اشترك الآن في "مسرحنا" ويمكنك الحصول علي " جريدة مسرحنا " كل أسبوع أينما كنت أرسل حوالة بريدية الي مؤسسة الأهرام_شارع الجلاء_القاهرة_اشتراكات الاهرام/ جريدة مسرحنا .. سعر النسخة لمدة عام: 52 جنيها داخل مصر 65 دولارا للدول العربية 95 دولارا للدول الأجنبية

مملكة الموظفين

قييم هذا الموضوع
(0 تقيم)

 

العدد القادم‮ - ‬بالنسبة لي‮ ‬علي‮ ‬الأقل‮ - ‬سيكون الأخير من هذه الجريدة التي‮ ‬حاولت إضاءة شمعة بدلاً‮ ‬من أن تلعن الظلام‮.. ‬لكن الهيئة التي‮ ‬تصدرها ولأنها مهذبة جدًا فهي‮ ‬لا تلعن الظلام بل تتيح له أكبر مساحة ممكنة لينتشر ويفرض نفسه‮.‬
ربما تكون الأسباب التي‮ ‬سنتوقف من أجلها تافهة بالنسبة لك‮.. ‬لكنها،‮ ‬بالنسبة لنا،‮ ‬كافية جدًا لتوقف العالم وليس توقف مجرد جريدة أسبوعية‮.‬
في‮ ‬تعاملك مع هيئة قصور الثقافة أنت في‮ ‬مملكة الموظفين الذين بمقدورهم جعلك تلعن اليوم الذي‮ ‬ولدت فيه،‮ ‬واليوم الذي‮ ‬قادتك قدماك إلي‮ ‬التعامل مع هذه المؤسسة المترهلة بموظفين‮ ‬يكرهون كلمة ثقافة ولا هدف لهم في‮ ‬الحياة إلا القضاء علي‮ ‬أي‮ ‬نشاط ثقافي‮ ‬وضربه في‮ ‬مقتل‮.. ‬هم‮ ‬يعتبرون أن أي‮ ‬قرش‮ ‬يصرف علي‮ ‬الثقافة مأخوذ من جيوبهم وأنهم أولي‮ ‬به‮.‬
أعود لأذكرك بحكاية صدعتك بها من قبل وهي‮ ‬إرسال رئيس نقابة العاملين بالهيئة وكان في‮ ‬الوقت نفسه مديرًا للشئون القانونية،‮ ‬خطابا عقب ثورة‮ ‬يناير إلي‮ ‬رئيس الهيئة وقتها د‮. ‬أحمد مجاهد،‮ ‬يطالبه فيه باسم جموع العاملين بالهيئة بوقف جميع الإصدارات وتوزيع الأموال المخصصة للنشر علي‮ ‬موظفي‮ ‬الهيئة كمكافآت علي‮ ‬الجهود التي‮ ‬يقومون بها‮.‬
ولأن مجاهد‮ - ‬للأمانة‮ - ‬كان ذكرًا فقد رد الخطاب إلي‮ ‬نفس الشخص بصفته مديرًا للشئون القانونية طالبًا منه بحث مدي‮ ‬قانونية هذا الطلب‮.. ‬وبالطبع لم‮ ‬يستطع الأخير الرد‮.‬
وقد كتبت وقتها متسائلاً‮: ‬إذا كانت مهمة هيئة قصور الثقافة هي‮ ‬إقامة الأنشطة الثقافية ثم توقفت هذه الأنشطة فماذا سيفعل الـ17‮ ‬ألف موظف الذين‮ ‬يعملون بها‮.. ‬وعن أي‮ ‬جهد سيتقاضون رواتبهم؟‮!‬
أما حكايتنا مع الهيئة وموظفيها فهي‮ ‬تبدو بسيطة وتافهة‮.. ‬لدينا وحدة تجهيزات كأي‮ ‬جريدة‮.. ‬الوحدة بها أجهزة كمبيوتر وطابعة‮.. ‬والطبيعي‮ ‬ولأن الأجهزة‮ ‬غالية الثمن،‮ ‬أن تكون هناك صيانة دورية لها‮.. ‬تصور حضرتك أننا نعمل علي‮ ‬أجهزة لم‮ ‬يضرب فيها مفك منذ سبع سنوات‮.. ‬أرسلنا مكاتبات ومكاتبات إلي‮ ‬جميع المسئولين في‮ ‬الهيئة ولم‮ ‬يسأل فينا أحد‮.. ‬حتي‮ ‬الإنترنت خصصوا لنا باقة انتهت بعد‮ ‬15‮ ‬يومًا ونعمل الآن علي‮ ‬سرعة‮ ‬128‮ ‬ميجا‮.. ‬وعندما نريد تحميل صور أو إرسال نسخة من الجريدة إلي‮ ‬المطبعة ننزل إلي‮ ‬أي‮ »‬سايبر‮« ‬قريب أو نستعين بأي‮ ‬زميل لديه باقة أقوي‮!!‬
هذا عن التجهيزات التي‮ ‬صارت تعمل الآن بسرعة السلحفاء‮.. ‬الصفحة التي‮ ‬يستغرق إنجازها عشر دقائق ننجزها في‮ ‬ساعة ونحسس علي‮ ‬الأجهزة ونراضيها ونقرأ عليها بعض آيات الذكر الحكيم حتي‮ ‬تنصفنا‮.. ‬أما عن التوزيع فقد بح صوتنا من أجل ضبطه وتحسينه‮.. ‬تخيل أن الجريدة لا توجد لدي‮ ‬باعة الصحف في‮ ‬معظم أنحاء القاهرة مثل الحلمية وعين شمس ومصر الجديدة ومدينة نصر وحلوان والمعادي‮ ‬وجميع المدن الجديدة‮.. ‬فما بالك بالمحافظات الأخري‮.. ‬طلبنا تغيير شركة التوزيع ولم‮ ‬يسأل فينا أحد‮.‬
هذا التجاهل‮ - ‬في‮ ‬ظني‮ - ‬هو قتل بطيء للجريدة‮ ‬يقوم به الموظفون‮.. ‬ولأن ذلك‮ ‬يشكل ضغطًا نفسيًا رهيبًا عليهم‮.. ‬فقد قررنا‮ - ‬كما قلت في‮ ‬نص استقالتي‮ - ‬تجرع السم مرة واحدة والتوقف عن الصدور بدءًا من أكتوبر القادم‮.‬
فعلنا كل ما علينا وأرضينا ضميرنا والحمد لله‮.. ‬كنا ننتظر أن تتحسن الأمور في‮ ‬الهيئة بتولي‮ ‬الشاعر مسعود شومان رئاستها لكن الأوضاع‮ - ‬بالنسبة لنا علي‮ ‬الأقل‮ - ‬تسير إلي‮ ‬الأسوأ ويبدو أن رئيس الهيئة مبسوط كده حتي‮ ‬لا‮ ‬يقول أحد إنه منحاز للجريدة أو‮ ‬يساعدها باعتباره أحد مؤسسيها‮.. ‬الرجل‮ ‬يدرأ عن نفسه الشبهات وهذه والله منتهي‮ ‬الموضوعية‮!!.. ‬وسلامات‮ ‬يا‮ ‬موضوعية‮!‬

معلومات أضافية

  • منشور في جريدة مسرحنا العدد رقم :

1 تعليق

  • أضف تعليقك د,محمد عبدالخليم غنيم الإثنين, 22 أيلول/سبتمبر 2014 13:45 أرسلت بواسطة د,محمد عبدالخليم غنيم

    تمام

تعليقاتكم

تأكد من مليء جميع الحقول المشار اليها بعلامة (*)

You are here