اشترك الآن في "مسرحنا" ويمكنك الحصول علي " جريدة مسرحنا " كل أسبوع أينما كنت أرسل حوالة بريدية الي مؤسسة الأهرام_شارع الجلاء_القاهرة_اشتراكات الاهرام/ جريدة مسرحنا .. سعر النسخة لمدة عام: 52 جنيها داخل مصر 65 دولارا للدول العربية 95 دولارا للدول الأجنبية
مسرحنا

مسرحنا

رابط الموقع:

 

يحتفي‮ ‬إقليم شرق الدلتا الثقافي‮ ‬في‮ ‬صالون الشرق بالمنصورة‮ ‬غداً‮ ‬الثلاثاء بالكاتب والروائي‮ ‬الكبير محمد جبريل‮  ‬وذلك ضمن دورته الجديدة‮  ‬ويتناول الصالون تجربة حياة محمد جبريل الابداعية والصحفية والحياتية‮  ‬من خلال كتاب‮ " ‬محمد جبريل ألق الوجدان المصري‮ " ‬للكاتب فرج مجاهد الصادر عن سلسلة كتابات معاصرة برئاسة تحرير مجدي‮ ‬جعفر‮ .‬
والكتاب عبارة عن حوار طويل في‮  ‬108 صفحات‮ ‬يتناول أسئلة في‮ ‬كافة نواحي‮ ‬الإبداع والحياة عند محمد جبريل وفلسفة حياته وإبدعاته القصصية والروائية‮  ‬والنقدية وأهم المراحل في‮ ‬حياته وعمله ككاتب صحفي‮ ‬كبير في‮ ‬مؤسسة دار التحرير وعلاقته بالأحزاب والمقاومة في‮ ‬إبدعاته و تركيزه علي‮ ‬حي‮ ‬بحري‮ ‬في‮ ‬أغلب أعماله القصصية والروائية‮  ‬وعلاقته بالأصدقاء الذين تولوا مناصب كبري‮ ‬مثل عبد المنعم الصاوي‮ ‬وفاروق حسني‮  .‬
‮ ‬يتخلل الاحتفال تخت موسيقي‮ ‬عربية للموسيقار أحمد زكي‮ ‬عارف‮ ‬,  يشارك في‮ ‬اللقاء د أشرف حسن‮  ‬ود‮. ‬زينب العسال ويدير اللقاء‮  ‬الكاتب المسرحي‮  ‬محمد عبد الحافظ ناصف رئيس الإقليم‮ .‬
‮ ‬الجدير بالذكر أنه صدر لجبريل أكثر من‮ ‬62 عملا روائيا وقصصيا ونقديا‮  ‬منها رباعية بحري‮ ‬،‮ ‬والنظر إلي‮ ‬أسفل‮ ‬،‮ ‬وقلعة الجبل‮ ‬،‮ ‬والأسوار،‮  ‬وإمام أخر الزمان،‮ ‬ومن أوراق أبي‮ ‬الطيب المتنبي‮ ‬،‮ ‬ومصر في‮ ‬قصص كتابها المعاصرين‮  ‬،‮ ‬والخليج،‮ ‬واعترافات سيد القرية‮ ‬،‮ ‬وزهرة الصباح‮ ‬،‮ ‬وسوق العيد‮ ‬،‮ ‬وبوح الأسرار،‮  ‬وحارة اليهود‮ ‬،‮ ‬والمينا الشرقيية‮  ‬،و نجم وحيد في‮ ‬الأفق‮ ‬،‮ ‬وحكايات الفصول الأربعة‮ ‬،‮ ‬وغواية الإسكندر‮ ‬،‮ ‬ورجال الظل‮ ‬،‮ ‬وكوب شاي‮ ‬بالحليب،‮  ‬وصخرة في‮ ‬الأنفوشي‮ ‬،‮ ‬وعناد الموج‮.‬

إقرأ المزيد...

