتب الكبير "أروين شو" و تم تقديمه   بشكل مسرحي تجريبي لأول مرة و لاقي إستحسان الجمهور وقتها و عرضت هذه المسرحية أكثر من مرة في بعض المسارح الكنسية المختلفة في أنحاء القاهرة.

بعد العرض الأول .. واجه الفريق بعض الصعوبات و منها كيفية إيجاد النصوص الجيدة التي تتوافق مع إسلوب المسرح التجريبي الذي يقدمه .. لذا قرر الإعتماد علي موهبة أعضاء الفريق في تأليف النصوص المسرحية التجريبية, ففي عام 1993 تم عرض مسرحية "باراباسات"  و تبعها عرض "سفر الأقوياء" عام 1995 و هما من تأليف و إخراج "نادر نبيه"  - و هو أحد الأعضاء المؤسسين للفريق - و تم عرض هذه المسرحيات في عدة مسارح كنسية مختلفة و بدأت التخوفات الأولية تتلاشي تدريجياً بعد أن إكتشفوا للمسرح التجريبي جمهور ليس بقليل و إنه يزداد شيئاً فشيئاً مما شجعهم علي تقديم المزيد.

و كان الفريق منشغل دائماً بكيفية تطوير أدائه و قد كان .. ففي عام 1997 قدم الفريق مسرحية "عروسة ماريونت" بعد ورشة عمل مطولة من أعضاء الفريق و عُرضت أكثر من مرة و هي من إخراج "عماد صموئيل" و هو النص الذي نال شهرة واسعة و لا يزال يُعرض حتي الآن عبر الفرق المسرحية و الأسر الجامعية الكنسية المختلفة.

و لرغبة أعضاء الفريق المُلحة في إستمرار تقديم هذه النوعية من العروض التجريبية بشكل مميز , قدم الفريق مسرحيتي "الدرافيل" عام 1999 و "حفلة للمجانين" عام 2002 و هما من تأليف الفنان خالد الصاوي و تم إعدادهما بما يتناسب مع الرسالة الكنسية المرجوة من العرضيّن و هما من إخراج "عماد صموئيل".

و في عام 2005 عُرضت مسرحية "لسان عصفور" بعد ورشة تأليف جماعية دامت أكثر من سنتين و نصف و تم تقديمها أكثر من 15 مرة في معظم أنحاء الجمهورية بعد أن لاقت قبولاً واسعاً بين أوساط الشباب المسيحي.

و في عام 2007 قام الفريق بتقديم مسرحية "ضلماتيكا" بعد ورشة إعداد أيضاً و جدير بالذكر ان آخر ثلاث عروض يتم تقديمها حتي الآن لكثرة الطلب عليهم.

و في عام 2010 ضمن إطار إحتفالات فريق الخشبة المقدسة بمناسبة مرور 20 عام علي تأسيس الفريق .. تم الإعلان رسمياً عن نشأة فريق الخشبة المقدسة "شباب" و الذي يضم نخبة من الشباب المتحفز لتقديم عروض تجريبية مبسطة للشباب.

و كان الجميع يتسائل عن قلة المسرحيات التي قدمها الفريق و ذلك لإيمان أعضاء الفريق بتقديم كل ما هو مميز بغض النظر عن الكم. و خلال عشرون عاماً مضت, قدم الفريق العديد من العروض الخاصة و الإسكتشات التجريبية القصيرة و شارك أيضاً في العديد من المهرجانات الكنسية المختلفة و إستطاع ان ينال أكثر من 60 جائزة متنوعة خلال تاريخه الفني الطويل.
و جدير بالذكر ان الفريق حالياً تحت قيادة المخرج عماد صموئيل.

و إليكم قطعة من رسائل فريق الخشبة المقدسة لجمهوره :

"و إكتشفنا أن طريقتنا في التفكير لا يمكن أن يوافق عليها أي إنسان ..  هكذا قالوا .. و لكن ما قيمة ذلك ؟!
مجنون بالفعل من يحاول تقديم طريقة تفكيره للآخرين ... إن إسلوبنا في التفكير هو نتيجة لتفكير مستمر .. إنه لا يخص حياتنا فحسب بل يخص إبداعنا أيضاً و ليس في مقدورنا أن نغيره .
و نلعب في هذه العروض التجريبية علي العلاقة التصادمية التي تجعل المتلقي في حالة إنتباه دائم لعله يستطيع تركيب الحكاية من خلال رفض التفاصيل فنحن مجموعة من الشباب نحكي و نغني و نطلب منكم آذاناً صاغية. "

معلومات أضافية

  • منشور في جريدة مسرحنا العدد رقم : 223

1 تعليق

  • أضف تعليقك Anton Ibrahim الثلاثاء, 04 أيلول/سبتمبر 2012 02:37 أرسلت بواسطة Anton Ibrahim

    انا باحب الفريق ده اوي و شفتله كذا عرض و بصراحه هايلين و يستاهلو كل خير وفعلا ذي ما ناس كتيره بتقول انه يستاهل لقب احسن فرقه مسيحيه في المسرح

تعليقاتكم

تأكد من مليء جميع الحقول المشار اليها بعلامة (*)

You are here