اشترك الآن في "مسرحنا" ويمكنك الحصول علي " جريدة مسرحنا " كل أسبوع أينما كنت أرسل حوالة بريدية الي مؤسسة الأهرام_شارع الجلاء_القاهرة_اشتراكات الاهرام/ جريدة مسرحنا .. سعر النسخة لمدة عام: 52 جنيها داخل مصر 65 دولارا للدول العربية 95 دولارا للدول الأجنبية

‮"‬ليس من حق أحد أن‮ ‬يستأثر بمصر‮"‬

قييم هذا الموضوع
(0 تقيم)

 


لا أسمي‮ ‬ما أكتبه‮ "‬رحلة‮" ‬مع المسرح لأن الرحلة عطاء وأنا لم أعط شيئا ولم أضف شيئا للمسرح عامة وللمسرح الكنسي‮ ‬خاصة‮.. ‬ولكنني‮ ‬سوف أكتب ولكم الحكم‮.‬
أول من جعلني‮ ‬أحب المسرح وأعشقه هو الفنان محمد صبحي‮ ‬وذلك من خلال أعماله الرائعة والعظيمة والتي‮ ‬عشقناها جميعا مثل‮ "‬الجوكر وانتهي‮ ‬الدرس‮ ‬يا‮ ‬غبي،‮ ‬البغبغان،‮ ‬الهمجي،‮ ‬وجهة نظر،‮ ‬تخاريف،‮ ‬ماما أمريكا‮"‬،‮ ‬وأعماله الأكثر من رائعه في‮ ‬مهرجان المسرح للجميع‮.. ‬لم أكن أدرك بعد قدرتي‮ ‬علي‮ ‬الكتابة أو الإخراج في‮ ‬المسرح الكنسي‮ ‬ولكنني‮ ‬وجدت كيف أن المسرح‮ ‬يقدم المتعة للمشاهدين ويقدم أيضا الرسالة والضحكة‮ ‬يعرض المشكلات ويجعلنا نفكر في‮ ‬حلول أو في‮ ‬أسباب‮. ‬المسرح‮ .. ‬عالم كبيير أستطيع من خلاله أن أنقل فكرة،‮ ‬كلمة،‮ ‬قضية،‮ ‬ومن هنا بدأت ولكن في‮ ‬البداية سيطرت علي‮ ‬فكرة أن المسرح الكنسي‮ ‬وسيلة من وسائل الوعظ المرئي،‮ ‬لذا كانت بداياتي‮ ‬اجتماعية دينية ولذلك تجد معظم نصوصي‮ ‬الأولي‮ ‬تميل إلي‮ ‬المباديء والتعاليم الدينية حتي‮ ‬ولو كان النص كوميديا كما في‮ ‬نصي‮ ‬الأول‮ (‬مسيحيين اليومين دول‮) (‬تأليف فقط‮) ‬الذي‮ ‬عرض عام99 ‮ ‬مع فريق أسرة صيدلة‮ (‬فريق اغسطينوس‮) ‬علي‮ ‬مسرح الأنبا رويس‮.. ‬هو نص من نوع الكوميديا السوداء التي‮ ‬تسخر من أحوالنا‮.‬
ومن بعده مسرحية‮ "‬من أجلك‮" (‬تأليف وإخراج‮) ‬عرض عام‮ ‬ 2000 ‮(‬مع أسرة ثانوي‮) ‬وقمت أيضا بتمصير وإعداد ثلاثة نصوص لابتدائي‮ (‬أنغام الملك‮) ‬و‮ (‬أولاد الملك‮) ‬و‮ (‬يوسف الصديق‮) ‬وبعدها‮       ‬إخرجت مسرحية‮ (‬لحظة ضعف‮) ‬ابتدائي‮ ‬واخيرا في‮ ‬هذه المرحلة وبالتحديد في‮ ‬2004‮ ‬قدمت مسرحية‮ (‬صخرة الإيمان‮) (‬إعداد وإخراج‮) ‬عن حياة البابا اثناسيوس‮. ‬
وبعد هذه المرحلة تغيرت نظرتي‮ ‬للمسرح الكنسي‮ ‬وبدأت أنظر له علي‮ ‬أنه‮ "‬مسرح‮".. ‬مسرح فقط،‮ ‬المفروض أن‮ ‬يناقش كل شيء‮.. ‬ويتكلم في‮ ‬كل القضايا ويقوم بدوره في‮ ‬التثقيف وتفتيح عقول من‮ ‬يشاهده
ولذا كانت مسرحية‮ (‬ثورة مجانين‮) ( ‬تأليف وإخراج‮) ‬عام‮ ‬2005
ومن بعدها مسرحية‮ ( ‬استعد للرحيل‮ ) (‬تأليف وإخراج‮) ‬عام‮ ‬2006
ثم مسرحية‮ ( ‬الخاسر الوحيد‮) (‬تأليف وإخراج‮) ‬عام‮ ‬2007
و(بدون عنوان‮ ) (‬تأليف وإخراج‮) ‬عام‮ ‬2008
