اشترك الآن في "مسرحنا" ويمكنك الحصول علي " جريدة مسرحنا " كل أسبوع أينما كنت أرسل حوالة بريدية الي مؤسسة الأهرام_شارع الجلاء_القاهرة_اشتراكات الاهرام/ جريدة مسرحنا .. سعر النسخة لمدة عام: 52 جنيها داخل مصر 65 دولارا للدول العربية 95 دولارا للدول الأجنبية

‬وطني‮ ‬حبيبي‮ .. ‬ ليلة في‮ ‬متحف الشمع العربي

قييم هذا الموضوع
(0 تقيم)

 

كلنا مرت علينا‮ ‬،‮ ‬في‮ ‬شكل أو آخر ـ وعذرا للتكرار ـ قصة ذلك الشيخ العجوز الذي‮ ‬كان علي‮ ‬فراش الموت‮ ‬،‮ ‬فأراد أن‮ ‬يعلم بنيه جدوي‮ ‬الاتحاد فيما بينهم وأن‮ ‬يوصيهم به‮ ‬،‮ ‬فجمعهم وأعطي‮ ‬لكل واحد منهم عودا من الحطب‮ ‬،‮ ‬وطلب منهم أن‮ ‬يكسروه‮ ‬،‮ ‬ففعلوا‮ ‬،‮ ‬وتكسرت أعواد الحطب‮ . ‬ثم وضع عددا من أعواد الحطب في‮ ‬حزمة واحدة وأعطاها لهم ليحاول كل واحد أن‮ ‬يكسرها فلم‮ ‬يستطع أي‮ ‬منهم ذلك‮ ‬،‮ ‬فيبتسم الشيخ ليكشف لهم‮ ( ‬ولنا‮ ) ‬عن المغزي‮ ‬في‮ ‬أن الاتحاد قوة‮ .‬
عندما نفحص هذه القصة الرمزية‮ ‬،‮ ‬نلاحظ أنها لم تكشف لنا عن كل محتواها بمجرد الإبانة‮ ‬،‮ ‬أو الإعلان عن المغزي‮ ‬وإتاحته بشكل تعليمي‮ ‬مباشر في‮ ‬نهايتها‮ . ‬فهناك مسألة أعواد الحطب كمقابل رمزي‮ ‬مواز للأخوة أبناء الشيخ‮ ‬،‮ ‬وكيف تتشابه الفئتان في‮ ‬أن أفرادهما‮ ‬،‮ ‬كل علي‮ ‬حدة‮ ‬،‮ ‬متماثل مع الآخر في‮ ‬النوع والأصل‮ . ‬والمسألة الملفتة الأخري‮ ‬،‮ ‬تتعلق بالشيخ‮ . ‬لقد أجل الشيخ الدرس هذا ليجعل منه درسه الأخير‮ ( ‬وهذا من باب التأكيد علي‮ ‬أهمية الدرس‮ ‬،‮ ‬إذا وضعنا في‮ ‬تصورنا آليات الخيال المبدع للقصة‮ ) . ‬ولكن لنوسع من أفق القصة في‮ ‬اتجاه آخر‮ ‬،‮ ‬ولنتساءل معا عما كان‮ ‬يفعله الشيخ طيلة سنين حياته إزاء تربية أبنائه‮ ‬،‮ ‬وعن مدي‮ ‬نجاحه في‮ ‬تلقينهم القيم والمبادئ‮ . ‬ويمكننا في‮ ‬هذه الحالة أن نلون مشاعره في‮ ‬لحظات موته‮ : ‬فهل كان مقبلا علي‮ ‬الموت بنوع من الحسرة ؟‮ .. ‬أم كان مجرد شيخ ثرثار مولع بإلقاء المواعظ حتي‮ ‬رمقه الأخير ؟
