اشترك الآن في "مسرحنا" ويمكنك الحصول علي " جريدة مسرحنا " كل أسبوع أينما كنت أرسل حوالة بريدية الي مؤسسة الأهرام_شارع الجلاء_القاهرة_اشتراكات الاهرام/ جريدة مسرحنا .. سعر النسخة لمدة عام: 52 جنيها داخل مصر 65 دولارا للدول العربية 95 دولارا للدول الأجنبية
مسرحنا

مسرحنا

رابط الموقع:

 

والله قصرت في‮ ‬حقه وأهملت‮ .. ‬وعبثت‮ ‬يا تشارلز فيما لا تعرف‮ .. ‬وصنعت واقعا مزيفا وصدقته‮ .. ‬كان هذا لسان حال الباحث‮ " ‬أنتوني‮ ‬ميوزي‮ " ‬تجاه ما جاء صوتا وصورة عن المسرح في‮ ‬إنجلترا خلال القرن الحادي‮ ‬عشر بحلقات‮ " ‬رحلات جليفر‮ " ‬الشهيرة عام‮ ‬2010 .. معاتبا مخرجه‮ " ‬تشارلز ستوريدج‮ " ‬ومعه مؤلفيه وكل من هو مسئول عما أتت به‮ .. ‬فإن مرر فرضية وجود مسرح في‮ ‬المملكة المتحدة خلال هذه الفترة من الأساس‮ .. ‬لكنه لن‮ ‬يقبل أن‮ ‬يذكر مصطلح‮ "‬خشبة‮" ‬الذي‮ ‬لم‮ ‬يكن له وجود بعد‮ .. ‬وأن‮ ‬يصور المسرح كالمعاصر حيث المؤدين علي‮ ‬منصة والمتفرجين بالقاعة أسفلها ليطيح بتاريخ ربما‮ ‬يؤدي‮ ‬إلي‮ ‬تطور مستقبلي‮.‬
لو أنه لم‮ ‬يحاول أن‮ ‬يضيف دون علم‮ .. ‬أو‮ ‬يتحقق مما ذكر‮ .. ‬ما أخذنا إلي‮ ‬هذه الزاوية الحادة‮ .. ‬ولهذا فللأخطاء أيضا فوائد‮ .. ‬فإذا ما أشار إلي‮ ‬خشبة المسرح بمصطلح‮ " ‬ستيدج‮ " ‬المعتاد ما فتحت هذه الطاقة المعرفية والبحثية‮ .. ‬كون هذه الكلمة الإنجليزية الأصل اعتيد استخدامها في‮ ‬إشارة إلي‮ ‬خشبة المسرح بعد القرن السادس عشر ولكنها كانت تطلق أيضا علي‮ ‬المنطقة التي‮ ‬كان‮ ‬يؤدي‮ ‬فيها الممثلون أدوارهم وتتجه أنظار المتفرجين إليها وهي‮ ‬تعني‮ ‬بدقة‮ " ‬المنصة‮ " ‬أما الخشبة فلها مسمي‮ ‬وقصة مختلفة‮.‬
ليست فكرة مصطلحات ومسميات‮ .. ‬ولكن ما‮ ‬يعنيه فعليا كل منها‮ .. ‬وإذا ما كان لا‮ ‬يزال‮ ‬يتوافق ويعبر عنها شكلا ووظيفة أم لا‮ .. ‬فإذا قلت أن المنصة هي‮ ‬المكان الذي‮ ‬يتحرك فيه الممثلين فإن ستيدج كانت منذ قرون ومازالت تتسق مع إطارها ووظيفتها مع اختلاف وضعها بالنسبة للجمهور ومحلها من التصميم ومكان المسرح نفسه الذي‮ ‬بات متغيرا تبعا للأفكار الإبداعية والتجارية كذلك‮ .. ‬فإذا أمكن تحويل سطح السفينة لمسرح‮ .. ‬فيمكن أن نجد قاعة خاصة بطائرة مجهزة لاستقبال عرض مسرحي‮.‬
اتفقت الكثير من المصادر علي‮ ‬أن كلمة خشبة تعود إلي‮ ‬أصل إيطالي‮ " ‬بروشينيو‮ " ‬والتي‮ ‬تعني‮ ‬حرفيا قطعة خشبية بمقدمة المنصة‮ ‬يمكن أن تكون أرضية‮ ‬يتراص عليها المؤدين لتحية المتفرجين‮.. ‬أو علي‮ ‬هيئة قوس‮ .. ‬و أي‮ ‬شكل آخر أعلي‮ ‬المقدمة‮ ‬يقف تحتها الممثلين‮ .. ‬أي‮ ‬أن الغرض منها بكل الأحوال هو تحديد مكان وقوف المؤدين لتحية الجمهور‮.‬
ويجدر الإشارة هنا إلي‮ ‬أن المنصة كانت خلال هذه الفترة ولفترات طويلة حجرية‮ .. ‬ثم تنوعت المواد التي‮ ‬تستخدم في‮ ‬إعدادها وإن كانت جميعها من مستخرجات أرضية‮ .. ‬وكان الجمهور‮ ‬يجلس من جهة واحدة بخلاف اليوناني‮ ‬الذي‮ ‬كان بعضها بجهتين أو ثلاث وغالبا ما كان دائريا‮ .. ‬إلي‮ ‬أن تحول من المفتوح إلي‮ ‬المغلق بداية من مسرح فيتشنزا عام‮ ‬1585 .. وإلي‮ ‬هذا التاريخ لم‮ ‬يكن للخشبة بمعناها ووظيفتها الحديثة وجود بشكل تام وصولا إلي‮ ‬موقعة‮ "‬بريانتي‮ " ‬في‮ ‬المسرح الإيطالي‮ ‬ذاته‮.‬
حيث قررت نجمة مسرح فيتشنزا‮ " ‬فوينا بريانتي‮ " ‬الاعتذار عن الاستمرار في‮ ‬لعب أدوارها بالمسرح بناء علي‮ ‬نصيحة الطبيب الذي‮ ‬أكد لها أن آلام قدميها سببها وقوفها علي‮ ‬المنصة الباردة لفترات طويلة‮ .. ‬وعندها أخذ صاحبه ومدير الفرقة‮ ‬يفكران في‮ ‬حل بالتشاور مع طبيبها‮ .. ‬حتي‮ ‬اقترح أحد العاملين ويدعي‮ ‬فلانتي‮ ‬إلي‮ ‬إمكانية تغيير أرضية المسرح لتصبح خشبية بدلا من الحجرية‮ .. ‬ليعاد استخدام كلمة‮ "‬بروشينيو‮" ‬والتي‮ ‬تعني‮ ‬الخشبة مجددا‮.. ‬ولكنها وظيفيا حلت محل المنصة وانتشر استخدام الخشبة بعد شفاء فوينا كونها مفيدة صحيا‮ .. ‬وأقل تكلفة أيضا خاصة مع انتشار المسارح المغلقة مما‮ ‬يمنع وصول الأمطار للأرضية الخشبية وإتلافها‮.‬
من تغير وتطور لآخر‮ .. ‬وصولا إلي‮ ‬الشكل الحالي‮ ‬والمعتاد لخشبة المسرح التي‮ ‬أصبحت أرضيتها من الخشب بمختلف أنواعه حسب المنتشر استخدامه في‮ ‬كل منطقة وباتت المنصة عالية والجماهير بالأسفل بدلا من العكس‮ .. ‬كل هذه الإضافات استهدفت عمل نافذة تمثل نقطة مضيئة في‮ ‬فضاء مظلم‮ ‬يركز عليها الحضور‮ .. ‬ولهذا أصبح الاتجاه الواحد هو الخيار الأكثر انتشارا ليكن هذا شكل المسرح المعاصر في‮ ‬منتصف القرن الثامن عشر‮.‬
ورغم الثبات الكبير للخشبة من حيث هيئتها ووظيفتها لسنوات طويلة‮ .. ‬ولكن ولأن دوام الحال من المحال‮ .. ‬فإن هناك العديد من الأشكال والأطر للخشبة المسرحية ولعل من أشهرها‮ " ‬مسرح آلي‮ " ‬أو‮ " ‬زقاق مسرحي‮ "  ‬وهو ما أطلق علي‮ ‬المسرح الذي‮ ‬يشاهده الجمهور من جهتين مضلعا أو شبه دائريا‮ .. ‬وهو طراز أمريكي‮ ‬أسهم التطور التكنولوجي‮ ‬وزيادة الإمكانيات المادية في‮ ‬الاهتمام به خاصة مع المسارح المتحركة‮ .. ‬وإن ظلت مشكلة التركيز محل دراسة‮ .. ‬إلا أن هذا لا‮ ‬يمنع من انتشار هذه النوعية‮.‬
وهناك أيضا‮ " ‬التراست‮ " ‬وهي‮ ‬الخشبة المفتوحة من ثلاثة جهات‮ .. ‬وهو نوع قديم جدا ولكن‮ ‬يستلزم أن تكون الأرضية نصف دائرية‮ .. ‬ويعد الأكثر حميمية وتقارب بين الجماهير والمؤدين‮ .. ‬كما أنه الأكثر سهولة بالنسبة لمجموعة العمل كافة ولكنه الأصعب في‮ ‬تصميمه سواء المعماري‮ ‬أو المسرحي‮ .. ‬ويسمح أيضا في‮ ‬إبداع مداخل متعددة‮ ‬يمكن أن تلعب دورا محوريا في‮ ‬العروض المسرحية المختلفة‮.‬
عاد التراست للحياة بعد عدة قرون من الاختفاء وتحديدا بمسرح‮ " ‬شكسبير سترانفورد‮" ‬بكندا في‮ ‬عام‮ ‬1953 .. وأخذ هذا البزوغ‮ ‬في‮ ‬التطور وأخذت عشرات المسارح تتبع هذا النهج في‮ ‬تصميم وبناء خشباتها‮ .. ‬وباتت في‮ ‬المرتبة الثانية من حيث الانتشار بعد المسرح ذي‮ ‬الجهة الواحدة وخاصة في‮ ‬أمريكا الشمالية ومنها‮ " ‬دار بلاكفير‮ " ‬بفرجينيا،‮ " ‬اتلانتيك‮ " ‬بكلورادو،‮ " ‬جوتري‮ " ‬بمينا بولس،‮ " ‬أوكتانجون‮ " ‬بألاباما‮ .. ‬ومنها الأوروبي‮ ‬أيضا مثل‮ " ‬سوان‮ " ‬الإنجليزي،‮ " ‬كونري‮ " ‬الألماني‮ .. ‬وفي‮ ‬الهند كذلك كمسرح‮ " ‬بريسفي‮ " ‬بمومباي‮.‬