كل هذه المسرحيات تم عرضها علي‮ ‬مسرح الأنبا رويس بالكاتدرايئة‮.‬
وفي‮ ‬عام‮ ‬2008 ‮ ‬أيضا قدمت مسرحية أعتز بها جدا باسم‮ (‬ضد التيار‮) ‬وهي‮ ‬تناقش فكرة الضمير الإنساني‮ ‬والذي‮ ‬كثيرا ما‮ ‬يتأثر الإنسان بمصالحه أو بخوفه علي‮ ‬من‮ ‬يحب فيخالف ضميره وقد أخرجتها علي‮ ‬مسرح الأنبا رويس مع مرحلة ثانوي‮ ‬وتم إخراجها علي‮ ‬مسرح المطرانية ومسرح القلب المقدس مع المخرج ميلاد فهمي
وانتقلت إلي‮ ‬فكرة‮ ‬غاية في‮ ‬الحساسية عام‮ ‬2009 ‮ ‬وكانت البداية مع فكرة د‮. ‬مجدي‮ ‬يشوع عن تقسيم الكنيسة وقمت بكتابة السيناريو والحوار لمسرحية‮ (‬الجسد الممزق‮) ‬وأخرجتها علي‮ ‬مسرح مطرانية شبرا الخيمة‮.‬
وفي‮ ‬عام‮ ‬2010 ‮ ‬كان الموعد مع تأليف مسرحية‮ (‬الخروج عن النص‮)‬
وقد أخرجتها عام‮ ‬2011 ‮ ‬مع أسرة ثانوي‮ ‬وعرضت علي‮ ‬مسرح الأنبا رويس وفي‮ ‬عام2011 ‮ ‬أيضا قدمت مسرحية‮ (‬إبليس وأبناء النور‮) ‬مع ابتدائي‮ (‬تأليف وإخراج‮).‬
كما كان لي‮ ‬شرف إخراج مسرحيتين للأستاذ ناجي‮ ‬عبدالله هذا العام أيضا هما‮: (‬زمن الاراجوزات‮) ‬وهو نص سياسي‮ ‬يحاول عرض أحوال الشعب المصري‮ ‬قبل الثوره وتم تغيير النهاية لتلائم الواقع السياسي‮ ‬الآن وتم عرضها مرتين الأولي‮ ‬علي‮ ‬مسرح مطرانية شبرا الخيمة والثانية علي‮ ‬مسرح العذراء بالزيتون ومسرحية‮ (‬القتلة‮) ‬وقمت بإخراجها مع‮ "‬مرحلة خريجين‮" ‬وهي‮ ‬مسرحية رمزية عن كيفية انتهاك الشعب المصري‮ ‬علي‮ ‬يد الأسرة الحاكمة وتم عرضها علي‮ ‬مسرح العذراء بالزيتون‮.‬
تأثرت بشخصيات كثيرة خلال هذه السنوات مع المسرح أولها د‮. ‬مجدي‮ ‬يشوع المؤلف والمخرج المسئول عن فريق صيدلة‮ (‬اغسطينوس‮) ‬ومن بعده تأثرت بميلاد فهمي‮ ‬المخرج والمسئول عن أكثر من فريق مسرحي‮ ‬في‮ ‬مطرانية الجيزة وقد أضاف لي‮ ‬الكثير في‮ ‬أدوات الإخراج المسرحي
وختاما لا‮ ‬يسعني‮ ‬إلا الشكر للأخ العزيز ناجي‮ ‬عبدالله وهو من علمني‮ ‬بمسرحياته الكثير من أسلوب العرض للقضايا التي‮ ‬يناقشها بنصوصه وهو ما سوف‮ ‬يغير من مسرحياتي‮ ‬القادمة والتي‮ ‬أتمني‮ ‬أن أقدم خلالها الكثير‮.. ‬وأول هذا الكثير وما أحاول كتابته الآن أن مصر لكل المصريين لليبرالي‮ ‬والعلماني‮ ‬واليساري‮ ‬والاشتراكي‮ ‬والإسلامي‮ ‬والمسيحي‮.. ‬ليس من حق أي‮ ‬أحد أن‮ ‬يقصي‮ ‬الآخر أو أن‮ ‬يستأثر بمصر وندعو لمصر السلامة وأن تعبر هذه المرحلة الدقيقة ونصل إلي‮ ‬بر الأمان‮.

شهادة‮: ‬نبيل ثابت صادق
المهنة‮: ‬صيدلي
الهواية‮: ‬التأليف والإخراج للمسرح الكنسي‬

معلومات أضافية

  • منشور في جريدة مسرحنا العدد رقم : 223

تعليقاتكم

تأكد من مليء جميع الحقول المشار اليها بعلامة (*)

You are here