اشترك الآن في "مسرحنا" ويمكنك الحصول علي " جريدة مسرحنا " كل أسبوع أينما كنت أرسل حوالة بريدية الي مؤسسة الأهرام_شارع الجلاء_القاهرة_اشتراكات الاهرام/ جريدة مسرحنا .. سعر النسخة لمدة عام: 52 جنيها داخل مصر 65 دولارا للدول العربية 95 دولارا للدول الأجنبية

شهرزاد وإعادة إنتاج المسرح الغنائي

قييم هذا الموضوع
(0 تقيم)

 

منذ عام‮ ‬1919 وحتي‮ ‬عام‮ ‬1923 لحن سيد درويش‮ ‬26 أوبريت بها حوالي‮ ‬260 لحنا تعتبر المظهر الحي‮ ‬للمسرح الغنائي‮ ‬المصري‮ ‬في‮ ‬فترة ازدهاره‮  ‬وخاصة أيام أن كان‮ ‬ينافسه في‮ ‬التلحين إبراهيم فوزي‮ ‬،‮ ‬وداوود حسني‮ ‬،‮ ‬كميل شمبير‮ ‬،‮ ‬كامل الخلعي‮ ‬،‮ ‬وأمين صدقي‮ ‬وغيرهم‮ .. ‬ومنذ ذلك الحين والمسرح الغنائي‮ ‬المصري‮ ‬في‮ ‬ازدهار تبعه لحظات خفوت إلي‮ ‬أن‮ ‬غاب تماما ويكاد‮ ‬يكون اندثر وكل عدة أعوام‮ ‬يطل علينا أحد المبدعين ليحيي‮ ‬المسرح الغنائي‮ ‬ثانية وهكذا الحال‮ .. ‬ورغم أهمية المسرح الغنائي‮ ‬وقدرته علي‮ ‬جذب الجمهور إلي‮ ‬المسرح إلا أن مسارحنا تُعاني‮ ‬من ندرة المسرحيات الغنائية ونكاد لا نقدم مسرحية‮ ‬غنائية إلا كل عشر سنوات‮ ‬،‮ ‬ولا أذكر عرضا قريبا إلا الباروكة وهو أيضا أحد نتاجات خالد الذكر سيد درويش‮ ‬،‮ ‬ولعل السر من وراء ذلك هو التكلفة الضخمة التي‮ ‬تتكلفها عروض المسرح الغنائي‮ ‬وما‮ ‬يتطلبه من موسيقي‮ ‬وألحان ومطربين وفرق استعراضية وكورال‮ .. ‬فالتكلفة ظلت دائما هي‮ ‬العائق أمام تقديم مثل هذا النوع من العروض الغنائية الموسيقية‮ .. ‬واليوم‮ ‬يسعي‮ ‬أحد المخرجين لتحدي‮ ‬هذه الأزمة وتقديم عرض‮ ‬غنائي‮ ‬موسيقي‮ ‬بتكاليف محدودة تكاد لا تصل إلي‮ ‬عُشر التكلفة التي‮ ‬قُدم بها آخر عرض‮ ‬غنائي‮ ‬علي‮ ‬الأوبرا منذ سنوات عدة‮ .. ‬ولإعادة إحياء المسرح الغنائي‮ ‬كان لا بد أن نلتقط طرف الخيط من حيث انتهي‮ ‬الأقدمون وحققوا النجاحات ومن ثم كان لا بد من البحث عن سيد درويش رائد التطوير لهذا النوع من المسارح‮ .. ‬وقد وعي‮ ‬المخرج أحمد عبد الجليل ذلك ولذا اختار أحد الأوبريتات الشهيرة‮ ( ‬أوبريت شهرزاد‮ ) ‬ليقدمه اليوم علي‮ ‬المسرح‮ .. ‬ولما لا وهو أحد المخرجين القلائل الذين تمرسوا علي‮ ‬تقديم مثل هذا