ومن النوعيات المهمة أيضا تقنيا‮ "‬المسرح الدائري‮" ‬الذي‮ ‬يحيط به الجمهور من كل الجهات‮ .. ‬لهذا فإن الخشبة تكون في‮ ‬قلب المسرح‮.. ‬ورغم أنه الأكثر حميمية مع الجمهور إلا أنه من أكثر الأنواع صعوبة علي‮ ‬مجموعة العمل وكذلك في‮ ‬تصميمه‮ .. ‬ولكنه الأكثر تأثيرا مع الخشبة المتحركة والتي‮ ‬تعطي‮ ‬للأداء أبعادا مختلفة خاصة مع استخدام تقنيات حركية حديثة كالدخول من أعلي‮ ‬أحد الجوانب مرورا بالجماهير مما‮ ‬يسهم في‮ ‬زيادة درجة انتباههم للتعويض عن قلة التركيز المتوقعة وغيرها‮.‬
ومن صعوبات هذا الشكل أنه‮ ‬يفرض عدة اعتبارات إنتاجية خاصة‮..‬منها أنه لا‮ ‬يمكن حجب أي‮ ‬جزء من الخشبة عن الجمهور مطلقا‮..‬كذلك لا تستخدم الخلفيات به بطبيعة الحال ولا تستخدم الستائر المسرحية المعروفة ولكن هناك طرق أخري‮ ‬للفصل بين المشاهد‮..‬وضعية خاصة للإضاءة وتصميمها‮..‬لا‮ ‬يمكن مفاجأة الجمهور في‮ ‬الدخول والخروج من وإلي‮ ‬الخشبة‮..‬وعلي‮ ‬الممثلين مراعاة أن‮ ‬يتحركون باستمرار حتي‮ ‬يتسني‮ ‬للجماهير رؤيتهم من جميع الجهات‮.‬
ويعد المسرح الدائري‮ ‬الحديث أكثر قدما من التراست الثلاثي‮ ‬حيث تعود بدايته إلي‮ ‬مخرجة ومصممة المسرح الأمريكية الشهيرة‮ " ‬مارجو جونز‮ " ‬التي‮ ‬صممت الأول من هذه النوعية عام‮ ‬1947 كما أنشأت شركة خاصة له بدالاس‮ .. ‬وحفل هذا المسرح بعدد من العروض الأولي‮ ‬لبعض المسرحيات الشهيرة منها‮ " ‬رجل من لامانشا‮ " ‬عام‮ ‬1960 .. وعدد من مسرحيات‮ " ‬آرثر ميلر‮ " ‬وأشهرها‮ " ‬بعد السقوط‮ ".‬
وبقدر صعوبة المسرح الدائري‮ ‬ولكنه‮ ‬يتيح للمصممين مساحة كبيرة من الإبداع في‮ ‬تشكيله‮ .. ‬ويعد الأكثر من حيث اهتمام الدراسات المسرحية الحديثة به وبإمكانية تطويره‮ .. ‬واستحضار الكلاسيكي‮ ‬القديم كالروماني‮ ‬والإغريقي‮ ‬وإعادة محاكاة عروضهم التراثية‮ .. ‬ولكن بصورة عصرية وربما صعوبته جعلته‮ ‬يلقي‮ ‬الاهتمام الكبير حتي‮ ‬النصف الأخير من القرن العشرين‮ .. ‬وارتبط كثيرا بتقنية تقديم العروض الحرة في‮ ‬الأماكن‮ ‬غير التقليدية كالمطاعم ومحطات القطار وكذلك مسرح الشارع‮.‬
ولعل من أشهر المسارح الدائرية حاليا مسرح‮ " ‬أرينا‮ " ‬والذي‮ ‬يشبه إلي‮ ‬حد كبير ملعب أرينا لكرة السلة‮ .. ‬وهو علي‮ ‬طراز المسارح القديمة حيث أعاد الجمهور لأعلي‮ ‬والمؤدين لأسفل بمداخل سفلية وعلوية‮..‬وكشف المصممين أن هذه العودة تضع حلولا للعديد من المشاكل الإنتاجية والتقنية وخاصة سهولة الدخول والخروج والتحكم في‮ ‬الإضارة وكذلك الفصل بين المشاهد وغيرها‮.‬
وتنتشر هذه المسارح في‮ ‬إنجلترا والولايات المتحدة ومنها‮ " ‬المسرح الأزرق‮" ‬ببرمنجهام،‮ " ‬كوكبيت‮ " ‬بلندن،‮ " ‬الرويال‮ " ‬بمانشستر،‮ " ‬فوتكس‮ " ‬بأريزونا،‮ " ‬الذهبي‮ " ‬بكاليفورنيا،‮ " ‬النجم الدائري‮ " ‬بسان كارلوس،‮ " ‬واجون‮ " ‬بأنديانا‮  ‬وغيرها بنيويورك وفيرجينيا وواشنطن وهناك أيضا‮ " ‬لوبيوت‮ " ‬بأستراليا،‮ ‬و‮" ‬سكاينا‮ " ‬ببولندا‮ .. ‬وهناك مشروع قومي‮ ‬ضخم بالصين لعمل مجمع مسارح دائرية بناء علي‮ ‬دراسات حديثة أكدت أنه أكثر الأشكال التي‮ ‬تناسب طبيعة المسرح عندهم‮.‬
وهناك نوعيات أخري‮ ‬بعضها بسيط مثل‮ " ‬بدون مقاعد‮ " ‬والاعتماد علي‮ ‬اختيار أي‮ ‬مكان حتي‮ ‬درجات السلم واعتبارها منصة لأداء الأدوار المختلفة وكذلك‮ " ‬الصندوق الأسود‮ " ‬الأحدث من حيث تقنيته وغيرها الأقل انتشارا والتي‮ ‬غالبا ما تحتاج إلي‮ ‬إمكانيات مادية كبيرة أو‮ ‬غير جاذبة للجماهير‮ .. ‬ويبدو جليا أن أنواع الخشبات المسرحية تتوقف جميعها علي‮ ‬علاقة الجماهير بالمؤدين ووضعية واتجاهات رؤيتهم لها‮.‬
ولكن الاتجاهات الجديدة أخذت في‮ ‬السنوات القليلة الماضية تنظر لعناصر أخري‮ ‬يمكن أن تسهم في‮ ‬اكتشاف نوعية مختلفة من الخشبة أو بالأحري‮ ‬مشاهدة من وضعيات للمسارح بعيدا عن طبيعة العرض وشهرة نجومه‮ .. ‬حتي‮ ‬وإن تطلب هذا الأخير شروطا خاصة بالمكان تحد أحيانا من قدرات المصمم وتحركه داخل تصميمه لوضع لمساته الخاصة‮ .. ‬كما‮ ‬يحتاج معها لكتابة نصوص خاصة أحيانا‮.‬
ومن أهم هذه العوامل التي‮ ‬تشغل بال الباحثين والمسرحيين علي‮ ‬حد سواء مكان المسارح‮ ‬غير التقليدي‮ ‬والذي‮ ‬يحتاج لخشبة تناسبها‮ .. ‬ومنها‮ " ‬مسرح السطح العلوي‮ " ‬أو كما‮ ‬يطلق عليه البعض‮ " ‬مسرح ناطحات السحاب‮ " ‬وهو مسمي‮ ‬غير مضبوط في‮ ‬كل الأحوال‮ .. ‬وفيه تتم العروض بخشبة مكشوفة أعلي‮ ‬إحدي‮ ‬البنايات سواء كانت عقارا من عدة طوابق أو ناطحة سحاب‮ .. ‬ويمكن معه وضع منصة خاصة أو ترك المؤدين والجماهير علي‮ ‬نفس الدرجة‮ .. ‬بعضها‮ ‬يشبه مسارح الشارع حيث‮ ‬يجلس المتفرجين القرفصاء أو علي‮ ‬مقاعد‮ ‬غير ثابتة‮ ‬يمكن جمعها بعد انتهاء العروض‮.‬
ويفتح هذا الشكل الباب علي‮ ‬مصرعيه لتأسيس عدد من المسارح إلي‮ ‬أقصي‮ ‬مدي‮ ‬ممكن‮ .. ‬بعضها بسيط بأقل تكلفة وبعضها عالي‮ ‬التكلفة مثل مسرح‮ " ‬باي‮ ‬اللامع‮ " ‬بسنغافورة الذي‮ ‬أسهم في‮ ‬زيادة معدلات السياحة هناك‮ .. ‬وكذلك‮ " ‬مسرح‮ ‬90 " العجيب بهولندا وهو ذو أرضية علي‮ ‬شكل نجمة سداسية‮ ‬يستأجر بعض هواة المتعة طائرات خاصة لمشاهدته من أعلي‮.‬
ومن الأشكال التي‮ ‬ربما‮ ‬يكون لها تاريخ قديم‮ ‬يمكن أن‮ ‬يكشف عنه فيما بعد‮.. ‬ولكنها بدأت تدخل دائرة الاهتمام حديثا‮ " ‬المسرح المائي‮ " ‬أو‮ ‬يمكن أن نطلق عليه‮ " ‬مسرح السفينة‮ " ‬أحيانا إذا ما كان مكان المسرح فوق سطح سفينة ويمكن أن‮ ‬يكون مكشوفا أو مغطي‮ .. ‬وإن كان المصممون ومجموعات العمل‮ ‬يفضلن الثاني‮ ‬فإن المتفرجين‮ ‬يستمتعن بالأول أكثر خاصة عندما تقام العروض ليلا‮ .. ‬غير عابئين بمخاطر الإبحار ليلا‮ .. ‬وهي‮ ‬تتطلب كتابة نصوص خاصة أحيانا تناسب هذه الطبيعة المختلفة‮.‬
ومن أكثر المسارح إثارة ومتعة وذات طبيعة خاصة أيضا‮ " ‬مسرح تحت الماء‮" ‬والذي‮ ‬يحتاج إلي‮ ‬تكلفة كبيرة بالإضافة إلي‮ ‬مكان خاص وموافقة من عدة جهات سيادية لإنشاء مسارح تحت سطح بحر أو محيط‮ .. ‬حيث تكون الخشبة مغطاة بطبقة شفافة تظهر الجمال المائي‮ ‬بكائناته المبهرة وجميع هذه العروض إما ارتجالية بموضوعات تناسب هذه الطبيعة أو بنصوص كتبت خصيصا لها‮.‬
وبعد‮.. ‬ربما‮ ‬يخطر علي‮ ‬بال‮ ‬غير الإنجليزي‮ ‬أمرا مختلفا‮ .. ‬فإذا كانت ستيدج التي‮ ‬تعني‮ ‬منصة وليست خشبة‮ ‬يمكن إطلاقها في‮ ‬العموم‮ .. ‬فإن البلدان التي‮ ‬تطلق علي‮ ‬منصتها‮ " ‬خشبة‮ " ‬حرفيا‮ ‬يجب أن تبحث عن مصطلح جديد وظيفيا إذا لم تكن منصتها مصنوعة من الخشب‮ .. ‬ولكن هل سيتقبلون مصطلحات مثل‮ " ‬حديدة المسرح‮ " ‬أو‮ " ‬حجرة المسرح‮"..‬؟؟‮..‬
المصادر‮:  ‬    
www. oxforddictionaries.com
www.theatredesigner.com
www.proscenium.com