‮ ‬
‮"‬عاشق المسرح والتاريخ‮" ‬كتاب‮ ‬يجمع باقة من أنضر ما كتب عن مسرح محفوظ عبد الرحمن بأقلام كثيرين من النقاد العرب والمصريين الذين‮ ‬ينتمون إلي‮ ‬أجيال مختلفة،‮ ‬بداية من سامي‮ ‬خشبة وعبد الرحمن أبو عوف وعبد الغني‮ ‬داود وفؤاد دوارة ومحمد حسن عبد الله ومصطفي‮ ‬عبد الغني‮ ‬وخليل الوادي‮ ‬ووليد أبو بكر ورياض عصمت،‮ ‬ومروراً‮ ‬بمحسن مصيلحي‮ ‬ومصطفي‮ ‬سعد ومحمد مبارك،‮ ‬وانتهاء بسميرة أبو طالب ومحمد مسعد ومحمود الحلواني‮.. ‬وبين هذا وذاك تعددت أسماء لها دورها المهم في‮ ‬حركة النقد المسرحي‮ (‬مع حفظ الألقاب للجميع‮). ‬الكتاب إعداد وتقديم الكاتبة سميرة أبو طالب التي‮ ‬بذلت جهداً‮ ‬كبيراً‮ ‬في‮ ‬اختيار وتنسيق المقالات لتقدم لنا سياحة نقدية في‮ ‬أعمال محفوظ عبد الرحمن‮.‬
بداية،‮ ‬يعد أدب محفوظ عبد الرحمن المسرحي‮ ‬مستلهِماً‮ ‬للتراث،‮ ‬وهو من الكتاب القلائل الذين برعوا في‮ ‬إعادة خلق الحكاية التراثية برؤية حديثة،‮ ‬لا‮ ‬ينازعه في‮ ‬ذلك‮ ‬غير ألفريد فرج ـ حسب زعم الناقد الكبير سامي‮ ‬خشبة ـ إذا ما استثنينا المحاولات المتأخرة من الكتاب الشباب‮.. ‬ولعل تداول المأثور الحكائي‮ ‬عند عبد الرحمن‮ ‬يطرح علينا عدة أسئلة،‮ ‬أهمها‮: ‬هل كان‮ ‬ينهل من التراث لإعادة إنتاجه مرة أخري؟ والحقيقة أن القارئ لمسرحيات محفوظ عبد الرحمن‮ ‬يجد مادة تراثية رائعة تخبر عن كاتب واع بالتراث وقارئ دءوب له،‮ ‬كما‮ ‬يستشعر الحس الفني‮ ‬في‮ ‬اختياراته الحكايات التي‮ ‬يبني‮ ‬عليها مسرحياته،‮ ‬وتكون محصلة القراءة هي‮ ‬المتعة الإبداعية دوماً‮.. ‬لكن هل كانت محصلة القراءة تتوقف عند تلك المتعة؟ إن الناقد الواعي‮ ‬يستطيع أن‮ ‬يكشف عن ذلك النسق المضمر في‮ ‬أعمال محفوظ عبد الرحمن،‮ ‬إذ إن الدلالة الظاهرة والمعطاة من تقديم الحكاية التراثية ما هو إلا جسر للكشف عن الدلالة العميقة والتي‮ ‬هي‮ ‬الهدف من ذلك البناء الفوقي‮ ‬المتزيي‮ ‬بثوب الماضي‮ ‬الراسخ في‮ ‬وعي‮ ‬القارئ/الجمهور،‮ ‬والذي‮ ‬قد‮ ‬يتعرف عليه للمرة الأولي‮ ‬أثناء القراءة/المشاهدة لكنه بالفعل راسخ في‮ ‬وجدانه عبر الحكايات المتماثلة أو المشابهة التي‮ ‬تناولها من الأجداد والجدات في‮ ‬تكوينه‮.‬
تلك الدلالة العميقة تتحرك في‮ ‬نسق من العلامات الدالة علي‮ ‬الظرف التاريخي‮ ‬الآني،‮ ‬والتي‮ ‬تسقط رأسياً‮ ‬عليه بوساطة الدلالة المباشرة أو الظاهرة/الحكاية التراثية مسلطة الضوء علي‮ ‬الواقع في‮ ‬أشد وجوهه قسوة وبشاعة‮.. ‬ربما كان تركيز عبد الرحمن علي‮ ‬تلك السمة في‮ ‬جل أعماله هو ما جعله‮ ‬يتصدر قائمة الكتاب الدراميين مع بعض الأسماء القليلة،‮ ‬كما ذهب إلي‮ ‬ذلك د‮. ‬محمد حسن عبد الله حيث عده من بين أسماء قليلة جداً‮ (‬قد لا تزيد عن خمسة أسماء‮) ‬تحتفظ بها ذاكرة الإبداع الدرامي‮ ‬في‮ ‬مصر‮ (‬والوطن العربي‮) ‬تملأ مساحة النصف الثاني‮ ‬من القرن العشرين‮.‬
