اشترك الآن في "مسرحنا" ويمكنك الحصول علي " جريدة مسرحنا " كل أسبوع أينما كنت أرسل حوالة بريدية الي مؤسسة الأهرام_شارع الجلاء_القاهرة_اشتراكات الاهرام/ جريدة مسرحنا .. سعر النسخة لمدة عام: 52 جنيها داخل مصر 65 دولارا للدول العربية 95 دولارا للدول الأجنبية

ولكم في‮ ‬اللجان أسوة‮!!‬

قييم هذا الموضوع
(0 تقيم)

 

وما مصر إلا مجموعة لجان‮.. ‬عندك لجان ما أنزل الله بها من سلطان‮.. ‬للشعر والقصة والنقد والمسرح وكافة شيء‮.. ‬وأنت إذا سألت شاعرًا أو قاصًا أو مسرحيًا أو ناقدًا ماذا فعلت لك لجنتك المحترمة؟ سيجيبك فورًا‮ ‬يا راجل عيب إحنا إخوات‮.. ‬وهي‮ ‬إجابة سريالية لا علاقة لها بأي‮ ‬شيء‮.. ‬تشبه إجابة واحد اسمه الشرقاوي‮ ‬يسألونه عن أحوال الطقس فيجيب بأنه تم اغتيال السيسي‮ ‬في‮ ‬قاعدة بحرية في‮ ‬الإسكندرية‮!!‬
دعك من لجان القصة والشعر والنقد فقد قلنا فيها من‮ »‬المنقي‮ ‬يا خيار‮« ‬وخليك في‮ ‬لجنة المسرح‮.. ‬ماذا قدمت هذه اللجنة للمسرح منذ إنشائها قبل مائة وخمسين عامًا من الآن؟ أعتقد لا شيء قدمته هذه اللجنة أو ستقدمه‮.. ‬وأعتقد أيضًا أن الحياة‮ ‬يمكن أن تستمر وتتزوج البنات وينجبن وينكدن علي‮ ‬أزواجهن‮.. ‬ويتزوج الشباب ويلعنون اليوم الذي‮ ‬ولدوا فيه‮.. ‬لكن الحياة تستمر دون أن‮ ‬يؤثر عدم وجود اللجنة سلبا أو إيجابًا في‮ ‬استمراريتها ونكد الزوجات ولعنات الأزواج‮.‬
ليس ذلك والله طعنًا في‮ ‬كفاءة أعضاء اللجنة ومكانتهم الإبداعية والنقدية والعلمية والمعملية‮.. ‬جميعهم علي‮ ‬راسي‮ ‬من فوق‮.. ‬لكن ما سلطتهم علي‮ ‬المسرح المصري‮.. ‬ما أفكارهم التي‮ ‬وضعوها لتطوير وتفعيل الحركة المسرحية في‮ ‬أرجاء مصر المحروسة كافة‮.. ‬وحتي‮ ‬إذا كانت هناك أفكار‮.. ‬وأثق أن أغلبهم مفكرون استراتيجيون‮.. ‬ما آلية تنفيذ هذه الأفكار وهل هي‮ ‬ملزمة لجهات الإنتاج المسرحي؟‮. ‬الذي‮ ‬أعرفه مثلا أن هيئة قصور الثقافة لديها ما‮ ‬يسمي‮ ‬بفرق القوميات وفرق القصور وفرق البيوت‮.. ‬والثابت أنها ما هي‮ ‬إلا مسميات‮.. ‬فالآلية واحدة ونمط الإنتاج واحد‮.. ‬هل فكرت لجنة المسرح الموقرة في‮ ‬اختراع جديد‮ ‬يجعل هناك تمايزًا ولو نسبيًا بين هذه وتلك‮.. ‬هل إذا فكرت واخترعت سوف تستجيب الثقافة الجماهيرية؟
نفس الأمر‮ ‬ينطبق علي‮ ‬مسرح الدولة‮.. ‬هل فكرت لجنة المسرح في‮ ‬آلية مختلفة لنمط الإنتاج في‮ ‬هذا المسرح‮.. ‬هل بحثت في‮ ‬أسباب انصراف الجمهور عنه‮.. ‬هل حتي‮ ‬فكرت في‮ ‬إلزام مسرح الدولة بأن‮ ‬يقدم عروضه في‮ ‬توقيتات مبكرة نسبيًا حتي‮ ‬يستطيع المواطنون الغلابة والفتيات والسيدات من الأماكن النائية في‮ ‬القاهرة الكبري‮ ‬ارتياد هذه المسارح‮.. ‬هل‮ ‬يعقل أن تنتهي‮ ‬بعض عروض مسرح الدولة ونحن في‮ ‬عز الشتاء بعد منتصف الليل وتوقف حركة مترو الأنفاق؟‮!‬
ما أقوله ليس ترفًا وليس شيئًا هينًا أو تافها لا‮ ‬يصح أن‮ ‬ينشغل به المفكرون في‮ ‬لجنة المسرح‮.. ‬فحكاية المواعيد هذه معمول بها في‮ ‬كل دول العالم المحترمة‮.. ‬وهي‮ ‬جزء من أزمة المسرح لدينا لأن مفهومنا عن مرتادي‮ ‬المسارح أنهم‮ »‬ناس فاضية‮«.‬
هناك الكثير من الأمور التي‮ ‬يجب أن تنشغل بها لجنة المسرح إذا أرادت أن تكون فاعلة حقًا ولها دور في‮ ‬دفع عجلة المسرح إلي‮ ‬الأمام‮.. ‬وهناك كذلك ضرورة لأن‮ ‬يمنح وزير الثقافة هذه اللجنة صلاحيات تمكنها من لعب دورها بدءًا من مشاركتها في‮ ‬اختيار قيادات المسرح ومرورًا بوضع آليات جديدة لعمل المسارح وإلزامها بإعلان خطتها لمدة عام علي‮ ‬الأقل،‮ ‬وكذلك تحديد مواعيد عروضها بما‮ ‬يتناسب مع ظروف الناس،‮ ‬وانتهاء بوضع خطط بعيدة المدي‮ ‬لتطوير العملية المسرحية برمتها،‮ ‬والاهتمام بالفرق المستقلة ودعم الجاد منها،‮ ‬وكذلك الهواة وفرق الجامعات والمسرح المدرسي‮ ‬وغيره‮.. ‬هل التفتت هذه اللجنة للمسرح المدرسي؟
أعتقد أن الأعضاء الموقرين لو التفتوا فقط للمسرح المدرسي‮ ‬لقدموا خدمة مهمة وتاريخية للمسرح المصري‮.. ‬المشكلة أنهم لا‮ ‬يلتفتون‮.. ‬والمشكلة أننا نلتفت إلي‮ ‬أدائهم ونردد كفاية حرام‮.. ‬الحياة أحلي‮ ‬بدون لجنة المسرح ولجنة السينما ولجنة كفالة الأيتام‮!‬

معلومات أضافية

  • منشور في جريدة مسرحنا العدد رقم : ٣٤١

تعليقاتكم

تأكد من مليء جميع الحقول المشار اليها بعلامة (*)

You are here