 

جمال المراغي

إقرأ المزيد...

 

يبدو أن للإنجليز وقفة قصيرة مع ظواهر مسرحية أصبحت مؤرقة بالنسبة لهم،‮ ‬يبدو ارتفاع أسعار التذاكر المسرحية علي‮ ‬رأس هذه الهموم،‮ ‬فتحت عنوان تذاكر المسرح‮: ‬من‮ ‬يستطيع أن‮ ‬يتحمل هذه التكلفة،‮ ‬تتساءل الجارديان عن الدافع وراء أسعار تذاكر المسرح التي‮ ‬ارتفعت فجأة وهل سيعني‮ ‬ذلك ليالي‮ ‬مسرحية خالية في‮ ‬بلد بنيت المسارح فيه عام‮ ‬1576‮ ‬وكانت مسارحه مثال بارز لمساهمة العمارة في‮ ‬الأدب،‮ ‬حيث بني‮ ‬جيمس برباج مسرح شوريتدتش الشهير عام‮ ‬1576‮ ‬شمال لندن علي‮ ‬غرار باحات الفنادق اللندنية والصالات المفتوحة التي‮ ‬كانت تقدم عليها العروض المسرحية وقد اختار شمال لندن حتي‮ ‬لا‮ ‬يحتاج إذن من قضاة المدينة المتزمتين في‮ ‬ذلك الوقت،‮ ‬وتشير الاحصائيات أنه في‮ ‬وقت شكسبير كان واحد من كل ثمانية إنجليز‮ ‬يذهبون لمشاهدة المسرح أسبوعيا أي‮ ‬أن المدينة التي‮ ‬كان تعدادها‮ ‬160000‮ ‬نسمة كان‮ ‬يذهب منهم للمسرح أسبوعيا‮ ‬21000‮ ‬متفرج فما الذي‮ ‬حدث الآن لتصبح مسارح ويست اند في‮ ‬لندن خارج متناول الجميع إلا المقتدرين‮.‬
ويتساءل محرر الجارديان لماذا‮ ‬يصمت هذا الجمهور الإنجليزي‮ ‬العريق علي‮ ‬تلك الكارثة كما‮ ‬يراه وهو صمت ليس من عاداته ففي‮ ‬عام‮ ‬1808‮ ‬تم إعادة افتتاح مسرح جوفنت جاردن بعد أن توقف بسبب حريق ضخم،‮ ‬تكلف المسرح الجديد كثيرًا مما أدي‮ ‬إلي‮ ‬ارتفاع ثمن تذكرة المسرح بعد إعادة الافتتاح إلا أن الجمهور اللندني‮ ‬تجمع وطالب المسرح بعودة أسعار التذاكر لسابق عهدها وبعد مشاحنات استمرت‮ ‬67‮ ‬يوما عادت أسعار التذاكر وهبطت إلي‮ ‬ما قبل الحريق،‮ ‬لم‮ ‬يكن أصحاب المسرح ليتخيلوا كل هذا الشغب والتوتر الذي‮ ‬حدث بسبب هذا الارتفاع،‮ ‬أما هذا الجمهور الحديث الذي‮ ‬لا‮ ‬يشعر بالشغف الكافي‮ ‬نحو المسرح مما‮ ‬يجعله‮ ‬يصمت ولا‮ ‬يحتج ضد هذا الارتفاع الجنوني‮ ‬في‮ ‬الأسعار فيثير حفيظة المسرحيين ولا‮ ‬يستطيعون تخيلها فطبقا لإحصائيات‮ »‬سومايت أوف لندن‮« ‬فإن‮ »‬بوكس أدفيس‮« ‬عام‮ ‬2011‮ ‬قد ضرب الرقم القياسي‮ ‬في‮ ‬لندن حيث بلغ‮ ‬سعر التذكرة‮ ‬46,40‮ ‬استرليني‮ ‬هذا بالنسبة للمسارح الرئيسية في‮ ‬لندن،‮ ‬أما مسارح ويست أند فقد تخطت هذا الرقم وضربت رقما قياسيا جديدا لسعر التذكرة هو‮ ‬70‮ ‬جنيه استرليني‮.‬
يمكن الرد علي‮ ‬ذلك بأن هناك الكثير من الناس ومنهم الصحفيين‮ ‬يشترون تذاكر مخفضة أيام السبت تبلغ‮ ‬كلفة هذه التذكرة‮ ‬39,5‮ ‬استرليني‮ ‬إضافة إلي‮ ‬3‮ ‬جنيهات ضريبة حجز ولكن هنا تظل مشكلة إضافية وهي‮ ‬أن كراسي‮ ‬هذه التذاكر المخفضة تظل متطرفة في‮ ‬أماكنها أقصي‮ ‬اليمين أو أقصي‮ ‬اليسار أو في‮ ‬الخلف حيث تصبح بمثابة انتحار بالنسبة للعروض المعتمدة علي‮ ‬الرقص مثلا‮.‬
تبدو هذه الأسعار‮ ‬غريبة بالنسبة لمتوسط الدخل القومي‮ ‬الإنجليزي‮ ‬العادي‮ ‬الذي‮ ‬يبلغ‮ ‬26,200‮ ‬استرليني‮ ‬أسبوعيا وفي‮ ‬حال تم اختساب المشروبات والآيس كريم فإن هذه الأسعار والتكلفة تبدو لا تطاق‮.‬
يقول‮ »‬كيڤن سبايسي‮« ‬إن هذه الأسعار سوف تحجب فئة الشباب عن الذهاب للمسرح وستحولهم إلي‮ ‬النوادي‮ ‬الليلية‮.‬
لطالما شكلت مسارح ويست أند مؤشرا للسوق المسرحية في‮ ‬لندن وهي‮ ‬الآن تشير إلي‮ ‬أن هناك وفرة في‮ ‬الفئة العمرية الكبيرة وذات الدخل المرتفع من جمهور المسرح التي‮ ‬لا‮ ‬يزعجها أن تكون سعر التذكرة‮ ‬30‮ ‬أو‮ ‬50‮ ‬أو‮ ‬70‮ ‬استرليني‮ ‬ولكن هذه الأسعار كما تشير الجارديان تشكل إزعاجًا كبيرا لمحبي‮ ‬المسرح ولمستقبله فإنها خطر كبير،‮ ‬فالآن لم‮ ‬يعد متاحا أن تذهب العائلة مع أطفالها أسبوعيا إلي‮ ‬المسرح كما كان الحال سابقا انتهت هذه العادة بل وأصبحت بعيدة المنال،‮ ‬فمسارح لندن عموما وويست اند خصوصا قد أصبحت شديدة الرفاهية،‮ ‬خارج أحلامنا كما‮ ‬يقول محرر الجارديان،‮ ‬وفي‮ ‬هذه الحال‮ ‬يصبح التخفيض الأسبوعي‮ ‬الذي‮ ‬يقدم للأطفال هو الفرصة الوحيدة التي‮ ‬مازالت متاحة‮.‬
في‮ ‬عام‮ ‬1963‮ ‬عندما افتتح المسرح القومي‮ ‬الإنجليزي‮ ‬كان ثلث سكان لندن‮ ‬يرون مسرحية كل شهر لذا أصبح لدرامي‮ ‬لندن الخبرة والتعلق بحياة الجمهور المسرحي‮ ‬الذي‮ ‬كان بدوره لديه ذلك النهم للمسرح بشكل لا‮ ‬ينتهي‮ ‬هذه العلاقة الجدلية خلقت نوعًا من المسرح البديع الراقي‮ ‬الذي‮ ‬تخطي‮ ‬كل الحدود وخلق ثقافة مسرحية بعمق واتساع الحياة‮.‬
أما الآن فكيف لهذه الأوضاع أن تستمر وأي‮ ‬جيلأ مسرحي‮ ‬ستحلق‮ ‬يجب علي‮ ‬المسرح أن‮ ‬يدفع وأن‮ ‬ينتج أن ذلك جزء من دورة‮.‬

 

ولاء فتحي

إقرأ المزيد...

 

في‮ ‬تحقيق طريف في‮ ‬الأوبزرفر بعنوان‮ »‬الجمهور الذي‮ ‬يسعل علي‮ ‬خشبات المسرح‮. ‬فلتطرده من صدرك‮« ‬يلاحظ الناقد المسرحي‮ »‬جيمس أجات‮« ‬أنه في‮ ‬إنجلترا لا أحد‮ ‬يذهب إلي‮ ‬المسرح إذا لم‮ ‬يكن هو أو هي‮ ‬مصابًا أو مصابة بالالتهاب الشعبي‮. ‬ملحوظة عجيبة ليست هزلية استحقت تعليق المسرحيين الإنجليز‮ ‬يضيف‮ »‬آجات‮« ‬موردًاحوادث مسرحية تثبت كلامه فيقول إنه ذات إحدي‮ ‬ليالي‮ ‬عرض مسرحية‮ »‬الوكيل‮« ‬المأخوذة عن‮ »‬هارولد بينتر‮« ‬كانت كل وقفة للممثلين تمتلئ بالسعال حتي‮ ‬لقد بدأ هذا السعال حفلة مكونة من ستة أشخاص‮ ‬يبدو أن كلهم مصابون ببرد ثقيل حتي‮ ‬أن الناقد عرض عليهم علبا من المناديل الورقية‮.‬
أما الممثل الإنجليزي‮ »‬جون باري‮« ‬فقد‮ ‬غضب سريعا واعتبر أن نوبة السعال الشديدة في‮ ‬الكرسي‮ ‬الأمامي‮ ‬والتي‮ ‬تصيب بالصمم علي‮ ‬حد تعبيره انتقاصًا وإهانة وطلب من الجمهور المغادرة،‮.‬
أما في‮ ‬عرض صوت الموسيقي‮ ‬"Sound ofmusic”‮ ‬فقد أطلق عليه العاملون فيه‮ ‬"Sound ofmusic”‮ ‬أي‮ ‬صوت المخاط في‮ ‬إشارة ذات دلالة لانتشار عدوي‮ ‬السعال والارتشاح في‮ ‬كل القاعة،‮ ‬يتساءل الناقد سؤالا مشروعا وهو لماذا‮ ‬يقل عدد الأشخاص الذين‮ ‬يسعلون في‮ ‬السينما مقارنة بالمسرح؟‮! ‬رغم أن سلبية التأثير في‮ ‬المسرح ذي‮ ‬الأداء الحي‮ ‬أعلي‮ ‬بما لا‮ ‬يقارن‮..‬
ترد الشاعرة الأمريكية آلان جي‮ ‬ليرنير بأن السعال علي‮ ‬المسرح ليس عطبًا في‮ ‬الجهاز التنفسي‮ ‬بل هو نوع من النقد‮.‬
أما الكاتبة‮ »‬ليليان هيلمان‮« ‬المعروفة بكحتها‮ ‬غير الاستحسانية علي‮ ‬الممثلين أثناء بروفات مسرحياتها فتقول إنها لاحظت أن الجمهور في‮ ‬مسرحية‮ »‬أولد فايس‮« ‬التي‮ ‬تعرض حاليا‮ »‬لهيدا جيلبرت‮« ‬قد استمروا في‮ ‬إقامة حاجز سلبي‮ ‬وعدواني‮ ‬من السعال وتأوهات الحنجرة خلال المسرحية كنوع من الاحتجاج علي‮ ‬تناول المخرج لمسرحيات أبسن‮.‬
في‮ ‬التحليل النهائي‮ ‬يري‮ ‬الكاتب أن السعال هو نوع من رد الفعل السيكوسوماتي‮ ‬أو النفسجسماني،‮ ‬إن تعدد أصوات الالتهاب الشعبي‮ ‬الحاد هذا ما هو إلا علامة من علامات عدم السرور والاحتجاج علي‮ ‬العرض،‮ ‬وليس شيئا آخر‮.‬

إقرأ المزيد...

 