ويعتبر د‮. ‬مصطفي‮ ‬عبد الغني‮ ‬أن سمة الغربة هي‮ ‬أكثر السمات التي‮ ‬تحدد قيمة محفوظ عبد الرحمن وتحدد معرفة الكثيرين به،‮ ‬لكن تستمد قيمته من معرفته لطبيعة العلاقة الوثيقة بين المسرح والتغيير،‮ ‬ومن ثم،‮ ‬تحدد مسرحه في‮ "‬المسرح السياسي‮" ‬فتعددت‮ ‬،‮ ‬خاصة،‮ ‬خيوط الإسقاط السياسي،‮ ‬وسادت اللغة الشعرية،‮ ‬والتجريد اللفظي،‮ ‬والرمز المكثف وما إلي‮ ‬ذلك من عناصر الكتابة السياسية الدرامية‮. ‬كما‮ ‬يؤكد عبد الغني‮ ‬داود أن أعماله تهدف إلي‮ "‬تسييس‮" ‬المضمون وهي‮ ‬ليست بمعزل عن الواقع وصعوباته النظرية وأنها تسعي‮ ‬لتوضيح علاقتها بالواقع المحيط بها‮.. ‬ويري‮ ‬أن مسرح محفوظ عبد الرحمن هو مسرح الرفض ويحمل جماليات هذا الرفض من خلال ملامح الشخصيات والسخرية ولغة الإشارة والإيماءات‮.‬
من جهة أخري‮ ‬يري‮ ‬الناقد وليد أبو بكر أن مسرحية‮ "‬حفلة علي‮ ‬الخازوق‮" ‬لمحفوظ عبد الرحمن أول دخول للمسرح الكويتي‮ ‬إلي‮ ‬ميدان المسرح السياسي،‮ ‬وقيل بحق إنها مسرحية تحريض،‮ ‬لا مسرحية تنفيس‮.. ‬والواقع أن المسرحية تحتاج إلي‮ ‬تفسير أكثر مما تحتاج إلي‮ ‬نقد،‮ ‬إن أكبر ما‮ ‬يمكن أن‮ ‬يسيء إلي‮ ‬المسرحية هو أن تؤخذ كحكاية بسيطة دون أن‮ ‬يدرك المشاهد أبعادها‮.‬
وفي‮ ‬المشهد الأخير ربما نطالع رؤي‮ ‬نقدية حديثة قد تكون لغتها مغايرة لما طُرح في‮ ‬الفقرات السابقة ولكنها تؤكد علي‮ ‬قراءة جادة تري‮ ‬النص/العرض من زاوية نظر شديدة الخصوصية‮.. ‬هنا نلحظ كوتين ضيقتين‮ ‬ينظر كل من محمد مسعد ومحمود الحلواني‮ ‬خلالها إلي‮ ‬العرض،‮ ‬بحيث‮ ‬يقدمان قراءتين لا تعتمدان الأسس النقدية التقليدية في‮ ‬قراءة النصوص/العروض‮.. ‬ذلك أنهما‮ ‬ينظران إلي‮ ‬النص من خلال التضافر والتماسك الحادث من خلال عناصر العرض جميعها كلحمة واحدة تؤدي‮ ‬إلي‮ ‬دفقة شعورية واحدة‮.. ‬ومن هنا نجد مبرراً‮ ‬حياً‮ ‬لعناصر مثل الديكور والملابس والموسيقي‮ ‬والغناء وغيرها‮ ‬يكشف عن مدي‮ ‬أهميتها وأصالتها في‮ ‬نسيج العرض وليست عملاً‮ ‬ترفيهياً‮ ‬أو تكميلياً‮ ‬جاء للتزيين أو البهرجة‮.. ‬لذا فإننا لا نقرأ جملاً‮ ‬مرسلة عن تلك العناصر من مثل‮: ‬جاء الديكور معبراً‮ ‬عن الحدث‮.. ‬كانت الإضاءة مناسبة‮.. ‬أجاد المخرج في‮ ‬اختيار الملابس‮.. ‬الخ والتي‮ ‬تتردد كثيراً‮ ‬في‮ ‬الكتابات التي‮ ‬تعلق علي‮ ‬العروض دون رؤية نقدية واعية‮.  ‬

