اشترك الآن في "مسرحنا" ويمكنك الحصول علي " جريدة مسرحنا " كل أسبوع أينما كنت أرسل حوالة بريدية الي مؤسسة الأهرام_شارع الجلاء_القاهرة_اشتراكات الاهرام/ جريدة مسرحنا .. سعر النسخة لمدة عام: 52 جنيها داخل مصر 65 دولارا للدول العربية 95 دولارا للدول الأجنبية

هوجة بلبيس‮ ..‬

قييم هذا الموضوع
(1 vote)

 

الشخصيات حسب الظهور‮ : ‬
المغني‮     ‬
الـشـاعر‮     ‬
أبو عجور‮/ ‬السيد عمر مكرم‮ : ‬الشخصية التاريخية وقائد الثورة‮ ‬
شاب3‮/ ‬الشيخ الأمير‮: ‬شيخ أزهري‮ ‬
حلاوة‮  / ‬المغنية‮  : ‬
طهطاوي‮ / ‬الشيخ الشرقاوي‮: ‬شيخ الأزهر‮    ‬
أبوشبت‮ / ‬مصطفي‮ ‬البشتيلي‮: ‬شاهبندر تجار بولاق‮  ‬_ تاجر‮ ‬2
 شعيط‮ / ‬محروس الامبابي‮ : ‬تاجر من تجار السوق ـ‮  ‬تاجر‮ ‬1
 معيط‮ / ‬سيد البابلي‮ : ‬تاجر3  ـ‮  ‬من العاملين مع البشتيلي‮.‬
أبو قردان‮ / ‬سالم‮: ‬شيخ عربان بلبيس‮ ‬
شاب1  ‮/‬الشيخ محمد المهدي‮ : ‬شيخ أزهري‮ ‬شاب‮ ‬
رجل2  ‮/ ‬الشيخ السادات‮ : ‬أكبر مشايخ الأزهر سنا
عويضه‮ / ‬مراد بك‮ : ‬زعيم مملوكي‮ ‬ـ شيخ للوجه القبلي‮ ‬
ضلفه‮ /‬محجوب بك‮ : ‬قائد حرس مراد بك‮ ‬
عنكب‮ /‬أيوب بك‮: ‬الدفتر دار‮  ‬،‮ ‬مملوك ابراهيم بك‮ .‬
شاب‮ ‬4 /الشيخ البكري‮ : ‬أحد مشايخ الأزهر‮ .  ‬
هنادي‮  / ‬الباشا‮: ‬الوالي‮ ‬العثماني‮ ‬
رجل‮ ‬3  / إبراهيم بك‮ : ‬زعيم مملوكي،‮ ‬شيخ للوجه البحري‮ ‬
نطاط‮  ‬الحيط‮  / ‬القاضي‮ : ‬قاضي‮ ‬القضاة‮ ‬
شباب‮ +‬فتيات+جواري‮  +‬حراس‮ ‬
الافتتاحية‮:‬
المكان‮ ‬‮: ‬ميدان من ميادين الاعتصام إبان ثورة‮ ‬25 يناير في‮ ‬مصر‮ .‬
الزمان‮ ‬‮: ‬قرب صلاة فجر أحد الأيام من الشتاء‮ .‬
المنظر‮ : ( ‬مجموعة من الشباب معتصمة بأحد الميادين أثناء ثورة‮ ‬25 يناير2011 ‮ ‬في‮ ‬مصر‮ . ‬يبدو علي‮ ‬الشباب المتناثر في‮ ‬المكان الإرهاق‮ ‬،‮ ‬بعضهم‮  ‬يجلس علي‮ ‬منصة بسيطة والباقي‮ ‬يجلسون حـول المنصة علي‮ ‬الأرض‮ ‬،‮ ‬في‮ ‬شكل مجموعات‮ ‬،‮ ‬علي‮ ‬المنصة أحد المغنين‮ ‬يغني‮ ‬أغنية علي‮ ‬العود ومجموعة من الشاب ترد عليه‮)‬
المغني‮ ‬‮: ‬الله الله‮ ‬يا بدوي‮  ‬جاب اليسري‮ ‬
مجموعة‮ ‬‮: ‬الله الله‮  ‬يا بدوي‮  ‬جاب اليسري
المغني‮: ‬مداح و بامدح‮ .. ‬بالجودة
واقولها‮  ‬يا اخوانا‮  ‬بعوده
واقول عن العيشه السوده‮ ‬
إللي‮ ‬بقت بايخه ومره‮ ..!!!‬
المجموعة‮ ‬‮: ‬الله الله‮ ‬
المغني‮:  ‬يابدوي‮ ‬
المجموعة‮ ‬‮: ‬جاب اليسري‮ ‬
المغني‮: ‬قالت تفيده‮:  ‬يا متولي‮   ‬
كتر الخلف ع النبي‮ ‬صللي‮ ‬
خلت عقولنا‮ .. ‬ترا‮ .. ‬للي‮   ‬
وخلا حـالتنا عسره
المجموعة‮ ‬‮: ‬الله الله‮ ‬
المغني‮: ‬يا بدوي‮ ...‬
المجموعة‮ ‬‮: ‬جاب اليسري
المغني‮: ‬أنا‮ ‬يا بلدنا اللي‮ ‬بانيكي‮  ‬
زارع عاليكي‮ ‬وواطيكي
م البرد توبي‮ ‬مغطيكي‮  ‬
وفيكي‮ ‬عايش بالحسره‮..!!‬
المجموعة‮ ‬‮: ‬الله الله‮ ‬
المغني‮: ‬يا بدوي‮ ‬
المجموعة‮: ‬جاب اليسري‮ ‬
المغني‮: ‬أما الحرامي‮  ‬اللي‮ ‬أتاكي‮ ‬
بالع‮  ‬عرقنا وشقاكي
وكأنه راكبك ملاكي‮   ‬
وياريته كان دافع أجره‮ ..!!‬
المجموعة‮ ‬‮: ‬الله الله‮ ‬
المغني‮: ‬يا بدوي‮ ‬
المجموعة‮ ‬‮: ‬جاب اليسري‮ ‬
المغني‮: ‬أنا قلت صبرك‮ ‬يا تفيده‮   ‬
الصبر ده عاده مفيده
قالت لي‮ ‬بقالي‮ ‬تأبيده
‮  ‬ولامتي‮ ‬راح أفضل صابره ؟
المجموعة‮ ‬‮: ‬الله الله‮ ‬
المغني‮: ‬يا بدوي‮ ‬
المجموعة‮ ‬‮: ‬جاب اليسري
المغني‮: ‬يا ابن الحلال‮  ‬قوم من نومك‮ ‬
النار ما مسكت في‮ ‬هدومك
مستني‮ ‬إيه اسحب شومك‮  ‬
وطلع الفاسد بره‮  ..!!‬
المجموعة‮ ‬‮: ‬الله الله‮ ‬
المغني‮: ‬يا بدوي‮ ‬جاب اليسري‮.‬
‮(‬بعد انتهاء الأغنية وتلقي‮ ‬المغني‮ ‬التحية‮ ‬يصعد أحد الشباب في‮ ‬مجموعة‮    ‬أخري‮ ‬ليلقي‮ ‬قصيدة شعرية‮)‬
الشاعر‮ ‬‮: ‬علميني‮ .. ‬
وحنِّي‮ ‬به‮ ‬يميني‮ ‬
فسري‮ ‬لي‮ ‬اللي‮ ‬اتخلط‮    ‬لونه فـي‮ ‬عيني‮ ‬
علميني‮ ‬ازاي‮ ‬يكون النخل نفس النخل‮ ‬
والأخضر جريدك‮  ... ‬
والتراب نفس التراب‮ ‬
نفس العرق
والنيل وريدك‮ ‬
واما شمسك‮ ‬
‮ ‬تعقد السكر ف تمرك‮ ‬
يختلف بلحك ف لونه ؟‮!!‬
فهمينا السر ده‮ ..‬
واشرحي‮ ‬للناس فنونه‮ ‬
وفهميني‮ ..‬
علمينا‮ .. ‬وعلميني‮ ‬
علميه الحب‮ ‬ياللي‮ ‬
الحب كان دايما طريقك‮ ‬
طهري‮ ‬قلبه بنورك‮  ‬
يهتدي‮  ‬لسكة شروقك‮  ‬
وارمحي‮ ‬لقدام تلاقي
‮   ‬النور علي‮ ‬السكه رفيقك
وانصبي‮ ‬الميزان
يبان لي
مين عدوي‮ .. ‬ومين صديقك‮ ‬
خلي‮ ‬بكره‮  ..    ‬ينتظر لحظة لقاه‮ ‬
بالمحبة والسماحة واشتياقه للحياه‮ ‬
إن وقف حيران‮  ‬يلاقي‮ ‬الخير صديقه‮ ‬
وان مشي‮ ‬لقدام‮          ‬يلاقي‮ ‬النور رفيقه‮ ‬
يلتقيكي‮ ‬ف عز‮  ‬ضيقه‮ ‬
نبضه بتغني‮ ‬ف عروقه‮ ‬
غنوه للأفراح‮ ‬
يروي‮ ‬القلب ريقك
‮( ‬تصفيق وتحية للشاعر‮) ‬
‮( ‬فاصل‮)‬
المشهد(1)‮:‬
‮(‬الريس أبو عجور في‮ ‬ملابسه المعتادة السـروال الجمالي‮ ‬والفانلة طويلة الكم وفوقها الصديري‮ ‬واللبدة الممطوطة كالطرطور‮ ‬،‮  ‬يظهر فوق المنصة بينما احتشد بقية أعضاء الجوق بين المتفرجين وحضور الميدان‮) ‬
أبو عجور‮ ‬‮: ‬هوه الواحد ممكن‮ ‬يقول إيه دلوقت‮ ..  ‬مساء الخير‮ ..  ‬و الا صباح الخير ؟
أصوات‮: ‬مساء الخير‮  ‬يا أبوعجور‮ ‬
أصوات‮: ‬صباح النور‮ .. ‬يا أبو عجور‮ ‬
أبو عجور‮ ‬‮: ‬الله‮  ..!!  ‬ما همه شغالين أهم ؟‮!! ‬يعني‮ ‬لسه عندكم استعداد تسهروا‮..‬؟
صوت‮: ‬الميدان مش هينام‮ ‬
أصوات‮: ‬الميدان مش هينام‮ ‬
أبو عجور‮: ‬ذنبكم علي‮ ‬جنبكم‮ ..!!  ‬نبقي‮ ‬نشتغل بقي‮ ...‬
هنادي‮ ‬‮: ‬والنبي‮ ‬يا أبو عجور‮ ..  ‬سايقه عليك النبي‮ .. ‬ما تقول شعر‮ ..‬
أبو عجور‮ ‬‮: ‬ليه ؟‮ !! ‬هوه أنا مش شاعر والا إيه‮ ‬يا بت‮ ‬يا دكر ؟‮ ‬
هنادي‮ ‬‮: ‬شـاعر ونص‮ ‬يا ريس‮  .. ‬بس عشان خاطرهنادي‮  ..  ‬بلاش‮ .. ‬
أبو عجور‮ ‬‮: ‬داهية تغمكم جوق محبط‮ ...!! .‬يعني‮ ‬جـات عليه‮ ..‬؟ ما كل اللي‮ ‬مسك قلم‮ ‬
عمل فيها شاعر‮  ‬؟‮!! ‬
عويضة‮ ‬‮: ( ‬للمتفرجين‮) ‬آخر مرة قال فيها شعر‮ .. ‬سمعنا مشعلقة‮  ‬قَفَا‮   .. ‬
أبو عجور‮ ‬‮: ‬اسمها معلقة‮  ‬قِفا‮ ‬يا جاهل‮ ..!! ‬ما تسمعوش عويضة الملز‮ .. ‬لإنه ملز‮ .. ‬
قفا نبك من ذكري‮ ‬حبيب ومنزل‮ .. ‬بسقطِ‮ ‬اللوا بين الدَّخولِ‮ ‬فحومل‮ !! ‬
ومع‮  ‬كدا‮ .. ‬بلاها شعر‮ ..!!  ‬
حلاوة‮ ‬‮: ‬إوعي‮ ‬تقوللي‮ ‬هتغني‮ ..‬؟‮!! ‬أزعل منك قوي‮ ‬يا عجه‮  ..!!‬
‮( ‬ضحكات من الحضور‮) ‬
أبو عجور‮ : ( ‬متحيرا‮ .. ) ‬الله‮ ..  ‬فين العدل‮  .. ‬فين الحرية ؟‮  ‬عيش‮ .. ‬حرية‮ .. ‬عدالة اجتماعية‮  ‬
أصوات‮ : ( ‬أصوات تتردد في‮ ‬جوانب المكان الهتاف‮) ‬
عيش‮ .. ‬حريه‮ .. ‬عدالة اجتماعية‮ .. ‬
عنكب‮ ‬‮: ‬مبسوط‮ ‬يا أبو عجور‮ ..‬؟‮  ‬آديك صحيت الناس‮ .. ‬؟‮!!‬
أبو عجور‮ ‬‮: ‬هوه إحنا لينا شغلانه‮ ‬يا عم عنكب‮ ‬غير إننا نصحي‮ ‬الناس‮ ..‬؟
الفنان‮ ‬يا ابني‮ ‬لازم‮ ‬يبقي‮ ‬مسحراتي‮ .. ‬شايل طبلته طول السنة‮ .. ‬
إصحي‮ ‬يا نايم وحد الدايم‮  ‬
اصحوا‮ ‬يا ناس البلد‮ .. ‬
نوم البلد طول‮ .. ‬
اصحوا‮ ‬يا ناس البلد‮ .. ‬
هنقولها م الأول‮ ... ‬
ضلفة‮ ‬‮: ‬حرام عليك‮ ‬يا ريس ارحمنا‮ ..!!  ‬إحنا اتهرينا شعر وغنا‮ .. !!‬
أبو عجور‮ ‬‮: ‬أنا لا هاغني‮ ‬ولا ها أقول شعر‮ ‬يا سي‮ ‬ضلفة‮ .. ‬
ضلفة‮ ‬‮: ‬تبقي‮ ‬أكيد‮  ‬ناوي‮ ‬لنا علي‮ ‬مصيبه أكبر‮ .. !!‬
أبو شبت‮ ‬‮: ‬الريس ناوي‮ ‬يفتح لنا المدرسة‮  .. !!‬
أبو عجور‮ ‬‮:  ‬وماله‮ ‬يا أبو شبت‮ ..‬؟‮!! ‬البني‮ ‬آدم طول ما هو عايش‮  ‬بيتعلم‮ .. ‬إحنا محتاجين فعلا نتعلم‮.. ‬وخصوصا التاريخ‮   ..!! ‬
رجل1 ‮: ‬أيوه‮ .. ‬أهم حاجه‮ .. ‬التاريخ‮ ..!!‬
حلاوة‮: ‬طبعا‮ .. ‬مين‮ ‬يشهد للعروسة‮ ‬يا مقدس‮  ‬طهطاوي‮..‬؟‮!! ‬ما انت مدرس تاريخ‮ !!‬
أبو عجور‮ ‬‮: ‬إيه رأيكم ؟‮!!  ‬نخليها حصة دراما‮ ..  ‬تاريخية‮ .. ‬؟
هنادي‮: ‬سايق عليك النبي‮ ‬يا ريس‮ .. ‬بلاش الحصص‮ .. ‬هتبقي‮ ‬أنت والمدرسين؟‮  ‬طهطاوي‮: ‬مال المدرسين‮ ‬يا راجل انت‮   ‬؟‮  ‬
هنادي‮ ‬‮: ‬ينيلك خوجه‮ .. !! ‬انطسيت في‮ ‬نظرك‮ .. ‬؟‮!! ‬كل المؤهلات دي‮ (‬‮ ‬تشير إلي‮ ‬جسمها‮) ..  ‬وراجل‮.. ‬؟
أبو عجور‮: ‬خلاص‮ ‬يا دكر‮ ..!! ‬قلبك أبيض‮ .. ‬الراجل نظره ضعف م القراية‮ .. ‬
هنادي‮: ‬يحط قطره‮ .. ‬والا‮ ‬يعمل نضارة‮ ..!!‬
أبو عجور‮: ‬خلاص‮ ‬يا‮ ‬غجر‮ .. ‬ما تفضحوناش‮  ‬في‮ ‬الميدان‮  ..  ‬خلينا في‮ ‬الدراما التاريخية‮ ..!!‬
أبو شبت‮ ‬‮: ‬دارما تاريخية‮ ‬يعني‮ ‬إيه‮ ‬يا ريس‮  ‬؟‮ ‬
أبو عجور‮ ‬‮: ‬يعني‮ ‬مرسح‮  ‬يا أبو شبت‮ .. ‬
حلاوة‮ ‬‮: ‬هيعني‮ ‬ه نشخص‮  ..‬؟‮!!‬
أبوعجور‮ ‬‮: ‬هتشخص‮ ‬يا حلاوة‮ .. ‬
حلاوة‮: ( ‬تزغرد‮) ‬‮.. ‬اطلعوا‮ ‬يا ولاد قبل أبو عجور ما‮ ‬يرجع ف كلامه ويغني‮ .. ‬
شاب1 ‮: (‬وخلفه مجموعة من الشباب‮)‬‮ ‬الله‮ .. ‬لما انتوا تشخصوا‮ ‬يا عم أبو عجور‮  ‬أمال إحنا طلبة معهد التمثيل‮ .. ‬جايين‮  ‬نعمل إيه ؟
عويضة‮ ‬‮ : ‬تتعلموا التمثيل طبعا‮ .. !!‬
أبو عجور‮ ‬‮: ‬اتحشم‮ ‬يا عويضه‮ ‬يا‮  ‬ملز‮ ..!! ‬الأساتذة متعلمين‮ ..  ‬و معاهم شهايد‮ .. ‬
أبو شبت‮ ‬‮: ‬الله‮ .. ‬ما إحنا برضه‮  ‬عندنا شهايد‮  ..( ‬يخرج ورقة مهترئة من جيبه‮)  ‬اتفضل‮ …!!‬
أبو عجور‮: ‬شهايد في‮ ‬المرسح‮ ‬يا أبو شبت‮ .. ‬مش شهايد تطعيم‮ ..  ‬
‮( ‬للشباب‮)  ‬اتفضلوا‮ ‬يا شباب‮  ‬هنشتغل مع بعض‮ .. ‬اجهز بالمرسح‮ ‬يا أبو شبت‮ .. ‬سلمي‮ ‬الأساتذة عدة الشغل‮ ‬يا هنادي‮  .. ‬
شاب1 ‮: ‬من‮ ‬غير إضاءة‮ ‬يا ريس‮  ‬؟
أبو عجور‮ ‬‮: ‬إضاءة ؟‮!! ‬ما الميدن منور وزي‮ ‬الفل‮ ..!! ‬
حلاوة‮ : ( ‬مغنية‮)‬‮ ‬وكفيا نورك عليه‮ ..!!‬
أبو عجور‮: ‬سيبي‮ ‬الواد‮ ‬يا حلاوة‮  ‬واصطبحي‮ ‬ع الصبح‮  .. ‬
حلاوة‮: ‬هنقطع علي‮ ‬بعض‮ ‬يا ريس ؟‮ ‬
شاب2‮:‬‮ ‬مسرح إيه ده اللي‮ ‬من‮ ‬غير‮  ‬ديكور‮.. ‬ولا ستاير ؟