المسرح فن جماهيري‮ ‬بمعني‮ ‬أنه‮ ‬يعتمد علي‮ ‬جمهوره كشرط أساسي‮ ‬لاستمراره وبقائه نوعا فنيا قائما وحاضرا في‮ ‬واقع المجتمعات التي‮ ‬تمارسه كأحد فنون التعبير عن النفس الإنسانية،‮ ‬في‮ ‬المجتمع الإغريقي‮ ‬القديم اشتبك فن المسرح مع قضايا الواقع اليومي‮ ‬التي‮ ‬شغلت الجمهور فالتهبت ساحات المسارح بمنافسات المسرحيين وجماهيريهم،و ورثنا نحن تراث المسرح الإغريقي‮ ‬الموجود الآن كمرجع رئيسي‮ ‬لهذا الفن الإنساني‮ ‬العتيق‮.‬
في‮ ‬المجتمع الإنجليزي‮ ‬وعقب بعث فن المسرح من جديد بعد فترة انحطاط وتدهور طويلة طوال قرون العصور الوسطي،‮ ‬اشتبكت كتابات مؤلفي‮ ‬المسرحيات الكبار أمثال(بن جونسون‮ ‬– كريستوفر مارلو‮ ‬– وليم شيكسبير‮ ..‬وآخرين‮) ‬مع تطلعات وطموحات جماهيريهم،‮  ‬ولأنهم كانوا المصدر الرئيسي‮ ‬المنتج للمادة الخام الأساسية لهذا الفن‮ - ‬وهي‮ ‬النص‮- ‬فإن اتفق تردد نبرات ما‮ ‬يكتبونه مع أحلام وآمال مواطنيهم أشعلت المنافسة مرة أخري‮ ‬بين الكتاب أنفسهم وتأجج المسرح الإنجليزي‮ ‬بتصفيق جماهيره المتعصبين لقصص الحب والغرام والانتقام،‮ ‬وظفرنا نحن بموروث المسرح الإليزابيثي‮ (‬الشيكسبيري‮) ‬والذي‮ ‬لازلنا ننهل منه ونقتبس ونأخذ منه الخطوط العامة لحبكات أفلامنا السينمائية المعاصرة إلي‮ ‬الآن وحتي‮ ‬بعد مرور أكثر من أربعمائة سنة من ظهوره في‮ ‬موطنه‮.‬
في‮ ‬المجتمع المصري‮ ‬ازدهر نجم مؤسسة المسرح في‮ ‬سنوات الستينيات نتيجة لرسوخ أقدام النظام السياسي‮ ‬الناصري‮ ‬في‮ ‬مسألتي‮ ‬التنوير والتثقيف باعتبارهما وسيلتي‮ ‬الإرشاد الشعبي‮ ‬لتغيير المجتمع،وبعد أن توهجت شعلة المسرح لفترة وجيزة‮ - ‬بضعة سنوات‮ ‬يمكن أن تعد علي‮ ‬أصابع اليد الواحدة‮ -‬،‮  ‬انطفأت جذوته بمجرد إخفاق النظام السياسي‮ ‬الناصري‮ ‬عن تدبير وإيجاد حلول حقيقية لأزمات المجتمع الداخلية الاقتصادية والسياسية والاجتماعية والعسكرية التي‮ ‬انتهت بهزيمة الخامس من‮ ‬يونيو1967م،‮ ‬وطوال عقود أربعة ماضية تمت عملية تجريف حقيقية ومتعمدة قام بها النظام السياسي‮ ‬الحاكم وتحديدا نظامي‮ ‬حكم السادات ومبارك لمؤسسات الثقافة والفن المسرحي‮ ‬الجاد الهادف لتعميق روح التنوير والتغيير في‮ ‬وجدان المجتمع ووعيه،‮ ‬فتم تخريب كافة المؤسسات الثقافية‮  ‬وأصبحت هيئات ومؤسسات الدولة الثقافية متردية وفي‮ ‬حال من التدني‮ ‬بمستوييها الفني‮ ‬والإداري‮ ‬– وخصوصا مسرح الدولة والجهة الراعية له المتمثلة في‮ ‬البيت الفني‮ ‬للمسرح وقطاعات الإنتاج الثقافي‮ ‬ومسرح الثقافة الجماهيرية بالهيئة العامة لقصور الثقافة‮ ‬،‮ ‬و لعل أوضح بشائر هذا التردي‮ ‬والانهيار هو ما رصده الناقد المستقل الراحل‮ (‬فاروق عبدالقادر‮) ‬في‮ ‬كتبه المهمة‮ (‬ازدهار وسقوط المسرح المصري‮)‬و(مساحة للضوء مساحة للظلال‮) ‬و‮( ‬في‮ ‬المسرح المصري‮..‬تجريب وتخريب‮).‬
فبعد أن كانت مؤسسة المسرح التابعة للدولة في‮ ‬ستينيات القرن العشرين منوطة بتفعيل دور الحركة المسرحية من أجل دعم الحضور السياسي‮ ‬للنظام الحاكم في‮ ‬المجتمع من خلال التوجيه والإرشاد المحدد الأهداف،‮ ‬ثم بعد كل هذا الحراك المسرحي‮ ‬من قبل المسرحيين في‮ ‬تلك الفترة وهو الحراك المدفوع بهدف تغيير وعي‮ ‬الناس،‮ ‬وبانتهاء الحكم الناصري‮ ‬تخلت الدولة الساداتية عن المسرح تماما وتركته عاريا من أي‮ ‬دعم ربما‮ ‬– وهذا تفسيري‮ ‬الشخصي‮ ‬لأحد أهم أسباب هذا التدهور‮ - ‬أن تصورات الرئيس السابق لذاته المتضخمة أمام جماهير خطبه بأنه الممثل الأوحد في‮ ‬البلاد وقد كان عاشقا لفن التمثيل‮ ‬–  اعتمدت سياسة السادات منهج اقتصاد الحرب في‮ ‬التعامل مع كافة القرارات المتعلقة باحتياجات واهتمامات المجتمع المصري،‮ ‬واتخذت من حرب أكتوبر وانتصارها العظيم الأثر علي‮ ‬نفسية المواطن المصري‮ ‬ذريعة لمواجهة أي‮ ‬انتقادات توجه لها‮. ‬
ولما كانت وزارة الثقافة المصرية قد تحولت من وزارة إرشاد وتوجيه إلي‮ ‬وزارة ثقافة أي‮ ‬أنها تعني‮ ‬بالأساس بالهموم الثقافية المجتمعية وكيفية تطوير آليات عملها بما‮ ‬يتناسب مع متغيرات ومستجدات الواقع،‮ ‬وهو ما تطرحه الوزارة في‮ ‬تعريفها بنفسها للناس‮ ‬،‮ ‬فإنه من الأولي‮ ‬أن‮ ‬يتم الدفع بأهداف ثورة‮ ‬يناير2011 في‮ ‬مقدمة الرؤي‮ ‬والخطط التي‮ ‬تعمل فيها الوزارة وجهازها الإداري‮ ‬بالسياسات المعلنة منها للناس،‮ ‬لقد كانت مطالب الثورة الأساسية هي‮ ‬العيش والحرية والعدالة الاجتماعية والكرامة الإنسانية،‮ ‬وفي‮ ‬ضوء هذه المطالب‮ ‬ينبغي‮ ‬علي‮ ‬من وصلوا إلي‮ ‬سدة الحكم أن‮ ‬ينفذوا إرادة الناس الذين وضعوهم علي‮ ‬مقاعد السلطة في‮ ‬بلد كبير كمصر‮.‬
تاريخ حركة الإخوان المسلمين ومؤسسها الأول(حسن البنا‮) ‬عامر وملئ بالنوايا الطيبة تجاه فكرة المسرح والفن‮ ‬،‮ ‬وفي‮ ‬مقال منشور بالنسخة الرقمية‮  ‬لجريدة الأهرام اليومية للصحفية‮ (‬سناء البيسي‮) ‬بتاريخ‮ ‬7 يوليو‮ ‬2012م،‮ ‬ذكرت وقائع وتفاصيل تؤكد وعي‮ ‬المؤسس الأول للجماعة بدور المسرح والفن كوسيلة ناجعة وناجحة لتوصيل الأفكار والتفاعل مع المجتمع‮ ‬،‮ ‬بل وفي‮ ‬تغيير العادات والقناعات أيضا،‮ ‬كما تشير أيضا إلي‮ ‬أن المنظر الثاني‮ ‬للجماعة‮ ( ‬سيد قطب‮) ‬وقد بدأ حياته ناقدا أدبيا كان هو السبب في‮ ‬الانقلاب الذي‮ ‬حدث للممثل الشهير حسين صدقي‮ ‬في‮ ‬نهايات حياته الفنية من خلال نصحه إياه بالعمل الفني‮ ‬الجاد والهادف إلي‮ ‬تغيير الأفكار،‮ ‬كما أن تاريخ الجماعة المكتوب‮ ‬يؤكد بما لا‮ ‬يدع مجالا للشك أنهم علي‮ ‬وعي‮ ‬كامل بحقيقة الدور الذي‮ ‬يلعبه الفن عموما والمسرح بشكل خاص في‮ ‬تغيير وعي‮ ‬الناس وتشكيل وجدانهم وآرائهم الحياتية،‮ ‬لذلك لم‮ ‬يهاجم الإخوان الفن علي‮ ‬إطلاقه وإنما هاجموا المضمون الفني‮ ‬الذي‮ ‬لا‮ ‬يوافق آرائهم ولا أهواءهم‮ ‬،‮ ‬وهم في‮ ‬ذلك مثل أي‮ ‬صاحب أيديولوجيا عندما‮ ‬يعترض علي‮ ‬كل ما هو نقيض لأيديولوجيته،‮ ‬فهم لا‮ ‬يحرمون ولا‮ ‬ينكرون أهمية الفن ولا المسرح‮ ‬،‮ ‬ولكن أي‮ ‬فن وأي‮ ‬مسرح‮ ‬يريدون‮..‬؟ في‮ ‬مقال ل(عمر فاروق‮) ‬علي‮  ‬محرك البحث الإخباري‮ (‬مصر.س‮) ‬بتاريخ2010/11/7، يرصد فيه من خلال مطالعته لنص مسرحي‮ ‬بعنوان(الزعيمة‮) ‬المنشور علي‮ ‬موقع جماعة الإخوان المسلمين‮ (‬إخوان أون لاين‮)  ‬كيف‮ ‬يسعي‮ ‬الإخوان المسلمون لفرض رؤيتهم علي‮ ‬المضمون الفني‮ ‬لأي‮ ‬عمل مسرحي‮ ‬يقدمونه أملاً‮ ‬في‮ ‬تحقيق هدفهم وغايتهم،‮ ‬من أجل‮  ‬إظهار صورتهم للشارع المصري‮ ‬وإظهار‮  ‬الجماعة وكأنها ملاك الرحمة الذي‮ ‬هبط سهوا من السماء لتخليص البشرية من الذل والعار وغدر الأعداء،‮ ‬دون الاهتمام بالقيمة الفنية للعمل في‮ ‬ذاته،‮ ‬تماما كما تفعل الكنيسة في‮ ‬مسرحياتها الوعظية والدينية الهادفة لإرساء قيم العقيدة المسيحية في‮ ‬قلوب مشاهدي‮ ‬المسرحية الدينية،‮  ‬وهو دور وإن كان لا‮ ‬يمثل أي‮ ‬قيمة بالنسبة لمتفرجي‮ ‬ومشاهدي‮ ‬المسرح في‮ ‬المدن الكبري‮ ‬والحضر من المراكز الكبري‮ ‬بالأقاليم،‮ ‬إلا أنه‮ ‬يؤثر أيما تأثير في‮ ‬عقلية ووجدان وثقافة ووعي‮ ‬أبناء الريف والقري‮ ‬والمراكز البعيدة القاصية عن المركز الثقافي‮ ‬الأهم والأكبر‮ (‬القاهرة‮)‬،‮ ‬علي‮ ‬الرغم من تغير الأحوال وتبدل الأدوات الثقافية واختلاف الوسائل الفنية وقدرتها التسويقية للأفكار بظهور الكومبيوتر وشبكة‮ (‬الإنترنت)وثقافة اللامحدودية في‮ ‬المعارف والفنون بحيث‮ ‬يصعب علي‮ ‬الإنسان الإلمام بكل شيء مهما بذل من الوقت في‮ ‬تحصيل المعرفة والاتصال بالعالم المحيط‮ ‬،‮ ‬فإن المسرح‮ ‬يبقي‮ ‬الوسيلة الفنية شديدة الأثر بالنسبة للجمهور البسيط الثقافة وهنا تظهر مخالبه بالنسبة لأي‮ ‬سلطة سياسية‮ ‬،‮ ‬إذ‮ ‬يصبح المسرح خصما واضحا لمنبر المسجد وشاشة التليفزيون وصفحات الجرائد المدبجة في‮ ‬مدح النظام السياسي‮ ‬الجديد،‮ ‬وخاصة إذا كان القائمون عليه من فئة الفنانين الذين وصفوا في‮ ‬أدبيات الدعاة المعاصرة‮ /‬المسجلة بالكفرة والملاحدة والفساق أهل المجون‮( ‬انظر قضية عبدالله بدر وإلهام شاهين‮)‬،‮ ‬فهل‮ ‬يخاف الإخوان من المسرح لذا‮ ‬يسعون لتقويض رجاله ومسارحه وتحويلها إلي‮ ‬قاعات استقبال واحتفالات بالقانون واللوائح البيروقراطية البالية ؟‮.‬

 

محسن الميرغني

إقرأ المزيد...