إقرأ المزيد...

بدأ المخرج عبد السميع عبدالله التحضير لمنودراما‮ "‬إنني‮ ‬أب مثالي‮" ‬عن نص‮ ‬يورج مينكة‮ .. ‬بايتس ماير‮  ‬بمنحة من قطاع الإنتاج الثقافي‮ ‬ومؤسسة شباب الفنانين المستقلين‮  ‬لتقديمه في‮ ‬أبريل المقبل‮.‬
تدور أحداث العرض حول أب‮ ‬يري‮  ‬نفسه‮ "‬مثاليا‮" ‬رغم أنه‮ ‬يشبه الكثير من الآباء في‮ ‬كل المجتمعات تقريبا فهو‮ ‬يعمل في‮ ‬مكان بعيد كي‮ ‬يوفر من المال ما‮ ‬يحتاجه ابنه الذي‮ ‬يعتقد أنه‮ ‬يضحي‮ ‬من أجله والابن لا‮ ‬يشعر بذلك‮ .. ‬هذا ما‮ ‬يحكيه الأب لزملاء ابنه أثناء رحلة البحث عن الابن داخل المدرسة‮ .. ‬حيث‮ ‬يعجز الأب عن الوصول للابن الذي‮ ‬لا أثر له في‮ ‬الفصل وربما في‮ ‬الحياة أيضا‮ .. ‬وبتطور حكايات الأب نجد أنه كان كابنه لا‮ ‬يري‮ ‬في‮ ‬أبيه الاب المثالي‮.‬
يقول المخرج‮ : ‬نتناول فكرة انقطاع التواصل بين الأجيال مع تطور الحياة وعبثية مكوناتها وأحداثها‮.. ‬إلا أن العرض‮ ‬يتوجه بشكل أكبر إلي‮ ‬تهديد الاستمرارية المتمثلة في‮ ‬الأجيال الجديدة‮ "‬الابن‮" ‬جراء أفعال الأجيال السابقة‮ "‬الأب‮ " ‬وذلك‮  ‬من خلال استخدام التفاعل المباشر بين الممثل والجمهور وعناصر العرض المختلفة كالمساحة والإضاءة والموسيقي‮ ‬والفيديو الحي‮ ‬ويضيف‮:  ‬العرض إحدي‮ ‬تجارب المسرح التفاعلي‮ ‬حيث إنه إلي‮ ‬جانب إعادة اكتشاف مساحات فنية جديدة بتطويع الفصل المدرسي‮ ‬كمساحة أساسية للعرض واستخدام كل عناصر الفصل في‮ ‬رسم الصورة والحركة ويتم استخدام بعض العناصر بشكل إبداعي‮ ‬كمنضدة المدرس كمائدة طعام أو مسرح للدمي‮ ‬أحيانا‮ .. ‬كما سيقوم الجمهور بدور الطلاب‮ (‬الأبناء‮) ‬الذين‮ ‬يتفاعلون مع الأب‮ (‬الممثل‮) ‬والملتيميديا المعروضة علي‮ ‬السبورة والتي‮ ‬تختلط بكتابات الأب وشروحات درس سابق والتي‮ ‬تمزج بين الصورة الحية لهم داخل الفصل وهم‮ ‬يجلسون مكان الأبناء وبين مشاهد مسجلة وجرافيك‮ ‬يدعم الحالة البصرية والقراءة الفكرية للعمل‮.‬
رنا رأفت

إقرأ المزيد...

