اشترك الآن في "مسرحنا" ويمكنك الحصول علي " جريدة مسرحنا " كل أسبوع أينما كنت أرسل حوالة بريدية الي مؤسسة الأهرام_شارع الجلاء_القاهرة_اشتراكات الاهرام/ جريدة مسرحنا .. سعر النسخة لمدة عام: 52 جنيها داخل مصر 65 دولارا للدول العربية 95 دولارا للدول الأجنبية

أحمس‮ ‬ 2014‮.. ‬طغيان المضمون علي‮ ‬الشكل‮ ‬

قييم هذا الموضوع
(0 تقيم)

 

قضية الالتزام في‮ ‬الفن من القضايا التي‮ ‬اقترنت بالنقد الماركسي‮ ‬خاصة في‮ ‬الفترة التي‮ ‬عرفت بالستالينية حيث تأسست جماعة الثقافة البروليتارية بقصد خلق ثقافة بروليتارية خالصة كما سماها زعيمها جدانوف وتنامي‮ ‬هذا الاتجاه ليصل إلي‮ ‬الحد الذي‮  ‬اتخذت معه اللجنة العليا للحزب البلشفي‮ ‬عام‮ ‬1928م قرارا مفاده أن الأدب عليه أن‮ ‬يعمل في‮ ‬خدمة مصالح الحزب‮ .. ‬ليكرس اتجاها في‮ ‬الفن عامة‮ ‬يدعو إلي‮ ‬استخدام الفن استخداما دعائيا لخدمة اتجاه سياسي‮ ‬ما‮.‬
الحال ذاته‮ ‬يظهر جليا لدي‮ ‬أحد الذين خرجوا من تلك البوتقة الماركسية و هو برتولد بريخت الذي‮ ‬كان‮ ‬يؤمن بأن المسرح ليست مهمته أن‮ ‬يعكس واقعا ثابتا بل واقعا متحركا لذا كان التغريب أهم ملامح مسرحه التثويري‮ ‬الساعي‮ ‬لتقويض البناء القائم علي‮ ‬الإيهام في‮ ‬المسرح البرجوازي‮ ‬ودفع جمهوره داخل قاعة العرض للتفكير بشكل مختلف عن ما هو سائد في‮ ‬واقعه‮  ‬والثورة علي‮ ‬الاوضاع القائمة والسعي‮ ‬لتغييرها‮ .‬
وفي‮ ‬مصر ظهر هذا الاتجاه بأشكال أخري‮ ‬تخدم الأوضاع السياسية وخاصة في‮ ‬أوقات الحروب منها ما قام به المخرج الراحل عبد الغفار عودة في‮ ‬تعبير آني‮ ‬متفاعل مع أحداث حرب أكتوبر بمسرحيته‮ "‬مدد شدي‮ ‬حيلك‮ ‬يا بلد‮" ‬التي‮ ‬اتسمت بديناميتها وتضمين البيانات العسكرية المتعاقبة أثناء المعركة داخل العمل ليصبح عملا حيا متفاعلا مع الأحداث ومستجداتها وتلك النوعية من الأعمال الهدف منها هو دعم المشاعر الوطنية لدي‮ ‬الجمهور وتوجيه الرأي‮ ‬العام نحو تبني‮ ‬موقف موحد تجاه قضية ما‮ .. ‬
وهذا هو ما أراده صناع العمل الفني‮ "‬أحمس‮ ‬2014 ‮"‬ الذي‮ ‬قدم علي‮ ‬خشبة مسرح قصر ثقافة المنصورة كأوبريت‮ ‬غنائي‮  ‬من تأليف الشاعر إبراهيم رضوان وإخراج أحمد عبد الجليل وبعيدا عن الغوص في‮ ‬صحة التوصيف الفني‮ ‬للعمل كأوبريت من خطأه‮ ‬،‮ ‬فالعمل كان‮ ‬يهدف في‮ ‬المقام الأول استعراض لبعض الشخصيات التاريخية التي‮ ‬كانت لها بصماتها الواضحة في‮ ‬خدمة هذا الوطن والتضحيه من أجله أو كانت لها أفكار تنويرية ساهمت في‮ ‬خلق تراث حضاري‮ ‬ومعرفي‮ ‬لهذا الوطن تلك الشخصيات‮ ‬يقدمها العمل لتكون مثالا للأجيال المعاصرة وقدوة‮ ‬يحتذي‮ ‬بها في‮ ‬مواجهة أخطار نراها جميعا تحيط بنا وبالوطن الذي‮ ‬أن ضاع ضعنا جميعا معه‮. ‬هذا عن مضمون العمل‮ ‬،‮ ‬أما الشكل الذي‮ ‬قدم من خلاله فلا نستطيع أن ندرجه تحت مظلة الدراما وقد‮ ‬يرجع هذا لكون مؤلفه شاعرا في‮ ‬الأساس فقد اهتم بصياغته شعرا دون أن‮ ‬يحاول صنع‮  ‬بناء درامي‮ ‬يحتوي‮ ‬ما‮ ‬يقدمه من أفكار فقد سار العمل علي‮ ‬وتيره ثابتة منذ بدايته وحتي‮ ‬نهايته فنري‮ ‬مجموعة الجوقه تندد بما‮ ‬يحدث من إرهاب ومحاولة لزعزعة