يصادف جمهور المسرح نوعيات من العروض تولي‮ ‬جٌلّ‮ ‬اهتمامها لما تلقيه من دروس ومواعظ من فوق المنصة علي‮ ‬أسماعه‮ . ‬ويمكن ـ في‮ ‬غير صعوبة ـ أن نصف العرض المسرحي‮ " ‬وطني‮ ‬حبيبي‮ " ‬لفرقة‮ ( ‬حوارات‮ ) ‬،‮ ‬وهو من تأليف‮ : ‬ياسر بدوي‮ ‬،‮ ‬ومن إخراج‮ : ‬أحمد‮ ‬ياسر‮ ‬،‮ ‬بأنه ضمن هذه الفئة من العروض‮ . ‬
يقدم‮ " ‬وطني‮ ‬حبيبي‮ " ‬الكلمة علي‮ ‬ما عداها من الأدوات المسرحية‮ ‬،‮ ‬فكانت هي‮ ‬الوسيلة الرئيسية للتعريف بالشخصيات‮ ‬،‮ ‬وعرض الموضوع‮  ‬،‮ ‬ثم طرح الحل‮ . ‬مع الاستناد‮ ‬،‮ ‬خلال ذلك‮ ‬،‮ ‬إلي‮ ‬قدر قليل من الأحداث‮ . ‬والبناء الدرامي‮ ‬للعرض بسيط في‮ ‬مجمله‮ ‬،‮ ‬يطرح شخصياته في‮ ‬مكان داخلي‮ ‬واحد‮ ‬،‮ ‬ثم تتحرك بعضها إلي‮ ‬الخارج‮ ‬،‮ ‬ثم ترتد ثانية إلي‮ ‬الداخل‮ . ‬ليتجادل العنصران معا‮ ‬،‮ ‬ومن جدلهما تنتج الرسالة حاسمة صريحة منادية بوحدة العرب‮ .‬
والمكان عبارة عن صالة عرض بأحد المتاحف‮ ‬،‮ ‬يزدان بعدد من التماثيل‮ . ‬ويتناوب علي‮ ‬حراسته شابان‮ ‬،‮ ‬وفي‮ ‬لحظة تبديل الوردية‮ ‬يتناقشان‮ ‬،‮ ‬فنعرف أن الشاب الذي‮ ‬يستلم نوبة الحراسة حاصل علي‮ ‬مؤهل عال‮ . ‬ينام‮ ‬،‮ ‬فتدب في‮ ‬التماثيل الحياة‮ ‬،‮ ‬علي‮ ‬نحو‮ ‬يذكر بتيمة الفيلم الأمريكي‮ ‬night at the museum ,2006 ( الذي‮ ‬تحول إلي‮ ‬سلسلة بإنتاج جزء ثان له عام‮ ‬2009 ) . نلاحظ أن اختيار شخصيات التماثيل تم علي‮ ‬نحو رومانتيكي‮ ‬،‮ ‬فهي‮ ‬مستدعاة من عالم السير والمواويل الشعبية‮ ( ‬عنترة وعبلة‮ ‬،‮ ‬أبو زيد الهلالي‮ ‬،‮ ‬علي‮ ‬الزيبق‮ ‬،‮ ‬ياسين وبهية‮ ‬،‮ ‬أدهم الشرقاوي‮ ) ‬وهي‮ ‬شخصيات تدخل الخيال الشعبي‮ ‬في‮ ‬إعادة صياغتها‮ ‬،‮ ‬لتتفاوت فيها نسب الواقع والخيال‮ ‬،‮ ‬الحقيقة والمبالغة إلي‮ ‬الأبد‮ . ‬وبالنظر إلي‮ ‬الشخصيات الذكورية منها نجد أن الفكرة السائدة عنها هي‮ ‬فكرة البطولة‮ ‬،‮ ‬يستدعيهم العرض بما‮ ‬يعكس الحاجة إلي‮ ‬هذه النوعية من الأبطال‮ / ‬الرجال‮ ‬،‮ ‬فهم مهمومون‮ ( ‬كل علي‮ ‬طريقته‮ ) ‬بما آل إليه حال العرب الراهن‮ ‬،‮ ‬ويتجه إلي‮ ‬الواقع‮ ( ‬خارج المتحف‮ ) ‬ليحاول تغييره‮ ‬،‮ ‬ولكن تؤول كل الجهود إلي‮ ‬الفشل‮ ‬،‮ ‬فيعودون ثانية إلي‮ ‬المتحف‮ ( ‬كما عادت من قبل شخصيات الكهف ومعها ابنة الملك‮ ‬،‮ ‬بلا أمل‮ ‬،‮ ‬في‮ " ‬أهل الكهف‮ " ‬لتوفيق الحكيم‮ ) ‬غير أن شخصيات‮ " ‬وطني‮ ‬حبيبي‮ " ‬تمتلك أفكارا لحل إشكاليات الواقع ما تلبث أن تطرحها‮ ‬،‮ ‬لتقع في‮ " ‬حِجر‮ " ‬المتفرجين‮ ‬،‮ ‬وهي‮ ‬من نوعية‮ : ‬فوقوا‮ ‬يا أمة العرب‮ ! .. ‬فوقوا‮ ‬يا جُند العرب‮ ! .. ‬الفُرقة هي‮ ‬اللي‮ ‬هزمتكم مش الزمن‮ . ‬ثم بكشفهم عن عدو العرب ـ ويصفه العرض بـ‮ " ‬الأزلي‮ " ‬ـ وهو اليهود‮ .‬
يعتمد أسلوب الإخراج علي‮ ‬البساطة‮ . ‬فالصورة المسرحية ترتكز علي‮ ‬شكل شبه ثابت‮ ‬،‮ ‬فشخصيات التماثيل مرتبة علي‮ ‬المنصة في‮ ‬شكل قوس عرضي‮ ‬إلي‮ ‬الداخل‮ ‬،‮ ‬لا تغادره إلا قليلا‮ ‬،‮ ‬وتحتفظ شخصية الحارس بقدر أكبر من الديناميكية‮ ‬،‮ ‬كرمز للمواطن العربي‮ ‬القلِق المطحون ـ نجد في‮ ‬اسمه شيئا من هذه الدلالة‮ : ‬درويش بن بهلول المهربد ـ إذ‮ ‬يتحرك في‮ ‬مختلف الاتجاهات‮ ‬،‮ ‬بادئا حركته من نقطة انطلاق أسفل وسط المسرح‮ ‬،‮ ‬كان‮ ‬يتمدد فيها نائما‮ . ‬أعلي‮ ‬قمة القوس‮ ‬يوجد عنترة فوق منصة صغيرة‮ ‬،‮ ‬ليبرز كأقوي‮ ‬الشخصيات المحورية المسيطرة وكرمز للفروسية والتحرر من العبودية‮ ‬،‮ ‬وعن‮ ‬يمينه‮ ‬ياسين‮ " ‬الثائر‮ " ‬وعلي‮ ‬الزيبق‮ " ‬الحيلة الشعبية‮ " ‬وعن‮ ‬يساره أبو زيد الهلالي‮ "‬صورة أخري‮ ‬للفروسية‮ " ‬وأدهم الشرقاوي‮ " ‬صورة أخري‮ ‬للحيلة الشعبية‮ " .‬
خفف من حدة استاتيكية الصورة‮ ‬،‮ ‬الاعتناء بعنصري‮ ‬الملابس والاكسسوارات‮ ‬،‮ ‬التي‮ ‬أضفت علي‮ ‬الشخصيات نوعا من البريق والرونق بما‮ ‬يتلاءم مع فكرة البطولة‮ ‬،‮ ‬وجاذبية أداء بعض الممثلين‮ ‬،‮ ‬يأتي‮ ‬في‮ ‬مقدمتهم محمود مختار في‮ ‬دور عنترة‮ ‬،‮ ‬بإعطائه صورة حيوية