 

في‮ ‬خطوة تهدف لأرشفة العروض المشاركة في‮ ‬أحد أضخم المهرجانات المسرحية والتي‮ ‬اهتمت بتسليط الضوء علي‮ ‬فرق عالم الأندرجراوند،‮ ‬أطلق المخرج هشام السنباطي،‮ ‬شبكة إلكترونية خاصة لتغطية مهرجان آفاق المسرحي،‮ ‬في‮ ‬مرحلته الثالثة والختامية‮.‬
تضم الشبكة عدة أقسام‮ ‬،‮ ‬أولها الموقع التعريفي‮ ‬بالمهرجان ومراحله المختلفة،‮ ‬وبكافة الفرق المشاركة في‮ ‬فعالياته،‮ ‬إضافة إلي‮  ‬عدد من المنتديات الفنية،‮ ‬و المتابعات الإعلامية لكل ما‮ ‬ينشر عن آفاق في‮ ‬مختلف الصحف،‮ ‬فضلا عن تغطية أخبار ونشاطات‮  ‬اتحاد آفاق مسرحية،‮ ‬الذي‮ ‬يضم تحت مظلته العشرات من فرق الأندرجراوند‮ ‬،‮  ‬ويسعي‮ ‬لعمل خيوط تواصل دائمة مع‮ ‬غالبية الفرق الفنية في‮ ‬مصر والعالم العربي‮.‬
الشبكة تضم أيضا‮  "‬مكتبة الفيديوهات‮ "‬،‮ ‬والتي‮ ‬تضم تسجيلات‮  ‬لجميع العروض المسرحية التي‮ ‬شاركت في‮ ‬مهرجان آفاق المسرحي،‮ ‬علي‮ ‬خشبة مسرح صلاح جاهين بالبالون ومسرح الهناجر بدار الأوبرا المصرية‮.‬
كما‮ ‬يضم‮  " ‬مكتبة الصور‮"‬،‮ ‬والتي‮ ‬تحفظ‮  ‬أجمل اللقطات للعروض المشاركة،‮ ‬بجانب صور الجمهور ولقطات ما وراء الكواليس‮..‬
رنا رأفت

إقرأ المزيد...

 

