اشترك الآن في "مسرحنا" ويمكنك الحصول علي " جريدة مسرحنا " كل أسبوع أينما كنت أرسل حوالة بريدية الي مؤسسة الأهرام_شارع الجلاء_القاهرة_اشتراكات الاهرام/ جريدة مسرحنا .. سعر النسخة لمدة عام: 52 جنيها داخل مصر 65 دولارا للدول العربية 95 دولارا للدول الأجنبية

وسوف نصبح مسخرة الأمم‮!!‬

قييم هذا الموضوع
(0 تقيم)

 

أكثر ما‮ ‬يصيب الواحد بالإحباط أن هناك حلولاً‮ ‬بسيطة لمشكلة الأمية الثقافية لن تكلف الدولة شيئًا،‮ ‬لكن المسئولين لا‮ ‬يلتفتون وإذا التفتوا‮ ‬يتعامون أو‮ ‬يستعبطون‮.. ‬من الواضح أن الدولة بكل أجهزتها‮ ‬غير راغبة في‮ ‬رفع وعي‮ ‬الناس وتثقيفهم باعتبار أن المواطن الجاهل سهل السيطرة عليه،‮ ‬مع إنها نظرية عبيطة مثل من‮ ‬يتبعونها‮.. ‬بدليل أن تفشي‮ ‬الجهل جاء لنا بالإخوان‮. ‬حيث رأي‮ ‬البسطاء من الناس أنهم بتوع ربنا وماداموا بتوع ربنا‮ ‬يبقوا كويسين‮!!‬
لا صلاح لأحوال هذا البلد إلا بالثقافة‮.. ‬ولا صلاح للثقافة إلا إذا بدأت بالطفل في‮ ‬المدرسة‮.. ‬يعني‮ ‬عندي‮ ‬ملايين الأطفال في‮ ‬المدارس أستطيع تربيتهم تربية سليمة وجذبهم إلي‮ ‬الثقافة حتي‮ ‬ينشأوا مواطنين صالحين‮.. ‬لكنني‮ ‬أهمل هذا الجانب تمامًا وأتركهم نهبًا للأفكار المتطرفة‮.. ‬ثم بعد ذلك نظن أن بالأمن وحده نستطيع السيطرة علي‮ ‬الناس فلا نجني‮ ‬سوي‮ ‬الخراب‮.‬
هل المسألة معضلة‮.. ‬هل الأمر مستحيل‮.. ‬لا معضلة ولا أي‮ ‬شيء سوي‮ ‬أننا لا نريد‮.. ‬ماذا ستخسر الدولة إذا أتاحت مكتبة في‮ ‬كل مدرسة وشجعت التلاميذ علي‮ ‬القراءة‮.. ‬ماذا ستخسر إذا اهتمت بالنشاط المسرحي‮ ‬والموسيقي‮ ‬والفني‮ ‬وجعلت هناك حصصًا للمكتبة والموسيقي‮ ‬والرسم‮.. ‬حصص بجد وليس علي‮ ‬الورق ودمتم‮.‬
أذكر عندما كنت تلميذا في‮ ‬الابتدائية،‮ ‬وكان ذلك في‮ ‬أوائل السبعينيات أن أكثر الحصص التي‮ ‬تجذبني‮ ‬إلي‮ ‬المدرسة عموما كانت حصص المكتبة والموسيقي‮ ‬والرسم‮.. ‬هذا فضلاً‮ ‬عن حصتي‮ ‬الزراعة والألعاب‮.‬