أبو عجور‮ ‬‮: ‬مش قالولكم في‮ ‬المأهد‮  .. ‬إن المسرح عند إخوانا الاجريك‮  .. ‬ما كانش له ديكور ولاستاير‮..!!!‬
طهطاوي‮ ‬‮ : ‬مش ناقص‮ ‬غير تقول لي‮ .. ‬نعمل مسرح من‮ ‬غير ممثلين؟
أبو عجور‮: ‬دي‮ ‬لا‮ ‬يا عم طهطاوي‮ .. ‬ما فيش مسرح من‮ ‬غير ممثل‮ ..!! ‬لأن أهم ما في‮ ‬المسرح‮ .. ‬الإنسان‮ .. ‬وحضور الإنسان‮ ..!! ‬والحمد لله‮ .. ‬جوق أبو عجور كله‮  ‬في‮ ‬الميدان‮ .. ‬دا‮ ‬غير شباب المأهد‮.. !!‬
هنادي‮ ‬‮: ‬وهنشخص إيه‮ ‬يا عجة ؟‮ ‬
أبو عجور‮ :  (‬مدد‮  ‬يا سيد‮ ..)   ‬
عنكب‮: ‬هوه إحنا هنشخص والا هنعمل‮  ‬حضرة‮ ‬يا ريس ؟‮ ‬
أبو عجور‮: ‬لا‮ ‬يا‮ ‬يا عنكب‮ .. ‬مش حضرة‮ ..  ‬دي‮ ‬استغاثة‮.. !!‬
أبو قردان‮ ‬‮: ‬استغاسه ؟‮ ‬يعني‮ ‬إيه عدم المؤاخذه‮ .. ‬مش فاهم‮ .. ‬؟‮!!‬
هنادي‮ ‬‮ : ‬وهيه دي‮ ‬جديدة عليك‮ ‬يا أبو قردان‮ ..‬إنت من امتي‮ ‬بتفهم‮  ‬؟‮!! ‬
حلاوة‮: ( ‬تجذبه برفق جانيا‮)‬‮ ‬بالراحه‮ ‬يا اختي‮ ‬ع الواد‮ ..!! ‬يا اختي‮ !!‬
استغاسة‮ .. ‬يعني‮ ‬نستغيس‮ ..  ‬نصوت‮ ‬يا أبو قردان‮ .. ‬
أبو قردان‮ ‬‮: ‬آه‮ .. ‬نعمل انتخابات‮ .. ‬عارفها‮ .. ‬
حلوة‮ : ‬لا‮ ‬يا فتك‮ .. ‬نصوت‮ .. ‬يعني‮ ‬نعمل كدا‮ ..  ‬وسع‮ .. ( ‬مشلشلة بطرحتها تصرخ‮ ‬‮) .. ‬يا لهوي‮ .. ‬يا مراري‮ !!‬
أبو عجور‮ ‬‮: ‬بس‮ .. ‬بس‮ .. ‬ما تفضحيناش‮ ‬يا وليه‮   !!‬
أبو شبت‮ : ( ‬جانبا‮) ‬مش ناسيه أبدا إن أمها كانت‮  ‬معددة‮ ..!!‬
أبو قردان‮ ‬‮: ‬ومين بقي‮ ‬اللي‮ ‬بيستغيس‮ ‬يا ريس ؟
أبو عجور‮ : ( ‬بلبيس‮)  .. ‬
أصوات‮: ‬بلبيس ؟‮!! ‬
أبو قردان‮ ‬‮: ‬مرات مين‮  ‬الست دي‮ ‬؟
طهطاوي‮: ‬بلبيس‮  ‬دي‮ ‬مش ست‮ ‬يا جاهل‮ .. ‬دي‮ ‬بلد‮ .. ‬تبع محافظة الشرقية‮  .. ‬
أبو قردان‮: ‬والله ؟‮ ‬
شاب1  ‮: ‬وبلبيس تستغيث ليه‮  ..‬؟ أنا أعرف إن الاعتصام في‮ ‬الزقازيق‮  .. ‬مش في‮  ‬بلبيس‮!!‬
رجل2 ‮:‬‮ ‬مالها بلبيس بلدنا‮ ‬يا جماعة ؟ حصل حاجه ؟‮  ‬
أبو عجور‮ ‬‮: ‬بتستغيث‮  .. !!‬
رجل2 ‮: ‬بتستغيث ؟‮ !! ‬من إمتي‮ ‬؟‮ ‬
أبو عجور‮ ‬‮: ‬من أكتر من‮ ‬200 سنة‮ ‬يا ابني‮ ..‬
هنادي‮ ‬‮: ‬نعم‮ ‬يا أخويه؟‮ !! ‬
معيط‮: ( ‬مشيرا إلي‮ ‬رأسه‮) ‬الريس‮  ‬ضرب‮ ‬يا جماعة‮ ..!!‬
هنادي‮:  ‬200 سنة ولا حدش نجدها ؟‮!! ( ‬مسوية هندامها‮) ‬ليه ما فيش رجالة ؟
أبو عجور‮ ‬‮: ‬طول عمر ولاد مصر رجاله‮ ‬
حلاوة‮ : ( ‬مغنية‮)‬
رجاله وطول عمر ولادك‮ ‬
يا بلدنا رجاله‮ ‬
ورجالتك والله‮ ‬يا بلدنا‮ ‬
مش محتاجه قواله‮ ‬
أبو شبت‮ ‬‮: ‬النيل لاسمراني‮ ‬سارح ع الشط بقراطيسه‮  .. !!‬
أبو عجور‮ ‬‮: ‬النيل سارح بقراطيسه‮  ‬؟ النيل‮  ‬ببيع ترمس ع الكورنيش‮ ..‬؟‮!!  ‬
أبو شبت‮ ‬‮: ‬أنا بأسمعها كدا‮ .. ‬
أبو عجور‮ ‬‮: ‬الله‮ ‬يفضحكم جوق هم‮ ..!! ‬
المهم بلبيس لما استغاثت‮ ..  ‬نجدوها ولاد مصر‮.. ‬المشايخ والأعيان‮ ..  ‬والتجار والحرفجية‮ .. ‬رجالة بولاق‮ ..  ‬وشباب الساحل‮.. !!‬
شاب3 ‮: ‬بليز‮ .. ‬أونكل عجه‮  ..!!  ‬أنت بتتكلم عن إيه ؟ مش فاهم‮ .. ‬
عويضة‮ ‬‮: ‬ما قلتلك‮ ‬يا ابني‮  ‬ما تقعدش جنب أبو قردان‮ .. ‬يعديك‮ !!‬
أبو عجور‮: ‬باتكلم عن ثورة‮ ‬95 .. !!
شاب  Waw : 3‮....!! ‬هيه فيه ثورة قامت سنة‮  ‬1995 ?!!
طهطاوي‮ : ‬الريس أبو عجور‮ .. ‬بيتكلم عن ثورة‮ ‬1795  ‮.. ‬مش‮ ‬1995
أصوات‮: ‬1795 ؟
شاب1 ‮: ‬أول مرة أسمع عن ثورة بالإسم دا‮ ..‬
شاب2  ‮: ‬أنا‮  ‬أسمع عن هوجة عرابي‮ ‬
شاب1 ‮: ‬جمهورية زفتي‮ ..‬
شاب4 ‮: ‬قاو الكبيرة‮ .. ‬
شاب3  ‮: ‬ا،ا أنا أنا‮ .. ‬شفتهم‮  ‬في‮ ‬الـ‮ ‬TV يا أونكل عجورة ؟‮!!‬
أبو عجور‮: ‬يا ابني‮  .. ‬أحنا بنتكلم عن ثورة‮ ..  ‬مش عن مسلسل‮ . !!‬
شاب1‮: ‬غريبة‮ .. ‬ثورة في‮ ‬مصر سنة‮ ‬1795 ‮..‬؟‮!! ‬أمال مش موجودة في‮ ‬الكتب ليه ؟‮ ‬
أبو عجور‮: ‬أكيد موجودة‮ ..  ‬بس إحنا ما بنقراش تاريخنا كويس‮ .. ‬أو ما بناخدش بالنا الثورة دي‮ ‬يا حضرات‮ .. ‬سموها‮ ..  ‬ثورة العهد ا?عظم‮ .. !!‬
طهطاوي‮: ‬الماجنا كارتا‮ .. ‬العهد اللي‮ ‬أخده الشعب علي‮ ‬حكامه ا?مرا‮  .. !!‬
شعيط‮ ‬‮: ‬ودي‮ ‬مين اللي‮ ‬قام بيها‮  ‬يا ريس‮ .. ‬؟‮!!‬
أبو عجور‮: ‬الشعب طبعا‮ ‬يا شعيط‮ .. ‬
حلاوة‮ ‬‮: ‬ليه‮ ..‬؟‮!! ‬قصدي‮ ‬إيه سبب‮  ‬الثورة‮  .. ‬والناس أمرا زي‮ ‬ما بيقول المقدس طهطاوي‮  ‬؟‮ ‬
طهطاوي‮ ‬‮ : ‬ما فيش سبب لوحده نقدري‮ ‬نشاوري‮ ‬عليه‮ ‬يا ست حلاوة‮ .. ‬وتقولي‮ ‬هوه‮  ‬دا السبب في‮ ‬قيام الثورة‮ ..!!  ‬فيه ألف سبب وسبب للثورة‮ .. ‬
‮( ‬يصعد إلي‮ ‬جوار أبو عجور علي‮ ‬المنصه ملوحا بعصاه بطريقة تعليمية‮) ‬
خللي‮ ‬بالك معايا‮ .. ‬ولو حبينا نعرف أي‮ ‬ثورة قامت ليه‮.. ‬لازم نبص للتاريخ‮ ..!! ‬والظروف السياسية‮  ‬والاقتصادية‮ .. ‬والاجتماعية‮ ..  ‬
أبو عجور‮ ‬‮: ‬الله‮ ‬ينورعليك‮  ‬يا ناظر‮  .. !! ‬سنة‮ ‬1795.. كان بيحكم مصر مع الباشا الوالي‮ ‬العثماني‮ .. ‬مشايخ البلد مراد بك‮ .. ‬و ابرهيم بك‮ .. ‬
أصوات‮ ‬‮: ‬المماليك‮ .. ‬؟‮!!‬
أبو عجور‮ ‬‮: ‬أيوه‮ .. ‬أمراء المماليك‮ .. ‬في‮ ‬السنة دي‮ ‬النيل قصر‮.. ‬يعني‮  ‬الفيضان جه واطي‮ .. ‬الميه قلت‮.. ‬والرزق قل‮ ..!! ‬والجوع سكن البيوت‮ !! ‬
طهطاوي‮: ‬لدرجة إن مساتير الناس‮ .. ‬علي‮ ‬رأي‮ ‬عمنا الشيخ الجبرتي‮ ..  ‬باعوا مواشيهم‮ .. ‬وأملاكهم‮  ‬عشان‮ ‬يعيشوا‮  ..!!‬
أبو عجور‮ ‬‮: ‬لكن المماليك في‮ ‬كل عصر ما لهمش دعوة بحال الناس‮ ..!!  ‬مشايخ البلد لازم‮ ‬يشتروا المحاسيب‮ .. ‬ويصرفوا عليهم‮ ..!!‬
طهطاوي‮: ‬المماليك فرضوا علي‮ ‬الناس مكوس‮ .. ‬وفرد‮ ..!! ‬ضرايب‮  ‬جديدة‮ ‬يعني‮ ..!!  ‬
أبو عجور‮ ‬‮: ‬وكان طبيعي‮ ‬ينتشر في‮ ‬مصر الفساد والرشوة‮ .. ‬والسلب والنهب‮ .. ‬
طهطاوي‮: ‬أنا قريت إنه‮  ‬لما كان حد‮ ‬يموت من المصريين‮ ...  ‬المماليك‮ ‬يحاوطوا البيت وياخدوا كل التركة‮ .. ‬سوا كان للميت ورثة‮ .. ‬والا مالوش‮ ..!!‬
شاب1 ‮: ‬طبعا لما زاد الظلم علي‮ ‬الناس‮ .. ‬الناس قالت جاي‮ !!‬
أبو عجور‮ ‬‮: ‬بلبيس لما‮  ‬زاد عليها الظم‮ .. ‬ماقالتش جاي‮ ‬وبس‮ ..!!  ‬لا‮ .. ‬رفضت تدفع فردة محمد بك الألفي‮ ..  ‬و اتلمت‮  ‬بلبيس كلها‮ ..  ‬رجالتها‮ .. ‬ونسوانها وعيالها‮ .. ‬و قررت‮  ‬إنها تروح مصر المحروسة‮.. ‬القاهرة‮ ‬يعني‮ .. !!‬
شاب2 ‮: ‬بلبيس‮  ‬كلها‮ ..‬؟‮!! ‬
أبو عجور‮ ‬‮: ‬ومش كدا بس‮ .. ‬لا‮ .. ‬قرروا إنهم‮ ‬يروحوا مصر ماشيين علي‮  ‬الأقدام‮ .. ‬وما‮ ‬يردوش‮ ..  ‬إلا لو ردوا الظلم‮ ..!!‬
شاب Waw  :3‮..!! ‬أظن دي‮ ‬أطول مظاهرة في‮ ‬التاريخ ؟ مــا قدموش ليه فAgnes Records  ‮.. ‬يا أونكل؟‮!!‬
هنادي‮ ‬‮: ‬د‮ ‬ي‮ ‬حضانه‮ ‬يا ضنايا والا دوا‮ ..‬؟‮!!‬
شاب1 ‮: ‬علي‮ ‬أيامهم ما كانش أرقام قياسية‮ ‬يا كابتن‮  .. ‬
‮( ‬لأبو عجور‮) ‬OK  .. إحنا هنلعب معاك‮ ‬يا ريس‮ .. !!‬
طهطاوي‮: ‬وأنا‮ .. ‬مع تمسكي‮ ‬بهيبة العلم والعلماء‮ .. ‬لا أجد مانعا في‮ ‬المشاركة معكم‮ ‬
حلاوة‮ ‬‮: ‬هيئة العلما‮ .. ‬؟‮!! ‬ما أنت طول عمرك بتشخص في‮  ‬الكنيسة‮ !!‬
أبو عجور‮ ‬‮: ‬حلو‮ .. ‬كدا عملنا جوق محترم‮ .. ‬نجوم جوق أبو عجور‮ .. ‬وكورس م الشباب المتعلم‮  ‬إللي‮ ‬زي‮ ‬الفل‮ ..!!‬
حلاوة‮ ‬‮: ‬لكن ما قلتلناش‮ ‬يا أبو عجور‮ ..‬؟ أهالي‮ ‬بلبيس جايين‮ ‬يعملوا إيه ف مصر ؟
هنادي‮: ‬واضحه‮ ‬يا بيمادونا‮ .. ‬طبعا‮ ‬يفقعوا المماليك علقة‮ ..!!‬
طهطاوي‮ ‬‮: ( ‬مبارك شعبي‮ ‬مصر‮ ‬‮) .. ‬طول عمر المصريين مسالمين‮ ..( ‬بلبيس‮)  ‬نزلت مصر تبحث عن حل سلمي‮ ‬للمشكلة‮ ..  ‬توسط‮  ‬المشايخ‮ ..  ‬مشايخ الأزهر لدي‮ ‬شيخ الوجه البحري‮ .. ‬إبراهيم بك‮ .. ‬يمكن ربنا‮ ‬يزيح الغمه‮ ..!! ‬
أبو عجور‮ ‬‮: ‬وفعلا فضلوا ماشيين لحد ما وصلوا ساحل بولاق وهمه بيهتفوا‮ : ‬يا شرقاوي‮ ‬قول للبيه‮ .. ‬ظلم الفقرا آخرته إيه ؟؟
ياللا‮ ‬يا رجاله‮ ..  ‬و خشوا ع التشخيص‮ .. ‬
شاب1  ‮: ‬الله‮ .. !! ‬فين النص‮ ‬يا ريس‮ ..‬؟‮!! ‬هنمثل‮  ‬من‮ ‬غير نص‮ ‬يا إخوانا‮  ‬؟
عوبضة‮: ( ‬يصعد حاملا قوس خشبي‮ ‬يمثل باب الوكالة‮)‬‮ ‬الفنان اللي‮ ‬زينا‮ ‬يا هندزه‮  ‬مش محتاج نص‮..!!‬
‮( ‬ملتفتا إلي‮ ‬أبو عجور بعد أن‮ ‬يضعه علي‮ ‬المنصة في‮ ‬منتصف المساحة‮) ‬
هاه‮ .. ‬حلو كدا‮  ‬يا ريس‮  .. ‬؟‮!!‬
أبو عجور‮ ‬‮: ( ‬يتأمله بطريقة مخرجي‮ ‬السينما من بين أصابعه‮) ‬يعني‮ ..!! ‬مش بطال‮  ‬
شاب2 ‮: ‬والحوار ؟ هنجيب الحوار من فين ؟‮ ‬
أبو شبت‮: ‬لما تتحط في‮ ‬الموقف‮ .. ‬وتتزنق‮ ..  ‬هتقول‮ .. ‬
شاب3 ‮: ‬واللبس‮ .. ‬الاكسسوارز‮ ..!!‬
أبو عجور‮ ‬‮: ‬خدي‮ ‬الشباب‮  ‬يا هنادي‮ ‬وفنطيهم علي‮ ‬الأدوار‮ ..  ‬ورسي‮ ‬كل واحد منهم علي‮ ‬دوره‮ .. ‬وسلميه اكسسواره‮ ..  ‬أنا مش فاضي‮ ..  ‬
هنادي‮: ‬من عنيه‮  .. ( ‬تهم بالذهاب ثم تتوقف‮) ‬
هوه أنا‮  ‬مش هأشخص والا إيه‮ ‬يا ريس عجه ؟‮ ‬
أبو عجور‮ ‬‮: ‬لا إزاي‮ ‬؟ هتشخصي‮ .. ‬هتلعبي‮ ‬دور الباشا‮ .. ‬الوالي‮ ‬العصماللي‮ .. ‬في‮ ‬السينة الأخيرة‮ ..!!‬
هنادي‮: ‬هع هع هع‮ .. ( ‬لنفسها‮) ‬والله وبقيتي‮ ‬باشا‮ ‬يا هنادي‮ ‬يا دكر‮ .. ‬
‮( ‬للشباب‮)  ‬خش‮ ‬ياد ع التشخيص‮ .. ‬وأعمال البدع والتهجيص‮ .. ‬
‮( ‬فاصل‮) ‬
المشهد(2):
المكان‮ ‬‮:  ‬أمام وكالة مصطفي‮ ‬البشتيلي‮ ‬بسوق بو?ق‮ ‬
الزمان‮ ‬‮:  ‬ظهر أحد أيام الصيف نهاية العصر المملوكي‮ .‬
‮( ‬تتصاعد من خارج جنبات المكان هتافات أهالي‮ ‬بلبيس تأتي‮ ‬من الخارج‮)‬
صوت‮: ‬يا شرقاوي‮ ‬قول للبيه‮ ‬
أصوات‮: ‬يا شرقاوي‮ ‬قول للبيه‮ ‬
صوت‮: ‬ظلم الفقرا آخرته إيه
أصوات‮: ‬ظلم الفقرا آخرته إيه‮ ‬
صوت‮: ‬الدنيا فقر وتحارق‮ ‬
‮ ‬أصوات‮: ‬الدنيا فقر وتحاريق‮ ..‬
صوت‮: ‬والأغوات بيمصوا الريق‮ ‬
أصوات‮: ‬والأغوات بيمصوا الريق‮ ‬
صوت‮: ‬روح‮ ‬يا جندي‮  ..  ‬قول للجندي‮ ‬