تبدأ الأحد المقبل‮ ‬24 ‮ ‬مارس،‮ ‬جلسات المؤتمر القومي‮ ‬للمسرح وتستمر علي‮ ‬مدار ثلاثة أيام حتي‮ ‬26 مارس الجاري،‮ ‬يشارك في‮ ‬المؤتمر عدد كبير من المسرحيين ويتضمن خمسة محاور مختلفة تغطي‮ ‬المسرح الرسمي‮ ‬والإقليمي‮ ‬والمستقل،‮ ‬بينما خصص اليوم الأخير من المؤتمر للمحور الخامس وهو التوثيق المسرحي‮ ‬وينظم جلساته المركز القومي‮ ‬للمسرح والموسيقي‮ ‬والفنون الشعبية‮. ‬
المحور الأول للمؤتمر بعنوان‮ "‬المسرح ضرورة‮" ‬ويناقش عدة موضوعات هي‮ "‬المسرح ضرورة اجتماعية وسياسية‮"‬،‮ ‬و"المسرح والديمقراطية‮" ‬،‮ ‬و"المسرح كقوة من قوي‮ ‬مصر الناعمة‮"‬،‮ ‬و"التيارات المعادية للمسرح والفنون‮"‬،‮ ‬و"رسالة المسرح كمؤسسة من مؤسسات الدولة‮"‬،‮ ‬و"المسرح والتنمية‮"‬،‮ ‬و"الصيانة والتمويل‮".‬
ويناقش المحور الثاني‮ ‬قضايا المسرح الرسمي‮ "‬مسرح الدولة‮"‬،‮ ‬وموضوعاته هيكلة مسرح الدولة والإدارة العلمية،‮ ‬والمعوقات التي‮ ‬تعطل حركة المسرح وحرية الإبداع،‮ ‬وقضايا التسويق والتمويل،‮ ‬والتقنيات الحديثة ومشاكل دور العرض ووسائل الصيانة،‮ ‬وهوية الفرق المسرحية‮.‬
اما المحور الثالث فيتناول قضايا المسرح‮ ‬غير الرسمي‮ "‬المسرح المستقل‮"‬،‮ ‬وينقسم إلي‮ ‬قسمين أولا‮: ‬المشكلات التي‮ ‬تواجه تيار المسرح المستقل،‮ ‬والتعريف العلمي‮ ‬للمسرح المستقل وتصنيفه ما بين الهواية والأحتراف،‮ ‬ونقص الجهات الداعمة للمسرح المستقل‮ "‬الدعم المالي– ‮ ‬الدعم اللوجيستي‮"‬،‮ ‬ومشاكل المسرح المستقل مع القوانين والرقابة،‮ ‬وأزمة الفضاءات المسرحية المستقلة،‮ ‬ومشاكل التجارب النوعية في‮ ‬المسرح المستقل‮.‬
وثانيا‮ : ‬المؤسسات المدنية المعنية بالمسرح،‮ ‬والعقبات القانونية والإدارية التي‮ ‬تعوق عملها كمؤسسات مستقلة ومشاكل التمويل المحلي‮ ‬والدولي‮ ‬وإشكاليات الشراكة بين مؤسسات المجتمع المدني‮ ‬ومؤسسات الدولة‮ ‬–‮ ‬والشراكة ما بين بعضها البعض،‮ ‬والمشكلات التي‮ ‬تواجهها الإدارة الفنية مع المجتمع المدني‮ ‬المنوط به تطويره‮.‬
والمحور الرابع عن قضايا المسرح الإقليمي‮ "‬الثقافة الجماهيرية‮"‬،‮ ‬وموضوعاته مسرح الأقاليم كخط دفاع ثقافي،‮ ‬والمسرح الإقليمي‮ ‬وكيفية النهوض به،‮ ‬والمسرح الإقليمي‮ ‬كقاعدة واسعة للهرم المسرحي،‮ ‬والمسرح الإقليمي‮ ‬وتيار المسرح الشعبي،‮ ‬والمسرح الإقليمي‮ ‬والتراث وتأصيل المسرح المصري،‮ ‬وخلايا المسرح الإقليمي‮ ‬في‮ ‬مواجهة الخلايا الرجعية‮. ‬
وأكد الكاتب محمد أبو العلا السلاموني‮ ‬رئيس المؤتمر أن إقامة المؤتمر القومي‮ ‬للمسرح ومن بعده المهرجان ضرورة لإنقاذ الحركة المسرحية في‮ ‬ظل الظروف المضطربة التي‮ ‬نمر بها حاليا والتي‮ ‬قد تتسبب في‮ ‬توقف المسرح إلي‮ ‬ما لا نهاية،‮ ‬وذلك بغض النظر عن السلبيات أو الأخطاء التي‮ ‬قد تقع خلال التنظيم،‮ ‬لأن الهدف الرئيسي‮ ‬هو الحفاظ علي‮ ‬الحركة واستمرار المؤتمر والمهرجان القومي‮ ‬للمسرح‮. ‬
‮  ‬مني‮ ‬محمد‮ ‬

إقرأ المزيد...

