اشترك الآن في "مسرحنا" ويمكنك الحصول علي " جريدة مسرحنا " كل أسبوع أينما كنت أرسل حوالة بريدية الي مؤسسة الأهرام_شارع الجلاء_القاهرة_اشتراكات الاهرام/ جريدة مسرحنا .. سعر النسخة لمدة عام: 52 جنيها داخل مصر 65 دولارا للدول العربية 95 دولارا للدول الأجنبية

مهرجان‭ ‬شرم‭ ‬للمصالح‭ ‬والبزنسة

قييم هذا الموضوع
(0 تقيم)

 


في‭ ‬وزارة‭ ‬الثقافة‭ ‬لجنة‭ ‬اسمها‭ ‬‮«‬العليا‭ ‬للمهرجانات‮»‬،‭ ‬وعلى‭ ‬ما‭ ‬أذكر‭ ‬يعني‭ ‬فإن‭ ‬لديها‭ ‬لجنة‭ ‬أخرى‭ ‬اسمها‭ ‬‮«‬لجنة‭ ‬المسرح‮»‬‭.. ‬ولأن‭ ‬مصر‭ ‬دولة‭ ‬حرة‭ ‬مستقلة‭ ‬ومستقرة‭ ‬ومستمرة‭ ‬فإنها‭ ‬تنشئ‭ ‬اللجان‭ ‬وتعين‭ ‬اﻷعضاء‭ ‬وتوفر‭ ‬لهم‭ ‬قاعات‭ ‬للاجتماعات‭ ‬وتفريغ‭ ‬الطاقات‭.. ‬حتى‭ ‬إذا‭ ‬اجتمعوا‭ ‬وفرغوا‭ ‬تكون‭ ‬قد‭ ‬أدت‭ ‬ما‭ ‬عليها‭ ‬تجاه‭ ‬دور‭ ‬المسنين‭ ‬ومراكز‭ ‬رعاية‭ ‬الطفولة‭ ‬وكذلك‭ ‬مراكز‭ ‬الرعاية‭ ‬المركزة‭. ‬
وفيما‭ ‬أظن‭ ‬يعني،‭ ‬فإن‭ ‬من‭ ‬بين‭ ‬مهام‭ ‬هاتين‭ ‬اللجنتين‭ ‬البائستين‭ ‬النظر‭ ‬في‭ ‬أمر‭ ‬المهرجانات‭ ‬المسرحية‭ ‬التي‭ ‬تقام‭ ‬على‭ ‬أرض‭ ‬المحروسة‭ ‬من‭ ‬العين‭ ‬مصر‭.. ‬وتشارك‭ ‬فيها‭ ‬فرق‭ ‬عربية‭ ‬وأجنبية‭. ‬
يعني‭ ‬لو‭ ‬أراد‭ ‬واحد‭ ‬أن‭ ‬يقيم‭ ‬مهرجانا‭ ‬مع‭ ‬نفسه‭ ‬وعلى‭ ‬نفقته‭ ‬الخاصة‭ ‬وأطلق‭ ‬عليه‭ ‬مهرجان‭ ‬أم‭ ‬سيد‭ ‬نسبة‭ ‬إلى‭ ‬الست‭ ‬الوالدة،‭ ‬فهو‭ ‬حر‭ ‬ولا‭ ‬علاقة‭ ‬للجان‭ ‬بأمه‭.. ‬أما‭ ‬لو‭ ‬كان‭ ‬المهرجان‭ ‬باسم‭ ‬مصر‭ ‬وبفلوس‭ ‬مصر،‭ ‬فإن‭ ‬المسئولين‭ ‬المحترمين‭ ‬يحيلون‭ ‬اﻷمر‭ ‬إلى‭ ‬أهل‭ ‬الاختصاص‭ ‬والدراية‭.. ‬وبينهم‭ ‬من‭ ‬يهرش‭ ‬فولة‭ ‬السبابيب‭ ‬ومخترعيها‭.. ‬لينظروا‭ ‬في‭ ‬أمر‭ ‬المهرجان‭ ‬وأهدافه‭ ‬ويتأكدوا‭ ‬من‭ ‬سلامة‭ ‬إجراءاته‭ ‬وأن‭ ‬أحدا‭ ‬من‭ ‬المنظمين‭ ‬لن‭ ‬يستغل‭ ‬كل‭ ‬كبيرة‭ ‬وصغيرة‭ ‬في‭ ‬المهرجان‭ ‬لتظبيط‭ ‬مصالحه‭ ‬أو‭ ‬مصالحها‭.. ‬وكلنا‭ ‬عارفين‭ ‬إلا‭ ‬المسئولين،‭ ‬هداهم‭ ‬الله‭ ‬وسدد‭ ‬خطاهم‭ ‬في‭ ‬الحق‭ ‬والباطل‭.‬
وقد‭ ‬سألت‭ ‬أعضاء‭ ‬اللجنتين‭ ‬الموقرتين‭ ‬عما‭ ‬سمي‭ ‬بمهرجان‭ ‬شرم‭ ‬الشيخ‭ ‬للمسرح‭ ‬الشبابي‭ ‬الذي‭ ‬نظمته‭ ‬دولة‭ ‬مصر‭ ‬وافتتحه‭ ‬مسئولو‭ ‬مصر‭ ‬الكرام‭.. ‬وهل‭ ‬عرض‭ ‬عليهم‭ ‬أمر‭ ‬المهرجان‭ ‬أم‭ ‬لا‭. ‬فأكدوا‭ ‬جميعا‭ ‬أن‭ ‬شيئا‭ ‬لم‭ ‬يعرض‭ ‬عليهم‭ ‬ألبته‭ ‬خالص‭. ‬وأن‭ ‬كل‭ ‬تفاصيل‭ ‬المهرجان‭ ‬الفجائي‭ ‬التي‭ ‬أحيطت‭ ‬بسرية‭ ‬بالغة‭ ‬موجودة‭ ‬لدى‭ ‬المخرج‭ ‬الشبابي‭ ‬مازن‭ ‬الغرباوي‭ ‬والممثلة‭ ‬الشبابية‭ ‬وفاء‭ ‬الحكيم‭ ‬حتى‭ ‬إن‭ ‬بعض‭ ‬اﻷعضاء‭ ‬ظنوا‭ ‬أن‭ ‬المهرجان‭ ‬يقام‭ ‬على‭ ‬نفقة‭ ‬مازن‭ ‬والحكيم‭.. ‬فقلت‭ ‬إن‭ ‬مصر‭ ‬بتهرج‭ ‬فعلا‭. ‬وحتى‭ ‬تعرف‭ ‬أن‭ ‬مصر‭ ‬بلد‭ ‬سبهللة‭ ‬ويمكن‭ ‬ﻷي‭ ‬عابر‭ ‬سبيل‭ ‬أن‭ ‬يخطفها‭ ‬دون‭ ‬أن‭ ‬يسأله‭ ‬أحد‭ ‬أنت‭ ‬بتعمل‭ ‬إيه‭ ‬يا‭ ‬كابتن‭.. ‬فقد‭ ‬كتبت‭ ‬وكتب‭ ‬غيري‭ ‬عن‭ ‬هذا‭ ‬المهرجان‭ ‬الذي‭ ‬ظهر‭ ‬فجأة‭.. ‬وطرحت‭ ‬أسئلة‭ ‬بريئة‭ ‬وطبيعية‭ ‬تتعلق‭ ‬بشكوكي‭ ‬حول‭ ‬المهرجان‭ ‬والغرض‭ ‬منه‭ ‬ولم‭ ‬يجبني‭ ‬أحد‭. ‬وعمل‭ ‬المسئولون‭ ‬ودن‭ ‬من‭ ‬طين‭ ‬وأخرى‭ ‬من‭ ‬عجين‭ ‬ولم‭ ‬يكلف‭ ‬أحد‭ ‬نفسه‭ ‬عناء‭ ‬السؤال‭ ‬والاستفسار‭ ‬وذهبوا‭ ‬وافتتحوا‭ ‬وتصوروا‭ ‬بل‭ ‬إن‭ ‬الوزير‭ ‬الكاتب‭ ‬حلمي‭ ‬النمنم‭ ‬أعلن‭ ‬أن‭ ‬المهرجان‭ ‬سيقام‭ ‬بشكل‭ ‬سنوي‭. ‬
