اشترك الآن في "مسرحنا" ويمكنك الحصول علي " جريدة مسرحنا " كل أسبوع أينما كنت أرسل حوالة بريدية الي مؤسسة الأهرام_شارع الجلاء_القاهرة_اشتراكات الاهرام/ جريدة مسرحنا .. سعر النسخة لمدة عام: 52 جنيها داخل مصر 65 دولارا للدول العربية 95 دولارا للدول الأجنبية

كاريزما الرئيس

قييم هذا الموضوع
(0 تقيم)

 

بنظرة‮ ‬غير متأملة وبجهد بسيط تستطيع أن تعرف أن كل مرشحي‮ ‬الرئاسة‮ ‬يحاولون وبنسب متفاوتة إنتاج نوع مشابه من نمط التفكير العسكري‮ ‬الذي‮ ‬حكم مصر منذ ثورة‮ ‬1952 م‮ ‬،‮ ‬فكل منهم‮ ‬ينصب من نفسه مفكراً‮ ‬كبيراً‮ ‬قادراً‮ ‬علي‮ ‬النجاة بمصر من كل أزماتها الراهنة‮ ‬،‮ ‬يحملون جميعاً‮ ‬مخطوطات برامجهم معهم إلي‮ ‬الفضائيات‮ ‬،‮ ‬يتحدثون بثقة كبيرة عن كل شئ الصحة‮ ‬،‮ ‬الاقتصاد‮ ‬،‮ ‬الزراعة‮ ‬،‮ ‬الصناعة‮ ‬،‮ ‬الفنون‮ ‬،‮ ... ‬إلخ‮ ‬،‮ ‬وكأن كل واحد منهم تحول بقدرة قادر من بني‮ ‬آدم إلي‮ ‬سوبر بني‮ ‬آدم‮ ‬،‮ ‬كلهم تناسوا عن‮ ‬غفلة أو عن عمد أن مصر في‮ ‬طريق تحولها إلي‮ ‬الديمقراطية لا تحتاج إلي‮ ‬رئيس مفكر‮ ‬يحمل بمفرده عبقرية لا نهائية‮ ‬،‮ ‬ولديه القدرة بعقله المنفرد علي‮ ‬صناعة المستقبل‮. ‬
مصر تحتاج مشروعًا إنمائيًا متكاملاً‮ ‬يقوم علي‮ ‬إعداده ويتفق عليه خبراء وتكنوقراطيون وينفذه رئيس الدولة ــ أياً‮  ‬كان من هو ــ في‮ ‬مدد زمنية محددة‮ ‬،‮ ‬وإذا ما فشل في‮ ‬تنفيذه تكون لديه القدرة علي‮ ‬الخروج من الصورة‮ ‬،‮ ‬فهو ليس إلهاً‮ ‬ولا نصف إله ولم تعقم البشرية بالطبع بعد ميلاده الكريم‮ ‬،‮ ‬هو في‮ ‬نهاية الأمر بشر محدود القوة والعمر والمعرفة وعليه أن‮ ‬يحترم هذه المحدوديات‮ .‬
نريد دولة مؤسسات‮ ‬،‮ ‬سيادة قانون‮ ‬،‮ ‬دولة عدل وحرية‮ ‬،‮ ‬وأياً‮ ‬كان من سيحكم فلن‮ ‬يستطيع أن‮ ‬يحول مصر إلي‮ ‬جنة خلال أربع سنوات لكنه علي‮ ‬الأقل‮ ‬يستطيع أن‮ ‬يبدأ‮ ...‬،‮ ‬ولكن من هو ذلك الرجل‮  ‬من بين كل هؤلاء المرشحين‮ ... ‬؟‮ ! ‬هل نريده شخصية كاريزمية ثورية‮ ‬،‮ ‬لن تجد ذلك إلا في‮ ‬اثنين حمدين صباحي‮ ‬،‮ ‬وخالد علي‮ ‬،‮ ‬لكنهما كاريزما‮ ‬غير مكتملة نوعا ما‮ ‬،‮ ‬نوع آخر من الكاريزما ذات السمت الديني‮ ‬ستجدها في‮ ‬أبو الفتوح‮ ‬،‮ ‬العوا‮ ‬،‮ ‬الاشعل‮ ‬،‮ ‬مرسي‮ ‬،‮ ‬ولكنها كاريزما منطفأة تشعر معها بأنها تميل إلي‮ ‬هذا النوع من استدرار العطف‮ ‬،‮ ‬أما عمرو موسي‮ ‬،‮ ‬وأحمد شفيق فهما‮ ‬يتميزان بكاريزما إنفعاليه فقدت جزءاً‮ ‬من مهابتها‮ ‬،‮ ‬أما الآخرون وقد لا تعرفهم ــ إلي‮ ‬حد كبير‮  ‬فينتقصهم مثلي‮ ‬الكثير فيما عدا أبوالعز الحريري‮ ‬بعض الشيء‮. ‬
هؤلاء الكبار‮ ‬يستطيع أربعة منهم حصد معظم الأصوات ــ عليك أن تنتقي‮ ‬أربعة‮ ‬يناسبونك ــ أما الأربعة الذين أقصدهم‮ : ‬حمدين‮ ‬،‮ ‬أبو الفتوح‮ ‬،‮ ‬موسي‮ ‬،‮ ‬خالد‮ ‬،‮ ‬نظرا لعواملهم الكاريزمية الخاصة‮ ‬،‮ ‬وغالباً‮ ‬ما سيفوز واحد منهم بحكم مصر بالرغم من فرص خالد علي‮ ‬القليلة حتي‮ ‬الآن‮.‬
ولعل سمات ثبات الشخصية‮ ‬،‮ ‬التوازن الانفعالي‮ ‬،‮ ‬التأمل‮ ‬،‮ ‬القدرة علي‮ ‬الإستماع‮ ‬،‮ ‬والتأثير وإدارة الأزمات والبشر هي‮ ‬ما نحتاجه في‮ ‬شخصية الرئيس‮ ‬،‮ ‬وهي‮ ‬الصفات التي‮ ‬نجد معظمها في‮ ‬اثنين من المرشحين أو ثلاثة‮ ‬،‮ ‬فإذا ما فاز أحدهم‮ ‬يمكنه وقتها أن‮ ‬يستكمل سماته الكاريزمية ببعض دروس علم النفس والتنمية البشرية والتمثيل‮ ‬،‮ ‬ووفقاً‮ ‬لهذه التركيبة‮ ‬يمكن أن تتصنع تلك الكاريزما النوعية لمن سيحكمنا السنوات الأربع القادمة‮.‬

 

إبراهيم الحسيني

معلومات أضافية

  • منشور في جريدة مسرحنا العدد رقم : ٢٥٣

تعليقاتكم

تأكد من مليء جميع الحقول المشار اليها بعلامة (*)

You are here