النوع من المسرح فقد قدم من قبل عدة عروض في‮ ‬المسرح الغنائي‮ ‬ومنها‮ " ‬يوم القيامة‮ " ‬لزكريا أحمد وبيرم التونسي‮ ‬،‮ ‬ثم قدم إعادة صياغة لمسرحية‮ " ‬الجنيه المصري‮" ‬لبديع خيري‮ ‬ونجيب الريحاني‮ ‬برؤية‮ ‬غنائية إستعراضية،‮ ‬وأوبريت‮ " ‬شحتوت‮"  ‬للشاعر أحمد فؤاد نجم،‮ ‬ومسرحية‮ " ‬آه‮ ‬يا ليل‮ ‬يا قمر‮" ‬لنجيب سرور‮ ..  ‬واليوم‮ ‬يقدم لنا أوبريت شهرزاد من تأليف عزيز عيد،‮ ‬أغاني‮ ‬وأشعار بيرم التونسي،‮ ‬ألحان سيد درويش،‮ ‬توزيع موسيقي‮ ‬عبد الله رجال ووليد حيدر‮ ‬،‮ ‬واستعراضات عاطف عوض،‮ ‬ديكور عبد المنعم مبارك،‮ ‬إضاءة أبو بكر الشريف وبطولة محمد عبد المعطي،‮ ‬رحاب عمر‮ ‬،‮ ‬وليد حيدر،‮ ‬نهاد فتحي،‮ ‬أيمن الشيوي‮ ‬،ومحمد السعداوي‮ ‬،‮  ‬وائل زكي،‮ ‬أحمد أبو عميرة،‮ ‬والقزم محمود‮ .. ‬ومن إنتاج مركز الهناجر للفنون‮ .. ‬وشهرزاد أميرة تترية تبلغ‮ ‬من العمر‮ ‬ 20 عاما،‮ ‬يحمي‮ ‬مُلكها جيش من المرتزقة من بينهم‮ "‬زعبلة‮" ‬الذي‮ ‬ارتحل من مصر وراء حبيبته‮ "‬حورية‮" ‬في‮ ‬رتبة‮ "‬هزق بزق‮" ‬وهي‮ ‬رتبة تعادل الجندي،‮ ‬وتعجب به الأميرة فترقيه إلي‮ ‬رتبة قائد عام جيوش الأميرة وتنتصر جيوش الأميرة بقيادة زعبلة وتحاول شهرزاد إغرائه لكنه‮ ‬يفضل عليها حبيبته التي‮ ‬تعمل كوصيفة في‮ ‬القصر وهي‮ "‬حورية المصرية‮" ‬ومن خلال العرض تحذو الأوبريت بذكاء إلي‮ ‬تمجيد الجيش المصري‮ ‬واعتزاز المصري‮ ‬بجنسيته وعمق إنتمائه إلي‮ ‬تراب مصر من خلال لحن‮ ( ‬أنا المصري‮ ) ‬ولحن‮ ( ‬أحسن جيوش في‮ ‬الأمم جيوشنا‮ ) .. ‬وقد استطاع المخرج أن‮ ‬يجمع في‮ ‬فريق عمله كوكبة من المواهب الإبداعية كي‮ ‬يخرج العمل في‮ ‬أبهي‮ ‬صوره‮ .. ‬فقد استطاع بداية الدكتور عبد المنعم مبارك أن‮ ‬يقدم لنا لوحة بانورامية رائعة في‮ ‬الديكور وسينوجرافيا المكان وذلك عبر بساطة شديدة ولا تكلف حيث هناك استخدام جيد لستائر السكوندو التي‮ ‬تقسم المسرح وتعمل علي‮ ‬تغيير المنظر المسرحي‮ ‬في‮ ‬سهولة ويسر‮ ‬،‮ ‬وكذا البانوراما في‮ ‬العمق والتي‮ ‬تمثل مجموعة الخيام في‮ ‬معسكر جنود الأميرة وهو المنظر الرئيسي‮ ‬في‮ ‬المسرحية والذي‮ ‬استطاع الدكتور مبارك أن‮ ‬يستخدم فيه أسلوب الخيامية حيث