أصوات‮: ‬روح‮ ‬يا جندي‮   .. ‬قول للجندي‮ ‬
صوت‮: ‬المماليك خدوا‮    ‬كل ما عندي‮ ‬
أصوات‮: ‬المماليك خدوا‮  ‬كل ما عندي‮ ‬
صوت‮: ‬المماليك ويا الأباليس‮ ‬
أصوات‮: ‬المماليك ويا الأباليس‮ ‬
صوت‮: ‬مصوا دمك‮ ‬يا بلبيس‮ ‬
أصوات‮ ‬‮: ‬مصوا‮  ‬دمك‮ ‬يا بلبيس‮ ‬
‮(‬يتجمع‮  ‬مجموعة من الرجال في‮ ‬ملابس التجار والعامة المناسبة للعصر في‮ ‬ساحة السوق علي‮ ‬يمين القوس‮ ‬،‮ ‬بينما‮  ‬تبدو مجموعة من الفلاحين في‮ ‬ملابسهم المميزة علي‮ ‬الجانب الآخر من القوس تكتظ بهم المساحة الصغيرة‮ ‬يعاد ترديد بعض الهتافات بشكل مستمر‮ ‬يشكل خلفية للحوار‮) ‬
تاجر1 ‮: (‬معيط‮ / ‬البابلي‮) ‬فيه إيه‮ ‬يا رجالة‮  ‬؟‮ ‬
تاجر2 ‮: (‬أبو شبت‮ / ‬البشتيلي‮)‬‮ ‬إيه الهيصة دي‮ ‬؟‮ ‬
تاجر3  ‮: (‬شعيط‮ / ‬امبابي‮ ) ‬تلاقيها زفة مطاهر‮.. ‬والا تجريسة‮  ‬يا شاهبندر باشتيلي‮ .. ‬هيه الناس وراها إيه ؟
البشتيلي‮ :  ‬أنا سامع كلام عن الأمرا والبكوات والمماليك ؟
تاجر4 ‮: (‬يدخل مسرعا من الجانب الذي‮ ‬به الفلاحين‮)‬
إلحق‮ ‬يا شاهبندر‮  .. ‬أمة لا‮ ‬ إله إلا الله‮  ‬داخله علي‮  ‬السوق‮.. ‬
تاجر3 ‮: ‬شكلها هوجه‮ ‬يا حاج مصطفي‮  .. ‬
البشتيلي‮ : ‬هوجه ؟‮!! ‬ليه ؟‮!!  ‬هوه حصل حاجه في‮ ‬البلد‮ ‬يا امبابي‮ ‬؟‮!!‬
إمبابي‮: ‬ما عنديش خبروالله‮  ..!! ‬
البشتيلي‮ ‬‮: ‬همه جايين من فين ؟‮ ‬
تاجر4 ‮: ‬بيقولوا‮  ‬جايين من بلبيس‮ ..!!‬
البشتيلي‮: ‬بلبيس ؟ وإيه اللي‮ ‬جاب بلبيس من‮  ‬الشرقية‮ .. ‬للمحروسة ؟‮ ‬
‮( ‬مستطلعا ما بالخارج‮)‬‮ ‬دي‮ ‬ناس كتيره‮ ‬يا جماعة‮ .. !!‬
بابلي‮: ‬الظاهر بلبيس كلها هنا‮  ..!!‬
إمبابي‮ ‬‮: ‬لو دخلوا بين الوكايل‮ .. ‬هيخربوا السوق‮ ..!!!‬أنا خليت الرجاله‮ ‬يحجزوهم‮ ‬
لحد ما نلم البضاعة‮ ..!! ‬نادي‮ ‬بقفل السوق‮ ‬يا شاهبندر مصطفي‮ .. !!‬
البشتيلي‮: ‬وأقطع أرزاق الناس‮ ‬يا امبابي؟ لا‮.. ‬حد‮  ‬يشوف العربان عايزين إيه؟‮ ‬
بابلي‮ : ( ‬متقدما متجاوزا القوس‮  ‬للحديث مع الكتلة البشرية التي‮ ‬بدأت تظهر في‮ ‬جانب من المكان في‮ ‬ملابس الفلاحين الزرقاء المهترئة حفاة الأقدام‮ ‬يبدو عليهم الإرهاق‮)‬
يا مشايخ العرب‮ ..‬يا عرب بلبيس‮ ..  ‬من فضلكم‮ ‬يا اخوانا‮ .. ‬الشاهبندر‮  ‬مصطفي‮ ‬البشتيلي‮ ‬عايز‮ ‬يتكلم معاكم‮ ..‬
شيخ العرب‮: ( ‬أبو قردان‮) ‬نسمع‮ ‬يا عرب‮ ..‬
‮(‬يتوقف الهتاف الجماعي‮) ‬
صوت :1 اتكلم‮ ‬يا بشتيلي
أصوات‮: ‬اتكلم‮ ‬يا بشتيلي‮ ‬
إمبابي‮ ‬‮: ‬ما‮ ‬ينفعش‮ ‬يا إخوانا كدا‮ .. . ‬
بابلي‮: ‬طلعوا منكم اتنين تلاته‮ .. ‬نتفاهم معاهم‮ .. ‬إنتوا عايزين إيه ؟
أصوات‮: ‬إحنا عايزين السيد‮  .. ‬نقيب ا?شراف‮ ‬
بابلي‮ ‬‮: ‬السيد عمرمكرم‮  ‬مش هنا‮ .. ‬
أصوات‮: ‬راح فين ؟
بابلي‮: ‬طلع القلعة‮ .. ‬
أصوات‮: ‬خلاص‮ .. ‬بينا نطلع له القلعةيا رجالة‮  ..‬
البشتيلي‮: ‬استهدوا بالله‮ ‬يا عرب‮ .. ‬ما‮ ‬ينفعش تطلعوا القلعة كدا رباطية واحده الباشا‮ ‬يتخض منكم‮..  ‬ينزل لكم العسكر‮  ‬؟‮ ‬
أصوات‮: ‬إحنا حيلتنا إيه عشان‮ ‬يخاف مننا ؟
أصوات‮: ‬إحنا مظلومين‮ .. ‬وعايزين حقنا‮ !!‬
أصوات‮: ‬إحنا جايين نشتكي‮ ‬
أصوات‮: ‬الألفي‮ ‬نهبنا
أصوات‮: ‬العسكر‮  ‬سرقونا‮ ‬
أصوات‮: ‬ما خلوش ورانا و? قدامنا‮ ‬
أصوات‮: ‬يللا‮  ‬بينا نروح للباشا‮ .. ( ‬يهم الجميع بالتحرك‮) ‬
إمبابي‮: ‬با إخوانا‮ .. ‬يا إخوانا‮ .. ‬لو الباشا‮ ‬يقدر‮ ‬يعمل حاجه‮ .. ‬كان عملها لنفسه‮ .. ‬مشايخ البلد مكتفينه‮ ..!! ‬وشرف النبي‮ ‬ما هيقدر‮ ‬يعمل لكم حاجه‮ ..!!‬
بابلي‮: ‬الشرقية‮ .. ‬أظن تبع حصة شيخ البلد ابراهيم بيه‮ .. ‬
إمبابي‮ ‬‮: ‬روحوا له‮ .. ‬أو شيعوا له حد‮ .. ‬
بابلي‮: ‬وما حدش‮ ‬يقنع شيخ البلد‮ .. ‬غير السيد عمرمكرم‮  ‬والمشايخ‮ ..‬
شيخ العرب‮ : ( ‬أبو قردان‮ / ‬سالم‮)‬‮ ‬وإحنا جايين قاصدينهم‮ ‬
إمبابي‮: ‬بس المشايخ في‮ ‬الأزهر‮ ‬يا شيخ العرب‮ ..‬
أصوات‮: ‬تروح لهم الأزهر‮ ‬
البشتيلي‮ ‬‮: ‬ياإخوانا‮ .. ‬يا اخوانا اسمعوني‮ .. ‬ما‮ ‬ينفعش تتحركوا كلكم كدا‮.. ‬هتعملوا لبش‮ ..!! ‬والبلد واقفه علي‮ ‬رجل‮ .. ‬الناس هتلاقيها منين والا منين‮  ‬الجوع والا ظلم الأمرا‮.. ‬؟‮!‬
سالم‮: ‬يبقي‮ ‬نستني‮ ‬هنا‮ .. ‬لحد ما‮ ‬ييجي‮ ‬السيد‮  .. ‬
البشتيلي‮ ‬‮: ‬السوق ما‮ ‬يستحملش الناس دي‮ ‬كلها‮ ‬يا شيخ العرب‮ ..!!  ‬اختاروا منكم جماعة نتفاهم معاهم‮ .. ‬وباقي‮ ‬الناس ترتاح ع البحر‮ .. ‬ف ضل الشجر وأنا‮  ‬هأبعت لهم واجبهم‮  .. !!‬
سالم‮: ‬ولد أصول والله‮ ‬يا حاج مصطفي‮  ..!! ( ‬ملتفتا إلي‮ ‬الناس خلفه‮)  ‬كل بدنه‮ ..  ‬تطلع منها‮  ‬واحد‮ .. ‬يستنوا معايا هنا‮ .. ‬والباقي‮ ‬علي‮ ‬شط البحر‮ ‬ياللا‮ ‬يا عرب‮ .. ‬
أصوات‮: ‬حاضر‮ ‬يا شيخ سالم‮  ‬
‮( ‬تنضم مجموعة إلي‮ ‬شيخ العرب ويخرج الباقي‮)‬
البشتيلي‮: ‬اتفضلوا هنا‮ ‬يا شيخ سالم‮  .. ‬باب الوكالة مفتوح‮ .. ‬شوفوا ناسكم لازمهم إيه‮ ..  ‬والصبيان‮ ‬يوصلوه‮ .. ‬وكله لوجه الله‮  .. ‬
أصوات‮: ‬ربنا‮ ‬يبارك لك‮ ‬يا شاهبندر‮ .. ‬
أصوات‮: ‬بينا‮ ‬يا رجاله‮ .. ‬
‮( ‬يخلي‮ ‬الجميع المنصة‮) ‬
‮( ‬فاصل‮)‬
المشهد(3):
المكان‮ ‬‮: ‬ميدان من ميادين الاعتصام‮. ‬
الزمان‮ ‬‮: ‬قرب صلاة فجر أحد الأيام من الشتاء‮. ‬
المنظر‮ : (‬أبو عجور علي‮ ‬المنصة‮ ‬يقوم بنقـل قوس الباب علي‮ ‬المدخل الأيمن من مكان التشخيص‮ ‬،‮ ‬بينما‮ ‬يتناثر بعض المشاركين في‮ ‬التشخيص علي‮ ‬أطراف المنصة وبين المتفرجين‮) ‬
أبو عجور‮ : ( ‬وهو‮ ‬يقوم بنقل وتثبيت القوس‮)‬
ناس كتير مستغربة ثورة الشعب المصري‮ ‬في‮ ‬25 يناير‮ ‬2011‮..!!‬ وكأن الشعب المصري‮ ‬دا من كوكب تاني‮ .. ‬لكن اللي‮ ‬فات المندهشين‮  .. ‬واللي‮ ‬لسه فاتحين بقهم لحد دلوقت‮ .. ‬إن شعبنا زي‮ ‬كل شعوب الدنيا‮.. ‬بيثور‮ .. ‬لكن‮ ‬يا تري‮ ‬الشعوب بتثور ليه ؟‮!!‬
شاب3  ‮: ‬الشعب‮  ‬بيعمل‮ ‬relies  ..  لما‮ ‬يحس بالظلم‮ ..!!‬
شاب2 ‮: ‬الشعب بيثور‮ ..  ‬لما‮  ‬كرامته تنهان‮ .. ‬
فتاة1 ‮: ‬لما أرضه تحتل‮ .. ‬
فتاة2  ‮: ‬لما‮  ‬حد‮ ‬يعتدي‮ ‬علي‮ ‬عرضه‮ ..‬
فتاة3 ‮: ‬شعبنا المصري‮ .. ‬الدين عنده‮ .. ‬فوق كل اعتبار‮ .. ‬
أبو عجور‮: ‬صحيح‮ .. ‬لكن الشعب المصري‮ ‬مختلف‮.. !! ‬
طهطاوي‮ ‬‮: ‬شعب مصر شعب حويط‮ ..!! ‬ما‮ ‬يضحيش إ? إذا كانت التضحية تيجي‮     ‬بنتيجة‮ ..!! ‬
أبو عجور‮ ‬‮: ‬يعني‮ ‬بيلعب ع المضمون‮ .. !!‬
شاب2 ‮: ‬شعب صبور‮ ..‬
شاب2 ‮: ‬بس شعب عاطفي‮ .. ‬
أبو عجور‮: ‬قوي‮  .. ‬دمعته قريبة زي‮ ‬النسوان‮ .. !! ‬وشفنا إزاي‮ ‬الرئيس المخلوع اللي‮ ‬
إللي‮ ‬ساب بوليصه‮  ‬يدبح أولادنا‮  .. ‬وبكلمتين كتبهم له‮ .. ‬صحفي‮ ‬صنايعي‮ ‬خلي‮ ‬نسوانا‮  ‬تبكي‮ ‬علي‮ ‬القاتل‮.. ‬بدال ما تبكي‮ ‬علي‮ ‬القتيل اللي‮ ‬دمه لسه ما نشفش في‮ ‬الميادين‮ ..!!  ‬
شاب That is right   :3إحنا بنحب السلام‮  .. ‬ونكره العنف‮ .. !!‬
حلاوة‮ ‬‮: ‬لكن شعب ولاد بلد‮ ..  ‬مدقدق‮..!! ‬
شاب3 ‮: ‬يعني‮ ‬إيه مدقدق دي‮ ‬؟‮ ‬
حلاوة‮ ‬‮: ‬يعني‮  ‬مش من السهل‮ ‬يتاكل بعقله حلاوة‮ ‬يا حلاوة‮ .. ‬
شاب OK : 3شعب حويط مدقدق عاطفي‮ ..  ‬فين المشكلة ؟‮!!‬
أبو عجور‮: ‬المشكلة فيكم انتوا‮ ..!!‬
شاب2 ‮: ‬إحنا مين ؟‮ ‬
أبو عجور‮ ‬‮:  ‬المثقفين‮ ..‬
أصوات‮ ‬‮: ‬المثقفين‮ .. ‬؟‮!! ‬ليه ؟‮ ‬
أبو عجور‮:  ‬عايشين بعيد عن الناس‮   ..‬
شاب1 ‮: ‬سلبية‮ ..‬؟‮!! ‬
شاب2 ‮: ‬لا‮ .. ‬تعالي‮ ..‬
طهطاوي‮ ‬‮: ‬انعزال وسلبيه وتعالي‮ .. ‬كل دا مع بعض‮ .. ‬موقف المثقفين ده أكبر معوق كان وما زال بيأخر تقدم شعبنا العظيم‮ ‬
عويضه‮: ‬كل من قرا له كلمتين‮ .. ‬فاكر نفسه الوحيد إللي‮ ‬ع‮ ‬يفهم‮ .. ‬
شاب1  ‮: ‬ما‮ ‬يعرفش المثقف‮ .. ‬إن الثقافة مش ف الكتب‮ ..‬؟
حلاوة‮ ‬‮: ‬والعلم في‮ ‬الراس مش في‮ ‬الكراس‮ .. ‬؟
هنادي‮ ‬‮: ‬كل دا ف تاريخ مصر‮ ‬يا جدعان‮  ‬؟‮!!‬
أبو عجور‮:  ‬تاريخ مصر مقسوم نصين‮ .. ‬إما بلد محتله‮ .. ‬مغلوبة‮ .. ‬
طهطاوي‮: ‬أو أمبروطورية‮.. ‬متسلطة‮ ..  ‬فارده ضلها علي‮ ‬المنطقة‮ .. ‬والعالم‮ ..‬
أبو عجور‮ ‬‮: ‬ياتري‮ ‬مثقفين زمان‮ .. ‬المشايخ والعلما‮.. ‬عملوا إيه ف ثورة‮  ‬بلبيس ؟‮ ‬
‮( ‬مناديا‮) ‬القفطان والعمه‮ ‬يا هنادي‮ .. ‬
هنادي‮: ‬جاهزين‮ ‬يا ريس‮ ‬
أبو عجور‮ ‬‮: ‬اتفضل‮ ‬يا شيخ مهدي‮  .. ‬
‮( ‬فاصل(
المشهد(4):
المكان‮ : ‬سوق بولاق‮ ‬
الزمان‮ : ‬قرب صلاة الظهر‮  ‬
المنظر‮ : ‬مجموعة مكونة من ثلاثة الشيوخ‮  ‬في‮ ‬ملابس الفلاحين الزرقاء‮  ‬،مع رجال الوكالة‮ ‬،‮ ‬يدخل من الجانب الآخر أبو عجور في‮ ‬ملابس عمر مكرم و‮( ‬شاب(1في‮ ‬ملابس الشيخ المهدي(‮ ‬
السيد‮: ( ‬أبو عجور(‮ ‬اتفضل‮ ‬يا شيخ مهدي‮ .. ‬السلام عليكم ورحمة الله وبركاته‮ ..‬
أصوات‮: ‬وعليكم السلام‮ ‬
البشتيلي‮ ‬‮: ‬وسع‮ ‬يا جدع‮ .. ‬السيد عمر وصل‮ ..  ‬
أصوات‮: ‬إلحقنا‮  ‬يا سيد‮ .. ‬
أصوت‮: ‬المدد‮ ‬يا سيد‮  .. ‬
شيخ1 ‮: ‬إلحقنا‮ ‬يا ابن بنت رسول الله‮ ‬
شيخ2 ‮: ‬انجدونا‮ ‬ياعلما‮ ‬
شيخ3 ‮: ‬وقعنا ف عرضكم‮ ‬
السيد‮: ( ‬يتحدث بلهجة أهل الصعيد‮) ‬خير خير‮ .. ‬حصل إيه‮ ‬يا شيخ العرب‮  ‬؟
سالم‮: ‬الألفي‮ ‬سرقنا‮ ‬يا سيد‮  .. ‬
شيخ2 ‮: ‬العسكر خدوا‮  ‬مواشينا ورزق عيالنا‮ ‬
السيد‮: ‬ليه عاد ؟‮ ‬
شيخ3 ‮: ‬بيقولوا شيخ البلد‮  ‬عامل فرده علي‮ ‬البلاد‮ .. !!‬
السيد‮: ‬سامع‮ ‬يا شيخ مهدي‮ .. ‬؟‮!! ‬عشان تبقي‮ ‬تصدق‮ ..!!‬
المهدي‮: ( ‬شاب1 ‮) ‬لك حق والله‮  ‬يا سيد عمر‮ .. ‬
السيد‮: ‬المشايخ ما كانوش مصدقين إن البكوات‮ .. ‬ع‮ ‬يفرضوا ضرايب‮     ‬جديدة علي‮ ‬الناس‮ .. ‬من‮ ‬غير ما‮ ‬يرجعوا لحد‮ .. ‬لا الباشا‮ .. ‬ولا العلما‮ ..‬ولا حتي‮  ‬ع‮ ‬يراعوا ربنا‮ !!‬
المهدي‮ ‬‮: ‬المشايخ ف دنيا‮ .. ‬والناس ف دنيا أخري‮ ‬يا مولانا‮  .. ‬
