اشترك الآن في "مسرحنا" ويمكنك الحصول علي " جريدة مسرحنا " كل أسبوع أينما كنت أرسل حوالة بريدية الي مؤسسة الأهرام_شارع الجلاء_القاهرة_اشتراكات الاهرام/ جريدة مسرحنا .. سعر النسخة لمدة عام: 52 جنيها داخل مصر 65 دولارا للدول العربية 95 دولارا للدول الأجنبية

الممثل التكنوقراط

قييم هذا الموضوع
(0 تقيم)

 

بما أننا في‮ ‬زمن التكنوقراط،‮ ‬لدينا رئيس تكنوقراط‮ ‬يكلف رئيس وزراء تكنوقراط بتشكيل حكومة تكنوقراط فلا بأس من التفكير في‮ ‬الممثل التكنوقراط،‮ ‬ذلك الممثل الذي‮ ‬يمثل علينا أكثر مما‮ ‬يمثل لنا،‮ ‬وطبعا أكثر مما‮ ‬يمثلنا‮. ‬موقف الفنانين من الثورة كان موقفا تكنوقراطيا إلي‮ ‬حد بعيد،‮ ‬كثير منهم إلا من رحم ربي‮ ‬حتي‮ ‬رحيل مبارك،‮ ‬لم‮ ‬يكن‮ ‬يعرف ماذا‮ ‬يفعل وأي‮ ‬موقف‮ ‬يتخذ،‮ ‬بل إن نجما كبيرا من نجوم التليفزيون والسينما اتصل بي‮ ‬من بيروت قبل عودته لمصر أثناء الثورة ليسألني‮ ‬عما‮ ‬يفعل وإذا كان من الأفضل له أن‮ ‬يذهب لميدان التحرير أو إلي‮ ‬ميدان مصطفي‮ ‬محمود،‮ ‬صديقي‮ ‬فعلا لم‮ ‬يكن‮ ‬يفهم ماذا‮ ‬يحدث وحين أكدت له أنها الثورة‮ ‬يا صديقي‮ ‬فضّل البقاء في‮ ‬بيروت‮!‬
الممثل في‮ ‬بلدنا ممثل تكنوقراط،‮ ‬ممثل‮ "‬مكنة‮"‬،‮ ‬يعرف أين‮ ‬يضع قدمه في‮ ‬الاستديو لكنه‮ ‬يفشل في‮ ‬وضع قدمه في‮ ‬أي‮ ‬مكان آخر،‮ ‬وحين تسأله عن رأيه في‮ ‬أي‮ ‬شيء فإما أن‮ ‬يكتفي‮ ‬بالقول بأنه مجرد ممثل‮ (‬كما لو أن إجابته تلك تعني‮ ‬أنه مجرد حمار‮) ‬وإما أن‮ ‬يعيد ما سبق أن سمعه ممن حوله،‮ ‬فالاحتماء بالأقوال المشهورة أو المكرورة أكثر أمانا‮.‬
بعض الممثلين تكنوقراط أيضا بمعني‮ ‬أنهم‮ ‬يفصلون بين ما‮ ‬يمثلونه وبين مواقفهم في‮ ‬الحياة،‮ ‬الزعيم عادل إمام مثلا في‮ ‬مسلسله الجديد‮ ‬يسأل ابنه محمد إمام لماذا لم‮ ‬ينتظر التعيين في‮ ‬الجامعة فيقول له بتأثر لأنه في‮ ‬مصر ابن الضابط‮ ‬يصبح ضابطا وابن الطبيب‮ ‬يصبح طبيبا فيما‮ ‬يبادله الزعيم نظرة متأثرة جدا بحال البلد‮. ‬الأب والابن قدما مشهدا مؤثرا جدا من إخراج الابن الأكبر رامي‮ ‬إمام‮. ‬صحيح في‮ ‬بلدنا ابن الممثل‮ ‬يصبح ممثلا ومخرجا أيضا‮!‬
المناضلة الشريفة رغدة أيضا‮ ‬يمكن وصفها بأنها ممثلة تكنوقراط،‮ ‬فالمناضلة التي‮ ‬أثّرت في‮ ‬مشاهديها الذين حضروا عرض مسرحية حكاية لم تروها شهرزاد للكاتب الصديق علاء عبد العزيز سليمان،‮ ‬والتي‮ ‬حرضت مشاهديها علي‮ ‬الثورة ضد الحكام المستبدين الظالمين الفاسدين وقفت للدفاع عن صدام حسين،‮ ‬ثم للدفاع عن القذافي‮ ‬قبل أن‮ ‬يقتله الثوار،‮ ‬ثم للدفاع عن بشار الأسد‮. ‬المناضلة رغدة مناضلة في‮ ‬التمثيل فحسب،‮ ‬تعرف كيف تؤثر في‮ ‬مشاهديها كيف توصل رسالة الكاتب الثورجي‮ ‬الحقيقي‮ ‬لهم لكنها تحرص علي‮ ‬ألا تصل الرسالة نفسها إلي‮ ‬جوارحها أبدا،‮ ‬فهي‮ ‬مجرد ممثلة تكنوقراط‮. ‬اللهم عافنا واعف عنا وباعد بيننا وبين التكنوقراط في‮ ‬الحكومة وفي‮ ‬وزارة الثقافة وفي‮ ‬التمثيل أيضا اللهم أمين‮.‬

 

حاتم حافظ

معلومات أضافية

  • منشور في جريدة مسرحنا العدد رقم : ٢٦٤

تعليقاتكم

تأكد من مليء جميع الحقول المشار اليها بعلامة (*)

You are here