 

‮"‬مع اننا عايشين هنا بين البشر‮ ...‬دايما بنحلم بالملايكة‮  "‬
هكذا‮ ‬يقدم السيد فهيم لمسرحيته‮ " ‬أرض الملايكة‮ " ‬التي‮ ‬تدور في‮ ‬زمان ومكان‮ ‬غير معلومين‮ ‬،‮ ‬لكنها رغم هذا التجاهل للزمان والمكان تشير وبوضوح إلي‮ ‬مانعانيه‮ ( ‬نحن‮ ) ‬البشر من قهر وعجز‮ ‬يدفعاننا إلي‮ ‬التمسك بأحلام وأوهام نلوذ بها من قهر كابوس الواقع،‮ ‬فنختلق ما نظن أنه مكافأة من الخالق علي‮ ‬صبرنا واحتمالنا‮ . ‬لكن سريعا ما تذوب الأحلام علي‮ ‬نيران الحقيقة لنجدنا نعود من رحلة الوهم مصحوبين بخيبة أمل قد تسهم في‮ ‬إقناعنا بأننا‮ ( ‬نحن البشر‮ ) ‬فقط المنوط بهم تغيير أنفسهم وواقعهم‮ ‬،‮ ‬وبأن‮ ( ‬الملائكة‮ ) ‬لا تحيا علي‮ ‬الأرض‮ .‬
يبدأ الكاتب مسرحيته ذات الفصلين من حيث‮ ‬يضعك مباشرة في‮ ‬لب حدثه الأساسي‮ ‬،‮ ‬فالستار‮ ‬ينفرج عن اجتماع‮ - ‬يفترض أنه سري‮ - ‬لمجموعة متنوعة من البشر لا نعرف من أسمائهم سوي‮ ‬اثنين الأول هو‮ ( ‬حسن‮ ) ‬قائد هذه المجموعة وخطيبها،‮ ‬والثاني‮ ‬هو‮ ( ‬بشير‮ ) ‬صديق الأول ومحل ثقته،‮ ‬لكن الكاتب لا‮ ‬ينسي‮ ‬أن‮ ‬يصف حركاته بما‮ ‬يناقض هذه الثقة‮ " ‬يتخذ ركنا قريبا،‮ ‬يسجل كل ما‮ ‬يحدث بتركيز وآلية وهو‮ ‬يتلفت‮ ‬يمنة ويسرة في‮ ‬حذر الغادرين‮"!‬
في‮ ‬هذا المشهد لن نتعرف من بين المجموعة إلا علي‮ ‬هذين الشخصين‮ ‬،‮ ‬فبقية المجموعة تتشارك بصفاتها لا بشخصياتها‮ ( ‬الشاب والفلاح والتاجر والملتحي‮ ‬بل والمعترض‮) ‬،‮ ‬ووسط العديد من الاقتراحات حول كيفية التخلص من الظلم الواقع علي‮ ‬سكان هذه المدينة،‮ ‬تدخل الشرطة متسللة لتقبض علي‮ ‬المشتركين واحدا واحدا في‮ ‬هدوء وسرية ولا‮ ‬يبقي‮ ‬في‮ ‬النهاية سوي‮ ‬اثنين‮ (‬حسن‮) ‬الذي‮ ‬سيساق مع المجموعة إلي‮ ‬حيث الخازوق‮ ‬،‮ ‬و‮( ‬بشير‮ ) ‬المتعاون مع الشرطة الذي‮ ‬سيوصيه حسن علي‮ ‬شقيقته‮.‬
هذا المشهد المفتتح هو المشهد الكاشف لمنهج الكاتب طوال تسعة مشاهد مقسمة علي‮ ‬فصلين‮ ‬،فالحدث لا الشخصية هو شاغله الأساسي،‮ ‬لذلك لن تجد من بين شخصياته‮ -‬رغم اختلاف انتماءاتها الثقافية والطبقية ما‮ ‬يجعلها مميزة بملامح خاصة إلا في‮ ‬حدود انتماء كل منها لأي‮ ‬من المعسكرين المتصارعين طوال المشاهد التسعة‮ ‬،‮ ‬معسكر المحكومين في‮ ‬مواجهة الحاكمين‮ ‬،‮ ‬أو‮ ( ‬الأخيار في‮ ‬مواجهة الأشرار‮). ‬
لكن ورغم تشابه الشخصيات في‮ ‬المسرحية إلا أن الكاتب‮ ‬يستطيع خلق إيقاع منتظم لمسرحيته عبر مشاهد متلاحقة تتدرج في‮ ‬الوصول إلي‮ ‬لب هدفه دون ثرثرة أو تمهيدات مطولة‮ . ‬فالمشهد‮ ‬يمهد للمشهد التالي‮ ‬والجملة الحوارية تدفع بالحدث للأمام والشخصيات رغم ملامحها المتشابهة،‮ ‬فهي‮ ‬موجودة بقدر ما تساهم في‮ ‬تقدم الحدث‮. ‬فلن تجد ضمن شخصيات هذه المسرحية شخصية واحدة‮ ‬يمكن وصفها بأنها زائدة عن الحاجة،‮ ‬فلكل منها القدر نفسه من الأهمية في‮ ‬تشكيل حدث‮ ‬يتميز بالبساطة وعدم الادعاء‮.‬
وربما لن نجد مثالا علي‮ ‬هذه الدقة في‮ ‬حساب مدي‮ ‬جدوي‮ ‬وجود الشخصيات‮ ‬،‮ ‬خير من شخصية‮ ( ‬بهلول‮ ) ‬الذي‮ ‬يتشابه تكوينه مع‮ ( ‬عبيط القرية‮ ) ‬الشهير في‮ ‬المسرح المصري‮ ‬،‮ ‬إلا أنه ورغم هذا التشابه لا‮ ‬يمكن النظر إليه باعتباره مجرد حلية مسرحية أو ناطقًا بالحكمة علي‮ ‬غرار أعمال مصرية كثيرة سابقة‮. ‬فوجود‮ ( ‬بهلول‮ ) ‬هنا هو وجود مساهم كما كل الشخصيات وربما بقدر أكبر في‮ ‬تقدم الحدث الرئيسي‮ . ‬
فتكوين‮ ( ‬بهلول‮ ) ‬العقلي‮ ‬،‮ ‬وشهرته بين ساكني‮ ‬المدينة بالصدق الذي‮ ‬قد‮ ‬يصل إلي‮ ‬حد الحمق‮ ‬،‮ ‬هو ما‮ ‬يعطي‮ ‬لأسطورة ظهور الملائكة علي‮ ‬أرض المدينة مبررات تصديقها‮. ‬فحين‮ ‬يشاهد بهلول الوافدين الجديدين‮ ( ‬ضياء ونور‮ ) ‬الفارين من مدينة أخري‮ ‬وقهر آخر مجردين من ملابسهما بعد سطو اللصوص عليهما في‮ ‬مشهد سابق‮ ‬،‮ ‬يظن أنهما ملكان نزلا إلي‮ ‬الأرض تحقيقا لدعوته‮. ‬وهي‮ ‬الدعوة التي‮ ‬صرخ بها مؤمنا بأنها‮ ‬يمكن أن تتحقق بعد حوار قصير بينه وبين الشيخ حجاب الذي‮ ‬يحاول بهلول إقناعه بعدم ترك المدينة هو وبقية الشخصيات هربا من بطش حاكميها‮ ( ‬شياطين الإنس‮ ) ‬حسب وصف‮ ( ‬صباح‮ ) ‬شقيقة حسن‮.‬
حجاب‮: ‬الحل مش بإيدينا‮ ... ‬الحل فوق‮ .. ‬في‮ ‬السما‮.‬
بهلول‮:  ‬في‮ ‬السما؟‮ ... ‬وهي‮ ‬السما فيها‮ ‬غير ملايكة‮ !!‬
وهم الملايكة هايرضوا‮ ‬ينزلوا‮ ‬ياشيخ حجاب ؟
حجاب‮ :  ‬لما ربنا‮ ‬يأذن لهم‮ ‬يابهلول‮.‬
لذلك حين شاهد بهلول الوافدين عريانيت تحت ضوء القمر وسألهما‮ ( ‬ملايكة ولا شياطين‮) ‬ورفض أحدهما وصفهما بالشياطين‮ ‬،‮ ‬استنتج بهلول أنهما ملائكة،‮ ‬وعرف أن الله قد أذن أخيرا للملائكة بالنزول علي‮ ‬الأرض كما أخبره الشيح حجاب‮ ( ‬خاصة وأن اسم أحدهما نور والآخر ضياء‮ )‬،‮ ‬فصرخ مهللا بأن الملايكة نزلوا علي‮ ‬الأرض وانتشرت الأسطورة بين البشر ووصلت إلي‮ ‬قصر الحكام‮. ‬
ما اريد الإشارة إليه هنا هو كيفية نجاح الكاتب في‮ ‬اختياره للشخصية الملائمة لتفجير حدث ستبني‮ ‬عليه أحداث أخري‮ ‬تؤكد باجتماعها علي‮ ‬معني‮ ‬هدفه الأكبر‮.‬
وما قيل عن بهلول‮ ‬يقال عن(حجاب‮) ‬،‮ ‬فهو شيخ المدينة وبالتالي‮ ‬أكثر شخصياتها علما بأمور الملائكة،‮ ‬وبحكم هذه الميزة سيقود هو مسيرة خداع‮ ( ‬الحاكمين‮) ‬وإقناعهم بصدق انتماء الوافدين‮ (‬نور وضياء‮) ‬لعالم الملائكة بعد أن نجح في‮ ‬إقناع‮ (‬المحكومين‮) ‬بها‮. ‬
وكذلك ستجد لكل شخصية دورها‮ ‬– كبر أو صغر‮- ‬في‮ ‬تأجيج الحدث ودفعه للأمام‮ ‬،‮ ‬بدئًا من‮ (‬حسن‮) ‬مرورا ببشير وفرج وصباح وعطيات وجساس قائد الشرطة وصولا إلي‮ ‬الحاكم وزوجته.وهي‮ ‬ميزة في‮ ‬حد ذاتها بتنا نفتقدها في‮ ‬كثير من الأعمال المسرحية التي‮ ‬تكتظ بشخصيات لا علاقة لها بالأحداث وربما‮ ‬يقف جل دورها عند حدود‮ (‬الأرجزة‮) ‬لإثارة ضحكات بلهاء‮.‬
لكن سيبقي‮ ‬أن أهم ما تتميز به هذه المسرحية‮ ‬– من وجهة نظري‮ ‬– هو قدرة كاتبها علي‮ ‬خلق إيقاع منتظم‮ ‬،‮ ‬يصنعه تلاحق المشهد وراء المشهد‮ ‬،‮ ‬والجملة وراء الجملة‮ ‬،‮ ‬دون الوقوع في‮ ‬فخ ثرثرة لا طائل من ورائها وتكشف عادة عن عجز‮ . ‬وإذا كان الإيقاع في‮ ‬المسرح هو أحد أهم عناصره‮ ‬،‮ ‬فيمكن القول بضمير مستريح أن‮ ( ‬أرض الملايكة‮ ) ‬للسيد فهيم تميزت في‮ ‬هذا العنصر بدرجة نفتقدها عند الكثير من الكتاب الشباب‮.‬

 

محمد الروبي

إقرأ المزيد...

 

