اشترك الآن في "مسرحنا" ويمكنك الحصول علي " جريدة مسرحنا " كل أسبوع أينما كنت أرسل حوالة بريدية الي مؤسسة الأهرام_شارع الجلاء_القاهرة_اشتراكات الاهرام/ جريدة مسرحنا .. سعر النسخة لمدة عام: 52 جنيها داخل مصر 65 دولارا للدول العربية 95 دولارا للدول الأجنبية

مهرجان‭ ‬شرم‭ ‬الشيخ‭ ‬أنا‭ ‬عندى‭ ‬أسئلة

قييم هذا الموضوع
(0 تقيم)

 



تقريبًا‭ ‬يعنى‭ ‬اعتبر‭ ‬نفسى‭ ‬متابعًا‭ ‬جيدًا‭ ‬للمسرح‭ ‬وأخباره،‭ ‬ورغم‭ ‬ذلك‭ ‬لا‭ ‬أخفيك‭ ‬سرًا‭ ‬أننى‭ ‬لم‭ ‬أسمع‭ ‬عن‭ ‬مهرجان‭ ‬شرم‭ ‬الشيخ‭ ‬للمسرح‭ ‬الشبابى‭ ‬إلا‭ ‬حين‭ ‬تلقيت‭ ‬دعوة‭ ‬لحضور‭ ‬المؤتمر‭ ‬الصحفى‭ ‬الخاص‭ ‬به،‭ ‬رغم‭ ‬أن‭ ‬المهرجان‭ ‬سينطلق‭ ‬بعد‭ ‬ثلاثة‭ ‬أيام‭.. ‬لم‭ ‬أحضر‭ ‬المؤتمر‭ ‬وتلقيت‭ ‬تقريرًا‭ ‬عن‭ ‬وقائعه‭!‬
مبدئيًا‭ ‬فإن‭ ‬إقامة‭ ‬المهرجان‭ ‬فى‭ ‬شرم‭ ‬الشيخ‭ ‬فى‭ ‬هذا‭ ‬التوقيت‭ ‬تحديدًا،‭ ‬فكرة‭ ‬طيبة‭ ‬وهدفها‭ ‬وطنى‭ ‬ونبيل،‭ ‬وأنا‭ ‬أحب‭ ‬الوطنية‭ ‬والنبل،‭ ‬وأحب‭ ‬المهرجانات‭ ‬وعروضها‭ ‬وأغانيها‭.‬
المهرجان‭ ‬يقام‭ ‬بالشراكة‭ ‬بين‭ ‬وزارتى‭ ‬الشباب‭ ‬والرياضة،‭ ‬والثقافة،‭ ‬ورئيس‭ ‬لجنته‭ ‬العليا‭ ‬الصديق‭ ‬المخرج‭ ‬الشاب‭ ‬مازن‭ ‬الغرباوى‭ ‬الذى‭ ‬يبدو‭ ‬أنه‭ ‬صاحب‭ ‬فكرته،‭ ‬وهذا‭ ‬أمر‭ ‬طيب،‭ ‬ولكن‭ ‬من‭ ‬هى‭ ‬الجهة‭ ‬التى‭ ‬شكلت‭ ‬لجنة‭ ‬المهرجان‭ ‬العليا‭ ‬ولجنة‭ ‬تحكيمه،‭ ‬ولجنة‭ ‬المشاهدة،‭ ‬ومتى‭ ‬شاهدت‭ ‬اللجنة‭ ‬الأعمال‭ ‬المتقدمة‭ ‬وكيف‭ ‬وأين‭ ‬شاهدتها،‭ ‬ومتى‭ ‬تم‭ ‬الإعلان‭ ‬عن‭ ‬هذا‭ ‬المهرجان،‭ ‬وما‭ ‬طريقة‭ ‬الدعوة‭ ‬التى‭ ‬أطلقها‭ ‬للمشاركة‭ ‬فيه؟‭ ‬أنا‭ ‬لا‭ ‬أعرف‭ ‬متى‭ ‬تم‭ ‬بالفعل‭ ‬إطلاق‭ ‬الدعوة‭ ‬للمشاركة،‭ ‬وهل‭ ‬تم‭ ‬الأمر‭ ‬بشكل‭ ‬شخصى،‭ ‬أى‭ ‬أنهم‭ ‬وجهوا‭ ‬الدعوة‭ ‬لأصدقائهم،‭ ‬أم‭ ‬أن‭ ‬الدعوة‭ ‬كانت‭ ‬عامة،‭ ‬وتلقاها‭ ‬الجميع‭ ‬واستجاب‭ ‬لها‭ ‬من‭ ‬استجاب‭.‬
المؤكد‭ ‬أننى‭ ‬لا‭ ‬أشكك‭ ‬فى‭ ‬نيات‭ ‬أحد،‭ ‬وأثق‭ ‬فى‭ ‬كل‭ ‬القائمين‭ ‬على‭ ‬المهرجان‭ ‬وأغلبهم‭ ‬أصدقاء‭ ‬أعزاء،‭ ‬لكن‭ ‬ما‭ ‬دام‭ ‬الأمر‭ ‬يتعلق‭  ‬باسم‭ ‬مصر‭ ‬فمن‭ ‬حقى‭ ‬كمواطن‭ ‬مصرى‭ ‬مولود‭ ‬فى‭ ‬حى‭ ‬شبرا‭ ‬يوم‭ ‬14‭ ‬يناير‭ ‬أن‭ ‬أسأل‭ ‬وأستفسر‭ ‬وأستوضح‭.‬