البشتيلي‮: ‬بلد واشتروها ا?مرا‮ ‬يا سيد عمر‮ .. ‬
البابلي‮: ‬طب‮  ‬إحنا‮ ‬ياتجار‮ .. ‬بندفع المكوس‮  ‬اللي‮ ‬بيطلبوها‮.. ‬ونطفَّحها‮  ‬للي‮  ‬بيشتري‮ .. !! ‬الفلاحين الغلابة دول‮ .. ‬يجيبوا من فين ؟‮ ‬
سالم‮: ‬والله‮ ‬يا إخوانا‮ .. ‬لو الحالة رخا‮ .. ‬ما كنا اتأخرنا‮ ..!!  ‬لكن علي‮ ‬رأي‮    ‬المثل‮ .. ‬العين بصيرة والأيد قصير‮ .. !!‬
شيخ3 ‮: ‬سايق عليك جدك النبي‮ ‬يا سيد عمر‮ .. ‬تروح مع البلد للبيه‮  .. ‬
سالم‮: ‬يمكن إبراهيم بيه لما‮ ‬يشوفك معانا‮  ‬يستحي‮ .. !!‬
السيد‮: ‬يوه‮ ‬يوه‮  ‬يوه‮ ..!! ‬عاوزني‮ ‬إنروح‮ ‬?براهيم بيك بالبلد كلها‮ ‬يا بوي‮  ‬؟‮!!‬
المهدي‮: ‬ما‮ ‬ينفعش‮ ‬ياجماعة‮ .. ‬راجل تطلع منه كلمة‮ .. ‬والا ست قلبها محروق‮  ‬علي‮ ‬بقرتها تغلط‮ .. ‬تبقي‮ ‬مشكلة‮  !!‬
السيد‮: ‬شوفوا‮ ‬يا جماعة‮ .. ‬إحنا نشيع للشيخ عبد الله الشرقاوي‮ … ‬بلدياتكم‮ . ‬
شيخ الأزهر‮ .. ( ‬يدخل الشيخ عبد الله الشرقاوي‮ ‬مقاطعا‮) ‬
الشرقاوي‮: ( ‬الطهطاوي‮) ‬من‮ ‬غير ما تبعت‮ ‬يا سيد عمر‮ .. ‬أنا جيت من نفسي‮ ‬
السلام‮  ‬عليكم ورحمة الله‮ ‬
أصوات‮: ‬وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
السيد‮: ‬بسم الله ما شاء الله‮ .. ‬مدد‮ ‬يا أهل الله‮..!!‬
‮(‬الشيخ الشرقاوي‮ ‬يعتنق مشايخ العرب‮)‬
سالم‮: ( ‬معاتبا‮) ‬برضه كدا‮ ‬يا شيخ عبد الله‮ ..  ‬تسيب ناسك وأهلك عربان‮  ‬الشرقية للغز‮ ‬ينهبوهم‮..‬؟‮!!‬
شيخ: 2‮ ‬وإنت شيخ مشايخ الأزهر ؟‮!!‬
الشرقاوي‮: ‬يا شيخ العرب‮ .. ‬الغز والمماليك ف مصر كلها‮..!!‬مش بس الشرقية‮ !! ‬
والظلم زي‮ ‬الطوفان‮ .. ‬لما‮ ‬يعلي‮ ‬يغرق الكل‮ .. ‬زي‮ ‬ما هوه واقع عليكم واقع ع الناس هنا‮ !! ‬أنا سمعت باللي‮ ‬حصل من الألفي‮ ‬بك‮  ‬وعساكره مع أهلنا ف بلبيس‮ .. ‬وما أظنش إبراهيم بيك‮ ‬يرضي‮ ‬بالظلم ده كله ؟‮   ‬هاه‮ .. ‬هنعمل إيه مع ا?مرا‮  ‬يا سيد عمر ؟
السيد‮: ‬البكوات‮ .. ‬يخافوا ما‮ ‬يختشوش‮ ‬يا مولانا‮ ..!! ‬
أصوات‮: ‬حصل‮ .. ‬
السيد‮: ‬يبقوا لازم نوريهم العين الحمرا‮ ..‬
الشرقاوي‮: ‬بس‮ ‬يا سيد عمر‮ .. ‬إحنا مش قد البكوات‮ ..  ‬؟‮ ‬
السيد‮: ‬جايز إحنا مش كدهم في‮ ‬العدة والسلاح‮ ..!! ‬لكن إحنا ورانا مصر كلها بحري‮ ‬وقبلي‮ .. ‬و ورانا العلما ورثة الأنبيا‮ ‬ياشيخ عبد الله‮ .. ‬
الباشتيلي‮: ‬والتجار‮  ‬كمان وراكم‮ ‬يا سيد عمر‮ ..‬
السيد‮: ‬عارف‮ ‬يا شاهبندر‮  ‬مصطفي‮ ..!!  ‬التجار‮ .. ‬والصنايعية‮ ..‬وأهل‮     ‬الحرف‮ . ‬
سالم‮: ‬يبقي‮ ‬نتلم كلنا هيلا بيلا‮  .. ‬وتروح للبيك إبراهيم قصره‮ .. !!‬
السيد‮: ‬شوف‮  ‬يا شيخ العرب‮ .. ‬إنتوا جيتونا‮  .. ‬وإحنا مش‮  ‬ع نتخلي‮ ‬عنكم واصل‮ .. ‬إحنا أدري‮ ‬بشئون المحروسة‮ .. ‬محروسة البكوات والأغوات والمماليك‮ ..‬والشاطر‮ .. ‬ما‮ ‬يرميش كل اللي‮ ‬ف إيده مرة‮  ‬واحدة‮ .. ‬ف وش عدوه‮ .. ‬ويدلدل إيديه‮ ..!!‬
البشتيلي‮: ‬قصدك إيه‮ ‬يا سيد عمر ؟‮!!‬
السيد‮: ‬إنقول لكم‮ ..!! ‬قصدي‮ ‬يا حاج مصطفي‮ ‬نضغط بكل سلاح‮  ‬ف إيدنا شويه‮ .. ‬زين ؟‮!! ..‬
أصوات‮: ‬زين‮ .. ‬
المهدي‮: ‬وإيه الأسلحة إللي‮ ‬ف إيدينا‮  .. ‬داإحنا لا ورانا ولا قدامنا‮  ‬؟‮!!  ‬
السيد‮: ‬ما تستهونش بينا‮ ‬يا شيخ مهدي‮ .. ‬
الشرقاوي‮ ‬‮: ‬أول سلاح عندنا‮ .. ‬الأزهر‮ .. ‬ومشايخ الأزهر‮ .. ‬
السيد‮: ‬صح‮ .. ‬نقفل الأزهر‮ ‬يا شيخ عبد الله‮ .. ‬ونلم المشايخ‮ .. ‬ونعمل وفد‮ ‬يقابل إبراهيم بيه‮ !!‬
المهدي‮ ‬‮: ‬جميل‮ .. ‬
السيد‮: ‬أن استجاب‮ ‬يبقي‮ ‬خير‮ ..!! ‬وكفي‮ ‬الله المؤمنين القتال‮  ‬
الإمبابي‮ ‬‮: ‬افرض ما استجابش‮ .. ‬
المهدي‮: ‬قدم الخير‮ ‬يا إمبابي‮ ..‬
السيد‮: ‬لو ما استجابش الأمير‮ .. ‬نلم خلق الله عليه‮ .. ‬
‮( ‬ملتفتا إلي‮ ‬الشيخ مهدي‮ ‬والشيخ عبد الله‮)‬
قلتوا إيه‮ ‬يا مشايخ‮ .. ‬؟‮!!‬
المهدي‮: ‬نجمع المشايخ‮ ‬
الشرقاوي‮: ‬ونقفل الأزهر‮ ..‬
السيد‮: ‬ونروح‮  ‬للبكوات في‮ ‬الجيزة‮  .. ‬إما‮ ‬يحطوا‮  ‬الفردة الجديدة عن الناس‮ ‬يا إما هيفضل الأزهر مقفول‮ .. ‬والمشايخ معتصمة‮ ..‬
المهدي‮: ‬بينا‮ ‬يا مشايخ‮ ‬
‮( ‬فاصل‮)‬
المشهد(5):
المكان‮ ‬‮: ‬ميدان من ميادين الاعتصام‮ ‬
الزمان‮ ‬‮: ‬قرب صلاة فجر أحد الأيام من الشتاء‮ ‬
المنظر‮ ‬‮: ‬أبو عجور علي‮ ‬المنصة‮ ‬يصعد إليه المقدس طهطاوي‮ ‬
أبو عجور‮ ‬‮: ‬مصر في‮ ‬الوقت دا‮ .. ‬مصرين‮ :  ‬مصر المحروسه‮ .. ‬
طهطاوي‮: ‬ومصر الممصوصة‮ ..‬
أبو عجور‮ ‬‮: ‬مصر المحروسة بالعسكر والمماليك‮ .. ‬الساكنة‮  ‬في‮ ‬القلعة‮ .. ‬وقصور الجيزة‮ .. ‬
طهطاوي‮: ‬ومصر الممصوصة م العسكر والمماليك‮ ..!! ‬الساكنه عشش الفقرا‮..  ‬والزمالك‮ .. ‬
هنادي‮: ‬إنت اتحولت‮ ‬يا مقدس‮  ‬؟ بقي‮ ‬الفقرا هيعيشوا في‮ ‬الزمالك ؟‮ ‬
أبو عجور‮ ‬‮: ‬زمالك‮ ‬يا دكر‮ ‬يعني‮ ‬عشش‮ .. !! ‬مش الزمالك بتاعة النهارده‮ ..‬
هنادي‮: ‬الله‮ .. ‬مدرسة والله‮  ‬يا ريس عجة‮ ..!!‬
شاب1 ‮: ‬والوالي‮ ‬فين‮ .. ‬؟ فين الباشا الوالي‮ ‬؟‮ ‬
هنادي‮: ‬موجود‮ ‬يا عسل‮  .. !!‬أي‮ ‬خدمة‮ ‬يا باشا‮ .. ‬؟‮!! ‬
أبو عجور‮: ‬في‮ ‬التشخيص بس‮ ‬يا دكر‮ … !! ‬
هنادي‮: ‬ناس عنيها وحشه‮ .. ‬عنيها ف كل لقمة‮ .. !!‬
أبو عجور‮ ‬‮: ‬الباشا في‮ ‬القلعة طبعا‮  ..!! ‬عينه علي‮  ‬الأستانة‮ .. ‬لا‮ ‬يهمه الطالع ولا  النازل‮ ‬يهمه كيف‮ ‬يجمع المعلوم‮ .. ‬المطلوب من الباب العالي‮ ..!!‬
شاب2 ‮: ‬وسايب المماليك طايحين في‮ ‬البلد ؟
طهطاوي‮ ‬‮: ‬مش أحسن ما‮ ‬يطيحوا فيه هوه‮  .. ‬؟‮!! ‬ياروح ما بعدك روح‮ ..‬
أبو عجور‮: ‬في‮ ‬الوقت دا‮.. ‬كانت الفوضي‮ ‬هيه اللي‮ ‬بتحكم مصر‮ .. ‬لا الباشا ولاحتي‮  ‬مشايخ البلد‮ ..!!‬
طهطاوي‮:  ‬فما كانش‮ ‬غريب انتشار الحوادث‮ .. ‬اللي‮ ‬هيه‮  ‬السلب والنهب‮ .. ‬كل اللي‮ ‬يطول حاجه‮ ‬ياخدها‮ ..!! ‬
أبو عجور‮: ‬واللي‮ ‬لاطال مال‮  ‬ولاراحة بال‮ .. ‬الفقرا والغلابة أولاد مصر الممصوصة‮ ‬
شاب1 ‮: ‬والأمرا؟‮ ‬
أبو عجور‮ : ( ‬مغنيا‮)‬‮ ‬الأمرا‮ .. ‬أمرا ف تكية‮ ‬
وعيشه هنيه‮ ‬
مادام فيه لحمه وتقليه‮ ‬
فالعيشةُ‮ ‬عال‮ ..  ‬
الناس بتاكل‮ ..  ‬ما تاكلشي‮ ‬
‮      ‬طرشي‮ ‬وحشي‮ ‬
حالك امشي‮ ‬
ده‮  ‬مش إشكال‮ .. ‬
ما تنساش لوازم سهرة البيه‮ ‬يا عويضة‮ .. !!‬
عويضة‮ ‬‮: ‬جاهزة‮ ‬يا ريس‮ .. ‬
‮( ‬يدخل‮  ‬في‮ ‬ملابس مراد بك حاملا صينية عليها بعض الفواكه الصناعية والكاسات ووعاء خمر وفي‮ ‬يده الأخري‮ ‬جوزة‮) ‬
أبو عجور‮: ‬إيه ده‮ ‬يا ملز ؟‮!!‬
عويضة‮ ‬‮: ‬العدة‮ ‬يا ريس ؟ مش انت قلت لي‮ ‬قعدة مزاج‮ .. ‬؟‮!!‬
أبو عجور‮: ‬أيوه‮ ..!!  ‬بس الأمير مراد‮ ..  ‬بيك شيخ البلد ما كانش بيشد جوزه‮  ‬يا ملز‮  ‬؟‮!!‬
عويضة‮: ‬أخ‮ ..!!  ‬فاتتني‮ ‬دي‮ .. ‬
أبو عجور‮ ‬‮: ‬ما هو من البلاوي‮ ‬إللي‮ ‬بتدخنها‮ ..!!  ‬كله‮ ‬يجيب اكسسواره‮  ‬معاه‮ .. ‬إخلص‮ ‬يا ضلفة‮ .. ‬
ضلفة‮  :  ( ‬ضلفة‮ ‬يقوم بتثبيت ستارة مخملية علي‮ ‬القوس وضعه في‮ ‬الخلفية‮)‬‮ ‬جاهز‮ ‬يا ريس‮ .. (‬لنفسه‮) ‬هوه أنا هأشتغل نجار وا? أشخص ؟‮!!‬
أبو عجور‮ ‬‮: ‬بتبرطم تقول إيه‮ ‬يا ضلفه ؟‮ ‬
ضلفه‮: ‬ولا حاجه‮ ‬يا ريس‮ .. ‬
أبو عجور‮ : ( ‬بطريقة إلقاء مسرحي‮ ‬مبالغ‮ ‬فيه‮) ‬إن بيتا‮.. ‬ينقسم علي‮ ‬نفسه‮ .. ‬لا‮ ‬يستطيع الاستمرار في‮ ‬البقاء‮ .. ‬علي‮ ‬فكرة دا مش كلامي‮ .. ‬دا كلام السيد‮ ..!!‬
أصوات‮: ‬مدد‮ ‬يا سيد‮ ..!!‬
أبو عجور‮ ‬‮: ‬والنبي‮ ‬يا اسطي‮ .. ‬إيدك مع البت حلاوة‮ .. ‬حته كدا لزوم الطراوة‮ .. ‬
‮( ‬مغنيا‮) ‬ساعة العصاري‮ ‬يا وله‮ .. ‬من السكة دي‮ .. ‬هه‮ .. ‬
المغني‮: ‬من عنيه‮ ‬يا مريسه‮ .. ‬خش بالدهله‮ ‬ياتكتك‮  .. ‬
‮( ‬يرتفع إيقاع الطبلة‮) ‬
‮( ‬فاصل‮) ‬
المشهد(6):
المكان‮ ‬‮: ‬قصر‮  ‬شيخ البلد مراد بيك‮ ‬
الزمان‮ ‬‮: ‬عصر نفس اليوم
المنظر‮ : ( ‬شيخ البلد مراد بك في‮ ‬مجلسه،‮ ‬جـلس بين الجواري‮ ‬علي‮ ‬حشوات‮  ‬ومفرش بسيط بيده الكأس وأمامه سماط من الفاكهة والطعام بينما وقف اثنان من الخدم‮ ‬يروحان عليه بمروحتين‮  ‬من الريش‮ .‬متخففا في‮ ‬ملابسه‮ ‬،‮ ‬بلا عمامة‮ ‬،‮  ‬وبين‮ ‬يديه الراقصة‮ / ‬حـلاوة شخلع‮  ‬تغني‮ ‬وترد عليها الجواري(
المغنية‮ :  (‬حلاوة‮  ‬تغني‮ ‬بميوعة فجة‮) ‬
‮ ‬‮  ‬ساعة العصاري‮ ‬يا وله‮ ‬
ساعة العصاري‮ .. ‬
مش طايقه نفسي‮  ‬م الحموة‮ ‬
وآدي‮ ‬انت داري‮..!!‬
الجواري‮: ‬ساعة العصاري‮ ‬ياوله ساعة العصاري‮ ‬
المغنية‮: ‬لابسه الخفيفة‮ .. ‬يا سيدي‮ .. ‬
لابسه الخفيفة‮ ‬
والضلة حلوه‮ ‬يا روحي‮ ‬
وقت العصاري‮ ‬
الجواري‮: ‬ساعة العصاري‮ ‬يا وله ساعة العصاري‮ ‬
المغنية‮: ‬لابسه الحريري‮ ‬يا سيدي‮ ‬
لابسه الحريري‮ ‬
وعلي‮ ‬السريري‮ ‬بأتقلب‮ ‬
مين‮ ‬يطفي‮ ‬ناري‮ .. ‬
مراد بك‮ : ( ‬عويضة في‮ ‬دور مراد‮)‬‮ ‬وآنا مين‮ ‬يطفي‮ ‬ناري‮ ‬أنا‮..  ‬سيدي‮  ..‬
الجواري‮: ‬ساعة العصاري‮ ‬يا وله‮.. ‬ساعة العصاري‮ ‬
المغنية‮ ‬‮: ‬تعاله زورني‮ ‬في‮ ‬بيتي‮ ..‬
والقعده حلوه‮ ‬
والناس ف خلوة‮ ‬يابابا‮.. ‬
ولاحد داري‮ .. ‬
‮( ‬يدخل ضلفه في‮ ‬دور محجوب قائد الحرس فجأة فتفزع الراقصة والجواري‮ ‬ويتوقفن عن الغناء ويصدرن بعض أصوات الاستهجان والخوف‮ .  ‬يلتفت مراد بك‮ ‬غاضبا نحو المدخل حيث وقف محجوب بيك قائد الحرس منكس الرأس‮)‬
حلاوة‮: ‬يا أمي‮ .. ‬راجل ؟‮!!‬
عويضة‮: ‬أمال أنا إيه‮ ‬يا وليه ؟‮ ‬
ضلفة‮: ‬كلك نظر‮ ‬يا عويضة‮ .. ‬
أبو عجور‮ : ( ‬من أسفل‮) ‬خشوا‮  ‬في‮ ‬الدور‮ ‬يا‮ ‬غجر‮  .. ‬
عويضة‮: ‬معلهش‮ .. ‬سوري‮ ‬يا ريس‮ .. ‬
‮(‬مشخصا دور مراد بك‮ ‬غاضبا‮)‬‮ ‬إيه ده‮  .. ‬حيوان محجوب بك ؟
‮( ‬ملتفتا وبرقة للجواري‮)‬‮ ‬بس بس عصافير‮ .. ‬ماتخافوش‮ ..‬هدا حيوان‮ ‬غبي‮ ..  ‬إشششش
‮( ‬ملتفتا بغضب ناحية المملوك‮)‬‮ ‬إيه إللي‮  ‬خلاك تدخل عليه في‮ ‬ساعة أنس‮ .. ‬حيوان‮ .. ‬محجوب بيك‮  ‬قائد حرس‮  ‬؟‮ ‬
