اشترك الآن في "مسرحنا" ويمكنك الحصول علي " جريدة مسرحنا " كل أسبوع أينما كنت أرسل حوالة بريدية الي مؤسسة الأهرام_شارع الجلاء_القاهرة_اشتراكات الاهرام/ جريدة مسرحنا .. سعر النسخة لمدة عام: 52 جنيها داخل مصر 65 دولارا للدول العربية 95 دولارا للدول الأجنبية

حتشبسوت بالأبيض والأسود

قييم هذا الموضوع
(0 تقيم)

 

أثار قرار لجنة تحكيم الفرق القومية بحجب الجائزة الثانية حفيظة كثير من المخرجين المخضرمين الذين‮ ‬يعملون مع فرق الثقافة الجماهيرية منذ فترة طويلة إذ اعتبروا القرار بداية مخططة من قبل الإدارة لحجب النشاط المسرحي‮ ‬في‮ ‬المستقبل ولما كان القرار بلا تفسير مقنع من اللجنة الموقرة التي‮ ‬لا نشك في‮ ‬نزاهتها أو قيمتها العلمية بأي‮ ‬حال من الأحوال فإن الحقيقة باتت ضائعة إذ أن السؤال المحير الذي‮ ‬ظهر في‮ ‬الأفق هو كيف حصلت تلك الفرق علي‮ ‬درجات عالية من قبل لجنة التصعيد التي‮ ‬أهلتها للمشاركة في‮ ‬المهرجان الختامي‮ ‬لقد جاءت معظم تلك الفرق وهي‮ ‬محملة بالأماني‮ ‬لحصد الجوائز الأولي‮ ‬في‮ ‬المهرجان الختامي‮ ‬فأصطدمت بالنتيجه المخيبة للآمال وحدثت بين المشاركين فوضي‮ ‬عظيمة وكانت الأسئلة الأولي‮ ‬تدور حول المعايير التي‮ ‬تتعامل بها لجنة التحكيم وهل هناك معايير تعطي‮ ‬بسخاء وأخري‮ ‬تحسب بصرامة ؟‮ ‬
الحقيقة التي‮ ‬يعرفها الجميع أن تقييم العمل الإبداعي‮ ‬يعود بداهة للمحكم نفسه حيث ثقافته وفهمه لطبيعة العمل المسرحي‮ ‬وإدراكه للفروق النوعية والجمالية بين عرض وعرض آخر وتفاوت النتائج هو أمر طبيعي‮ ‬فما تراه أنت عرضا رائعا أراه أنا عرضا عاديا أو ضعيفا،‮ ‬ثم إن العروض قدمت في‮ ‬مكان ظالم للإبداع حيد كثيرا من جماليات الصورة والأداء وأصاب معظم المشاركين بالوهن،‮ ‬فكيف‮ ‬يقدمون إبداعاتهم علي‮ ‬خشبة خشنة أعدت علي‮ ‬عجل بل وتفتقد للحد الأدني؟ كما أن الوعود والاتفاقيات الكثيرة التي‮ ‬سبقت المهرجان بتقديمه علي‮ ‬خشبات البيت الفني‮ ‬للمسرح زاد من سخط المخرجين وجعل الفرق تستشعر المهانة وبات الكل‮ ‬غير راض عن أداء الإدارة في‮ ‬الأزمة التي‮ ‬انتهت نهاية محبطة ففي‮ ‬السنوات السابقة كثيرا ما اشتكوا من المكان نفسه ومع اشتداد الأزمة قبل المهرجان اعتذر المخرج عمرو قابيل وفرقته عن المشاركة للسبب نفسه وما كان من بقية الفرق إلا المشاركة علي‮ ‬مضض فجاءت النتائج لتزيد الجراح جراحًا جديدة ويعلن أكثر من مخرج عن أسفه علي‮ ‬المشاركة أصلا في‮ ‬المهرجان‮. ‬