للقوة‮ ‬،‮ ‬وبامتلاكه قدرة التعبير الصوتي‮ ‬بعد أن‮ ‬غابت تفاصيل ملامح وجهه بفعل الطلاء الأسود للبشرة‮ . ‬يليه أحمد سيف في‮ ‬دور درويش بتعبيره في‮ ‬لحظات متعددة عن شخصية الشاب المحبط الذي‮ ‬يتعايش مع الأمور بالسخرية منها‮ ‬،‮ ‬وهو ما‮ ‬يؤشر إلي‮ ‬مسألة هامة‮ ‬،‮ ‬وهي‮ ‬حاجته‮ ‬،‮ ‬مع من بقي‮ ‬من الممثلين‮ ‬،‮ ‬إلي‮ ‬المزيد من التدريب ليشمل التألق كافة لحظات الشخصية علي‮ ‬المنصة‮ .‬
في‮ ‬الزمن المضارع‮ ‬،‮ ‬الآن‮ ‬،‮ ‬في‮ ‬هذه اللحظة الحيوية والمتحركة لواقعنا‮ ‬،ما الذي‮ ‬يحتاجه الجمهور من فنان المسرح ؟ هل‮ ‬يحتاج إلي‮ ‬المزيد من المواعظ والتوصيات والتحذيرات‮ .... ‬الخ ؟ ألا‮ ‬يلحظ الفنان المسرحي‮ ‬الملتزم‮ ‬،‮ ‬أنه بهذا لا‮ ‬يتخلص من عبء المسئولية ؟ أو أنه‮ ‬يلقي‮ ‬بمزيد من الأعباء علي‮ ‬الجمهور ؟ إن تشبع الفنان المسرحي‮ ‬بفكرة ما‮ ‬،‮ ‬أو إيمانه بها علي‮ ‬أنها الحل الأمثل دون سواها‮ ‬،‮ ‬لا‮ ‬يبيح له أن‮ ‬يصدّر هذه الرسالة طوال الوقت وفي‮ ‬كل الأحوال‮ . ‬إنه بهذا‮ ‬يشبه ذلك الطبيب الشعبي‮ ‬في‮ ‬الموالد ـ وورث دوره الإعلان التليفزيوني‮ ‬ـ إذ‮ ‬يقف علي‮ ‬رؤوس الأشهاد‮ ‬يرفع في‮ ‬يده عبوة ما‮ ‬،‮ ‬ويهتف في‮ ‬الناس بمزاياها‮ ‬،‮ ‬وبأن فيها الدواء الشافي‮ ‬من كل داء‮ ‬،‮ ‬وأن سعرها في‮ ‬متناول كل‮ ‬يد‮ . ‬إن أزمة خطاب القومية العربية الحالي‮ ‬جزء منها كامن في‮ ‬رومانتيكيته‮ ‬،‮ ‬وتجاهله للمتغيرات الجزئية علي‮ ‬أرض الواقع‮ ‬،‮ ‬وللكفاح الداخلي‮ ‬الخاص المبذول في‮ ‬كل بلد‮ ‬،‮ ‬وللفروق البينية‮ . ‬وينظر للوحدة العربية نظرته إلي‮ ‬حزمة واحدة من الحطب‮ .  ‬

 

عبد الحميد منصور

معلومات أضافية

  • اسم المسرحية: وطني‮ ‬حبيبي
  • جهة الانتاج: فرقة حوارات - انتاج مستقل - القاهرة
  • عام الانتاج: ٢٠١٢
  • تأليف: ياسر بدوي
  • إخراج: أحمد ياسر
  • جريدة مسرحنا العدد رقم : ٢٧٦

تعليقاتكم

تأكد من مليء جميع الحقول المشار اليها بعلامة (*)

You are here