محجوب‮  ‬بك‮: ( ‬ضلفه في‮ ‬دور محجوب‮) ‬معلهش‮  ‬سيدي‮ ‬مراد بيك‮  .. ‬سامحني‮ ‬يا شيخ البلد‮ ..!! ‬فيه ناس علي‮ ‬الباب بيستعجلوا الدخول‮ .. ‬لأمر خطير من حصة من الزمن‮  !!‬
مراد بك‮ ‬‮: ‬يا‮ ‬غبي‮ ‬بيك‮ .. ‬أنا لا أقابل أحد في‮ ‬ساعات أنس‮ ..‬ساعات خلوة‮ .. ‬ساعات بهجة‮ !! ‬مفهوم؟‮!!‬
محجوب بك‮: ‬مفهوم أفندم‮ .. ‬
مراد بك‮: ‬انصراف محجوب بيك‮ .. ‬أشتوت‮ …‬مش عايز اشوف حد‮ ..!!‬
محجوب‮  ‬بك‮: ‬أمرك سيدي‮  ..!! ( ‬يهم بالانصراف ثم‮ ‬يتردد قلقا‮)  ‬بس دول مش أي‮ ‬حد‮ ‬يا أفندم‮ .. ‬دول مشايخ الأزهر‮ ‬
مراد بك‮: ( ‬مذعورا‮ ‬يصفق بيده مسلما أقرب جارية ما بيده‮)‬
مشايخ أزهر‮ ..‬؟‮!! ‬يا حفيظ‮ .. !! ‬يا حفيظ‮ .. ‬
‮(‬مشيرا لجميع من بالمجلس بالخروج باحثا عن عمامته وسيفه وبقية ملابسه‮) ‬‮ ‬بره ذنوب‮  .. ‬بره خطايا‮ .. ‬بره جهنم حمرا‮ .. ‬كله بره‮ ..‬
‮( ‬بعد أن‮ ‬يتأكد من خلو المكان و ترتيب هندامه‮) ‬
قلت مين أيوب بيك ؟
محجوب‮  ‬بك‮: ‬الشيخ عبد الله الشرقاوي‮ .. ‬
مراد بك‮: ‬شيخ جامع أزهر ؟
محجوب بك‮: ‬أيوه‮ .. ‬شيخ الجامع الأزهر‮..  ‬ومعاه الشيخ أبو الأنوار السادات‮ ..‬
مراد بك‮: ‬لا‮ ‬يهم‮ .. ‬مشايخ طيبين‮ .. ‬يسمعوا كلام مشايخ البلد‮ ..( ‬مفكرا لحظة‮)‬
قول لهم البيك نام‮ ..!! ‬قول لهم‮..  ‬البيك مات‮ ( ‬ضاحكا بفظاظة‮) ..!!‬
محجوب‮  ‬بك‮: ‬يا جناب البيك‮ .. ‬همه عارفين إن جنابك‮  ‬صاحي‮ .. ‬وسامعين صوت الهنك والرنك‮ .. ‬الصوت جايب آخر الزمالك‮ ‬يا افندم‮ .. !!‬
مراد بك‮: ‬يبقي‮ ‬اتفضحنا محجوب بيك‮ …!! ‬هاه‮ .. ‬فيه حد تاني‮ ‬وش السعد‮  ‬معاهم ؟
محجوب‮  ‬بك‮: ‬السيد عمرمكرم‮  .. ‬
مراد بك‮: ‬السيد عمر أفندي‮ ‬مكرم‮ .. ‬نقيب أشراف‮ ..‬؟‮!!  ‬لا لا لا‮..‬ دا شيخ صعيدي‮ ‬قفل‮ ..  ‬دخلهم فورا‮.. ‬دخلهم‮ ..!!‬
‮(‬محجوب‮ ‬يستدير ناحية الباب مشيرا بيده‮)‬
محجوب‮  ‬بك‮: ‬اتفضلوا‮  ‬يا مشايخ‮ .. ‬
‮(‬يدخل الشيخ السادات وخلفه الشيخ الشرقاوي‮ ‬ثم السيد عمر متلفتين في‮ ‬المكان‮)‬
السادات‮: ( ‬رجل‮ ‬2 ‮) ‬السلام عليكم‮ ‬يا شيخ البلد ورحمة الله‮ .. ‬
مراد بك‮ : ( ‬يجلس علي‮ ‬دكته متعاظما‮) ‬
وعليكم السلام شيخ أبو الأنوار‮ .. ‬مرحبا شيخ شرقاوي‮ .. ‬شرفتم قصرنا‮ .. ‬مشايخ‮ .. ‬
الشرقاوي‮: ‬الشرف لنا‮ ‬يا جناب البيك‮ ‬
السيد‮ ‬‮: ‬أسعد الله أوقاتكم‮ ‬يا جناب البيك‮ ..  ‬
مراد بك‮: ( ‬جانبا‮)‬‮ ‬والله كانت سعيده‮ ..‬أفندم‮ ..!! ‬
‮( ‬مرحبا‮) ‬تفضلوا‮ .. ‬إيه سيد عمر ؟ من‮ ‬يوم ولاك إبراهيم بيك‮ ..  ‬نقابة الأشراف ما عدنا نراك في‮ ‬أسيوط‮ .. ‬ولا في‮ ‬الجيزة ؟
السيد‮: ‬نخشي‮ ‬إزعاج شيخ البلد‮ .. ‬وآدي‮ ‬إحنا جينا في‮ ‬وقت‮ ‬غير مناسب‮ ..!! ‬
مراد بك‮: ‬أي‮ ‬وقت‮ ‬يجي‮ ‬فيه السيد النقيب‮  .. ‬والعلما‮  ‬مناسب أفندم‮ ..‬
السيد‮: ‬إحنا جايين طالبين مساعدة جنابك‮ ..‬
مراد بك‮: ‬خير ؟ تبرعات للجراية‮.. ‬للرواقات‮ .. ‬كساوي‮ ‬مشايخ صغيرة ؟‮!!‬
السيد‮: ‬لا‮ ‬يا جناب البيك‮ .. ‬باختصار‮ ..  ‬بلبيس عامله هوجه كبيرة‮ ..!!‬
مراد بك‮ ‬‮: ‬عجايب نقيب أشراف‮ .. ‬بلبيس‮ .. ‬شرقاوية‮  ‬شيخ شرقاوي‮ ..!! ‬يعني‮   ‬تبع وجه بحري‮ ‬مشايخ‮ ..!! ‬أنا شيخ بلد الصعيد‮..‬كفايه عليه تمردات فلاحين‮  ‬قرايبك شيخ عمر مكرم في‮. ‬أبو تيج‮ . ‬ومنفلوط أفندم‮ !!‬
الشرقاوي‮ ‬‮: ‬عارفين‮ ‬ياجناب البيك إن بلبيس تبع إبراهيم‮  ‬بيك‮ .. !!  ‬لكن عشمانين ف‮  ‬كرمك‮ ..‬
مراد بك‮: ‬موش فاهم أفندم ؟‮ ‬
السادات‮: ‬بنترجاك تكلم لنا ابراهيم بيك‮ .. ‬ينظر في‮ ‬شكوي‮ ‬أهالي‮ ‬بلبيس المظلومين‮ .. ‬
مراد بك‮: ‬أنا؟
محجوب‮  ‬بك‮: ‬تعرفوا‮ ‬يا مشايخ‮ .. ‬إن البكوات بينهم شروط‮ ..!!  ‬ما حدش‮ ‬يدخل في‮     ‬شئون التاني‮..!!!‬
السيد‮: ‬عارفين‮ ‬يا محجوب بيك‮  ..!! ‬وعارفين قيمة كل واحد منكم عند التاني‮ ‬يا جناب البيك‮ ..!! ‬كمان دا لمصلحة شيخ البلد ابراهيم بيك‮ .. ‬هدو الحال‮ ‬يعود عليه بفايدة‮ ..  ‬وا? كلامي‮ ‬غلط‮ ‬يا محجوب بيك ؟‮ ‬
محجوب بك‮: ‬استغفر الله سيد عمر‮ .. ‬كلام نقيب أشراف مظبوط أفندم‮ ..   ‬
مراد بك‮: ‬أنا بكره نازل الفيوم‮ .. ‬وبعد بكره‮ .. ‬فكرني‮ ‬محجوب بك أمر علي‮ ‬شيخ البلد‮..‬ابراهيم بيك‮.. ‬
السيد‮: ‬يا بك الوضع ما‮ ‬يستحملش التأخير‮ ..!! ‬بأقول لجنابك فلاحين بلبيس كلهم هنا في‮ ‬مصر‮.!! . ‬هايجين‮ ..‬وهيهيجوا المحروسة‮ ..  ‬وأنا خايف تحصل حاجه كدا والا كدا‮.. ‬ما نعرفش نلمها‮ ..‬
مراد بك‮ ‬‮: ‬إيه‮ ‬يعني‮ ‬يعمل‮  ‬فلاحين سيد عمر أفندي‮ ..‬؟‮!! ‬فلاح‮  ‬يزرع‮ ..  ‬يقل‮ ‬ياكل‮.. ‬ينام‮ ..  ‬زي‮ ‬بهيمة تمام‮ ..!!   ‬وقبل ما‮ ‬ينام‮ ‬يدفع مكوس‮ ..!! ‬
فلاح‮ ..  ‬له كرباج‮ ..!!‬
الشرقاوي‮: ‬مش كل الأمور‮ ‬يحلها الكرباج‮ ‬يا شيخ البلد‮ ..!!‬
محجوب‮: ‬كلام مشايخ عين العقل سيد البك‮ .. ‬
مراد بك‮ ‬‮: ‬خلاص‮ .. ‬بكره قبل ما أنزل الفيوم أعدي‮ ‬علي‮ ‬ابراهيم بيك‮ .. ‬وأكلمه‮ .. ‬همه الفلاحين عايزين إيه؟
السادات‮ ‬‮: ‬عايزين الرحمة‮ ‬يا بيك‮ .. ‬طالبين‮ ‬يحط‮  ‬عنهم‮  ‬الفردة اللي‮ ‬ربطها عليهم محمد‮  ‬بيك الألفي‮..!!‬
مراد بك‮: ‬نحط مكوس وضرائب‮ ..‬؟‮!!  ‬والبكوات وا?غوات‮  ‬تاكل من فينسيخ أبو الأنوار‮  ‬؟‮!!‬
الشرقاوي‮ ‬‮:  ‬يا بيك‮ .. ‬دول ما حيبلتهمش حاجه‮ ..!!   ‬حافين والله العظيم‮  .. ‬
مراد بك‮: ‬ما شاء الله‮ .. ‬شيخ شرقاويماشاء الله‮  !!  ‬تريد فلاحين تلبس بلغة‮ .. ‬شيخ أزهر ؟‮!!‬
السيد‮: ‬يا جناب البيك‮ .. ‬القطه لما تزنقها‮.. ‬تخربش‮ .. !!‬
مراد بيك‮: ‬أنا لم أزنق قطط‮ .. ‬ولا لي‮ ‬في‮ ‬قطط‮ .. ‬ابراهيم بيك حر في‮ ‬ملكه‮ ..‬
‮( ‬بعد لحظة صمت قلقة‮) ‬
محجوب بك‮: ‬بس المحروسه لو حصل فيها قلق‮ ‬يا سيدي‮ ‬البيك‮ .. ‬هيعم علينا كلنا‮ ‬
مراد بك‮:  ‬هاها‮ ..  ( ‬مستدركا‮)  ‬لكن باعتبارنا مشايخ بلد سوا‮ ..‬من شان خاطرعلما هأكلمه‮ ..!! ‬
وإدعوا ربنا‮ ‬يا مشايخ‮ .. ‬يسمع الكلام‮ ..  ‬
قولوا‮ ‬يارب أفندم‮ .. ‬
أصوات‮: ‬يا رب‮ ..‬
‮( ‬فاصل‮)‬
المشهد(7):
المكان‮ ‬‮: ‬ميدان من ميادين الاعتصام‮ ‬
الزمان‮ ‬‮: ‬قرب صلاة فجر أحد الأيام من الشتاء‮ ‬
المنظر‮ : ‬أبو عجور علي‮ ‬المنصة‮  ‬مقتربا من المتفرجين وهو في‮ ‬ملابس السيد عمر مكرم‮ .. ‬ما عدا العمامة التي‮ ‬يمسكها بيده
أبو عجور‮ ‬‮: ‬خرج العلما والمشايخ‮  ‬من عند البكوات زي‮ ‬ما دخلوا‮.. ‬
حلاوة‮: ‬تي‮ ‬تي‮ .. ‬تي‮ ‬تي‮ .. ‬زي‮ ‬ما رحتي‮ .. ‬زي‮ ‬ما جيتي‮..!!‬
طهطاوي‮ : ‬الأمراء‮..   ‬مُصّرين علي‮ ‬مص دم الغلابة‮.. ‬وشايفين إن دا حقهم الطبيعي‮ ‬بمنطق القوة‮ .. ‬
أبو عجور‮ ‬‮: ‬والغلابة مش لاقين صدر حنون‮ ‬غير العلما‮ .. ‬من منطق المسالمة‮ ..‬
طهطاوي‮ ‬‮:  ‬ضيف كمان‮ .. ‬إن أغلب العلما‮ .. ‬كالعادة‮..  ‬باع الليلة كلها‮ ..  ‬بمنصب أو إقطاعية‮ .. ‬أو لقمة طرية‮ .. !!   ‬
أبو عجور‮: ‬تمام كدا‮ ..!!  ‬ومنهم ناس ما حبتش توجع دماغها‮ .. ‬طب همه مالهم‮ ..‬؟‮!!  ‬مادام المماليك مش فارضين عليهم‮  ‬فرده ولا مكوس‮ .. !!‬
هنادي‮ ‬‮: ‬قب إنت ودوس‮ .. ‬و خللي‮ ‬الوكسه للموكوس‮ ..‬
طهطاوي‮ ‬‮: ‬البكوات في‮ ‬الجيزة‮ ..  ‬كأنهم ما سمعوش حاجه‮ .. ‬
أبو عجور‮ : ‬لا مراد بيه راح لإبراهيم بيه‮ .. ‬ولا إبراهيم بيك شغل باله بكلام‮  ‬الأفنديات‮  ‬بتوع الأزهر‮.. !!‬
طهطاوي‮ ‬‮:  ‬وإيه‮ ‬يعني‮ ‬لما شوية فلاحين‮ ‬ياخدوها كعابي‮ ‬من بلبيس لمصر‮ ..‬؟
أبو شبت‮ ‬‮: ‬همه الفلاحين‮ ‬يعني‮ ‬كانوا‮  ‬قبل كدا‮  ‬بيركبوا خيل‮..  ‬درجن درجن‮  !!‬
أبو عجور‮: ‬الشيخ‮ ‬عبد الله الشرقاوي‮ .. ‬شيخ للأزهر‮..!! ‬ودا أعلي‮ ‬منصب مدني‮ ‬ف‮    ‬مصر لازم‮ ‬يوافقوا عليه المماليك‮ ‬
طهطاوي‮: ‬والسيد عمر مكرم‮ ..  ‬مدين لشيخ البلد إبراهيم بيك‮ ..‬
عويضة‮ ‬‮: ‬مدين‮  ..‬؟‮ ‬
هنادي‮: ‬تلاقيه اتزنق ف قرشين ف دخول المدارس والا حاجه فابراهيم بيه ظبطه‮  ‬
طهطاوي‮ ‬‮: ‬لا.. ‮ ‬مش فلوس‮ ‬يا آنسة‮ ..!!  ‬إبراهيم بيك هوه اللي‮ ‬عينه نقيب للأشراف
أبوعجور‮: ‬ومع كده السيد عمر ما اترددش‮ .. ‬الشهادة لله وللتاريخ‮ .. ‬ولو للحظة في‮ ‬الوقوف مع الشعب المظلوم‮ .. ‬ضد البكوات‮ .. ‬ومماليكهم‮ .. ‬نزلوا المشايخ والعلما للناس في‮ ‬الشوارع والحارات ميدان ميدان‮ ..‬شارع شارع‮ ..‬حارة حارة‮ .. ‬زقاق زقاق‮ .. ‬
هنادي‮: ‬زنقه‮  ‬زنقة‮ .. !!‬
أبو عجور‮: ‬وأمروهم بقفل الوكايل والدكاكين وإغلاق الأسواق‮.. ‬وابتدا المشايخ‮ ‬يخطبوا ضد الظلم‮ ..!!  ‬ويحرضوا الناس‮ ..‬علي‮  ‬قولة الحق في‮ ‬وجه السلطان الظالم‮ ..!!‬
أصوات‮ ‬‮: ‬والناس ؟‮ ‬
أبو عجور‮: ‬اجتمع حوالين العلما خلق كتير‮ .. ‬مش بس الشراقوة بتوع بلبيس‮ .. ‬ولاجدعان‮  ‬بولاق والساحل‮ ..  ‬لا‮.. ‬ناس من كل نواحي‮ ‬مصر المحروسة‮ ‬
أصوات‮: ‬الله أكبر‮ ‬
طهطاوي‮ ‬‮: ‬الله أكبر‮ .. ‬كانت الرد علي‮ ‬ألسنة التجار وأصحاب الحرف والفلاحين‮ .. ‬علي‮ ‬تجاهل الأمرا لشكواهم‮ ..‬
أبو عجور‮ ‬‮: ‬كان بيت الشيخ أبو ا?نوار السادات‮ .. ‬في‮ ‬الجيزة‮ .. ‬قريب من بيت‮     ‬شيخ البلد ابراهيم بك‮ ..‬
‮( ‬يقوم ضلفة بتحريك القوس الخشبي‮ ‬ليظهر الوجه الآخر المحلي‮ ‬بزخارف إسلامية‮ ‬،‮ ‬بينما‮ ‬يجمع الجواري‮ ‬ما كان علي‮ ‬المنصة في‮ ‬مشهد قصر‮  ‬مراد المشايخ ومن وراهم‮  ‬خلق ما تتعدش‮ .. ‬راحوا علي‮ ‬بيت الشيخ أبو الأنوارالسادات‮ ..  ( ‬يشير إلي‮ ‬مكان التشخيص الذي‮ ‬صار جاهزا‮)‬
العلما والمشايخ جوه البيت‮..‬والناس أفواج من كل أحياء مصر المحروسة‮ ‬
تيجي‮ .. ‬وما ترحش‮.. ‬يعني‮ ‬زي‮ ‬ما بنقول دلوقت‮ ..  ‬اعتصام‮ .. !! ‬
أصوات‮: ‬اعتصام اعتصام حتي‮ ‬يسقط النظام‮ .. ‬