 

والجريدة ماثلة للطبع من المقرر أن‮ ‬يفتتح د‮. ‬محمد صابر عرب وزير الثقافة والمهندس مختار المحلاوي‮ ‬محافظ البحيرة‮ ‬يرافقهما الشاعر سعد عبد الرحمن رئيس الهيئة العامة لقصور الثقافة مركز الإبداع الثقافي‮ ‬بدمنهور التابع لصندوق التنمية الثقافية برئاسة المهندس محمد أبو سعدة السبت الماضي‮ ‬بتكلفة إجمالية حوالي‮ ‬40 ‮ ‬مليون جنيه‮.‬
يتكون المركز من ثلاثة طوابق،‮ ‬يحتوي‮ ‬الأول علي‮ ‬مكتبة للطفل،‮ ‬قاعة تحمل اسم د‮. ‬أحمد زويل مجهزة للمؤتمرات والندوات وتسع حوالي‮ ‬80 ‮ ‬فرداً،‮ ‬قاعتان جاليري‮ ‬ومرسم،‮ ‬إضافة إلي‮ ‬المكاتب الإدارية،‮ ‬الدور الثاني‮ ‬يتكون من فصل لتعليم الموسيقي،‮ ‬ثلاثة معامل للحاسب الآلي،‮ ‬مكتبة عامة تحمل اسم الراحل د‮. ‬عبد الوهاب المسيري،‮ ‬قاعة الأنشطة،‮ ‬أربعة فصول تعليمية،‮ ‬إضافة إلي‮ ‬قاعة كبار الزوار،‮ ‬الدور الثالث وهو تابع لدار الأوبرا المصرية ويتكون من قاعتين للباليه،‮ ‬وقاعة لتعليم الموسيقي،‮ ‬وسوف تتسلم الهيئة العامة لقصور الثقافة إدارة المركز بناء علي‮ ‬اتفاقية التعاون الموقعة بينها وبين صندوق التنمية الثقافية‮.‬
الجدير بالذكر أن المركز كان عبارة عن مبني‮ ‬البلدية القديم الذي‮ ‬شُيد في‮ ‬8 ‮ ‬نوفمبر عام‮ ‬1930   وصدر قرار بتاريخ‮ ‬3 ‮ ‬أغسطس‮ ‬2006 ‮ ‬من عادل لبيب المحافظ السابق لمحافظة البحيرة‮  ‬بتخصيص‮ ‬المبني‮ ‬لصندوق التنمية الثقافية‮. ‬

إقرأ المزيد...

 

تستعد فرقة‮ "‬الرؤيا الكنسية‮" ‬للمشاركة في‮ ‬مهرجان المسرح الكنسي‮ ‬بنجع حمادي،‮ ‬بمسرحية‮ "‬ترنيمة الحوت المهجور‮"   ‬للكاتب الفرنسي‮ ‬المعاصر إيف لوبو‮ ‬،‮ ‬والمستوحاة عن النص العالمي‮ ‬الذي‮ ‬يحمل الاسم نفسه‮.‬
أجري‮ ‬المعالجة المسرحية للنص،‮ ‬المؤلف نادر عدلي،‮ ‬ويخرجه‮  ‬جرجس جرو،‮ ‬ويعرض علي‮ ‬خشبة مسرح دير الأنبا بضابا بنجع حمادي‮.‬

ياسر أبوجامع

إقرأ المزيد...

 

بدأت فرقة كلية الهندسة جامعة طنطا بروفات عرض‮" ‬الفتي‮ ‬مهران‮ "‬تأليف عبد الرحمن الشرقاوي‮ ‬ديكور ماجد الحلو إخراج محمد طلعت وذلك للمشاركة في‮ ‬فعاليات مهرجان الجامعة‮. ‬
العرض بطولة‮  ‬محمد وائل،‮ ‬بهاء نادر،‮ ‬سهر رأفت،‮ ‬إبراهيم صالح،‮ ‬إسلام عمر،‮ ‬سامح نصار،‮ ‬إبراهيم سمير،‮ ‬ضياء أحمد،‮ ‬صلاح أبو خطوة،‮ ‬محمد سمير،‮ ‬أسماء محمد،‮ ‬سعيد محمد‮.‬
يقول المخرج‮ : ‬تحدّث الشرقاوي‮ ‬في‮ "‬الفتي‮ ‬مهران‮" ‬عن الحاكم الذي‮ ‬يرسل‮  ‬جيشه للحرب‮  ‬في‮ ‬بلد آخر لصالح فئة من التجار الأثرياء،‮ ‬ويترك البلاد بدون جيش‮  ‬يقف في‮ ‬وجه العدو الحقيقي‮!!‬
ويضيف‮ : ‬الفتي‮ ‬مهران في‮ ‬العمل هو‮  ‬الشخص الباحث عن الحريه وإقامة العدل والمساواة بشكل مطلق والذي‮ ‬حمل علي‮ ‬عاتقه كرامة أمة وكيان وطن‮.‬
والفتي‮ ‬مهران هو الرمز الحقيقي‮ ‬للثائر الحق الذي‮ ‬يجب أن‮ ‬يتواجد في‮ ‬كل عصر وأظن أننا بحاجة للبحث‮  ‬عن الفتي‮ ‬مهران‮ ‬2013‮.‬
شيماء منصور‮ ‬