عن عمر‮ ‬يناهز الثامنة والستين رحل عن دنيانا المخرج والممثل،‮ ‬أستاذ الإخراج والتمثيل بالمعهد العالي‮ ‬للفنون المسرحية والناقد والمترجم‮ - ‬محمد هناء عبد الفتاح‮ - ‬والذي‮ ‬تخرج في‮ ‬عام‮ ‬1966،‮ ‬وعُين بالثقافة الجماهيرية،‮ ‬وكان قد مارس الإخراج بالمسرح الجامعي‮ ‬في‮ ‬جامعتي‮ ‬القاهرة وعين شمس منذ عام‮ ‬1962‮ ‬فقدم من المسرح العالمي‮: »‬كل أبناء الله لهم أجنحة،‮ ‬ثورة الموتي،‮ ‬المسيح‮ ‬يُصلب من جديد،‮ ‬الثمن‮«‬،‮ ‬ومن المسرح العربي‮ »‬السلطان الحائر‮«..‬
وقد ظل مشغولا‮ - ‬منذ بداياته‮ - ‬بالتجريب في‮ ‬المسرح‮.. ‬فمنذ عام‮ ‬1964‮ - ‬وهو مازال في‮ ‬سن مبكرة‮ - ‬أقدم علي‮ ‬تجربة في‮ ‬المسرح الشعبي‮ ‬وأسس‮ (‬فرقة فلاحي‮ ‬دنشواي‮) ‬التي‮ ‬قدمت أولي‮ ‬تجارب‮ ‬يوسف إدريس في‮ ‬المسرح‮ »‬ملك القطن‮«‬،‮ ‬واختار منهج الارتجال والاعتماد علي‮ ‬ممثلين تلقائيين هواه من أبناء القرية فقدم‮ »‬المرتجلة الجماعية‮« »‬شنق زهران‮« ‬وهي‮ ‬أولي‮ ‬محاولاته الحقيقية في‮ ‬مجال التجريب المسرحي‮.. ‬حيث اعتمد علي‮ ‬حادثة دنشواي‮ ‬التاريخية وما دار حولها من مواويل وقصص‮.‬
وعلي‮ ‬أداء فلاحين أمُيينَ‮ ‬لا‮ ‬يعرفون القراءة والكتابة،‮ ‬بحثًا عن لغة مسرحية جديدة خارج اللغة المسرحية التقليدية‮.. ‬ليكشف عن مواهب فطرية من مختلف الأعمار،‮ ‬وينتقل إلي‮ ‬الغردقة ويؤسس هناك فرقة مسرحية عام‮ ‬1971‮ ‬من عمال المناجم والجنود في‮ ‬الخط الأمامي‮ ‬للجبهة أثناء حرب الاستنزاف،‮ ‬ووظف المشاكل الاجتماعية والاقتصادية التي‮ ‬يعانيها العمال كمادة للمسرح في‮ ‬مسرحيات‮ (‬تسجيلية‮) ‬شبه درامية أقرب إلي‮ ‬عروض الوقائع‮ »‬الهابننج‮«.‬
وبعد ثماني‮ ‬سنوات من تخرجه‮ - ‬أي‮ ‬عام‮ ‬1974‮ - ‬يحصل علي‮ ‬بعثة دراسية إلي‮ ‬بولندا لدراسة المسرح،‮ ‬وكانت بولندا في‮ ‬ذلك الوقت تموج بتيارات التجريب وعلي‮ ‬رأسها جيرزي‮ ‬جروتوفسكي‮ ‬والمسرح الفقير‮.. ‬وفي‮ ‬بولندا‮ ‬يشارك في‮ ‬الحركة المسرحية هناك ويقدم عروض كنصوص باللغة البولندية‮ »‬أنتم‮ ‬يا من هناك‮« ‬ومسرحية الأطفال لألفريد فرج‮ »‬بقبق الكسلان،‮ ‬و»المجنون والراهبة‮«.. ‬وفي‮ ‬الوقت نفسه واصل دراساته الأكاديمية فحصل علي‮ ‬ماجستير فلسفة في‮ ‬مجال المسرح من جامعة وارسو عام‮ ‬1976،‮ ‬ودكتوراه فلسفة في‮ ‬المجال نفسه من الجامعة نفسها عام‮ ‬1981،‮ ‬وماجستير في‮ ‬فن الإخراج‮/ ‬المسرحي‮ ‬من أكاديمية المسرح في‮ ‬بولندا عام‮ ‬1985‮. ‬وأخيرا وفي‮ ‬عام‮ ‬1992‮ ‬وبعد تخرجه بستة وعشرين عاما‮ ‬يعين أستاذا مساعدا بالمعهد العالي‮ ‬للفنون المسرحية‮!! ‬حتي‮ ‬أصبح‮ - ‬فيما بعد‮ - ‬رئيسا لقسم الإخراج والتمثيل بالمعهد،‮ ‬وفي‮ ‬العام التالي‮ ‬عين مديرا لفرقة الغد للعروض التجريبية‮.. ‬ثم‮ ‬يسافر لمدة عامين أستاذا زائرا بقسم المسرح بجامعة السلطان قابوس‮ ‬1995‮ - ‬1996‮.‬
كان طوال هذه السنوات‮ ‬ينتقل ما بين بولندا ومصر خاصة في‮ ‬السبعينيات والثمانينيات فقدم باللغة البولندية عروض‮ »‬خادم سيدين‮« ‬إنهم‮ ‬يشعلون الحرائق في‮ ‬الضفة الأخري‮«‬،‮ ‬وفي‮ ‬مصر‮ ‬يقدم تجربة هامة في‮ ‬مجال المسرح التجريبي‮ (‬لفرقة منف‮)‬،‮ ‬وفي‮ ‬قاعة منف وهي‮ »‬مذبحة القلعة،‮ ‬والفيل‮ ‬يا ملك الزمان‮« ‬التي‮ ‬سنتوقف عندها‮ - ‬فيما بعد‮ - ‬كمثال علي‮ ‬محاولاته التجريبية الجريئة وذلك في‮ ‬عام‮ ‬1986،‮ ‬ثم تلاها تقديمه رؤية جديدة لنص‮ »‬الهلافيت‮« ‬1987‮ ‬لمحمود دياب في‮ ‬حديقة منف في‮ ‬الهواء الطلق،‮ ‬كتجربة جديدة في‮ ‬المسرح المصري‮.. ‬
وفي‮ ‬بداية التسعينيات‮ ‬يشارك في‮ ‬ورشة‮ (‬جوزيف شاينا‮) ‬التي‮ ‬أُقيمت في‮ ‬مسرح الهناجر عام‮ ‬1991‮ ‬فشارك في‮ ‬تقديم عرض‮ »‬احتفال خاص علي‮ ‬شرف العائلة‮« ‬1992،‮ ‬وكان هدف الورشة تقديم مؤلفين ومخرجين جدد من الشباب بحثًا عن لغة مسرحية‮ ‬غير تقليدية‮ - ‬تلاها عرض‮ »‬ليلة صاخبة جدا‮« ‬1993‮. ‬وفي‮ ‬الهناجر أيضا شارك في‮ ‬تجربة أثارت الكثير من اللغط حول مؤلفها الدرامي‮ ‬والموسيقي‮ ‬والسينوجرافيا وتصميم الأزياء‮ - ‬الوافد من الخارج‮ »‬نداء أبو مراد‮« ‬والتي‮ ‬شارك فيها‮ »‬هناء عبد الفتاح‮« ‬في‮ ‬السينوجرافيا وتصميم الأزياء،‮ ‬وهي‮ ‬تجربة الأوبرا المقامية‮ »‬أوزيريس‮« ‬والتي‮ ‬شابها الكثير من الأخطاء التاريخية،‮ ‬وفي‮ ‬تفسير الأسطورة‮.. ‬ثم‮ ‬يقدم علي‮ ‬المنوال نفسه أوبرا مقامية عربية تعتمد علي‮ ‬التراث العربي‮ ‬الموسيقي‮ ‬وعلي‮ ‬صياغة سينوجرافية جديدة للمكان،‮ ‬وهي‮ ‬تجربة‮ ‬يكتب لها التوفيق‮. ‬وفي‮ ‬عام‮ ‬1996‮ ‬يقدم عرض‮ »‬حفل مانيكان‮« ‬للبولندي‮ ‬برونويا شينسكي،‮ ‬سينوجرافيا وتصميم ملابس‮: ‬يانوش سوسنوفسكي،‮ ‬والذي‮ ‬كان ختاما لورشة بولندية لتدريب مهندسي‮ ‬الديكور ومصممي‮ ‬الأزياء والممثلين والمخرجين للتعرف علي‮ ‬مفهوم‮ »‬السينوجرافيا‮« ‬وفنون هذا المفهوم،‮ ‬وكان قدمها في‮ ‬العام نفسه في‮ ‬الجامعة الأمريكية‮ - ‬سينوجرافيا‮: ‬حازم شبل من هنا ندرك شغف الفنان الراحل بالورش المسرحية والتجريب في‮ ‬المسرح المصري‮ - ‬فكم تعددت الورش حيث ترجم إلي‮ ‬العربية عددا كبيرا من الإبداعات البولندية المسرحية التي‮ ‬شارك فيها مع الخبراء الأجانب وخاصة البولنديين،‮ ‬وكم تعددت الورش التي‮ ‬أقامها في‮ ‬محاولة دءوبة بحثًا عن صيغة حداثية في‮ ‬المسرح المصري‮.. ‬
فقدم لنا عرو ض‮ »‬مشاحنات‮« ‬1998‮ ‬من المسرح البولندي‮ ‬في‮ ‬قاعة‮ ‬يوسف إدريس،‮ ‬وقام ببطولته ممثلتان من جيلين مختلفين‮ »‬ماجدة الخطيب وصفاء الطوخي‮«‬،‮ ‬وفي‮ ‬العام التالي‮ ‬يقدم في‮ ‬المسرح القومي‮ ‬نص محمد سلماوي‮ »‬رقصة سالومي‮ ‬الأخيرة‮« ‬1999،‮ ‬وفي‮ ‬الألفية الثالثة‮ ‬يقدم نصا لكاتب شاب هو‮ »‬متولي‮ ‬حامد‮« ‬بعنوان‮ »‬مرايا إليكترا‮« ‬2001،‮ ‬حيث‮ ‬يقوم النص علي‮ ‬تفكيك شخصية إليكترا إلي‮ ‬ثلاث شخصيات متشظية،‮ ‬وشارك فيه مجموعة من الشباب مثل‮ »‬عزة الحسيني‮ ‬وخالد العيسوي‮« ‬وفي‮ ‬عام‮ ‬2003‮ ‬يقدم في‮ ‬المسرح الحديث عرض‮ »‬حلاق بغداد‮« ‬لألفريد فرج برؤية جديدة شارك فيها القدير محمود الجندي،‮ ‬ومن الجيل الجديد رانيا فريد شوقي‮.. ‬كذلك قدم عرض‮ »‬ليالي‮ ‬الحصاد‮« ‬2006،‮ ‬لدياب‮ - ‬التي‮ ‬سبق تقديمها كعمل تجريبي‮ ‬علي‮ ‬يدي‮ ‬المخرج القدير أحمد عبد الحليم‮.. ‬وعن التمثيل فقد شارك هناء عبد الفتاح في‮ ‬قليل من العروض المسرحية علي‮ ‬خشبة مسرح الهناجر،‮ ‬وأبدي‮ ‬موهبة كبيرة في‮ ‬هذا المجال‮ - ‬الذي‮ ‬بدأ فيه متأخرًا جدا‮!! ‬وكذا شارك بالأداء التمثيلي‮ ‬في‮ ‬الدراما التليفزيونية في‮ ‬بعض المسلسلات القليلة كان أخرها هذا العام مسلسلي‮ »‬فرقة ناجي‮ ‬عطا الله‮«‬،‮ ‬و»الصفعة‮« ‬حين حول النمط اليهودي‮ ‬إلي‮ ‬شخصية درامية حية‮.. ‬
وكما أشرت سابقا سنتوقف عند عام‮ ‬1986‮ - ‬الذي‮ ‬كون فيه الراحل‮ »‬فرقة منف التجريبية‮«‬،‮ ‬والتي‮ ‬قدم فيها واحدة من أنضج محاولاته في‮ ‬التجريب وهي‮: »‬الفيل‮ ‬يا ملك الزمان‮« ‬كواحدة من أبرز مسرحيات سعد الله ونوس ذات الفصل الواحد،‮ ‬و»مذبحة القلعة‮« ‬إحدي‮ ‬قصائد الشاعر الكبير أحمد عبد المعطي‮ ‬حجازي‮ ‬المحتشدة بالدراما المتفجرة وتحويلها إلي‮ ‬عرض مسرحي‮ ‬مؤثر،‮ ‬وقد جاء العرض كتجربة معملية جديدة لم‮ ‬يشهدها المسرح المصري‮ ‬من قبل‮.. ‬تقوم علي‮ ‬تقديم تدريبات مجموعة من الممثلين الشباب والهواة وتطبيقا لهذه التدريبات الصوتية والبدنية والأدائية قدم عرضه التجريبي‮ ‬معتمدًا اعتمادا رئيسيا علي‮ ‬الممثل الذي‮ ‬حاول المخرج أن‮ ‬يجعل منه ممثلا شاملا‮ - ‬مُستعينا بمناهج ستانسلافسكي‮ ‬وجروتوفسكي‮ ‬وباربا‮ - ‬مع استخدام الأساليب الصوتية والموسيقية التي‮ ‬تحتاجها آلة نطق الممثل الذي‮ ‬يستغل كل أدواته الفنية استغلالا فنيا صحيحا،‮ ‬وتصبح الموسيقي‮ ‬أداة من أدوات الممثل معتمدا علي‮ ‬صدق أدوات الممثل،‮ ‬وألا‮ ‬يبحث عن إيهام أو زخرفة مسرحية،‮ ‬وعلي‮ ‬مشاركة المتفرج بحيث‮ ‬يكون حاضرا وشريكا‮.‬
يربط المخرج بين النصين في‮ ‬تعرضه للتاريخ والحاضر‮ - ‬نفي‮ »‬مذبحة القلعة‮« ‬استقطاب للحظة أفول حضارة بكل ما فيها من تناقضات ومولد حضارة بكل ما فيها من جديد،‮ ‬وفي‮ »‬الفيل‮ ‬يا ملك الزمان‮« ‬طموح إلي‮ ‬هذا العالم الجديد‮.. ‬حيث‮ ‬يدخل الممثلون في‮ ‬عرض‮ »‬مذبحة القلعة‮« ‬في‮ ‬زي‮ ‬موحد قميص كحلي‮ ‬وبنطلون جينز،‮ ‬وفي‮ ‬حركات إيمائية‮ »‬بانتومايم‮« - ‬مُجسدين تشكيلات مختلفة‮ - ‬يتلوها تشكيلات فردية‮.. ‬من وحي‮ ‬الحياة اليومية‮.. ‬ثم‮ ‬يتجمعون علي‮ ‬إيقاعات موسيقية علي‮ ‬عصا خشبية‮ ‬يقودها المخرج انتصار عبد الفتاح مؤلف الموسيقي،‮ ‬ويتم تجسيد‮ »‬المذبحة‮« ‬من خلال تجسيد الفوضي‮ ‬و»أمين بك‮« ‬شاهرًا سيفه راكبًا حصانه مُعتليا السور،‮ ‬وطيران الحصان من فوق السور،‮ ‬ثم‮ ‬يتجمع الممثلون مرة أخري‮ ‬ويتعثرون في‮ ‬شبه أدوات وآلات مثل‮ »‬منشار،‮ ‬قطعة من الحديد،‮ ‬ماسورة،‮ ‬حاجات‮.. ‬ثم‮ ‬يخرجون من المكان‮ . ‬
ويبدأ الجزء الثاني‮ »‬الفيل‮ ‬يا ملك الزمان‮« ‬مباشرة بمقدمة موسيقية وقد ارتدي‮ ‬أفراد الشعب الخيش،‮ ‬وتتوالي‮ ‬بوابات دخول القصر باستخدام‮ »‬الحبل‮« ‬كبديل للبوابة،‮ ‬والبوابات كثيرة والمشهد طويل ومظلم،‮ ‬وأخيرا‮ ‬يقومون بحركة المثول بين‮ ‬يدي‮ ‬الملك،‮ ‬وبين‮ ‬يدي‮ ‬الملك‮ ‬يتخاذلون ويتراجعون عن رفع شكواهم من الفيل إلا الفتاة الصغيرة‮ - ‬التي‮ ‬تسرع أمها بإسكاتها،‮ ‬ويتراجع أكثرهم شجاعة عن تقديم الشكوي،‮ ‬وعندما لا‮ ‬يتكلم أصحاب الألسنة تحاول‮ »‬الخرساء‮« ‬التعبير فيمنعها الحراس‮.. ‬ويعود الممثلون بعد خروجهم لتحية الممهور مُعلنين أنهم إنما كانوا‮ ‬يمثلون وأن ما شهدناه لم‮ ‬يكن إلا تمثيلا‮.. ‬ونلمح هنا تأثر هناء عبد الفتاح بمنهج جروتوفسكي‮ ‬بشكل خاص الذي‮ ‬يعتمد أساسا علي‮ »‬الممثل‮« ‬أما البقية فعناصر مكملة للممثل‮.. ‬حيث‮ ‬يبحث جروتوفسكي‮ ‬في‮ »‬مسرحه الفقير‮« ‬عن التخلص‮  ‬من كل العناصر الزائدة عن الحاجة مثل خشبة المسرح التقليدي،‮ ‬ومكتفيا بفراغ‮ ‬غير منقسم‮. ‬مرن تماما‮ - ‬كما فعل‮ »‬هناء‮« ‬في‮ ‬قاعة منف،‮ ‬وبحيث‮ ‬يمكن إعادة تنظيمه ليكون ملائما لخلق علاقة بين المتفرج والممثل،‮ ‬ومكتفيا بمصادر إضاءة ثابتة،‮ ‬ومُحافظا‮ - ‬بالرغم من ذلك‮ - ‬علي‮ ‬أن تكون هناك مناطق مُضاءة ومناطق مظلمة،‮ ‬وكذلك ألوان الإضاءة الأمامية وضوء الشموع،‮ ‬وكذا تجنب استعمال الماكياج،‮ ‬وعلي‮ ‬الممثل أن‮ ‬يحول نفسه حسب الحاجة من خلال وقفته وحركته والتعبير بالوجه أو الارتجال،‮ ‬وما إلي‮ ‬ذلك من سمات مسرح جروتوفسكي،‮ ‬لكن‮ »‬الموسيقي‮« ‬في‮ ‬هذا العرض تختلف‮ - ‬إذ‮ ‬يجب أن تنبع الموسيقي‮ ‬من الممثلين،‮ ‬وأن‮ ‬يخلقها الصوت اللفظي‮ ‬المنطوق أو التصادم الإيقاعي‮ ‬للأشياء‮ - ‬بينما حرص‮ »‬هناء‮« ‬في‮ ‬هذا العرض علي‮ ‬أن تكون الحركة لغة دلالة وأن الحركة بديل للكلمة،‮ ‬وأن الصور هي‮ ‬أساس التعبير‮.. ‬مُركزا علي‮ ‬التنويعات الصوتية المتكررة لخلق الحالة المسرحية والجو الدرامي‮ - ‬مُعتمدًا علي‮ ‬تحويل الحدث إلي‮ ‬حركة ذات إشارات ودلالات‮ .. ‬قدمها فريق مُدرب تدريبا جادا وعلميا‮.. ‬ورغم ذلك تظل الكلمة المكتوبة في‮ ‬هذا العرض التجريبي‮ ‬تفرض نفسها بشكل قوي‮ ‬يعادل في‮ ‬قوته العنصر الأساسي‮ ‬في‮ ‬عروض المخرج التجريبية وهو عنصر‮ »‬الممثل‮«‬،‮ ‬والذي‮ ‬لمسناه في‮ ‬عروضه التالية التي‮ ‬قدمها بعد ذلك قبل رحيله المفاجئ بعد فترة مرض قصيرة في‮ ‬19‮ ‬أكتوبر‮ ‬2012‮.. ‬تُري‮ ‬هل‮ ‬يدرك من‮ ‬يتشعلقون في‮ ‬حبل التجريب مدي‮ ‬الجهد والدأب والصبر الذي‮ ‬بذله المخرج الراحل كي‮ ‬يقدم أعمالا تجريبية ناضجة؟‮! ‬