شاب1 ‮: ‬هوه كان فيه ف مصر أيامها‮  ‬نظام ؟‮ ‬
طهطاوي‮: ‬مصر من‮ ‬7000 سنة دولة‮  .. ‬كان فيها نظام‮ .. !!‬
أبو عجور‮: ‬البكوات لما شافوا الاعتصام إللي‮ ‬عمره ما حصل‮ ..!! ‬حسوا بالخطر‮ ..!!  ‬فبعت إبراهيم بك‮ .. ‬أيوب بك الدفتر دار بتاعه‮ .. ‬عشان‮ ‬يشوف أسباب‮ ‬
التمرد‮  ‬إيه ؟‮!! ‬ويقابل المشايخ‮ .. ‬و السيد‮ ..‬
أصوات‮: ‬مدد‮ ‬يا سيد‮ .. ‬
أبو عجور‮ ‬‮: ‬كل واحد‮ ‬يجيب كتلة من البردورة‮ .. ‬نعملها كرسي‮ ..   ‬
‮( ‬فاصل‮)‬
المشهد(8):
المكان‮: ‬منزل الشيخ أبو الأنوار السادات‮ ‬
الوقت‮: ‬عصر أحد الأيام‮ ‬
المنظر‮ : ( ‬يدخل المشايخ‮ ‬يحملون كتلة من الفوم علي‮ ‬شكل حجارة الأرصفة‮  ‬يضعونها بنظام ويجلسون‮  ‬بينما السيد عمر مكرم واقفا ويديه خلف ظهره‮ ‬يروح ويجيء متوترا بينما جلس المشايخ عبد الله الشرقاوي‮ ‬ومحمد المهدي‮ ‬وأبو الأنوار السادات‮  ‬والشيخ محمد البكري‮ ‬والشيخ محمد الأمير صامتين‮) ‬
‮( ‬نسمع صوت الهتاف من الخارج‮ ‬يبطن المشهد‮)‬
صوت‮: ‬يا شرقاوي‮ ‬قول للبيه‮ ‬
أصوات‮: ‬يا شرقاوي‮ ‬قول للبيه‮.. ‬
صوت‮: ‬ظلم الفقرا آخرته إيه
أصوات‮: ‬ظلم الفقرا آخرته إيه‮ ‬
صوت‮: ‬الدنيا فقر وتحاريق‮ ‬
‮ ‬أصوات‮: ‬الدنيا فقر وتحاريق‮ ..‬
صوت‮: ‬والأغوات بيمصوا الريق‮ ‬
أصوات‮: ‬والأغوات بيمصوا الريق‮ ‬
صوت‮: ‬روح‮ ‬يا جندي‮  ..  ‬قول للجندي‮ ‬
أصوات‮: ‬روح‮ ‬يا جندي‮   .. ‬قول للجندي‮ ‬
صوت‮: ‬المماليك خدوا‮    ‬كل ما عندي‮ ‬
أصوات‮: ‬المماليك خدوا‮  ‬كل ما عندي‮ ‬
صوت‮: ‬المماليك ويا الأباليس‮ ‬
أصوات‮: ‬المماليك ويا الأباليس‮ ‬
صوت‮: ‬مصوا دمك‮ ‬يا بلبيس‮ ‬
أصوات‮ ‬‮: ‬مصوا‮  ‬دمك‮ ‬يا بلبيس‮ ‬
صوت‮: ‬قول للبيه‮  ‬ياأبو الأنوار‮ ‬
أصوات‮: ‬فول‮  ‬للبيه‮ ‬يا أبو الأنوار‮ ‬
صوت‮: ‬الظالم هيروح النار‮ ‬
أصوات‮: ‬الظالم هيروح النار‮ ‬
‮(‬يتوقف الشيخ الشرقاوي‮ ‬عن العبث بحبات مسبحته الطويلة ملتفتا إلي‮     ‬عمر مكرم بينما‮ ‬يذهب المهدي‮ ‬ليطل علي‮ ‬الخارج‮) ‬
الشرقاوي‮: ‬ما تجلس‮ ‬يا سيد عمر ؟‮!!‬
السيد‮: ‬أجلس كيف‮ ‬يا مولانا‮ .. ‬والناس ع تغلي‮ ‬بره‮ ..‬؟‮!!  ‬أنا خايف الناس تتهور‮ ‬يا مولانا‮  .. !!‬
الشيخ الأمير‮ ‬‮:  ‬يعني‮ ‬هيعملوا إيه ؟‮!! ‬
الشيخ البكري‮: ( ‬شاب( 4 هوه فيهم حد‮ ‬يقدر‮ ‬يرفع عينه ف مملوك من مماليك شيخ البلد ؟
السيد‮: ‬ده لما‮ ‬يكون واحد لوحده‮ ‬يا شيخ بكري‮  .!! ‬لكن لما الناس بتتلم‮ .. ‬بيبقي‮  ‬ليها عقل تاني‮ ..!!  ‬وسلوك مختلف‮ ....‬
الشيخ البكري‮: ‬روح القطيع‮ ‬يا سيدنا‮ .. ‬
الشيخ المهدي‮ ‬‮: ‬الناس كل ساعة عماله تزيد‮ ‬يا مشايخ‮  .. ‬
السيد‮: ‬ودا اللي‮  ‬يخوف أكتر‮ .. ‬
الشيخ البكري‮: ‬يخوف مين‮ ‬يا سيد عمر أفندي‮  ‬؟
السيد‮: ‬يخوفنا ويخوف البكوات‮ ..!! ‬كل ما تزيد الناس‮ ‬يا شيخ البكريه كل ما‮ ‬يحسوا بقوتهم‮ .. ‬وده‮ ‬يخليهم أكتر استعدادا‮  ‬للتهور‮ ..!! ‬كفايه شرارة واحده‮  ‬وتلاقي‮ ‬الدنيا ولعت‮ ..!! ‬ساعتها لا إحنا ولا البكوات ولا الباشا نقدر نعمل حاجه‮ ..!!!‬
الشيخ الأمير‮ ‬‮: ‬مش انت اللي‮ ‬شرت بجمع الناس‮ .. ‬وحشرهم هنا‮ .. ‬؟‮!!‬
السيد‮: ‬حصل‮ .. ‬شرت بالحشر‮ ‬يا شيخ الأمير‮ .. ‬عشان أفكر البكوات بيوم القيامة‮  .. !!‬
الشيخ الأمير‮: ‬والله أنا خايف القيامة تقوم علينا‮ ‬يا مشايخ‮ ..!!‬
الشيخ البكري‮: ‬السيد عمر مكرم‮  .. ‬صعيدي‮ .. ‬
السيد‮: ‬شرف لي‮  .. ‬أنا أسيوطي‮  .. ‬وأفخر‮ ‬يا شيخ بكري‮ ..‬
‮( ‬يدخل مصطفي‮ ‬الباشتيلي‮ ‬مبتسما‮)‬
الباشتيلي‮: ‬أيوب بك الدفتردار بره‮ ‬يا مولانا‮  .. ‬
السيد‮: ( ‬مبتسما‮) ‬الحشر جاب نتيجة‮ ‬يا حضرات‮.. ‬
السادات‮: ‬خليه‮ ‬يتفضل‮ ..‬
الشيخ الأمير‮: ‬مش واجب نستقبله ع الباب‮ ‬يامشايخ ؟‮!!‬
الشيخ البكري‮: ‬طبعا‮ .. ‬الأصول كدا‮ ..!!‬
السيد‮: ‬لع‮ .. ‬مش دي‮ ‬الأصول‮ ‬يا مشايخ‮  .. ‬لو إحنا دعوناه‮ .. ‬والا جاي‮ ‬زيارة‮ ..  ‬كان واجبنا نستقبله‮.. ‬لكن هوه إللي‮ ‬جاي‮ .!! .‬ومش عارفين جاي‮ ‬ليه‮ ..‬؟‮  ‬
الشرقاوي‮: ‬كلامك مظبوط‮ ‬يا سيد عمر‮ .. !!‬
‮( ‬يدخل عنكب في‮ ‬دور أيوب بك الدفتر دار‮) ‬مجففا عرقه لاهثا‮ ‬يتفرس في‮ ‬ملامح المشايخ‮)‬
أيوب بك‮:  ‬فيه إيه‮ ‬يا مشايخ‮ .. ‬؟‮!!  ‬فيه إيه‮ .. ‬؟ هيه القيامه قامت ؟
السيد‮: ‬لع‮ ... ‬لسه هتقوم‮ ‬ياأيوب‮  ‬بيك‮ ..!!  ‬مش واجب تقول سلامو عليكم ؟ والا نهاركم سعيد حتي‮..!!‬
أيوب بك‮: ‬ما تآخذنيش‮ ‬يا سيد نقيب أشراف‮  .. ‬الناس بره شكلهم وحش جدا‮ .. ‬تشبه وحوش أفندم‮ ... ‬شيخ البلد إبراهيم بيك منزعج جدا جدا أفندم‮ ..!! ‬صوت البلطجية والعصبجية المتمردين‮ .. ‬حرمه نوم العصاري‮ ..‬
البشتيلي‮: ‬والله العظيم ابراهيم بيه ده راجل جبلة‮ .. !! ‬البلد خربانه وجايله نوم ؟
أيوب بك‮: ‬بيقول إيه شاهبندر؟ هوه كمان بلطجي‮ ‬عصبجي‮ ‬متمرد‮  ‬كمان ؟‮ ‬
الشيخ الأمير‮: ‬لالالا‮ ‬يا بيك‮ .. ‬لا تمرد ولا حاجه‮ .. ‬
الشيخ البكري‮: ‬مش كل اللي‮ ‬بره دول متمردين‮ .. ‬ناس كتير‮  ‬جايه تتفرج‮ ..‬
السيد‮: ‬المهم‮ ‬يا جناب الدفتردار‮ .. ‬
أيوب بيك‮: ‬المهم‮ .. ‬سيدي‮ ‬الأمير إبراهيم بيك‮ ..  ‬بعتني‮ ‬عشان أعرف إيه مراد الناس بلطجيه عصبجية‮ .. ‬من الخروج علي‮ ‬مشايخ البلد والنظام‮  ‬؟‮!!‬
السيد‮: ‬اسألهم‮ ..!!!‬
أيوب بك‮: ‬أسأل مين‮ ‬يا سيد عمر‮ .. ‬؟ أسأل وحوش مجانين‮ ..‬؟‮!! ‬دا لولا الشاهبندر مصطفي‮ ‬بشتيلي‮.. ‬كان زمانهم عملوني‮ ‬فطير أفندم‮ .. !!‬
السيد‮: ‬آدي‮ ‬انت شفت بعينك‮ ... ‬يا ريت تبلغ‮ ‬البيك باللي‮ ‬شفته‮ .. ‬
أيوب بيك‮: ‬البيك عنده خبر‮ .. ‬الأمير إبراهيم بيك‮ ‬يسأل عن مقاصد هذا التمرد‮ .. ‬طلبات إيه ؟‮!!‬
الشرقاوي‮: ‬إحنا سبق وبلغنا إبراهيم بيك بمشكلة عرب‮  ‬بلبيس‮ ‬
أيوب بك‮: ‬أعراب حرامية‮ .. !! ‬عايزين إيه عرب بلبيس شيخ أزهر ؟
الشرقاوي‮ ‬‮: ‬عايزين حقهم‮ ‬يا أخي‮ ..‬
السيد‮ ‬‮: ‬عايزين العدل‮..  ‬ورفع الظلم‮ ‬يابكوات‮  .. ‬
الشرقاوي‮ ‬‮: ‬عايزين إقامة شرع الله‮ ‬
البشتيلي‮: ‬وإبطال الحوادث‮ .. ‬من سلب ونهب‮ .. ‬
السيد‮: ‬وإلغاء المكوسات والفرايض اللي‮ ‬استجدت علي‮ ‬الناس‮ ‬
الشيخ البكري‮: ‬الناس تعبانه‮ ‬ياجناب البيك‮ ‬
الشيخ الأمير‮: ‬وتاعبينا معاهم‮ .. ‬والله‮ .. ‬
أيوب بك‮: ‬بس دا كتير‮ ..!! ‬كتير خالص‮ ..!! ‬مش ممكن إجابة كل دا‮ ‬يامشايخ‮ ‬
الباشتيلي‮: ‬ليه‮ ‬يا دفتر دار ؟‮ ‬
أيوب بك‮: ‬لأننا لو عملنا دا كله‮ .. ‬ضاقت علينا المعايش والنفقات‮..!! ‬وبقينا زي‮ ‬الفلاحين‮ ..!! ‬مش لاقيين ناكل ؟‮!!  ‬شيخ البلد إبراهيم بيك‮ .. ‬يلزمه مماليك ونفقات مماليك‮  .. !!‬
السيد‮: ‬دا مش عذر مقبول لاعند الله‮ .. ‬ولا عند الناس اللي‮ ‬بره‮ ‬يا أيوب بك‮ ..‬
الشرقاوي‮: ‬يعني‮ ‬انتوا تتمتعوا‮.. ‬وغيركم‮ ‬يتقطعوا ؟‮ ‬
الشيخ البكري‮: ‬لو الأمرا طلبوا إللي‮ ‬ف طاقة الناس‮ .. ‬
الشيخ الأمير‮ ‬‮: ‬ما حدش‮ ‬يتأخر‮ ‬يا جناب البيك‮  .. ‬
السيد‮: ‬أنتم تجبرون الناس علي‮ ‬الثورة والخروج‮ .. ‬الناس في‮ ‬ضيق من أفعالكم‮ .. ‬بلغ‮ ‬شيخ البلد دا علي‮ ‬لساني‮  .. ‬
أيوب بك‮: ‬نحن في‮ ‬بيتكم‮ ‬يا شيخ سادات‮ .. ‬ولم تنطق‮ ..‬
السادات‮: ‬عايز تسمعني‮ ‬يا دفتر دار‮ ..‬؟ اسمع‮ ‬يا سيدي‮ ..  ‬ويل للحاكم‮  ‬من شعبه‮ .. ‬إن كان وحده هوه المستريح‮ .. !!‬
تقدر تقوللي‮ ‬يا أيوب بيك‮ .. ‬ما الباعث علي‮ ‬الإكثار من النفقات وشراء المماليك ؟‮!!‬
أيوب بك‮: ‬أمال هيبقي‮ ‬أمير إزاي‮ ‬أفندم ؟‮!! ‬
السيد‮: ‬الأمير لا‮ ‬يكون أميرا بما‮ ‬يملكه‮.. ‬أو بما‮ ‬ينفقه‮ ..!! ‬الأمير‮ ‬يصير أميرا برعايته للرعية‮..!!‬
أيوب بك‮: ‬ممكن مشايخ بكلمتين دين‮ .. ‬نصرف بلطجية‮ .. ‬عصبجية‮  .. ‬ننهي‮ ‬تمرد والبكوات‮ ‬ينظروا بعدين في‮ ‬الطلبات‮ ..‬؟‮!!‬
البشتيلي‮: ‬بعدين‮ .. ‬؟‮!! ‬وإيه هيضمن لنا؟‮ ‬
أيوب بك‮ ‬‮: ‬لو الأمرا‮ ..‬ما نفذوش وعدهم‮ .. ‬الناس موجودة‮ ..‬والشارع موجود‮ ‬يرجعوا تاني‮ ..‬
البشتيلي‮: ‬وعرب بلبيس‮ .. ‬يا خدوها كعابي‮ ‬تاني‮ ‬؟‮!! ‬إنت بتهزر‮ .. ‬؟‮!! ‬
السيد‮:  ‬بلغ‮ ‬شيخ البلد‮ ‬يا أيوب بيك‮ .. ‬إن الاعتصام مش هيتفض أبدا‮.. ‬إلا لما تجاب طلبات الناس‮!! ‬وبلغه كمان‮ .. ‬إننا مش مسئولين عما تتطور إليه الأمور‮ !!‬
أيوب بيك‮: ‬إيه؟‮!! ( ‬يتلفت في‮ ‬الوجوه حوله ليري‮ ‬رد الفعل فيجد الصمت والتصميم‮) ‬ما علي‮ ‬الرسول إلا البلاغ‮ ‬أفندم‮ .. ‬أبلغ‮ ‬البكوات‮ .. ‬وأرد عليكم‮ ..‬
البشتيلي‮: ‬من مصلحة البكوات‮ .. ‬ما تتأخرش‮ .. ‬من هنا لحد قصر الأمير‮ .. ‬فركة‮  ‬كعب‮ ..!!‬
السادات‮ ‬‮: ‬مع السلامة‮ ‬يا بيك‮ ..‬
البشتيلي‮: ‬مالك متخشب ليه ؟‮  ‬
أيوب بك‮: ( ‬مترددا‮) ‬وحوش بره باشتيلي‮   .. ‬
السيد‮: ‬معاه‮ ‬يا شاهبندر‮ .. ‬إحنا مش هنعمل زيهم‮ .!!. ‬
‮( ‬فاصل‮)‬
المشهد(9):
المكان‮: ‬ميدان من ميادين ا?عتصام‮  ‬
الوقت‮: ‬فجر أحد أيام‮ ‬يناير
المنظر‮ ‬‮:  ‬الدكتور الدالي‮ ‬بين الشباب
أبو عجور‮ ‬‮: ‬انفض المجلس‮ .. ‬وفضل الاعتصام ما انفضش‮ .. ‬وكل ما مر الوقت‮ .. ‬ابتدا الناس‮  ‬يتجهزوا للمواجهة‮ .. ‬
طهطاوي‮: ‬يصنعوا كرات النار‮ .. !!‬
أبو عجور‮: ‬حتة قماش تتعمل كورة‮  ‬وتتحط في‮ ‬النفط‮ .. ‬وابتدوا‮ ‬يجمعوا نبابيت‮.. ‬وسنج‮ .. ‬واشتغل المشايخ‮ ‬يحمسوا الناس‮ ..‬
حلاوة‮ ‬‮: ‬واالناس شايطين خلقة‮ …!!‬
طهطاوي‮: ‬والمماليك همه المماليك في‮ ‬كل زمان ومكان‮ .. ‬لم‮ ‬يحسوا بالخطر‮ ‬ينسوا عداواتهم‮ .. ‬لكن الغباوة تركبهم‮ .. ‬فيتأخروا في‮ ‬القرار‮..!!!  ‬أو‮ ‬ياخدوا‮  ‬قرار‮ ‬غير المناسب‮ .. ‬في‮ ‬الوقت‮ ‬غير المناسب‮.. ‬
أبو عجور‮: ‬بالظبط‮ .. ‬دا اللي‮ ‬حصل معانا‮ .. ‬واللي‮ ‬حصل معاهم‮ .. ‬مراد بيك وإبراهيم بيك‮ .. ‬اتقابلوا‮ .. ‬واتفقوا‮.. ‬أنه‮ ‬يطنشوا الناس‮  ..‬
