اشترك الآن في "مسرحنا" ويمكنك الحصول علي " جريدة مسرحنا " كل أسبوع أينما كنت أرسل حوالة بريدية الي مؤسسة الأهرام_شارع الجلاء_القاهرة_اشتراكات الاهرام/ جريدة مسرحنا .. سعر النسخة لمدة عام: 52 جنيها داخل مصر 65 دولارا للدول العربية 95 دولارا للدول الأجنبية

أهلاً‮ ‬بـ زكي‮ ‬طليمات ونشرته‮!‬

قييم هذا الموضوع
(0 تقيم)

 

أهلاً‮ ‬بـ زكي‮ ‬طليمات ونشرته‮!‬
المفترض أن‮ ‬ينطلق هذا الأسبوع مهرجان‮ »‬زكي‮ ‬طليمات‮« ‬الذي‮ ‬ينظمه المعهد العالي‮ ‬للفنون المسرحية‮.. ‬هناك أكثر من‮ ‬32‮ ‬عرضًا تقدمت للمشاركة‮.. ‬وأكيد سيتم تصفيتها إلي‮ ‬عدد أقل وإن كنت أتمني‮ ‬أن تحظي‮ ‬جميع العروض بقبول لجنة المشاهدة حتي‮ ‬لو كانت هناك ملاحظات علي‮ ‬بعضها‮.‬
المهم في‮ ‬الموضوع أن المعهد،‮ ‬لأول مرة في‮ ‬تاريخه،‮ ‬سيتعاون مع‮ »‬مسرحنا‮« ‬هذه المرة لإصدار نشرة المهرجان،‮ ‬وهي‮ ‬بادرة طيبة من الطرفين باعتبارهما‮ ‬ينتميان إلي‮ ‬مؤسسة واحدة هي‮ ‬وزارة الثقافة،‮ ‬ويلعبان في‮ ‬ساحة واحدة هي‮ ‬ساحة المسرح‮.‬
تأخر التعاون بين المعهد والجريدة لأسباب لا تستحق الذكر،‮ ‬وإن استمرت المحبة والتعاون بين الجريدة وأغلب‮  ‬أساتذة المعهد وطلابه باعتبار أن الاثنين ليس لهما إلا بعض‮.. ‬فالمعهد هو المؤسسة الأكاديمية الوحيدة في‮ ‬مصر التي‮ ‬تمارس تدريس المسرح بشكل علمي‮ ‬وعملي‮.. ‬هناك طبعًا أقسام للمسرح في‮ ‬كليات الآداب والتربية تقوم بدور نظري‮ ‬بالغ‮ ‬الأهمية‮.. ‬لكن‮ ‬يظل المعهد هو الأساس‮.. ‬و»مسرحنا‮« ‬هي‮ ‬الجريدة المسرحية الوحيدة في‮ ‬مصر والوطن العربي‮ ‬كله‮.. ‬وبالتالي‮ ‬فالتعاون بين المؤسستين أمر ضروري‮ ‬وحتمي‮ ‬ومن‮ ‬يقول‮ ‬غير ذلك دعه‮ ‬يقول باعتباره خارج الزمن أصلاً‮.‬
تصور البعض‮ - ‬لأسباب تخصهم‮ - ‬أن العلاقة بين المعهد والجريدة‮ - ‬يجب أن تكون علاقة عداء لا محبة وتعاون‮.. ‬وأنت إذا بحثت عن أي‮ ‬سبب لذلك فلن تجد‮.. ‬الطبيعي‮ ‬أن المعهد هو بيت الخبرة الأول والوحيد في‮ ‬تدريس علوم المسرح‮.. ‬والطبعي‮ ‬كذلك أن‮ »‬مسرحنا‮« ‬هي‮ ‬بيت الخبرة الأول والوحيد في‮ ‬الصحافة المسرحية‮.. ‬وبالتالي‮ ‬لا‮ ‬يمكن إلا أن‮ ‬يتعاون الطرفان ويتحابا حتي‮ ‬لو سعت أطراف أخري‮ ‬بينهما بالشر‮.‬
أهلاً‮ ‬بمهرجان المعهد ونشرته التي‮ ‬ستشرف عليها‮ »‬مسرحنا‮« ‬والتي‮ ‬أتمني‮ ‬أن تخرج بالشكل الذي‮ ‬يليق بالمعهد وبمسرحنا‮.‬