إذن الأجواء جاءت معاكسة وغير محفزة علي‮ ‬التنافس وهو أمر انسحب بالتدريج ليصيب العروض بالوهن واللامبالاة ولم تتح لي‮ ‬الفرصة لمتابعة معظم العروض لإحساسي‮ ‬السابق بأنها عروض مهزومة قبل بداية الاحتفال‮. ‬
من هذه العروض قدم إقليم القاهرة الكبري‮ ‬وشمال الصعيد عرض‮ (‬حتشبسوت‮ ) ‬للفرقة القومية بالجيزة وهو من تأليف عبدالمنعم عبد القادر سينوجرافيا إبراهيم الفوي‮ ‬ألحان أحمد خلف وتصميم حركي‮ ‬سيد البنهاوي‮ ‬وإخراج حسن الوزير‮ .‬
والعرض‮ ‬يتناول حياه الملكة حتشبسوت  1490- 1580 ق.م والتي‮ ‬كانت تدعي‮ ‬ماعت‮ ‬– ‮ ‬كا‮ ‬– ‮ ‬رع ومعناها العدل هو روح رع‮  ‬كما كان اسمها‮ ‬يعني‮ ‬أميز النساء بفضل آمون أو خليلة آمون المفضلة علي‮ ‬النساء وهي‮ ‬ابنة الملك تحتمس الأول وزوجة تحتمس الثاني‮ ‬وهي‮ ‬خامس فراعنة الأسرة الثامنة عشر وقد تميز عهدها بقوة الجيش والبناء وإقامة العلاقات الاقتصادية حيث اهتمت بالأسطول التجاري‮ ‬وأنشأت السفن الكبيرة وأحضرت عن طريقه البخور والعطور والتوابل والنباتات والأشجار الاستوائية والحيوانات المفترسة والجلود وأشهر البعثات التي‮ ‬أرسلتها للتجارة كانت لبلاد بونت‮. ‬
أحبت المهندس سنموت الذي‮ ‬بنا لها معبدها الشهير في‮ ‬الدير البحري‮ ‬والذي‮ ‬كافأته بالكثير إذ جعلته مشرفا علي‮ ‬رعاية ابنتها الوحيدة وقربته من موقع إصدار القرار ومنحته‮ ‬80 ‮ ‬لقبا الأمر الدي‮ ‬جعله‮ ‬يتفاني‮ ‬في‮ ‬حبها وخدمتها وكان قد حفر نفقا بين مقبرته ومقبرتها،‮ ‬فقد شاركا في‮ ‬حياة أسطورية وانتهيا نهاية‮ ‬غامضة حيث قتل سنموت بينما قيل إنها ماتت مسمومة وفي‮ ‬مراجع أخري‮ ‬توقع العلماء أن تكون ماتت بالسرطان أو السكر وقد اشتهرت في‮ ‬فترة حكمها بالصرامة والشدة وقد لبست ملابس الرجال وأشاعت بين الرعية أنها ابنة آمون وقد أشيع أيضا أنها قتلت زوجها وأخيها تحتمس الثاني‮ ‬كي‮ ‬تنفرد بالحكم وحدها‮. ‬
وقد التقط المؤلف عبد المنعم عبد القادر طرف علاقتها بسنموت وحيَّد إلي‮ ‬حد كبير قصة الحب التي‮ ‬كانت بينهما واهتم أكثر بأعداء الوطن فلم‮ ‬يحددهم بالاسم فقط فقد أشار إلي‮ ‬أنهم مجموعة من الخونة الذين تآمروا علي‮ ‬الوطن الذي‮ ‬لا‮ ‬ينتمون إليه فقد كانوا أحفاد الهكسوس الذين‮ ‬يكرهون الخير لمصر وأهلها وبني‮ ‬المؤلف موضوعه علي‮ ‬تلك الثنائية التي‮ ‬تصنع أفاضل وأشرار فبدت الشخصيات ملونة بالأبيض والأسود إما شخصيات خيرة كسنموت وحتشبسوت وتحتمس الثالث وما أشرار مثل مدير