إقرأ المزيد...

 

بدأت فرقة كلية الزراعة جامعة طنطا بروفات العرض المسرحي‮ " ‬ست شخصيات تبحث عن مؤلف"عن نص‮   ‬لويجي‮ ‬براندللو،‮  ‬سينوجرافيا ماجد الحلو إعداد موسيقي‮ ‬وإخراج وائل مصطفي‮ ‬وذلك للمشاركة في‮ ‬فعاليات مهرجان الجامعة لهذا العام‮ ‬
العرض بطولة حسام فايز،‮ ‬عمرو بكر،‮ ‬محمود خطاب،‮ ‬غاده البسيوني‮ ‬أحمد فتحي،‮ ‬هشام أبو قمر،‮ ‬أميرة دويدار،‮ ‬أميرة السيد،‮ ‬محمد المر،‮ ‬أحمد المراغي،‮ ‬شيرين السيد‮.‬
يقول مخرج العمل‮ : ‬نعاني‮  ‬اليوم من ادعاء كل طرف من الأطراف المتصارعة امتلاك الحقيقة المطلقة في‮ ‬حين أنها‮  ‬نسبية ولها أكثر من وجه كما صورها المؤلف العبقري‮ ‬لويجي‮ ‬برانديللو في‮ ‬صراع شخصياته وادعاء كل منهم أنه وحده‮  ‬علي‮ ‬حق وأن الآخر هو سبب تعاسته‮.‬
شيماء منصور‮ ‬

إقرأ المزيد...

بدأ المخرج عصام بدوي‮  ‬بروفات تحضيرية لمنودراما‮ " ‬أحاسيس منسوجة‮  ‬لفرقة المرسي‮ ‬للفنون المسرحية‮  ‬من تأليفه،‮ ‬استعدادا لتقديمها‮  ‬في‮ ‬أبريل المقبل بمركز الإبداع‮.‬
يعرض العمل تفاصيل المرأة منذ الولادة وحتي‮ ‬الممات‮ ‬،‮ ‬وكيف تمر بها الأزمات لكنها تخجل من التعبير عما بداخلها‮  ‬لتعيش دائما حبيسة أسوارها الخاصة‮.‬
يقول كاتب العمل ومخرجه‮ : ‬تفضل‮  ‬المرأة أن تعطي‮ ‬الأحاسيس بدلا من الكلمات وتعاني‮ ‬من قهر الرجال علي‮ ‬مر الأزمان سواء أب أو أخ أو صديق أو جار أو‮ ‬غريب وتظل الأحاسيس تنسج خيوطها حتي‮ ‬يأتي‮ ‬رجل‮  ‬يحاول أن‮ ‬يفك كل الحبال التي‮ ‬التفت علي‮ ‬رقبتها ولكن بعد فوات الأوان‮. ‬
العرض بطولة نهي‮ ‬الكيال إعداد موسيقي‮ ‬محمود بدر،‮ ‬دراما حركية رفعت عبد العليم‮ ‬،‮ ‬مخرج منفذ أحمد فتحي‮ ‬،‮ ‬ديكور محمد عبد العزيز،‮ ‬ملابس ومكياج نبيلة أحمد‮ ‬،‮ ‬إضاءة أحمد فتحي‮ ‬،‮ ‬مخرج منفذ شيلي‮ ‬وأحمد فتحي‮.‬
رنا رأفت

إقرأ المزيد...

الصفحة 145 من 347
You are here