وفي‮ ‬المرحلة الإعدادية كانت الفترة الذهبية للقراءة بفضل تشجيع المدرسين،‮ ‬وأهمهم مدرس الموسيقي‮ ‬الحاج حسن سيد درويش بن خالد الذكر سيد درويش‮.. ‬هذا الرجل هو من جذبني‮ ‬إلي‮ ‬الشعر والمسرح والموسيقي‮.. ‬كان‮ ‬يلحن كل النصوص؛ المقرر منها وغير المقرر،‮ ‬وكنا نرددها في‮ ‬طابور الصباح والحفلات المدرسية‮.. ‬وفي‮ ‬المرحلة نفسها أنشأنا فرقة للمسرح،‮ ‬وكما كنت كابتن فريق كرة القدم،‮ ‬وفريق السباحة‮ - ‬أيوه سباحة في‮ ‬مدرسة حكومية عامة بتاعة الناس الغلابة‮ - ‬كنت أيضًا رئيسًا لفرقة المسرح ومخرجًا لها،‮ ‬ولا تسألني‮ ‬كيف كنت أخرج‮.. ‬أي‮ ‬حاجة والسلام‮.. ‬المهم أنه كان هناك مسرح وعروض‮.. ‬ولن أحدثك عن فترة ثانوي‮ ‬وفترة الجامعة‮.‬
سيقول لك واحد عبقري‮ ‬من إياهم إن المدارس متكدسة بالتلاميذ وإن هناك عجزًا في‮ ‬مدرسي‮ ‬الموسيقي‮ ‬وموجهي‮ ‬المسرح‮.. ‬ماشي‮ ‬لا بأس لو هناك نية لعمل شيء مهم من أجل هذا البلد،‮ ‬فإن القائمين علي‮ ‬المدارس‮ ‬يستطيعون إنجاز كل ذلك وأكثر بالتعاون مع قصور الثقافة،‮ ‬فلا توجد مدينة في‮ ‬مصر لا‮ ‬يوجد بها بيت أو قصر للثقافة‮.. ‬المسألة في‮ ‬غاية البساطة‮ ‬يمكن للتلاميذ أن‮ ‬يمارسوا القراءة في‮ ‬مكتبة قصر الثقافة‮.. ‬ويمكن لهواة المسرح أن‮ ‬يستعينوا بمسرحي‮ ‬من قصر الثقافة،‮ ‬وكذلك‮ ‬يمكن لهواة الموسيقي‮ ‬أو الرسم‮.. ‬كل شيء ممكن وسهل لو توافرت الإرادة لدي‮ ‬الطرفين‮ : ‬التربية والتعليم والثقافة‮.. ‬لكن حتي‮ ‬الآن‮ ‬يبدو أن الطرفين‮ ‬غير راغبين أو مستعدين‮.‬
لماذا لا‮ ‬يدرك المسئولون في‮ ‬هذا البلد أننا في‮ ‬كارثة فعلاً‮ ‬وأنه لا أمل في‮ ‬أن ننهض ونستعيد مكانتنا إلا بالثقافة‮.. ‬لماذا لا‮ ‬يدركون أن نشر الوعي‮ ‬الثقافي‮ ‬بين تلاميذ المدارس لا‮ ‬يحتاج ميزانيات ضخمة قدر احتياجه إلي‮ ‬مجرد نيات طيبة‮.‬
سلوكيات المواطن المصري‮ ‬أصبحت في‮ ‬غاية البشاعة‮.. ‬أغلبنا أصبح عدوانيًا ومرتبكا ومضطربا وغريب الأطوار‮.. ‬لا‮ ‬يأكل جيدا ولا‮ ‬يمارس الرياضة ولا‮ ‬يمارس أي‮ ‬نشاط ثقافي‮.. ‬يعني‮ ‬الجسد والعقل والروح خارج الخدمة تمامًا‮.. ‬فإذا لم ننتبه لذلك فسوف نظل دائمًا وأبدًا في‮ ‬هذا الحضيض‮.. ‬وسوف نصبح مسخرة الأمم‮.. ‬إذا لم نكن قد أصبحنا بالفعل‮.‬

معلومات أضافية

  • منشور في جريدة مسرحنا العدد رقم : 354

تعليقاتكم

تأكد من مليء جميع الحقول المشار اليها بعلامة (*)

You are here