المناظر ليست مطبوعة ولكنها مخُاطة فوق بعضها مما تعطي‮ ‬بُعدا وشكلا جماليا في‮ ‬ذات الوقت‮ .. ‬وكذا تميزت باليتة اللون التي‮ ‬استخدمها سواء في‮ ‬الديكور أو الملابس فتناسبت مع الإطار العام للعرض وتناسبت مع شكل ونوع المسرح الغنائي‮ ‬الموسيقي‮ ‬الذي‮ ‬يتم تقديمه فجاءت ملابس القواد والجنود متناسبة ودالة علي‮ ‬تلك المملكة اللا تاريخية وكذا جاءت ملابس الجواري‮ ‬والملكة شهرزاد وحورية‮ .. ‬وكذلك جاءت الاستعراضات التي‮ ‬صممها الدكتور عاطف عوض من خلال ورشة إبداعية جاءت معبرة عن الحدث وجاءت متنوعة من أغنية لأخري‮ ‬حيث أدخل المخرج الاستعراضات في‮ ‬أغلب أغنيات الأوبريت وجاء الراقصون متميزون في‮ ‬رقصهم وفي‮ ‬خفة ظلهم وابتسامتهم علي‮ ‬المسرح حتي‮ ‬الروسيات منهن‮ .. ‬أما الموسيقي‮ ‬فالبطبع هي‮ ‬من أعظم الموسيقات التي‮ ‬أبدعها سيد درويش وإن جاء التوزيع مختلفا بعض الشيء عن الأصل التاريخي‮ ‬للأوبريت كي‮ ‬يتناسب مع روح العصر وحداثة الآلات المستخدمة وقد برع عبد الله رجال ووليد حيدر في‮ ‬صياغتهما للتوزيع الجديد الذي‮ ‬أضاف بعض الحلي‮ ‬للحن الأصلي‮ ‬وضخم في‮ ‬استخدامه للموسيقي‮ ‬الأوركسترالية كي‮ ‬تتناسب وفخامة الموضوع‮ .. ‬والمخرج قد تناول النص الأصلي‮ ‬الذي‮ ‬أبدعه عزيز عيد ووضع أشعاره الشاعر الكبير بيرم التونسي‮ ‬صاحب خفة الظل والفكاهة‮ ‬،‮ ‬وقد قام المخرج بحذف بعض المناطق والمشاهد لتقليل مدة‮  ‬الأوبريت الطويل في‮ ‬الأصل‮ ‬،‮ ‬وأضاف بعض الجمل العصرية التي‮ ‬تتناسب وتقديم العرض الآن‮ .. ‬وأوبريت شهرزاد‮  ‬يشبه إلي‮ ‬حد كبير الأوبرا الشهيرة عايدة ولما لا وقد أشار بعض النقاد قديما إلي‮ ‬ذلك صراحة ومن‮ ‬يتناول القصتين‮ ‬يجد هذا التشابه حاضرا‮ ‬،‮ ‬وقد استفاد كتاب وملحنو هذا العصر كثيرا من فن الأوبرا والموسيقي‮ ‬الأوربية والعالمية وأخذوا عنها الكثير وبالرجوع إلي‮ ‬التاريخ وبالبحث في‮ ‬الأرشفيات المختلفة علي‮ ‬الإنترنت نجد صورا تخص هذا الموضوع‮ ‬،‮ ‬وكانت إحداها لإعلان هذه الرواية في‮ ‬تياترو حديقة الأزبكية من قبل فرقة زكي‮ ‬عكاشة وذلك بتاريخ‮ ‬28  و‮ ‬29 ديسمبر‮ ‬1926‮..