ألم‭ ‬يسأل‭ ‬الوزير‭ ‬أصحاب‭ ‬المهرجان‭ ‬اﻷستاذ‭ ‬غرباوي‭ ‬واﻷستاذة‭ ‬حكيم‭ ‬عن‭ ‬الآليات‭ ‬التي‭ ‬اتبعوها‭ ‬لدعوة‭ ‬الفرق‭ ‬المشاركة؟‭ ‬وهل‭ ‬هي‭ ‬آليات‭ ‬طبيعية‭ ‬ومعمول‭ ‬بها‭ ‬في‭ ‬كل‭ ‬المهرجانات‭ ‬أم‭ ‬أنها‭ ‬آليات‭ ‬مريبة‭ ‬وعجيبة‭ ‬ولا‭ ‬تحدث‭ ‬حتى‭ ‬في‭ ‬مهرجان‭ ‬إمبابة‭ ‬للطفل؟
ألم‭ ‬يسأل‭ ‬سيادته‭ ‬عن‭ ‬كيفية‭ ‬اختيار‭ ‬لجنة‭ ‬التحكيم؟‭ ‬ولماذا‭ ‬تضم‭ ‬اثنين‭ ‬من‭ ‬الكويت‭ ‬الشقيقة‭ ‬وثالثا‭ ‬في‭ ‬اللجنة‭ ‬العليا‭ ‬مع‭ ‬كامل‭ ‬تقديري‭ ‬لهم؟‭.. ‬ألم‭ ‬يسأل‭ ‬عن‭ ‬لجنة‭ ‬المشاهدة‭ ‬التي‭ ‬لم‭ ‬تشاهد‭ ‬شيئا؟‭.. ‬ألم‭ ‬يسأل‭ ‬عن‭ ‬أسباب‭ ‬تكريم‭ ‬السادة‭ ‬المكرمين؟‭.. ‬ألم‭ ‬يلاحظ‭ ‬أنه‭ ‬لا‭ ‬يوجد‭ ‬شاب‭ ‬واحد‭ ‬بينهم؟‭.‬‭. ‬ألم‭ ‬ألم‭..‬؟‭ ‬
قد‭ ‬يكون‭ ‬الوزير‭ ‬مشغولا‭ ‬بأمور‭ ‬كثيرة‭ ‬منعته‭ ‬من‭ ‬السؤال،‭ ‬فلماذا‭ ‬لم‭ ‬يسأل‭ ‬اللجان‭ ‬المتخصصة‭ ‬التي‭ ‬لديه‭ ‬في‭ ‬الوزارة؟‭.. ‬وحتى‭ ‬إذا‭ ‬كانت‭ ‬وزارة‭ ‬الثقافة‭ ‬مجرد‭ ‬راع‭ ‬للمهرجان‭ ‬ولم‭ ‬تدفع‭ ‬شيئا،‭ ‬فإن‭ ‬من‭ ‬حق‭ ‬وزيرها‭ ‬أن‭ ‬يسأل‭ ‬ويسأل‭ ‬ﻷن‭ ‬هذا‭ ‬المهرجان‭ ‬تفوح‭ ‬منه‭ ‬روائح‭ ‬غير‭ ‬طيبة‭ ‬يعرف‭ ‬الجميع‭ ‬مصدرها‭.. ‬هو‭ ‬بوضوح‭ ‬شديد‭ ‬مهرجان‭ ‬بزنسة‭ ‬ومصالح‭ ‬من‭ ‬ألفه‭ ‬إلى‭ ‬يائه،‭ ‬فبأي‭ ‬أمارة‭ ‬يبشرنا‭ ‬السيد‭ ‬الوزير‭ ‬باستمراره‭ ‬سنويا‭.. ‬على‭ ‬أي‭ ‬أساس‭ ‬يعني؟

معلومات أضافية

  • منشور في جريدة مسرحنا العدد رقم : ٤٤٠

1 تعليق

  • أضف تعليقك Maher Khalaf الأربعاء, 20 كانون2/يناير 2016 12:30 أرسلت بواسطة Maher Khalaf

    يا أمة ضحكت من جهلها الامم

تعليقاتكم

تأكد من مليء جميع الحقول المشار اليها بعلامة (*)

You are here