 

عبد الغني‮ ‬داود

إقرأ المزيد...

 

إذا قال الشاعر مخاطبًا حضراتنا بأننا‮ »‬أمة ضحكت من جهلها الأمم‮« ‬فعلينا أن نقول له أحسنت‮.. ‬زدنا‮ ‬يا شاعر لو سمحت‮.. ‬فنحن نستحق ما هو أكثر من ذلك‮.. ‬نحن أمة كسولة وغير مجتهدة‮   ‬ولا تقدر قيمة العمل والجهد ولا تسعي‮ ‬للتقدم‮.. ‬نحن أمة لصة‮ - ‬حرامية‮ ‬يعني‮ - ‬نسعي‮ ‬لسرقة إنجازات البشر وننسبها لأنفسنا حتي‮ ‬نثبت لهذه‮ »‬الأنفس‮« ‬أنها ذات شأن‮.. ‬بس‮ ‬يا حرام الغرب الكافر الحرامي‮ ‬يسرق إنجازاتها كده عيني‮ ‬عينك‮.‬
قرأت خبرًا بثته وكالة أنباء الشرق الأوسط عن توصل باحث إلي‮ ‬اكتشاف خطير ومذهل‮.. ‬ليس علاجًا للسرطان ولا حتي‮ ‬لفيروس‮ »‬سي‮« ‬الذي‮ ‬يأكل أكباد المصريين‮.. ‬الاكتشاف المذهل والخطير والذي‮ ‬سيغير تاريخ البشرية،‮ ‬هو أن الغرب الكافر الذي‮ ‬يتشدق بأن فن المسرح‮ ‬يخصه وحده،‮ ‬طلع كذاب وحرامي‮ .. ‬المسرح أصله إسلامي‮ .. ‬كل شيء أو أي‮ ‬اختراع أو اكتشاف في‮ ‬العالم أصله إسلامي‮ ‬بس إحنا مش واخدين بالنا‮.‬
لماذا المسرح أصله إسلامي‮ ‬وكل الدنيا تعرف أنه نشأ في‮ ‬بلاد الإغريق قبل الميلاد‮ - ‬أي‮ ‬قبل الإسلام‮- ‬مش مهم‮.. ‬ارجعوا إلي‮ ‬عروض المولوية لتتأكدوا‮.. ‬نتأكد من إيه بالظبط‮.. ‬وحتي‮ ‬لو كانت عروض المولوية فيها شيء من‮ »‬المسرحة‮«» ‬نودي‮« ‬المسرح الذي‮ ‬سبقها بمئات السنين فين‮.. ‬نرميه في‮ ‬البحر ونكفي‮ ‬علي‮ »‬المسرح ماجور‮«.‬
قال الباحث وهو رجل بتاع آثار أساسًا،‮ ‬إنه توصل إلي‮ ‬خطأ فكرة أن المسرح فن أوروبي‮ ‬نقل إلي‮ ‬الشرق بداية بمسرحية مارون النقاش التي‮ ‬ترجمها عن موليير بعنوان‮ »‬البخيل‮« ‬وأن المسرح أصله إسلامي‮ ‬شكلاً‮ ‬ومضمونا من منطلق أن الحضارة الإسلامية هي‮ ‬المصدر الأساسي‮ ‬والأصلي‮ ‬لكل مفردات النهضة الأوروبية الحديثة ومنها المسرح‮.. ‬كسبنا صلاة النبي‮.‬
هل‮ ‬يضير الإسلام‮ .. ‬هذا الدين العظيم أنه لم‮ ‬يعرف المسرح أو لم‮ ‬يخترعه؟ إذا كان ذلك‮ ‬يضيره فخذ عندك‮: ‬الإسلام لم‮ ‬يكتشف البنج‮.. ‬الإسلام لم‮ ‬يخترع الطائرة أو مركبة الفضاء‮.. ‬الإسلام لم‮ ‬يصنع السيارة ولا حتي‮ ‬الدراجة‮.. ‬ولم‮ ‬يكن مطلوبًا منه أن‮ ‬يفعل ذلك‮.‬
ليس لدينا شك في‮ ‬أن علماء المسلمين قدموا خدمات جليلة للبشرية في‮ ‬الطب والفلسفة والأدب وغيرها من المجالات‮.. ‬لكن ليس شرطًا أن‮ ‬يكون الإسلام وراء كل شيء‮ ‬يحدث في‮ ‬الدنيا‮.. ‬وليس شرطًا أن نرد إليه كل شيء في‮ ‬الدنيا حتي‮ ‬يكون دينا عظيمًا‮.. ‬فهو دين عظيم أنزله الله علي‮ ‬نبي‮ ‬عظيم‮.‬
المشكلة ليست في‮ ‬الإسلام‮.. ‬المشكلة في‮ ‬المتأسلمين‮.. ‬هؤلاء الذين‮ ‬يظنون أنفسهم‮ ‬يمتلكون الحقيقة وحدهم ويسيئون إلي‮ ‬الدين العظيم بتصرفاتهم وأقوالهم التي‮ ‬يتبرأ منها الدين‮.. ‬الدين لا‮ ‬يحتاج هؤلاء ولا‮ ‬يريدهم‮.. ‬يا ريتهم‮ ‬يحلوا من فوق رءوسنا ويبطلوا إزعاج‮.‬
الدين الإسلامي‮ ‬ليس ضد الفن ولا‮ ‬يحرمه‮.. ‬عارفين بغض النظر عن أنه لم‮ ‬يخترع المسرح‮.. ‬لسنا في‮ ‬منافسة مع الغرب ولا مع أي‮ ‬جهة أيُنا سبق الآخر في‮ ‬هذا الشيء أو ذاك‮.. ‬الدين الإسلامي‮ ‬يحضنا علي‮ ‬المعرفة وطلبها‮ - ‬اطلبوا العلم ولو في‮ ‬الصين‮ - ‬ويحضنا علي‮ ‬الاستفادة من منجزات الآخرين‮.. ‬وإلا فعلينا أن نركب الناقة وندمر أجهزة الكمبيوتر ونقطع كابلات النت ونلقي‮ ‬بالهواتف المحمولة في‮ ‬صفائح الزبالة‮.. ‬هل سنرتاح ونشعر بالتحقق والنصر عندما نقول إن المسرح أصله إسلامي‮ ‬وليمت الإغريق والإفريق وطائر البطريق بغيظهم‮..‬
خلاص المسرح أصله إسلامي‮.. ‬والسينما كمان‮ !‬

إقرأ المزيد...