‬ ( فرقة زكي‮ ‬عكاشة تقدم شهوزاد علي‮ ‬مسرح الأزبكية عام‮ ‬1926 ) ونجد كذلك تعليق مجلة روز اليوسف الصادرة بتاريخ‮ ‬6 يناير‮ ‬1927 علي‮ ‬عرض هذه الرواية والتي‮ ‬ذكرت أنها‮ " : ‬مقتبسة عن رواية فرنسية اسمها‮ ‬La grande Duchesse  ، وقام بالاقتباس عزيز عيد ونظم الأغاني‮ ‬بيرم التونسي‮ "  .. ‬وما‮ ‬يعنينا في‮ ‬هذا السياق ليس التعريب ولا فكرة الاقتباس فهذه أمور عادية وقام عليها المسرح المصري‮ ‬والعربي‮ ‬عموما في‮ ‬بداياته‮ .. ‬إلا أن ما‮ ‬يجذب الانتباه في‮ ‬هذا الإعلان هو الإسم القديم للأوبريت‮ ( ‬شهرزاد‮ ) ‬أي‮ ‬شهوة‮ ‬،‮ ‬زاد‮ .. ‬وهي‮ ‬كلمة في‮ ‬منتهي‮ ‬الدلالة لشهرزاد بطلة الرواية وتعبر عن طبيعة هذه الأميرة التي‮ ‬تمكنت منها الشهوة إلي‮ ‬حد مرضي‮ ‬فجعلها تسعي‮ ‬وراء كل شاب وسيم أو جندي‮ ‬مفتول العضلات كي‮ ‬تقيم معه علاقة‮ ‬،‮ ‬وهذا ما فعلته الأميرة مع زعبله ومن بعده مع مخمخ‮ ‬،‮ ‬وقبلهما مع كثيرين كما‮ ‬يروي‮ ‬الوزير ذلك‮ .. ‬ولعل المخرج قد أدرك تلك الصفة في‮ ‬شهرزاد فسلط الضوء عليها وأعطي‮ ‬للممثلة التي‮ ‬لعبت الدور‮  ‬أداء‮ ‬يظهر فيه ذلك التعطش للجنس‮ ‬،‮ ‬وقد أدته الممثلة ببراعة وساعدها في‮ ‬ذلك ما تتمتع به من جمال فجعلها أكثر مصداقية وأكثر تعبيرا عن الشكل المرضي‮ ‬لذلك التعطش‮ .. ‬ولكن اسم الرواية قد تغير بعد عامين من ظهور الأوبريت ونال فشلا في‮ ‬البداية ثم تعاقبت عليه الفرق حتي‮ ‬بات‮ ‬يحقق نجاحا كبيرا‮ .. ‬والمسرحية الغنائية التي‮ ‬شاهدناها اليوم علي‮ ‬الهناجر قد منحتنا عبق هذا التاريخ فاستمتعنا ونحن نتذوق إبداعات الماضي‮ ‬بروح معاصرة‮ ‬،‮ ‬ولا سيما تميز كوكبة من النجوم علي‮ ‬المسرح في‮ ‬مباراة رائعة في‮ ‬التمثيل والغناء بدءا من الدكتور محمد عبد المعطي‮ ‬في‮ ‬دور قري‮ ‬آدم الذي‮ ‬تجاوز السنوات وتدفق بحيوية تنافس الشباب علي‮ ‬المسرح وخفة ظل معهودة وسرعة بديهة تمكنه من التصرف علي‮ ‬المسرح وإضحكاك الجمهور‮ .. ‬وكذا تميز الدكتور أيمن الشيوي‮ ‬في‮ ‬لعب دور الوزير ولا سيما أنه كان أكثر الموجودين علي‮ ‬المسرح حفاظا علي‮ ‬شكل الشخصية وأبعادها المختلفة ولاسيما في‮ ‬ظل لهجة شامية تمكن منها ولم‮ ‬يجعلها تعيقه عن الإجادة أو‮  ‬إمتاعنا بالتمثيل وإظهار تلون الشخصية وعمقها‮ .. ‬وجاء وائل زكي‮ ‬بخفة