اشترك الآن في "مسرحنا" ويمكنك الحصول علي " جريدة مسرحنا " كل أسبوع أينما كنت أرسل حوالة بريدية الي مؤسسة الأهرام_شارع الجلاء_القاهرة_اشتراكات الاهرام/ جريدة مسرحنا .. سعر النسخة لمدة عام: 52 جنيها داخل مصر 65 دولارا للدول العربية 95 دولارا للدول الأجنبية

ثمة ما تغــيـّـر قادم

قييم هذا الموضوع
(0 تقيم)

 

    هل حقق مسرح ما بعد الثورات العربية تياراً‮ ‬فنياً‮ ‬وفكرياً‮ ‬متماسكاً‮ ‬يـُـمكن الحديث عنه‮ ...‬؟‮! ‬ذلك هو السؤال الأساسي‮ ‬الذي‮ ‬طرحه ملتقي‮ ‬الشارقة الثاني‮ ‬لكـُـتاب المسرح‮ ‬،‮ ‬والذي‮ ‬جاء تحت عنوان‮ " ‬الكتابة المسرحية الجديدة‮ " ‬،‮ ‬وشاركت فيه نـُـخبة كبيرة من كـُـتاب ونقاد المسرح العرب ؛ من المغرب‮ ‬،‮ ‬اليمن‮ ‬،‮ ‬السودان‮ ‬،‮ ‬السعودية‮ ‬،‮ ‬العراق‮ ‬،‮ ‬سوريا‮ ‬،‮ ‬الإمارات‮.‬
كانت ورقتي‮ ‬البحثية التي‮ ‬قدمتها تحت عنوان‮ " ‬التغيـّـرات المحتملة في‮ ‬المشهد المسرحي‮ ‬العربي‮ ‬بعد الثورات العربية‮ " ‬،‮ ‬وفيها رصدت أن معظم التغييرات التي‮ ‬طرأت علي‮ ‬المسرح العربي‮ ‬هي‮ ‬مجرد تغييرات شكلية قد‮ ‬يتبعها تغيـّـر في‮ ‬المضمون بعد ذلك وقد لا‮ ‬يتبعها‮ ‬،‮ ‬هذا التطور المحتمل في‮ ‬شكل وفكر النص المسرحي‮ ‬العربي‮ ‬ومن ثم العرض بعد ذلك مرهون بقدرة الثوار علي‮ ‬إكمال ثوراتهم‮ ‬،‮ ‬ومرهون بالموازاة بقدرة فناني‮ ‬المسرح علي‮ ‬طرح طرق مـُـغايرة للتعبير عن واقعهم الثوري‮ ‬الجديد‮.‬
وبنظرة‮  ‬عابرة للواقع بعد الثورات العربية‮ ‬،‮ ‬يمكنك أن تتعرف علي‮ ‬المأزق الذي‮ ‬وقع فيه الناخب المصري‮ ‬في‮ ‬انتخابات الإعادة‮ ‬،‮ ‬فإما أنه صـوّت لإعادة إنتاج النظام القديم‮ ‬،‮ ‬أو صـوّت لاختطاف الثورة في‮ ‬جانب واحد‮ ‬،‮ ‬وكلا الأمرين مـُـعقد جداً‮ ‬،‮ ‬وغير مـُـعبر عن جميع فئات الشعب‮ ‬،‮ ‬تلك هي‮ ‬دراما الصراع ما بين الموت قتلاً‮ ‬أو بالسم‮!‬
في‮ ‬سوريا الأمور تزداد تعقيداً‮ ‬،‮ ‬حتي‮ ‬أن فكرة البحث عن حلول لم تعد واردة إلا وهي‮ ‬مـُـقترنة بتدخل عسكري‮ ‬خارجي‮ ‬أو باندلاع حرب عالمية جديدة بين أمريكا وحلفائها من جهة‮ ‬،‮ ‬والصين وروسيا و‮.. ‬من جهة أخري‮. ‬
في‮ ‬اليمن الأحوال تتدهور سريعاً‮ ‬،‮ ‬ثمة مجاعة تقترب بسرعة مذهلة‮ ‬،‮ ‬وفي‮ ‬ليبيا توجد مئات الميليشيات المسلحة التي‮ ‬تخرج من منطلقات عوائلية‮ ‬،‮ ‬قبلية‮ ‬،‮ ‬دينية‮ ‬،‮ ‬أو مرتكزات أخري‮ ‬غير معروفة‮. ‬هناك تغيـّـر عنيف‮ ‬يجتاح المنطقة العربية بأسرها‮ ‬،‮ ‬هناك ما هو مـُـعلن‮ ‬،‮ ‬وأضعاف ذلك مما هو خفي‮ ‬وأخطبوطي‮ ‬وسـرّي‮ ‬،كل ذلك سيدخل حتما ضمن الحيز المعرفي‮ ‬للمسرح‮ ‬،‮ ‬وبما أن المسرح لم‮ ‬يـُـغيـّـر الواقع بالصورة التي‮ ‬ترضي‮ ‬فنانيه‮ ‬،‮ ‬الواقع الآن بكل حمولاته العنيفة المعلنة والسرية‮ ‬يستطيع‮  ‬تغيير المشهد المسرحي‮ ‬،‮ ‬والمسرح قادر هو الآخر علي‮ ‬التأثير في‮ ‬الواقع بما‮ ‬يحمل من ديمقراطية حقيقية‮ ‬يحتاجها هذا الواقع‮ ‬،‮ ‬إذاً‮ ‬ثمة تغيـّـرات محتملة‮ ‬،‮ ‬وتأثير وتأثر متبادل ستكشف عنه حالة المخاض المسرحي‮ ‬الراهنة‮.‬

 

إبراهيم الحـُـسيني

معلومات أضافية

  • منشور في جريدة مسرحنا العدد رقم : ٢٥٧
المزيد من مواضيع هذا القسم: « أوف أوف برودواي طنجة وأشياء أخري »

تعليقاتكم

تأكد من مليء جميع الحقول المشار اليها بعلامة (*)

You are here