اشترك الآن في "مسرحنا" ويمكنك الحصول علي " جريدة مسرحنا " كل أسبوع أينما كنت أرسل حوالة بريدية الي مؤسسة الأهرام_شارع الجلاء_القاهرة_اشتراكات الاهرام/ جريدة مسرحنا .. سعر النسخة لمدة عام: 52 جنيها داخل مصر 65 دولارا للدول العربية 95 دولارا للدول الأجنبية

لو كنت‮ ..‬ القطع الصغيرة صالحة‮ ‬لإثارة الدهشة

قييم هذا الموضوع
(0 تقيم)

 

شاهدت مؤخرا العرض المسرحي‮" ‬لو كنت‮ " ‬علي‮ ‬خشبة المسرح الصغير بمكتبة الإسكندرية وآثرت ألا أكتب عن العرض مباشرة‮  ‬منتظرا ليلة العرض الثانية‮  ‬في‮ ‬القاهرة علي‮ ‬مسرح‮  ‬أوبرا ملك وذلك لرغبتي‮  ‬في‮ ‬متابعة‮  ‬التجربة‮  ‬الجديدة‮  ‬التي‮ ‬أتبعها مخرج العرض محمد خميس‮  ‬بإقامة ندوة تفاعلية مع الجمهور عقب انتهاء العرض مباشرة بحضور أحد الضيوف الفاعلين في‮ ‬مجال المسرح لتجمع الندوة بين الجانبين الانطباعي‮ ‬والشعوري‮ ‬للجمهور العادي‮ ‬والاكاديمي‮ ‬المتخصص للناقد الضيف‮. ‬
وعرض‮ "‬لو كنت‮" ‬مأخوذًا عن مسرحية بعنوان‮ "‬لوكنت مع أبي‮"  ‬للكاتب الياباني‮ "‬هيساشي‮ ‬إنويه‮ " ‬وبطولة وإخراج الفنان متعدد المواهب محمد خميس الذي‮ ‬تألق في‮ ‬العديد من الأعمال الدرامية الجادة مثل مسلسل‮ "‬السبع وصايا‮" ‬و"الصياد‮" ‬والفيلم السينمائي‮  "‬فاصل ونعود‮" ‬و"ألف مبروك‮" ‬وغيرها‮  ‬وشاركته العمل الممثلة الشابة‮  ‬سلوي‮ ‬أحمد الحاصلة علي‮ ‬جائزة أفضل ممثلة صاعدة في‮ ‬المهرجان القومي‮ ‬للمسرح‮ ‬2013 وكذلك أفضل ممثلة في‮ ‬مهرجان مسرح بلا إنتاج ومهرجان الحرية للإبداع المسرحي‮ ‬ليكون‮  ‬حسن اختيار فريق العمل هو القطعة الأولي‮ ‬من القطع الكثيرة التي‮ ‬تساهم في‮ ‬نجاحه‮ .‬
وبرغم أن النص الأصلي‮ ‬للمسرحية‮  ‬تدور أحداثه في‮ ‬هيروشيما بعد ثلاث سنوات من الهجوم النووي‮ ‬المدمر‮  ‬الذي‮ ‬شنته الولايات المتحدة الأمريكية علي‮ ‬المدينة والذي‮ ‬راح ضحيته أكثر من‮ ‬140 ألف شخص جراء القصف المباشر وأضعاف هذا العدد في‮ ‬الأيام التالية جراء التلوث الإشعاعي‮ ‬والأمراض السرطانية التي‮ ‬انتشرت جراء هذا‮  ‬التلوث‮  ‬في‮ ‬إطار صراع نفسي‮ ‬لبطلة النص الأصلي‮ ‬الفتاة‮ "‬متسويــا‮" ‬ذات الستة وعشرين‮  ‬عاما التي‮ ‬نجت من الهجوم النووي‮ ‬بأعجوبة،‮ ‬ولكنها تشعر بالذنب الشديد لنجاتها بينما مات الآخرون،‮ ‬وتعاني‮ ‬جراء ذلك من أعراض الانعزالية والانسحاب من المجتمع و تحاول أن تكبت مشاعر الحب التي‮ ‬استشعرتها‮  ‬نحو الشاب‮ "‬تاكيـــزو‮" ‬الذي‮ ‬يتقرب منها‮  ‬ويحاول جاهداً‮ ‬إقناعها بأن تعيش حياتها‮. ‬وجراء هذا الصراع النفسي‮ ‬العنيف تستحضر شخصية والدها المتوفي‮ ‬في‮ ‬الحرب لتستعين به في‮ ‬المرور من الأزمة‮ . ‬إلا أن الإعداد الدرامي‮ ‬للنص جاء مختلفا لحد كبيرعن الرؤية الأصلية‮  ‬مع الحفاظ علي‮ ‬الفكرة الأساسية للعمل فقد أثر المخرج أن‮ ‬يؤجل التصريح بالمكان والزمان اللذين وقعت بهما الأحداث وكذلك آثر ألا‮ ‬يصرح بأن مأساة البطلة هي‮ ‬موت أهلها نتيجة الانفجار الرهيب ليضع المشاهد في‮ ‬حالة من الحيرة‮  ‬والشغف لمعرفة المزيد من التفاصيل حول مأساة تلك الفتاة‮. ‬