ظل كبيرة وليونة جسدية وهو‮ ‬يؤدي‮ ‬دور قمع الدولة‮ ‬،‮ ‬وكذلك جاء أحمد أبو عميرة جادا صارما معبرا عن شخصية مخمخ التي‮ ‬لعبها بحرفية‮ ‬،‮ ‬وبرع محمد السعدواي‮ ‬ضيف شرف المسرحية في‮ ‬لعب شخصية البوسطجي‮ ‬ورغم أن الشخصية لم تظهر سوي‮ ‬مشهد وحيد إلا أنها تركت بصمة واضحة بخفة ظل معهودة للسعداوي‮ ‬وليونة جسدية‮ ‬،‮ ‬وكذا في‮ ‬الغناء الحي‮ ‬أيضا‮ .. ‬،‮ ‬وإذا جئنا للغناء إلي‮ ‬جانب التمثيل فلا بد أن نخص كلا من رحاب عمر‮ ‬،‮ ‬ووليد حيدر ونهاد فتحي‮ ‬بالثناء الخاص‮ .. ‬فقد لعبت رحاب شخصية شهرزاد كما أرادها مؤلفها وقصد من إطلاقه اسم شهوة زاد علي‮ ‬مسرحيته في‮ ‬أول إصدار لها‮ .. ‬ورغم عدم خبرة رحاب الكبيرة في‮ ‬التمثيل إلا أن صوتها القوي‮ ‬والمعبر ووجهها الجميل قد أضفيا الكثير علي‮ ‬الشخصية وساعدانا علي‮ ‬التمتع بها‮ ‬،‮ ‬أما نهاد فتحي‮ ‬فقد لعبت دور الجارية ببراعة شديدة ومنحتنا تعبيرات هائلة في‮ ‬التمثيل ولا سيما في‮ ‬لحظات الصمت وردود الأفعال والتي‮ ‬لا تصدر إلا من ممثلة محترفة‮ ‬،‮ ‬وزاد علي‮ ‬براعتها ما حباها به الله من صوت قوي‮ ‬أوبرالي‮ ‬وطبقات صوتية تمتعنا بها وهي‮ ‬تنشدنا وتنقلنا من أغنية لأخري‮ ‬،‮ ‬وأخيرا وليس آخرا فيجيء المطرب الملحن والفنان وليد حيدر في‮ ‬أدائه لدور زعبله‮ ‬،‮ ‬ولويد صوت قوي‮ ‬معبر ذو إحساس مرهف ومتدفق أمتعنا بغنائه وبقوة صوته وتعبيراته طوال العرض المسرحي‮ ‬،‮ ‬وفاجئنا بأدائه التمثيلي‮ ‬الذي‮ ‬جاء بسيطا وذا لمحة خاصة أظهر فيها ملامح الفتي‮ ‬المصري‮ ‬الحبيب‮ ( ‬الفوريجي‮ ‬اللي‮ ‬مقطع السمكة وديلها‮ ) ‬وفي‮ ‬نفس الوقت الجندي‮ ‬المقدام الصارم ذو الشخصة القوية المهيبة وذلك من خلال أداء سلس أو ما‮ ‬يسمونه السهل الممتنع فأمتعنا بأدائه وبغنائه طوال العرض الذي‮ ‬استمتعنا به حقا واستمتعنا بوعي‮ ‬وجرأة المخرج أحمد عبد الجليل‮  . ‬

 

خالد‮  ‬حسونه

معلومات أضافية

  • اسم المسرحية: أوبريت شهرزاد
  • جهة الانتاج: مركز الهناجر للفنون
  • عام الانتاج: ٢٠١٢
  • تأليف: عزيز عيد
  • إخراج: أحمد عبد الجليل
  • جريدة مسرحنا العدد رقم : ٢٨٠

تعليقاتكم

تأكد من مليء جميع الحقول المشار اليها بعلامة (*)

You are here