القصر ورئيس العيون ومجموعة المتلصصين وأدار الصراع علي‮ ‬هذا النحو الذي‮ ‬لا‮ ‬يعطي‮ ‬فرصة حقيقية لبناء شخصيات من لحم ودم‮ ‬،‮ ‬وكان علي‮ ‬الممثلون الذين‮ ‬يلعبون الأدوار الصغيرة أن‮ ‬يفتشوا في‮ ‬التكوين الصارم علي‮ ‬أي‮ ‬ملمح إنساني‮ ‬يتيحوا به للشخصية الدرامية وجودها الحي‮ ‬داخل كيان الدراما المقدمة فقد لعبت مثلا الممثلة‮ (‬دعاء الخولي‮ ) ‬دورها بفهم جيد لطبيعة الدور الصغير وقد ساعدها في‮ ‬بناء مشهد متماسك فهم المخرج لطبيعة المشهد في‮ ‬البناء العام للعرض المسرحي‮ ‬فقد كان المشهد علامة فارقة تبين هؤلاء الأشرار المتأمرين حتي‮ ‬علي‮ ‬الأشخاص المخلصين لهم فبدت زوجة رئيس العيون وكأنها قربان‮ ‬يقدمه زوجها ليبدي‮ ‬تفهمه وتفانيه في‮ ‬خدمة تلك المجموعة الشريرة التي‮ ‬ميزها السينوجراف ومصمم الأزياء بزي‮ ‬يخلط بين الأحمر والأسود فبدوا كخفافيش الظلام الذين‮ ‬يجتمعون في‮ ‬الأماكن المتطرفة ويتجمعون في‮ ‬أشكال عنكبوتيه وتبدو حواراتهم وخططهم واضحة ولا تخلو من خبث لا‮ ‬يعنيهم شيئًا سوي‮ ‬تشويه صورة سنموت وحتشبسوت وبث السموم في‮ ‬جموع الشعب عن علاقة مشينة تجمع الملكة وكاتم أسرارها وهو أمر أراه محيرا إلي‮ ‬حد ما،‮ ‬فمن المؤكد أن المؤلف قد اطلع علي‮ ‬المراجع التي‮ ‬تفيد العلاقة بين الملكة وسنموت ولكنه آثر أن‮ ‬يبدي‮ ‬تلك العلاقة وكأنها مبتدعة من قبل أحفاد الهكسوس المستعمرين ؟ هو هنا‮ ‬يلوي‮ ‬عنق التاريخ المثبت كي‮ ‬يؤسس لفكرته عن طبيعة الصراع من وجهة نظره وقد أهمل بذلك خطا دراميا كان سيعطي‮ ‬عمله وجاهة‮ ‬غير مسبوقة فالمعلومات المتوفرة حول ذلك الملمح كانت كفيلة بتعضيد تيمات النص وعلي‮ ‬جانب آخر بدأ المؤلف بكلمات حتشبسوت التي‮ ‬تعرف بها نفسها للمتلقي‮ ‬وكأنها راوي‮ ‬الحدث الدرامي‮ ‬والمتحكم في‮ ‬تطور حدثه وجعل معظم تصرفاتها صارمة تخرج من أفكارها هي‮ ‬وحدها فهي‮ ‬المكتشف للتدابير القذرة من قبل أحفاد الهكسوس وهي‮ ‬وحدها التي‮ ‬تشير للقاضي‮ ‬كي‮ ‬يتتبع تصرفاتهم ويكشفهم وكذا هي‮ ‬وحدها التي‮ ‬تستدعي‮ ‬ابنتها من العالم الآخر وتعطيها الإشارة كي‮ ‬تخرج من التابوت الملكي‮ ‬وتعيد الأحداث علي‮ ‬المتلقي‮ .‬
وقد جاءت كلمات الأعاني‮ ‬معضدة لذلك الفهم الذي‮ ‬يبعد عن الجو الأسطوري‮ ‬ويقترب من المعاني‮ ‬العامة فكلمات الأغنية الرئيسية بالحدث الدرامي‮ ‬تنفع لكل العصور وتحذر من مطلقي‮ ‬السموم فتراه‮ ‬يقول‮ (‬يا مبحرا في‮ ‬النيل حاذر‮.. ‬فموسم الفقس دائر‮ .. ‬يدور بالدوائر‮.. ‬وينفث الريح العظيم‮) ‬وفي‮ ‬نهاية الحدث الدرامي‮ ‬بشرنا بكلماته ها نحن نفتح العين ونرفع الرقاب‮.. ‬بكلمة الحق رفع رب السماء‮.. ‬ووضع الميزان‮ .. ‬يا مبصرا رفع الكتاب‮.. ‬هذي‮ ‬مواعيد الحساب‮. ‬