شاب3 ‮: ‬يعني‮ ‬إيه‮ ‬يطنشوا أونكل‮ .. ‬
هنادي‮ ‬‮: ‬يعني‮ ‬ينفضوا لهم‮ .. ‬يفكهم من الناس‮ ‬يا روح أونكل‮  ..!!‬
أبو عجور‮: ‬واتفقوا الأمرا‮.. ‬يلعبوا علي‮ ‬الوقت‮ ..!!   ‬فبعتوا للمشايخ‮ ‬يطمنوهم‮ .. ‬إبراهيم بيك قال إنه مع المطالب المشروعة للناس‮ .. ‬
طهطاوي‮ ‬‮: ‬وقال إنه جاي‮ ‬علي‮ ‬نفسه‮ .. ‬ما عندوش مانع‮  ‬يعمل جمعية‮ .. ‬من الباشا والقاضي‮ ‬والمشايخ‮ .. ‬للحوار‮.. ‬
أبو عجور‮: ‬ودعاهم لقصره‮  ‬العامر‮ .. ‬
طهطاوي‮: ‬طبعا بعض المشايخ اتحمسوا‮ .. ‬وقالوا وأن جنحو للسلم وأخواتها‮ .. ‬وطاعة ولي‮ ‬الأمر واجب‮ ..  ‬وغيرها من أقوال الحق التي‮ ‬يراد بيها الباطل‮ ‬
أبو عجور‮ ‬‮: ‬اتفضلوا‮ ‬يامشايخ‮  ‬علي‮ ‬قصر شيخ البلد‮ ..‬إبراهيم بيك‮ ..‬
‮( ‬فاصل‮)‬
المشهد(10):
المكان‮: ‬بيت الشيخ السادات‮ ‬
الوقت‮: ‬عصر اليوم التالي‮ ‬
المنظر‮ :  ( ‬مجموعة المشايخ عمر مكرم الشيخ‮  ‬المهدي‮ ‬الشيخ‮  ‬الشرقاوي‮ ‬الشيخ السادات الشيخ‮  ‬البكري‮ ‬الشيخ الأمير إضافة الي‮ ‬البشتيلي‮ ‬وشيخ العرب والإمبابي‮ ‬والبابلي‮)‬
البابلي‮: ‬أنامش مطمن‮ ‬يا سيد عمر‮.. ‬
البشتيلي‮: ‬طول عمرك شكاك‮ ‬يابابلي‮ ..!! ‬إيه اللي‮ ‬مخليك مش مطمن ؟‮!!‬
البابلي‮: ‬يا إخوانا المماليك دول عاملين زي‮ ‬التعابين‮ .. ‬التعبان تلاقيه أملس‮ .. ‬وشكله جميل‮ .. ‬لكن قرصته والقبر‮ ..!!‬
السيد‮: ‬أطمن‮ ‬يا بابلي‮ .. ‬إحنا اتقرصنا كتير من الأسمرا والمماليك‮ .. ‬لكن المرة دي‮ .. ‬مش هنمكنهم من لحمنا تاني‮ ..!!.. ‬
البكري‮: ‬هترفض دعوة‮  ‬إبراهيم بيك شيخ البلد‮  ‬للمشايخ بعمل جمعية مع الوالي‮ ‬؟
الشيخ الأمير‮: ‬لا طبعا‮ .. ‬دا‮ ‬يبقي‮ ‬جنان‮ ..!!‬
السادات‮: ‬إحنا مانرفضش دعوة للحوار‮ .. ‬المشاكل ما‮ ‬يحلهاش‮ ‬غيرالحوار‮ .. ‬بس بشرط ما نضيعش وقتنا في‮ ‬الجمعية‮ .. ‬ف كلام لا يجيب ولا‮ ‬يودي‮ .. ‬
الأمير‮ ‬‮: ‬يعني‮ ‬إيه؟‮ ‬
البشتيلي‮: ‬يعني‮ ‬الكلام‮ ‬يبقي‮ ‬في‮ ‬الموضوع‮ .. ‬
الإمبابي‮: ‬وكلمتين ورد‮ ‬غطاهم‮ .. ‬إحنا عايزين حق الناس دي‮ .. ‬عايزين حقناوافقوا أهلا وسهلا‮ .. ‬
البابلي‮: ‬ما وافقوش‮ .. ‬الناس جاهزة تقلب عاليها واطيها‮ ‬
الشيخ الأمير‮: ‬أنتوا عايزين تولعوا البلد ؟‮!!‬
البشتيلي‮: ‬لا يا مولانا‮ .. ‬إحنا عايزين حق الغلابة وبس‮ ..!!‬
البابلي‮: ‬هوه إللي‮ ‬يطلب حقه‮ .. ‬يبقي‮ ‬بيولع البلد ؟
الشيخ البكري‮: ‬إللي‮ ‬بتعملوه‮ .. ‬وبيشجعكم عليه السيد عمر‮.. ‬خطر‮ .. ‬خطر‮ .. ‬
السيد‮: : ‬ما تقلقوش‮ ‬يا مشايخ‮ .. ‬إحنا هنروح لوحدنا‮ .. ‬الناس هتفضل هنا‮ ‬
شيخ العرب‮: ‬لا‮ ‬يا سيد عمر‮  ..‬ما تآخذنيش‮ ..  ‬اسمح لي‮ ‬أخالفك‮ .. ‬
السيد‮: ‬اتفضل‮  ‬يا شيخ العرب‮ ‬
شيخ العرب‮: ‬المماليك‮ ‬غدارين‮ .. ‬وما نضمنش‮ .. ‬
البابلي‮: ‬وأنا معاك‮ ‬ياشيخ العرب‮..  ‬دول مش بيآمنوا لبعض‮ .. ‬
الإمبابي‮: ‬لازم الناس تروح معاكم‮ .. ‬عشان عقل المماليك الزنخ‮ .. ‬ما‮ ‬يوزهمش‮ ‬يستندلوا معاكم‮ .. ‬
الأمير‮ : ‬مش بأقول لكم عايزين تولعوها ؟‮ ‬
السادات‮: ‬إحنا هنروح لوحدنا‮.. ‬والناس هتستني‮ ‬هنا مستعدة‮ .. ‬بعد ساعتين‮ .. ‬و الا تلاته‮ .. ‬قول لو‮ ‬غابت الشمس وما رجعناش‮ ..!! ‬يبقي‮ …‬
أصوات‮: ‬يبقي‮ ‬إيه ؟
السيد‮: ‬يبقي‮ ‬اعملوا اللي‮ ‬تقدروا عليه‮ .. ‬
البكري‮: ‬إن شاء الله مش هيحصل حاجه‮ ‬يا مشايخ‮ .. ‬ما تقدّروش البلا قبل وقوعه‮ ‬
شيخ العرب‮: ‬الحرص واجب‮ ‬يا شيخ البكرية‮ .. ‬
الإمبابي‮: ‬من قرصته الحية م الحبل‮ ‬يفزع‮ ‬يا مولانا‮ ‬
السيد‮: ‬إحنا هنطلب حقوق الناس‮ ..(‬ملتفتا‮  ‬نحو شيخ العرب‮) ‬تقدر حقوق عرب بلبيس بكام‮ ‬يا شيخ العرب‮  ‬؟‮!!‬
شيخ العرب‮: ‬حوالي‮ ‬600 أو‮ ‬700 .. مش دا المهم‮ .. ‬المهم تترفع المكوسات عننا‮ ‬
البشتيلي‮: ‬وتتمنع الحوادث‮ .. ‬السلب والنهب‮ ..  ‬
السيد‮: ‬اسمعوا‮ ‬يا إخوانا‮ .. ‬المركب إللي‮ ‬ليها ريسين تغرق‮ .. !! ‬
زي‮ ‬ما قال الشيخ أبو الأنوار السادات‮  .. ‬إحنا هنروح لوحدنا‮ .. ‬لا حرس ولا عبيد وهنحضر الجمعية‮.. ‬لو اتأخرنا لحد المغرب‮ .. ‬اتصرفوا زي‮ ‬ما انتوا عايزين‮ .. ‬والله وافقوا واتفقنا‮ ..!!  ‬يبقي‮ ‬يا دار ما دخلك شر‮ .. ‬اتفقنا‮ ‬يا إخوانا ؟
أصوات‮: ‬اتفقنا‮ ‬
الأمير‮ ‬‮: ‬ربنا‮ ‬يستر‮ ‬
السادات‮: ‬يالا بينا‮.. ‬
‮( ‬فاصل‮)‬
المشهد(11):
المكان‮: ‬ميدان من ميادين الاعتصام‮  ‬
الوقت‮: ‬فجر أحد أيام‮ ‬يناير
المنظر‮ ‬‮:  ‬الدكتور الدالي‮ ‬بين الشباب
أبو عجور‮: ‬لما المشايخ عرضوا الموضوع‮ .. ‬قدام الباشا الوالي‮ ..  ‬والقاضي‮ .. ‬شيخ البلد إبراهيم بيك‮.. ‬اقسم بكل أيمان المسلمين والنصاري‮ ‬واليهود‮ .. ‬إنه مع الثورة‮ ..!! ‬
هنادي‮: ‬هع هع هع‮ ..!!  ‬والله فكرتني‮ ‬بمحامي‮ ‬المخلوع‮ .. ‬لما قال إن المخلوع أول واحد أيد الثورة‮ .. !!‬
أبو عجور‮: ‬وأكد شيخ البلد‮  ‬أنه لا‮ ‬يرضي‮ ‬بما فعله محمد بيك الألفي‮ ..!! ‬
شاب1  ‮: ‬وأنه علي‮ ‬استعداد لتحمل ما تحكم به الجمعية‮ ..‬ويحكم به القاضي‮ .. ‬
طهطاوي‮: ‬كانت الجمعية فيها الوالي‮ ‬والقاضي‮ ‬والمشايخ‮.. ‬وشاهبندر التجار والأعيان وكان فيها من عرب بلبيس‮ .. ‬شيخ العرب‮ .. ‬
أبو عجور‮ ‬‮: ‬ورغم وصية السيد والمشايخ‮ .. ‬الناس ما جالهاش صبر‮.. ‬لحد ما تخلص الجمعية‮ .. ‬
طهطاوي‮ ‬‮ : ‬مجموعة‮  ‬من الشباب اللي‮ ‬يفرح القلب‮ .. ‬فرش الأرض قدام قصر إبراهيم بيك‮ ..  ‬وكل ما اتأخر الاجتماع‮.. ‬والمفاوضات‮ .. ‬والأخد والرد كل ما وصل إلي‮ ‬المكان طايفة أو مجموعة من البشر‮.. ‬لحد ما حاوطوا قصر إبراهيم بيك‮ .‬
أبو عجور‮:  ‬أمم‮ .. ‬ترش الملح ما‮ ‬يدلاش‮ ..!!‬
شاب3 ‮: ‬واو‮ .... !! ‬مليونية‮ ‬يا أونكل‮ .. !!‬؟
أبو عجور‮: ‬تقدر تقول كدا‮ .. ‬
طهطاوي‮ ‬‮: ‬البكوات لما‮  ‬سمعوا مطالب الشعب‮ .. ‬ركبتهم كل عفاريت الدنيا‮ .. ‬وقالوا ف عقل بالهم‮ .. ‬مين دول اللي‮ ‬يفرضوا علي‮ ‬أسياد البلد المماليك‮ .. ‬رأيهم‮ ..‬؟‮!!‬
أبو عجور‮: ‬مع إن المماليك في‮ ‬الأصل‮ .. ‬عبيد‮ .. ‬شراية مال‮ .. ‬شوف الزمن‮ ‬يا جدع‮  ‬
طهطاوي‮: ‬مصر أول بلد‮ .. ‬تشتري‮ ‬حكامها‮ .. ‬وتعملهم بكوات وبشوات‮ .. ‬
أبو عجور‮ ‬‮: ‬البكوات والباشا‮ .. ‬ما كانوش شايفين الناس اللي‮ ‬بره‮ ..‬
طهطاوي‮ ‬‮: ‬لكن انفجار التكبير والهتاف قدام القصر‮ .. ‬هز قصور الظلم في‮ ‬الجيزة ويمكن هز القلعة كمان‮ .. !!‬
أبو عجور‮: ( ‬أبو عجور‮ ‬يدير القوس علي‮ ‬الوجه المعلق به المخمل مرتبا المقاعد ترتيبا معينا‮) ‬المماليك ابتدوا كالعادة‮  .. ‬يلينوا من الخوف‮ .. ‬الخوف‮  ‬من الأسد اللي‮ ‬بيزعق حوالين القصر‮ .. ‬الله أكبر‮ .. ‬هاتوا حقوقنا‮ ..‬
‮( ‬فاصل‮)‬

المشهد‮ ‬(12):
المكان‮: ‬قصر إبراهيم بيك شيخ البلد‮ ‬
الزمان‮: ‬مغرب نفس اليوم‮ ‬
المشهد‮: ‬يدخل الباشا الوالي‮ ‬العثماني‮  ‬ليأخذ مجلسه في‮ ‬صدر المكان وعلي‮ ‬يمينه‮ ‬يجلس القاضي‮ ‬وعلي‮ ‬يساره إبراهيم بيك بينما وقف الأعيان وجلس‮  ‬بعض المشايخ‮  ‬ووقف البعض‮ . ‬أصوات‮  ‬التكبير والهتاف تصل واضحة إلي‮ ‬داخل القاعة‮ ‬،‮ ‬وضوء المشاعل‮ ‬يلقي‮ ‬بظلاله علي‮ ‬المكان من خلال نافذة‮ ‬
عريضة تطل علي‮ ‬الخارج‮. ‬
صوت‮ ‬‮: ‬الله أكبر م الأغوات‮ ‬
أصوات‮: ‬الله أكبر م الأغوات‮ ‬
صوت‮: ‬هاتوا حقوقنا‮ ‬يا بكوات
أصوات‮: ‬هاتوا حقوقنا‮ ‬يا بكوات
صوت‮: ‬والألفي‮ ‬يبطل أتاوات‮ ‬
أصوات‮: ‬والألفي‮ ‬يبطل أتاوات‮ ‬
صوت‮: ‬مش هنرّوح ولا هنروح‮ ‬
أصوات‮: ‬مش هنروح ولا هنروح‮ ‬
صوت‮: ‬الا لما الظلم‮ ‬يروح‮ ‬
أصوات‮: ‬الا‮  ‬لما الظلم‮ ‬يروح‮ ‬
صوت‮: ‬إحنا صبرنا صبرنا كتير‮ ‬
أصوات‮: ‬إحنا صبرنا صبرنا كتير‮ ‬
صوت‮: ‬هاتوا حقوقنا بدون تأخير‮ ‬
أصوات‮: ‬هاتوا حقوقنا بدون تأخير‮ ‬
صوت‮: ‬يا شرقاوي‮ ‬قول للبيه‮ ‬
أصوات‮: ‬يا شرقاوي‮ ‬قول للبيه‮.. ‬
صوت‮: ‬ظلم الفقرا آخرته إيه
أصوات‮: ‬ظلم الفقرا آخرته إيه‮ ‬
صوت‮: ‬الدنيا فقر وتحارق‮ ‬
أصوات‮: ‬الدنيا فقر وتحاريق‮ ..‬
صوت‮: ‬والبكوات‮  ‬بيمصوا الريق‮ ‬
أصوات‮: ‬والبكوات‮  ‬بيمصوا الريق‮ ‬
صوت‮: ‬روح‮ ‬يا جندي‮  ..  ‬قول للجندي‮ ‬
أصوات‮: ‬روح‮ ‬يا جندي‮   .. ‬قول للجندي‮ ‬
صوت‮: ‬المماليك خدوا‮    ‬كل ما عندي‮ ‬
أصوات‮: ‬المماليك خدوا‮  ‬كل ما عندي‮ ‬
صوت‮: ‬المماليك ويا الأباليس‮ ‬
أصوات‮: ‬المماليك ويا الأباليس‮ ‬
صوت‮: ‬مصوا دمك‮ ‬يا بلبيس‮ ‬
أصوات‮ ‬‮: ‬مصوا‮  ‬دمك‮ ‬يا بلبيس‮ ‬
صوت‮: ‬قول للبيه‮  ‬ياأبو الأنوار‮ ‬
أصوات‮: ‬فول‮  ‬للبيه‮ ‬يا أبو الأنوار‮ ‬
صوت‮: ‬الظالم هيروح النار‮ ‬
أصوات‮: ‬الظالم هيروح النار‮ ‬
‮( ‬يبدو الضيق علي‮ ‬الباشا والبكوات إبراهيم بك وأيوب بك ومحجوب بك وبعض المشايخ مثل الشيخ الأمير والشيخ البكري‮ ‬بينما‮ ‬يبدو القلق علي‮ ‬وجوه الشيخ السادات والشيخ الشرقاوي‮ ‬والسيد عمر مكرم والقاضي‮ ‬والبشتيلي‮  ‬وشيخ العرب‮)‬
‮( ‬يظل الهتاف‮ ‬يأتي‮ ‬من الخارج الوالي‮ ‬رغم انزعاج لايكف عن‮  ‬التسلي‮ ‬بتناول بعض حبات الفاكهة أمامه‮) ‬
أيوب بيك‮: ‬لآآآآآآآآآآآآآ ه‮  .. !! ‬الناس اتجننت‮ .. ‬اتجننت فعلا‮ ‬يا بكوات‮  .. !! ‬
الشيخ الأمير‮: ‬عندم حق‮ ‬يا بيك‮  .. ‬دي‮ ‬عمايل مجانين‮ ..!!‬
محجوب بيك‮: ‬دول بينصبوا متاريس‮  ‬حوالين القصر‮ ..!!‬
الباشا‮: ( ‬هنادي‮) ‬متاريس ؟‮!! ‬يعني‮ ‬إيه‮ ‬يا بكوات؟‮!! ‬
أيوب بيك‮: ‬يعني‮ ‬بيستعدوا‮  ‬لحرب أهليه‮  ‬يا سيدي‮ ‬الباشا‮ ‬
إبراهيم بيك‮: ‬دا تمرد‮  ‬كبير‮ ‬يا مولانا الباشا‮ ..!! ‬تمرد‮  ‬ضد الخلافة وضد ولي‮ ‬الأمر‮ ..‬ضد الباب العالي‮ ‬أفندم‮ ‬
الباشا‮: ‬حرب أهلية‮ .. ‬تمرد‮ ..‬؟ ضاعت الولاية فطيس أفندم‮ ..!! ‬شوف حل شيخ البلد إبراهيم‮  ‬بيك ضروري‮ ..‬
البكري‮: ‬هذا حرام‮ ‬يا ناس‮ … ‬حرام‮ ..‬