 

وقع الشاعر سعد عبد الرحمن رئيس الهيئة العامة لقصور الثقافة والدكتور سعيد توفيق الأمين العام للمجلس الأعلي‮ ‬للثقافة بروتوكولاً‮ ‬للتعاون بين الهيئة والمجلس‮ ‬يتيح للطرفين الاستفادة من الآخر في‮ ‬مجال توزيع وبيع إصدارات كل قطاع، مما‮ ‬يساعد علي‮ ‬تحقيق الفائدة العامة علي‮ ‬الحركة الثقافية من خلال اتساع رقعة توزيع الكتب داخل مصر وخارجها‮ .‬
وقال الشاعر سعد عبد الرحمن إن الهيئة تبذل قصاري‮ ‬جهدها من أجل البحث عن وسائل جديدة وغير تقليدية لتوزيع إصداراتها التي‮ ‬تباع بأسعار مدعومة واقل من تكلفتها الفعلية باعتبارها تقوم بدور خدمي‮ ‬غير هادف للربح
وأضاف أن مشكلة إصدارات الهيئة ومعظم إصدارات مؤسسات الوزارة هي‮ ‬سوء التوزيع وليس سوء الاصدارات التي‮ ‬تتنوع مابين شعر ورواية ومسرح وفلسفة وأديان وعلوم وتاريخ وكل مايهم القارئ علي‮ ‬اختلاف تياراته وتوجهاته
أشار سعد عبدالرحمن إلي‮ ‬أن رخص أسعار إصدارات الهيئة‮ ‬يجعل أغلب الباعة لايعرضونها بشكل جيد علي‮ ‬اعتبار أن مكاسبهم منها ضعيفة في‮ ‬مقابل مكاسبهم من بيع الجرائد اليومية أو المجلات مرتفعة السعر ولهذا فإن الهيئة تسعي‮  ‬لحلول جديدة وعملية من أجل توزيع جيد لإصداراتها التي‮ ‬لاتقل مستوي‮ ‬عن إصدارات دور النشر الكبري‮ ‬والشهيرة بل وتفوقها في‮ ‬كثير من الأحيان

إقرأ المزيد...

 

قرر د‮ . ‬محمد صابر عرب وزير الثقافة صب تمثال برونزي‮ ‬لعميد الأدب العربي‮ ‬ورائد مجانية التعليم طه حسين بما‮ ‬يليق بقيمته وقامته علي‮ ‬أن‮ ‬يوضع في‮ ‬المكان المخصص للتمثال القديم والذي‮ ‬تم فصل رأسه وكان‮ ‬يوضع منذ عدة سنوات بشارع الكورنيش بجوار مبني‮ ‬ديوان عام محافظة المنيا والمثبت علي‮ ‬قاعدة هرمية‮ . ‬
اتصل وزير الثقافة‮  ‬بالدكتور مصطفي‮ ‬كامل محافظ المنيا والذي‮ ‬وعده باتخاذ كافة الإجراءات اللازمة حيال ما حدث للتمثال القديم وعلي‮ ‬الفورطلب عرب‮  ‬من د‮ . ‬صلاح المليجي‮ ‬رئيس قطاع الفنون التشكيلية الاتصال بالدكتور أحمد صقر عميد كلية الفنون الجميلة بالمنيا لوضع تصور للتمثال‮  ‬وموافاته بالصور‮ ‬
من ناحية أخري‮ ‬أصدر اتحاد الكتاب بياناً‮ ‬أدان فيه بشدة الاعتداء علي‮ ‬تمثال عميد الأدب العربي،‮ ‬الدكتور طه حسين‮.‬
قال الاتحاد في‮ ‬بيانه إنه في‮ ‬مناخ من الاضطراب وعدم الاستقرار ؛ لم تشهد مصر مثيلا له علي‮ ‬امتداد تاريخها؛ حتي‮ ‬في‮ ‬أسوأ الحقب التي‮ ‬حاول‮ ‬غزاتها ومحتلوها أن‮ ‬يدفعوا بها بعيدا عن دورها الحضاري‮ ‬الفاعل في‮ ‬التاريخ‮ . ‬تحركت القوي‮ ‬الظلامية لتزيد من آثامها في‮ ‬حق الوطن؛ بالاعتداء علي‮ ‬رمز من رموز الفكر المستنير والعقل الواعي؛ هو العميد طه حسين حيث اقتلع ظلاميون تمثاله الرأسي‮ ‬من فوق قاعدته الهرمية بمدينة المنيا القريبة من مسقط رأسه‮ ..!‬
وأضاف البيان أن‮ "‬جوقة العميان‮" ‬– كما أسماها نزار قباني‮ ‬في‮ ‬قصيدة تأبينه لعميد الأدب العربي‮ ‬– يسوؤها الآن أن تري‮ ‬في‮ ‬مصر مبصرا‮ .. ‬بصيرا ؛ حتي‮ ‬ولو كان تمثالا شاهدا علي‮ ‬قصورها وعجزها‮.. !! ‬وهي‮ ‬في‮ ‬اعتدائها علي‮ ‬تمثال طه حسين إنما تعتدي‮ ‬علي‮ ‬عقل أمة وتراث شعب ؛ وآن لهذه الطغمة أن تدرك أن التماثيل في‮ ‬الميادين والشوارع ليست لشخصيات ؛ إنما هي‮ ‬تجسيد لقيم نبيلة سامية وأفكار ومعان لن‮ ‬يستوعبها من‮ ‬يحاولون القضاء علي‮ ‬الأخضر واليابس‮ - ‬وقد تنجح في‮ ‬عبثها الصاخب أن تهدم حجرا لكنها أبدا لن تهزم فكرا،‮ ‬ولن تهدم رمزا‮.‬
وتابع‮: ‬إن طه حسين الذي‮ ‬أطلق صرخته الإصلاحية المستنيرة‮: "‬التعليم كالماء والهواء‮" ‬أصبح عقلا موزعا في‮ ‬كل العقول‮ .. ‬وهو بكتاباته الإسلامية‮ : (‬مرآة الإسلام‮ ‬– الوعد الحق‮ ‬– علي‮ ‬هامش السيرة‮ ‬– ‮ ‬الشيخان‮ ‬– الفتنة الكبري‮ .. ‬وغيرها‮) ‬كان أكثر وعيا وأرحب أفقا وفهما للإسلام ؛ وأشد‮ ‬غيرة عليه ؛ من هؤلاء الذين خرجوا من الكهوف حاملين فئوسهم لينهالوا علي‮ ‬تمثال لم‮ ‬يقدروا علي‮ ‬مواجهة فكر صاحبه‮.‬
واتحاد كتاب مصر إذ‮ ‬يدين ويستنكر هذه الجرائم الخرقاء‮ ‬يهيب بحملة القلم وشرف الكلمة أن‮ ‬يقوموا جميعا بالتصدي‮ ‬لهذه الهجمة الشرسة التي‮ ‬تستهدف رموز مصر الفكرية والثقافية والفنية ؛ وإزهاق ألق الإبداع في‮ ‬روحها الخالد‮ .‬واغتيال ماضيها المضيء والمؤسس لغدها المقبل ؛ بعدما عاث الظلاميون فسادا في‮ ‬حاضرها الآني‮ ‬بعربدات طائشة‮ ‬غير مسئولة‮ ..‬
كما‮ ‬يدعو الاتحاد الجهات المعنية والمسئولة إلي‮ ‬القيام بواجباتها في‮ ‬هذه الفترة الحرجة من تاريخ الوطن ؛ لحماية مالم تصل إليه‮ ‬– بعد‮ ‬– الأيدي‮ ‬الآثمة؛ من كنوز مصر وتاريخها الزاخر الذي‮ ‬يشهد العالم بقيمته وثرائه‮.‬
ويؤكد الاتحاد علي‮ ‬أن صمت الدولة‮ ‬– رسميا‮ ‬–عن هذه الخروقات‮ ‬يعتبر عجزا من مؤسسات الدولة عن القيام بدورها وفشلها الذريع في‮ ‬الاضطلاع بإدارة شئون البلاد‮.‬

إقرأ المزيد...

 

قررت اللجنة العليا للمهرجان القومي‮ ‬للمسرح المصري‮ ‬أن‮ ‬يكون‮ ‬يوم‮ ‬27‮ ‬مارس‮ »‬يوم المسرح العالمي‮« ‬هو انطلاقة المهرجان القومي‮ ‬للمسرح المصري،‮ ‬وسيعقد مؤتمر صحفي‮ ‬بحضور د‮. ‬محمد صابر عرب وزير الثقافة واللجنة العليا ونخبة من كبار النقاد المسرحيين ورجال الثقافة والمسرح لإعلان كافة التفاصيل‮.‬
تختلف هذه الدورة عن الدورات السابقة بأن مدة المهرجان أصبحت‮ ‬15‮ ‬يوما بدلا من عشرة أيام وتم زيادة عدد العروض المستقلة إلي‮ ‬7‮ ‬عروض بدلا من‮ ‬4‮ ‬عروض،‮ ‬وزيادة عدد عروض الجمعيات إلي‮ ‬4‮ ‬عروض بدلاً‮ ‬من عرضين،‮ ‬وسيتم تكريم عدد من سيدات ورجال المسرح علي‮ ‬رأسهم الكاتبة سكينة محمد علي،‮ ‬وذلك لما قدموه من أعمال أثرت الحركة المسرحية وقد رأت اللجنة زيادة عدد المكرمين الأحياء إلي‮ ‬أربعة بالإضافة لاختيار اسم لأحد الراحلين‮.‬
أصدر د‮. ‬محمد صابر عرب وزير الثقافة قرارًا بأسماء اللجنة العليا للمهرجان وهم أحمد عبد الحليم رئيسًا للمهرجان،‮ ‬ماهر سليم مدير المهرجان،‮ ‬وعضوية كل من د‮. ‬أحمد مجاهد،‮ ‬آمال بكير،‮ ‬د‮. ‬إيناس عبد الدايم،‮ ‬بهيج إسماعيل،‮ ‬جرجس شكري،‮ ‬د‮. ‬خالد عبد الجليل،‮ ‬سعد عبد الرحمن،‮ ‬عبد الرحمن الشافعي،‮ ‬كرم النجار،‮ ‬د‮. ‬كمال عيد،‮ ‬محمد أبو العلا السلاموني،‮ ‬مالشاعر محمد أبو سعدة‮.‬
تتكون لجان المهرجان من اللجنة العليا‮ - ‬لجنة التحكيم‮ - ‬اللجنة التنفيذية لمعاونة مدير المهرجان‮ - ‬لجنة البرامج والعروض‮ - ‬لجنة التجهيزات‮ - ‬لجنة المطبوعات والإعلام ونظم المعلومات‮ - ‬لجنة المشاهدة‮ - ‬لجنة الشئون المالية‮ - ‬لجنة الدفاع المدني‮ - ‬لجنة العلاقات العامة‮.‬
تضم لجنة التحكيم‮: ‬د‮. ‬كمال عيد رئيسًا للجنة،‮ ‬وعضوية كل من بهيج إسماعيل،‮ ‬د‮. ‬راجح داوود،‮ ‬د‮. ‬عاطف عوض،‮ ‬د‮. ‬عايدة علام،‮ ‬د‮. ‬عبد الرحمن بن زيدان‮ »‬المغرب‮«‬،‮ ‬محسن حلمي،‮ ‬محمود الألفي،‮ ‬د‮. ‬نهاد صليحة‮.‬
كما تضم لجنة المشاهدة كلا من د‮. ‬حسن عطية رئيسًا للجنة،‮ ‬لويس جريس،‮ ‬د‮. ‬محمد سمير الخطيب،‮ ‬د‮. ‬أيمن الشيوي،‮ ‬زينب منتصر،‮ ‬حازم شبل‮.‬

إقرأ المزيد...

الصفحة 145 من 342
You are here