الأمن وأحداث فوضي‮ ‬في‮ ‬البلاد‮  ‬ثم تقدم الشخصية التاريخية ثم تدخل الشخصية للتحدث عن نفسها في‮ ‬مباشرة ورغم رقي‮ ‬الكلمة المقدمة شعرا فإنها لم تكن لغة تخاطب‮  ‬حواري‮  ‬تأشيري‮ (‬هنا‮ ‬– الآن‮) ‬ولذا لم نر شخصيات ذات أبعاد درامية أو محاولة لخلق صراع‮ ‬ينتج عنه تطور في‮ ‬الحدث فقد طغت الرسالة المراد إرسالها للمتلقي‮ ‬علي‮ ‬الشكل الدرامي‮ ‬المقدم وأصبحت اللغة الشعرية هي‮ ‬المسيطرة سواء مؤداة أو مغناة‮.... ‬وهذا ما دفع المخرج إلي‮ ‬استخدام أدواته المسرحية لخلق متعة بصرية وسمعية للمتلقي‮ ‬لكسر تلك الرتابة الموجودة في‮ ‬النص فنراه علي‮ ‬مستوي‮ ‬الديكور والذي‮ ‬صممه علاء الحلوجي‮ ‬علي‮ ‬شكل تلال وهضاب‮  ‬ومجري‮ ‬مائي‮ ‬بينهما جعلت من خشبة المسرح عدة مستويات ومن ورائها خلفية بيضاء استخدمها كشاشة للعرض في‮ ‬جانب منها نري‮ ‬حمامة بيضاء وعلي‮ ‬الجانب الآخر في‮ ‬العمق مجسما لجندي‮  ‬ليكون تشكيلا دلاليا‮ ‬يعبر عما نريده من سلام وأننا قادرون علي‮ ‬مواجهة أي‮ ‬عدو وقهره ورغم بساطة الرساله التشكيليه فإنها لا تخلو من العمق بالإضافة للمتعة البصرية التي‮ ‬حققتها‮. ‬
وقد استطاع المخرج أن‮ ‬يضيف متعة بصرية جديدة باستخدامه عدد كبير من الممثلين كجوقة للعمل نجح في‮ ‬صنع تشكيلات حركية متنوعة أحدثت كثيرا من التكرار النمطي‮ ‬للفعل المسرحي‮ ‬وساعدت في‮ ‬إضافة متعة بصرية جديدة للمتلقي‮ .. ‬
هذا بالإضافة إلي‮ ‬إحداث لحظات ضوئية متنوعه أكملت العنصر السينوغرافي‮ ‬الذي‮ ‬كان له الدور الرئيسي‮ ‬في‮ ‬العمل في‮ ‬إعطاء المتعة للمتلقي‮ ‬مع عامل هام آخر وهو الأداء التمثيلي‮ ‬لتلك النخبة من الفنانين الذين نجحوا في‮ ‬صنع إيقاع منضبط للعمل وكسر ذلك الإيقاع الشعري‮ ‬للكلمة الذي‮ ‬قد‮ ‬يحدث رتابه في‮ ‬بعض الأحيان فقد كانت خبرة أيمن الشيوي‮ ‬ورجائي‮ ‬فتحي‮ ‬وأحمد عوض وعلي‮ ‬سعد وأشرف عوده‮  ‬والسيد الاباصيري‮ ‬والسيد بيومي‮ ‬عاملا فاعلا في‮ ‬ربط المتلقي‮ ‬بخشبة المسرح طوال العمل‮ .. ‬
أيضا استخدام مشاهد فيديو لأحداث ذات صلة وثيقة بموضوع العمل وعرضها علي‮ ‬الشاشة في‮ ‬الخلفية أضاف حالة من التنوع البصري‮ ‬ورسخ لما‮ ‬ينادي‮ ‬به العمل من مفاهيم وطنية‮.. ‬ألحان الدكتور رؤوف النفيس‮  ‬والأشعار لمؤلف العمل‮  ‬جاءت فاصلا ممتعا للمشاهد ومؤكدة الهدف الوطني‮ ‬الذي‮ ‬تأثر به كثيرا المؤلف فنقله في‮ ‬دفقة شعرية دسمة للمتلقي‮ ‬إلا أن حرفية أحمد عبد الجليل كمخرج استطاع أن‮ ‬يخفف من حدتها بأدواته الفنية ومهارة ممثليه واستطاع في‮ ‬النهاية أن‮ ‬يقدم سهرة فنية ممتعة ذات هدف وطني‮ ‬في‮ ‬لحظة فاصلة من تاريخ الوطن وما‮ ‬يواجهه من تحديات‮ ‬يجب معها أن‮ ‬يبذل كل فرد من أبنائه‮  ‬قصاري‮ ‬جهده للدفاع عنه ورد هذه الهجمة الشرسة كل في‮ ‬مجاله وبأدواته التي‮ ‬يمتلكها‮. ‬

طارق مرسي

معلومات أضافية

  • اسم المسرحية: احمس
  • جهة الانتاج: الهيئة العامة لقصور الثقافة
  • عام الانتاج: ٢٠١٤
  • تأليف: إبراهيم رضوان
  • إخراج: احمد عبد الجليل
  • جريدة مسرحنا العدد رقم : ٣٨١

تعليقاتكم

تأكد من مليء جميع الحقول المشار اليها بعلامة (*)

You are here