ولأن‮ »‬مسرحنا‮« ‬تحب المغامرة دائمًا فقد تم الاتفاق مع الصديقين العزيزين د‮. ‬عبد الناصر الجميل عميد المعهد ود‮. ‬أشرف زكي‮ ‬رئيس قسم التمثيل أن‮ ‬يقتصر دورنا علي‮ ‬الإشراف والتوجيه فقط‮.. ‬نريد لهذه النشرة أن‮ ‬يحررها من ألفها إلي‮ ‬يائها طلاب المعهد ويا حبذا لو كان هناك بعض المقالات والدراسات لأساتذة المعهد أيضًا‮.‬
نريد أن‮ ‬يحرر طلاب المعهد أخبار وحوارات وتحقيقات النشرة‮.. ‬وأن‮ ‬يكتبوا المقالات التطبيقية عن عروض المهرجان‮.. ‬النشرة ستكون اختبارًا‮ - ‬ربما قاسيًا‮ - ‬لطلاب المعهد الذين أثق أنهم سيتجازونه بنجاح‮.. ‬أن تشاهد عرضًا مسرحيًا وتكتب عنه مقالاً‮ ‬نقديًا في‮ ‬ظرف ساعة من انتهائه فهو اختبار قاس فعلاً‮.. ‬جربناه كثيرًا ونجحنا في‮ ‬اكتشاف عشرات النقاد‮.‬
أثق أن نشرة المهرجان ستسفر عن وجوه نقدية مبشرة من بين طالبات المعهد وطلابه‮.. ‬وسوف تكون هذه الوجوه إضافة جديدة لـ‮ »‬مسرحنا‮« ‬نحتاج إلي‮ ‬دماء جديدة تضاف إلي‮ ‬الدماء التي‮ ‬تم ضخها عبر مسرحنا التي‮ ‬قدمت إلي‮ ‬الساحة أكثر من خمسين ناقدًا شابًا أضاءت حروفهم الأولي‮ ‬صفحات الجريدة‮.. ‬صحيح تكاسل بعضهم وتبغدد بعض آخر‮.. ‬لكن أغلبهم مازال حاضرًا وفاعلاً‮ ‬في‮ ‬الحركة المسرحية ومطورًا في‮ ‬أدواته باستمرار‮.‬
إذا لم تخرج بعشرة نقاد جدد من طلاب نكتشفهم خلال المهرجان سأحزن جدًا‮.. ‬أرجو من طلاب المعهد الذين سيتولون تحرير النشرة أن‮ ‬يثقوا في‮ ‬أنفسهم وفي‮ ‬قدرتهم علي‮ ‬فعل شيء جيد ومحترم‮.. ‬وأن‮ ‬يعتبروا النشرة بمثابة ورشة‮ ‬يتدربون فيها علي‮ ‬استعمال أدواتهم التي‮ ‬حصلوها من دراستهم‮.. ‬أن‮ ‬يكتبوا علي‮ ‬راحتهم بدون حذلقة ولا انتكاسات‮.. ‬أن‮ ‬يمارسوا اللعب علي‮ ‬صفحات النشرة وألا‮ ‬يخشوا من الخطأ‮.. ‬لا رقيب عليهم فليكتبوا ما‮ ‬يرونه جديرًا بالكتابة‮.. ‬المهم أن‮ ‬يكون صادقين في‮ ‬كتاباتهم وهذه،‮ ‬وحدها،‮ ‬كفيلة بإبداع كتابة جيدة‮.‬
أثق أن نشرة مهرجان زكي‮ ‬طليمات هذه المرة ستكون وثيقة مهمة‮ ‬يحتفظ بها المعهد وطلابه بفخر شديد‮.. ‬فأن‮ ‬يحرر النشرة طلاب موهوبون تحت إشراف صحفيين محترفين فمن المؤكد أن النتيجة ستكون مبهرة‮.. ‬وربنا‮ ‬يستر ويكفينا شر الذين‮ ‬يسوءهم هذا التعاون وهذه المحبة‮.. ‬قولوا‮ ‬يا رب‮!‬

معلومات أضافية

  • منشور في جريدة مسرحنا العدد رقم : ٢٣١

تعليقاتكم

تأكد من مليء جميع الحقول المشار اليها بعلامة (*)

You are here