الشرقاوي‮ ‬‮: ‬أتفتي‮ ‬لنا‮ ‬يا شيخ البكرية؟‮!! ‬
السادات‮: ‬فيه في‮ ‬الجمعية من هو أدري‮ ‬بالحرام والحلال منك‮ ‬يا شيخ بكري‮ ‬
الشيخ البكري‮: ‬لا أقصد الفتوي‮ ‬يا شيخنا‮ .. ‬مقامكم محفوظ أنت وشيخ الأزهر وجناب القاضي‮ ‬طبعا‮ ..‬
الباشا‮: ‬حد‮ ‬يطلع للناس دي‮ ..  ‬يهديها‮ ‬يا مشايخ‮ .. ‬ضروري‮ ...!!‬
شيخ العرب‮: ‬مايهديش الناس‮ ‬غير مطالبها‮ ‬يا مولانا الباشا
ابراهيم بيك‮: ‬عجيب والله‮ ..‬عجيب‮ .. !! ‬فلاحين بقت لهم مطالب افندم ؟‮!!‬
السيد‮: ‬يا جناب البيك‮ .. ‬دول ناس‮ .. ‬لهم حقوق‮ .. ‬
الشيخ الأمير‮ ‬‮: ‬ما توسعش الموضوع‮ ‬يا سيد عمر أفندي‮ ..!!‬
الشيخ البكري‮ ‬‮ :  ‬إحنا جايين نحل‮ ‬يا مشايخ‮ .. !!‬
الشرقاوي‮: ‬والحل واضح‮ ‬يا شيخ البكرية‮ .. ‬
‮( ‬يتوجه السيد عمر‮  ‬إلي‮ ‬النافذة العريضة ويشير للناس بالهدوء بيديه فتخفت الأصوات تدريجيا‮)‬‮ ‬الناس دي‮ ‬أصحاب حق‮ ‬يا اخوانا‮ .. ‬
السادات‮: ‬الناس اللي‮ ‬خدت السكه‮  ‬كعابي‮ ‬من بلبيس لحد هنا‮ .. ‬مش جايين‮ ‬يتفرجوا علي‮ ‬قصور البكوات‮ .. !! ‬
شيخ العرب‮: ‬الناس دي‮ ‬مظلومة‮ ‬يا حضرة القاضي‮ .. ‬
البشتيلي‮: ‬مظلومين‮ ‬يا الباشا‮ .. ‬
الباشا‮: ‬أطمن‮ .. ‬ضروري‮ ..  ‬أنا جاي‮ ‬ومعايا القاضي‮ ‬عشان ننصف المظاليم‮ .. ‬ضروري‮ .. ‬الوالي‮ ‬لا‮ ‬يحب الظلم‮ .. ‬
القاضي‮: ( ‬نطاط‮) ( ‬ملتفت إلي‮ ‬الوالي‮ ‬الذي‮ ‬يهز رأسه موافقا علي‮ ‬قول القاضي‮) ‬أنا سمعت شكاوي‮ ‬الناس‮ ..!!  ‬وشايف‮  ‬يا مولاي‮ ‬الباشا‮ .. ‬إنهم فعلا‮  ‬عليحق‮ .. ‬
‮( ‬ملتفتا إلي‮ ‬المشايخ والأعيان‮) ‬
إيه اللي‮ ‬مطلوب‮ ‬يا سيد عمر أفندي‮  ..‬؟‮!! ‬عشان ننظر فيه مع مولانا جناب الباشا الوالي‮ ‬
السيد‮: ‬مطلوب أول‮ .. ‬يرد البكوات‮ .. ‬ما اغتصبه جنود الألفي‮ ‬بيك من أموال الأهالي‮ ‬في‮ ‬بلبيس وفي‮ ‬المحروسة‮ ..‬
إبراهيم بك‮: ‬ف رقبتي‮ ‬يا مولانا القاضي‮ .. ‬ف رقبتي‮ ‬قدام الباشا‮ .. ‬
القاضي‮: ‬كم المال المغتصب‮ ‬يا شيخ العرب‮ ..‬؟
شيخ العرب‮: ‬700 كيس‮ ‬يا مولاي‮ ‬من عرب‮  ‬بلبيس وحدها‮..‬غير البهايم والغلال‮ ‬
البشتيلي‮: ‬وخمسين من أرزقية ساحل‮  ‬بولاق‮ .. ‬
القاضي‮: ( ‬يلتفت القاضي‮ ‬ناحية إبراهيم بك فيطرق برأسه موافقا‮) ‬يدفع‮  ‬شيخ البلد إبراهيم بيك‮.. ‬750 كيسا من الذهب‮ .. ‬مقابل ما حصل عليه مملوكه محمد الألفي‮ ‬بسك‮ ..  ‬بدون وجه حق من الناس‮ .. ‬
محجبوب بيك‮ ‬‮: ‬هذا كثير جناب قاضي‮ .. ‬مولاي‮ ‬شيخ البلد فقير‮ .. ‬
إبراهيم بيك‮: ‬أدفع‮ .. ‬أدفع‮ ... ‬خللي‮ ‬الليلة دي‮ ‬تعدي‮ ‬علي‮ ‬خير دفتردار‮ .. !!‬
السيد‮: ‬أن‮ ‬يعيد البكوات ما استولي‮ ‬عليه المماليك من‮ ‬غلال الحرمين وغلال الشون وأموال الرزقة التي‮ ‬استولوا عليها‮ .. ‬
إبراهيم بيك‮: ‬الكلام دا صحيح‮ ‬يا أيوب بك ؟‮ ‬
أيوب بيك‮: ‬صحيح للأسف‮ ‬يا سيدي‮  .. ‬
إبراهيم بيك‮: ‬سيعاقب من فعل هذه الأفعال دون الرجوع إلي‮ ‬شيخ البلد‮ ..‬
السيد‮: ‬وترسل من الغلال دي‮ .. ‬والعوايد المقررة لأهل الحجاز والحرمين‮  .. ‬
الباشا‮: ‬ضروري‮ .. ‬مصر تقوم بهذا من زمان‮ .. ‬
شيخ العرب‮: ‬الأهم‮ ‬يا مولاي‮ ‬الباشا‮..  ‬تبطل المكوس و الفردة‮ .. !!‬
السيد‮: ‬مطلبنا عدم فرض ضرائب أومكوس أو إتاوات‮.. ‬إلا بعد استشارة العلماء والأعيان‮ .. ‬وبموافقة الباشا الوالي‮ ..‬
الباشا‮: ‬ضروري‮ .. ‬ضروري‮ ‬سيد عمر مكرم‮ .. ‬ضروري‮ ‬
إبراهيم بيك‮: ‬هذا كثير‮ .. ‬هذا كثير شيخ عمر مكرم‮ .. ‬كثير مشايخ‮  .. ‬
الشرقاوي‮: ‬ضيف علي‮ ‬ده كمان‮ .. ‬أن‮ ‬يكف الجند المماليك أيديهم عن الناس‮ .. ‬وأموال الناس‮ .. ‬
شيخ العرب‮: ‬الغلا بياكل الناس‮ ‬يا باشا‮.. ‬مش مستحملين‮ ..‬
البشتيلي‮: ‬يا بكوات‮ .. ‬خدوا اللي‮ ‬انتوا عايزينه‮ .. ‬بس عاملونا بشوية كرامة‮ .. !! ‬إحنا ناس‮ .. ‬مش حوانات‮ .. !!‬
ابراهيم بيك‮ :  ( ‬يستمع إلي‮ ‬كل من أيوب بيك ومحجوب بيك للحظة ثم‮ ‬يهز رأسه مبتسما في‮ ‬خبث ثم‮ ‬يرفع رأسه‮) ‬من شان خاطر مولانا الباشا والي‮ ‬مصر‮ .. ‬ونقيب أشراف‮ .. ‬و المشايخ‮ .. ‬والأعيان‮ .. ‬قبلنا كل ماعرضوه علي‮ ‬جمعيتنا هذه‮.. ‬
المشايخ‮: ‬الله أكبر‮ ‬
أصوات‮ : ( ‬من الخارج‮) ‬الله أكبر‮ ‬
الباشا‮ : ‬مبسوطين مشايخ ؟
الشيخ البكري‮: ‬بوجودك معالي‮  ‬الباشا
الشيخ الأمير‮: ‬الحمد لله‮.. ‬
الباشا‮ : ‬نادي‮ ‬بصرف‮  ‬الناس إذن‮ ‬يا سيد عمر‮ ‬
السيد‮: ‬ليس قبل الطلب الأخير‮ ‬يا جناب الباشا‮ ..  ‬باطلب من مولانا القاضي‮ .. ‬يكتب عهد بينا وبين البكوات‮ .. ‬حجه بما اتفقنا عليه من شروط الجمعية‮  ‬و‮ ‬يختم عليها البكوات‮ .. ‬ويشهد عليها جناب الوالي‮ ..   ‬‮( ‬تبدو الدهشة علي‮ ‬البكوات ويتبادلون النظرات‮) ‬
أيوب بيك‮: ‬هذا أكتر من تحملنا‮ ‬يا مشايخ‮ ‬
محجوب بيك‮: ‬مراد بيك‮ .. ‬ما‮ ‬يمضي‮ ‬أوراق‮ ‬
إبراهيم بيك‮: ‬تستقل أماننا‮ ‬يا نقيب الأشراف ؟‮!!‬
السادات‮: ‬يا بكوات‮ .. ‬نحن نأتمنكم علي‮ ‬حكم البلد‮ .. ‬ألا نأتمنكم علي‮ ‬شروط اتفاق لكن دي‮ ‬طلبات الناس‮ .. ‬مين‮ ‬يقدر‮ ‬يقول لهم لأ؟‮!!‬
السيد‮: ‬طالبين حجة مختومة وتوافق عليها جنابك‮ .. ‬ونشهد عليها إحنا الحاضرين‮ ‬
الباشا‮: ‬ضروري‮ .. ‬ضروري‮ .. ‬اختم إبراهيم بك‮ .. ‬
إبراهيم بيك‮ : ( ‬ينصت مرة أخري‮ ‬لأيوب بيك ومحجوب بيك‮ ‬يهمسان‮)‬
اكتب‮ ‬يا قاضي‮ ‬الحجة‮ .. ‬وسنوقعها نحن البكوات‮ .. !! ‬ليه لا‮ .. ‬ما احنا قبلنا بما فيها‮ .. !! ‬
السادات‮: ‬اخرج للناس‮ ‬يا سيد عمر‮ .. ‬وأنت‮ ‬يا شيخ العرب‮ .. ‬وأنت‮ ‬يا شيخ شرقاوي‮ ‬
‮   ‬بشرهم بالاتفاق‮ .. ‬والعهد الأعظم‮ .. ‬
ابراهيم بيك‮: ‬خليهم‮ ‬يفتحوا طرقات‮.. ‬منشان رسول‮ ‬يحمل الحجة‮  ‬لختمها من مراد بيك في‮ ‬قصره‮.. ‬
أصوات‮: ‬ألله أكبر‮ ‬
أصوات‮: ‬الله أكبر‮ .. ‬
القاضي‮: ‬الوقت تأخر‮ .. ‬هل سنكتب الحجة علي‮ ‬لحم بطننا؟
إبراهيم بيك‮: ‬الموائد جاهزة‮ ‬يا جناب القاضي‮ .. ‬أتفضل معالي‮ ‬الوالي‮ ‬باشا‮ .. ‬جناب القاضي‮ ‬اتفضلوا‮ ‬يا حضرات المشايخ والأعيان‮ .. ‬الليلة ليلة سعيدة‮ .. ‬دعونا نحتفل بهدوان‮  ‬سر البلد‮ .. !! ‬مبسوط‮ ‬يا سيد عمر مكرم ؟‮!!‬
السادات‮: ‬السيدعمر مكرم‮ ..  ‬لم‮ ‬يطلب لنفسه في‮ ‬يوم من الأيام شيئا‮ .. ‬إنها مطالب الشعب‮ .. ‬مطالب البلد‮ .. ‬ياشيخ البلد‮ .. ‬
الشيخ البكري‮: ‬قولوا الحمد لله‮ .. ‬واقرءوا الفاتحة‮  .. ‬بارك الله في‮ ‬اتفاق البلد‮ .. ‬ومشايخ البلد‮ .. ‬الفاتحة‮ ‬
‮( ‬فاصل‮) ‬
المشهد(13):
المكان‮: ‬ميدان من ميادين الاعتصام‮  ‬
الوقت‮: ‬فجر أحد أيام‮ ‬يناير
المنظر‮ ‬‮:  ‬الدكتور الدالي‮ ‬بين الشباب
طهطاوي‮ ‬‮ : ‬طبعا تم كل شيء زي‮ ‬ما طلب المشايخ والأعيان‮ .. ‬انكتبت الحجة‮ ..‬أوالعهد الأعظم زي‮ ‬بعض المؤرخين ما بيسموه‮ .. ‬وختم البكوات مشايخ البلد‮ ..  ‬ووافق الباشا الوالي‮ .. ‬وشهد المشايخ والقاضي‮ ‬علي‮ ‬الحجة‮ .. ‬لكن اللي‮ ‬في‮ ‬القلب في‮ ‬القلب‮ ..!! ‬
أبو عجور‮: ‬قبل ما‮ ‬يخلص العشا‮ ..!! ‬وقبل ما‮ ‬يجف حبر الحجة‮ ..  ‬كان إبراهيم بيك بعت محجوب‮  ‬بالحجه عشان‮ ‬يوقعها مراد بيك‮ .. ‬لكن حمله معاها‮  ‬لغم‮  .. ‬
هنادي‮ ‬‮: ‬يا ساتر‮ ..!!  ‬ألغام حتي‮ ‬ف عز الفرحة ؟‮!!‬
أبو عجور‮ ‬‮: ‬أمال‮ .. ‬الألغام تتحط للناس في‮ ‬الهيصة‮ .. ‬عشان ما حدش‮ ‬ياخد باله‮ !!‬طلب إبراهيم بك من شيخ البلد مراد بك‮  .. ‬يعمل رصد للمشايخ‮ .. ‬وبالذات للسيد عمر مكرم‮ .. ‬ويخلص منهم‮ .. ‬
طهطاوي‮: ‬لكن ربنا سلم‮ .. ‬الوفد بدال ما‮ ‬يعدي‮ ‬علي‮ ‬بولاق‮ .. ‬قرروا‮ ‬يودعوا عربان بلبيس‮ .. ‬بعد صلاة الفجر‮ .. ‬
أبو عجور‮ ‬‮: ‬طبعا البكوات ما كانوش جادين في‮ ‬العهد الأعظم‮ .. ‬لكن ما وقفوش ف وش الريح‮ .. ‬وخلوا ثورة الشعب تعدي‮ ..  ‬ما فيش شهر‮ .. ‬ورجعت ريمة لعادتها القديمة‮ .. ‬
شاب1 ‮: ‬طيب ليه؟
طهطاوي‮: ‬لسببين‮ .. ‬الأول دي‮ ‬عادة المماليك في‮ ‬كل عصر‮ .. ‬مايحفظوش عهد‮ .. ‬
شاب1 ‮: ‬والسبب التاني‮ ‬
أبو عجور‮ ‬‮: ‬السبب التاني‮ .. ‬إن الثورات‮ .. ‬ما تكملش إلا بالثوار في‮ ‬السلطة‮ .. ‬الناس فرضت رأيها ومطالبها صحيح وهمه في‮ ‬الميدان وحوالين القصر‮ .. !!‬
لما كانت الناس لها قيادات ومطالب متجمعة حواليها‮.. ‬لكن لما الناس تتفرق‮.. ‬وكل واحد‮ ‬يفرح بكيشة الدهب‮..‬  أوشوية الغلة‮ ‬يوصلوا ف عمر الفساد‮  ‬و النظام الفاسد عمر جديد‮ .. ‬الفساد‮ .. ‬زي‮ ‬القطط بسبع ترواح‮ .. ‬
هنادي‮ ‬‮: ‬غباوة إنك تدوّر علي‮ ‬جني‮ ‬البلح‮ .. ‬قبل ما تزرع نخله‮ .. ‬
المجموعة‮   : ( ‬للحضور‮) ‬خللوا بالكم‮ ‬يا سهرانين المشوارطويل‮ .. ‬خللوا‮  ‬بالكم‮ .. ‬البكوات لسه موجودين‮ .. ‬البكوات ما عادوش لابسين طراطير‮ .. ‬وراكبين خيل وجمال‮ .. ‬ولو أنهم من‮  ‬غباوتهم‮ ‬يعملوها‮ .. ‬البكوات حوالينا لابسين بدل شيك‮ .. ‬وعربيات آخر موديل‮ .. ‬فول أوبشن‮ .. ‬
البكوات ساكنين قصور مصر المحروسة‮  .. ‬والفقر‮  ‬لسه ساكنين عشش مصر الممصوصة‮ .. ‬
خللي‮ ‬بالك‮ ‬يا مصر‮ .. ‬
المغني‮ ‬‮ : ‬أوعي‮ ‬الشرك‮ ‬يا‮  ‬يمامه
يا ام طوق فضه‮ ..‬
حاسبي‮ ‬الشيطان‮ ‬يلمسك‮  ‬لتموتي‮ ‬م الخضه‮ ‬
والا الكلام الطري‮ ‬
يتلف علي‮ ‬عودك‮ ‬
يطفي‮ ‬سواده حمار‮ ‬
الورد ف خدودك‮ ‬
ما تصدقيشي‮ ..     ‬ولو بالملح‮ ‬يتوضا‮ ‬
إنه هيرجع عن اللي‮  ‬في‮ ‬حياته اعتاد‮ ‬
انتي‮ ‬حمامه‮  ‬وهوه للحمام صياد‮ ..‬؟‮!!‬
واللي‮ ‬يدفِّي‮ ‬الحنش‮ ‬
ما تنوبه‮ ‬غير‮ .. ‬عضَّه‮ …!!‬
ختام

درويش الأسيوطي‮ ‬

معلومات أضافية

  • النص المسرحي: هوجة بلبيس‮
  • تأليف: درويش الأسيوطي
  • معلومات عن المؤلف:
  • منشور في جريدة مسرحنا العدد رقم : ٢٤١

تعليقاتكم

تأكد من مليء جميع الحقول المشار اليها بعلامة (*)

You are here