كلمات تصلح لكل العصور ولا تنتمي‮ ‬لعصر بعينه أو حدث بعينه هي‮ ‬فقط تشير لفهم الكاتب لأحفاد الهكسوس وكأنهم‮ ‬يفقسون السم في‮ ‬النيل العظيم فيلوثون مياهه بسمومهم الفتاكة التي‮ ‬تأخد في‮ ‬طريقها أكل مسعي‮ ‬للإصلاح‮.‬
وقد تعامل حسن الوزير مع النص بطريقة اهتمت تماما بتقسيم الأبيض والأسود من حيث الحركة أو تفسير الأحداث والشخصيات كي‮ ‬يسهل علي‮ ‬متلقيه ذلك الفهم لطبيعة الصراع بين حتشبسوت‮ (‬مصر‮ ) ‬وبين أحفاد الهكسوس الذين‮ ‬يبدوا أنهم مازالوا‮ ‬يبثون السم في‮ ‬النيل العظيم كي‮ ‬يعيدوا الكرَّة مرات ومرات فهم في‮ ‬رأيه مازالوا‮ ‬يعيشون بيننا‮ ‬يكرهون الخير ويرصدون الحدث الدائر ويتبعون منهجا واحدا لا‮ ‬يحيدون عنه ومن ثم بدت الحركة وتفسير الشخصيات منحازة لهذا التقسيم الصارم‮.. ‬تبدو الأشكال فيه والملابس واضحة ولا تعطي‮ ‬فرصة لأي‮ ‬فهم مختلف كما أنه آثر أن تتصدر المشهد دائما حتشبسوت‮ (‬آمال رمضان‮) ‬المشهد الدائر في‮ ‬صدر المسرح وحتي‮ ‬المشاهد التي‮ ‬كانت تجلس فيها علي‮ ‬العرش الكائن علي‮ ‬يمين المتلقي‮ ‬كان‮ ‬يعطيها دائما صدارة الصورة وجعل كل الشخصيات تدور في‮ ‬ذلك الفلك‮. ‬
ويبدو أن الإنتاج لم‮ ‬يساعد مهندس الديكور اللامع إبراهيم الفوي‮ ‬كي‮ ‬يقدم تصورا‮ ‬يليق بالملكة العظيمة فقد بدا التابوت وكرسي‮ ‬العرش لا‮ ‬يليقون بملكة في‮ ‬حجم حتشبسوت ولكنه اهتم في‮ ‬نهاية الحدث بالمركب الدي‮ ‬يدخل المسرح مع أغنية الفينال وأعطاه حياة بدت لامعة علي‮ ‬خلاف بقية المشاهد‮. ‬
وجاء الأداء التمثيلي‮ ‬طيبا من مجموعه الممثلين أيمن سعودي‮ »‬سنموت‮« ‬وعبدالله أبو المجد‮ »‬تحتمس‮« ‬وأحمدإبراهيم‮ »‬كبير القضاة‮« ‬وريهام حسن‮ »‬الأميره‮« ‬وعادل جمعه‮ »‬مدير القصر‮« ‬وأحمد البوشي‮ »‬رئيس العيون‮« .‬

أحمد خميس

معلومات أضافية

  • اسم المسرحية: حتشبسوت
  • جهة الانتاج: قومية الجبزة - هيئة قصور الثقافة
  • عام الانتاج: ٢٠١٢
  • تأليف: عبد المنعم عبد القادر
  • إخراج: حسن الوزير
  • جريدة مسرحنا العدد رقم : ٢٧٧
أخر تعديل في الأربعاء, 27 شباط/فبراير 2013 12:02

تعليقاتكم

تأكد من مليء جميع الحقول المشار اليها بعلامة (*)

You are here