المهرجان‭ ‬يكرم‭ ‬عددًا‭ ‬من‭ ‬المسرحيين‭ ‬المصريين‭ ‬والعرب،‭ ‬لا‭ ‬يوجد‭ ‬بينهم‭ ‬شاب‭ ‬واحد‭ ‬مع‭ ‬أنه‭ ‬مهرجان‭ ‬شبابى،‭ ‬لا‭ ‬بأس‭ ‬نكرم‭ ‬الكبار‭ ‬ولكن‭ ‬ألا‭ ‬يوجد‭ ‬مسرحى‭ ‬شاب‭ ‬حقق‭ ‬إنجازًا‭ ‬طيبًا‭ ‬يستحق‭ ‬أن‭ ‬نكرمه‭ ‬فى‭ ‬مهرجان‭ ‬للشباب؟
ثم‭ ‬ما‭ ‬مبررات‭ ‬تكريم‭ ‬الفنان‭ ‬أشرف‭ ‬عبد‭ ‬الباقى،‭ ‬هل‭ ‬نكرمه‭ ‬لأنه‭ ‬اجتذب‭ ‬مجموعة‭ ‬من‭ ‬الشباب‭ ‬ليقدم‭ ‬معهم‭ ‬نمرًا‭ ‬مسرحية‭ ‬تضرب‭ ‬المسرح‭ ‬فى‭ ‬مقتل‭ ‬وترسخ‭ ‬مفهوم‭ ‬الشباب‭ ‬عن‭ ‬المسرح‭ ‬باعتباره‭ ‬الحاجة‭ ‬اللى‭ ‬بتضحك؟‭ ‬وما‭ ‬مبرر‭ ‬تكريم‭ ‬السيدة‭ ‬فاطمة‭ ‬ناعوت،‭ ‬ماذا‭ ‬قدمت‭ ‬هذه‭ ‬السيدة‭ ‬لمسرح‭ ‬الشباب‭ ‬أو‭ ‬مسرح‭ ‬الشيوخ‭ ‬أو‭ ‬مسرح‭ ‬الأطفال‭ ‬حتى‭ ‬نكرمها‭.. ‬ما‭ ‬هذا‭ ‬العك‭.. ‬هذا‭ ‬مهرجان‭ ‬المفترض‭ ‬أنه‭ ‬ملك‭ ‬مصر‭ ‬وليس‭ ‬ملكًا‭ ‬للإخوة‭ ‬المنظمين‭ ‬يفعلون‭ ‬به‭ ‬ما‭ ‬شاءوا‭.. ‬حد‭ ‬يذكر‭ ‬لى‭ ‬مبررًا‭ ‬واحدًا‭ ‬لتكريم‭ ‬السيدة‭ ‬ناعوت‭.‬
هناك‭ ‬أشياء‭ ‬غريبة‭ ‬فعلاً‭ ‬فى‭ ‬هذا‭ ‬المهرجان،‭ ‬ولأن‭ ‬“خالى‭ ‬الطيب‭ ‬حاضر”‭ ‬لن‭ ‬أستخدم‭ ‬كلمة‭ ‬“مريبة”،‭ ‬فكل‭ ‬ما‭ ‬يحيط‭ ‬بالمهرجان‭ ‬غريب‭ ‬وملغز‭ ‬ويحتاج‭ ‬إلى‭ ‬تفسير‭ ‬من‭ ‬القائمين‭ ‬عليه‭.. ‬وصلنى‭ ‬كلام‭ ‬كثير‭ ‬وتفاصيل‭ ‬أكثر‭ ‬لن‭ ‬أذكرها‭ ‬الآن‭ ‬حتى‭ ‬لا‭ ‬أتهم‭ ‬بتعطيل‭ ‬انطلاق‭ ‬قطار‭ ‬الشباب‭ ‬وضرب‭ ‬السياحة‭ ‬والفندقة‭ ‬فى‭ ‬مقتل،‭ ‬والتأثير‭ ‬سلبًا‭ ‬على‭ ‬مفاوضات‭ ‬سد‭ ‬النهضة‭.‬
بالتأكيد‭ ‬أتمنى‭ ‬نجاح‭ ‬المهرجان‭ ‬وتحقيق‭ ‬الغرض‭ ‬منه،‭ ‬خاصة‭ ‬أن‭ ‬مديرته‭ ‬الفنانة‭ ‬وفاء‭ ‬الحكيم‭ ‬أعلنت‭ ‬أنهم‭ ‬سيستقدمون‭ ‬عددًا‭ ‬من‭ ‬وكالات‭ ‬الإعلام‭ ‬العالمية‭ ‬لتغطية‭ ‬المهرجان،‭ ‬أى‭ ‬أن‭ ‬مصر‭ - ‬حسب‭ ‬كلامها‭ - ‬ستكون‭ ‬خلال‭ ‬أيام‭ ‬المهرجان‭ ‬محور‭ ‬حديث‭ ‬العالم‭.. ‬وهذا‭ ‬شىء‭ ‬طيب‭ ‬والله‭.. ‬المهم‭ ‬أن‭ ‬يتحدث‭ ‬العالم‭ ‬عنها‭ ‬بالخير‭ ‬لأن‭ ‬المسألة‭ ‬مش‭ ‬ناقصة‭.. ‬وفى‭ ‬كل‭ ‬الأحوال‭ ‬أرجو‭ ‬الإجابة‭ ‬على‭ ‬الأسئلة‭ ‬سالفة‭ ‬الذكر‭!!.. ‬أرجو‭ ‬وألح‭ ‬وإلا‭ ‬أجبت‭ ‬بنفسى‭!!!‬

معلومات أضافية

  • منشور في جريدة مسرحنا العدد رقم : ٤٣٨

تعليقاتكم

تأكد من مليء جميع الحقول المشار اليها بعلامة (*)

You are here