ولم‮ ‬يكن هذا هو التغيير الوحيد الذي‮ ‬عمد إليه محمد خميس في‮ ‬دراما النص الأصلي‮ ‬فقد أضاف قطعة أخري‮ ‬للبازل الضخم بانه لم‮ ‬يصرح أيضا بأن الأب الذي‮ ‬يعمل مخلصا طوال العرض علي‮ ‬أن‮ ‬يعيد ابنته إلي‮ ‬الحياة الاجتماعية ويشجعها علي‮ ‬أن تطلق عنان مشاعرها تجاه الشاب الذي‮ ‬يتقرب منها‮  ‬هو في‮ ‬الحقيقة‮ ‬غير موجود إلا في‮ ‬خيالها وربما‮ ‬يكون هو‮  ‬صوت العقل والضمير الذي‮ ‬يحاول أن‮ ‬ينقذ الفتاة من لعنة الذنب والعزلة وقد استطاع باستخدام العديد من التقنيات الحركية والكتابية‮  ‬التمهيد‮  ‬لتلك المفاجأة وخاصة خطوات الأب والابنة علي‮ ‬المسرح التي‮ ‬جاءت عدة مرات متشابهة تماما أثناء اتفاقهم علي‮ ‬أمر ما أو متناقضة تماما عند اختلافهم علي‮ ‬أمر آخر وكذلك بعض جمل الحوار التي‮ ‬كررها الأب والابنة علي‮ ‬حد سواء وقد كان من قطع البازل التي‮ ‬أضيفت للعرض المسرحي‮ ‬الفيديو المعروض علي‮ ‬شاشة كبيرة في‮ ‬الخلفية الذي‮ ‬يأتي‮ ‬أحيانا بصور لأطفال تلعب وصور لجنود في‮ ‬طريقها للميدان وصور أخري‮ ‬لمشاهد من الانزال الكبير علي‮ ‬سواحل نورماندي‮ ‬وسواحل اليابان وغيرها من مشاهد الحرب العالمية الثانية‮  ‬التي‮ ‬كانت‮  ‬تبدو في‮ ‬البداية لا علاقة لها بموضوع العرض ولكن كلما اقترب العرض من نهايته وتكشفت قصة العمل كلما اكتسبت منطقية أكثر وخاصة عندما تبدأ الفتاة في‮ ‬سرد قصتها المفجعة‮  ‬وكيف مات أهلها وصديقاتها في‮ ‬المدرسة جميعا جراء القنبلة وكيف نجت هي‮ ‬بالصدفة في‮ ‬مشهد تمثيلي‮ ‬يجمع بين الحزن وجلد الذات واجترار الماضي‮ ‬توجت فيه‮  ‬الفنانة سلوي‮ ‬أحمد أدائها المميز طوال العرض‮ ‬
وكما جاء في‮ ‬بداية العرض رقصة تعبيرية بين الأب والابنة تمهد للحدث وتأجج‮  ‬الصراع‮  ‬فقد انتهي‮ ‬العرض بأغنية للأب ترفع من قيم الحياة والإنسان وتنبذ العنف والحرب والدمار لتكتمل القطع الصغيرة المنمقة لرسم صورة كلية مفاجئة مدهشة ممزوجة‮  ‬بالفن والإبداع‮ .‬
وبالعودة مرة أخري‮ ‬للندوات التي‮ ‬تلت العرض فقد حضر الندوة الأولي‮ ‬بمكتبة الإسكندرية‮  ‬المخرج المسرحي‮ ‬د‮. ‬جمال‮ ‬ياقوت الذي‮ ‬أشاد بالعرض وبالأداء التمثيلي‮ ‬وكذلك المعالجة الدرامية للنص وأشاد بشكل خاص بموسيقي‮ ‬العرض وأن كانت له بعض الملاحظات حول الأداء الحركي‮ ‬لمحمد خميس وخاصة في‮ ‬الرقصة التعبيرية في‮ ‬البداية وأن كنت شخصيا قد قبلت أداءه الغنائي‮ ‬والراقص كأب‮ ‬يغني‮ ‬لابنته ويراقص‮  ‬عقلها الممتلئ بالأوهام‮. ‬
وعلي‮ ‬الجانب الآخر فقد حضر الندوة الثانية المخرج أحمد السيد مدير مسرح ملك الذي‮ ‬أشاد بأغنية النهاية وخاصة الجملة التي‮ ‬تقول‮ "‬الخوف أجبن من تنهيدة حب‮" ‬وأبدي‮ ‬إعجابه الشديد بسلاسة الإعداد ونضج الفكرة وأوضح أنه‮ ‬يؤمن أن ميزان العالم المختل لا‮ ‬يقومه إلا الشعوب ذات الحضارات العريقة كمصر والصين واليابان والعراق وتم إنتاج العرض بمنحة من مؤسسة اليابان بالقاهرة لفرقة فرغلي‮ ‬المستقلة للفنون الأدائية‮. ‬وكانت الرؤية الموسيقية‮   ‬والألحان‮  ‬للدكتور‮  ‬محمد حسني‮ ‬الذي‮ ‬دائما ما‮ ‬يترك بصمات واضحة في‮ ‬العروض المسرحية التي‮ ‬يشارك فيها،‮ ‬والكوريوجرافي‮ ‬محمد عبد الصبور،‮ ‬والسينما لإسلام رضوان،‮ ‬وإضاءة إبراهيم الفرن،‮ ‬والمخرج المنفذ حسام عبد العزيز،‮ ‬ومساعد المخرج أحمد أبو دوح،‮ ‬وإعداد وإخراج محمد خميس‮.‬

ميسرة صلاح الدين

معلومات أضافية

  • اسم المسرحية: لو كنت
  • جهة الانتاج: المركز الثقافي اليباني
  • عام الانتاج: ٢٠١٤
  • تأليف: هيساشي انوية
  • إخراج: محمد خميس
  • جريدة مسرحنا العدد رقم : ٣٨٣

تعليقاتكم

تأكد من مليء جميع الحقول المشار اليها بعلامة (*)

You are here