اشترك الآن في "مسرحنا" ويمكنك الحصول علي " جريدة مسرحنا " كل أسبوع أينما كنت أرسل حوالة بريدية الي مؤسسة الأهرام_شارع الجلاء_القاهرة_اشتراكات الاهرام/ جريدة مسرحنا .. سعر النسخة لمدة عام: 52 جنيها داخل مصر 65 دولارا للدول العربية 95 دولارا للدول الأجنبية

ست مسرحيات عالمية

قييم هذا الموضوع
(5 تقيم)

 

‮»‬القول الفصل‮ .. ‬في‮ ‬فصل واحد‮« ‬كتاب أصدرته الهيئة العامة لقصور الثقافة،‮ ‬في‮ ‬سلسلة آفاق عالمية‮ ‬2011‮ ‬ وهو كتاب‮ ‬يضم ست مسرحيات لكتاب من أعظم كتاب المسرح العالمي؛ ثلاث مسرحيات لبرتولد بريخت،‮ ‬واثنتان لدورينمات،‮ ‬وواحدة لفرانز كافكا،‮ ‬وكلهم من الألمان،‮ ‬ترجمها للعربية د‮. ‬يسري‮ ‬خميس‮.‬
جاءت المسرحية الأولي‮ ‬بعنوان‮ "‬دانسن‮" ‬1939 ‮ ‬لبريخت ويعرض فيها شخصية مربي‮ ‬الخنازير؛ الذي‮ ‬لا‮ ‬يهمه سوي‮ ‬بيع خنازيره وتحقيق الأرباح،‮ ‬ودانسن‮  ‬ـ كما‮ ‬يقول المترجم ـ شخصية ملتزمة بدقة شديدة بالشكليات والمعاهدات المكتوبة،‮ ‬ولكنه‮ ‬يستسلم تماماً‮ ‬للقاتل العابث الذي‮ ‬يثير الرعب بين أفراد الحي،‮ ‬مما‮ ‬يؤدي‮ ‬به عملياً‮ ‬إلي‮ ‬التواطؤ معه‮. ‬وهي‮ ‬شخصية الغريب نفسها في‮ ‬مسرحيته‮ " ‬كم سعر الحديد‮ " ‬1939‮ ‬ الذي‮ ‬يضع‮ ‬يده في‮ ‬يد بائع الحديد الذي‮ ‬يستعمله كأداة قتل لأهالي‮ ‬الحي،‮ ‬وهو ما‮ ‬يكشف بوضوح أن الدافع الوحيد للتاجر هو الربح،‮ ‬حتي‮ ‬أنه‮ ‬يرفض أن‮ ‬يتعاون مع أهل الحي‮ ‬في‮ ‬إقامة جمعية للرقابة وتكوين فرقة شرطة للحماية،‮ ‬حتي‮ ‬لا‮ ‬يُغضب أصحاب الشركات الكبري،‮ ‬في‮ ‬رسالة واضحة أن الرأسمالية كنظام ترتبط بالضرورة بالجريمة والعنف‮.‬
ومسرحية‮ " ‬الشحاذ‮ " ‬1921‮ ‬ تحمل رسالة تعبر عن رأي‮ ‬الشعب في‮ ‬الحكم والحاكم علي‮ ‬لسان ذلك الشحاذ الأعمي‮ ‬الذي‮ ‬يسخر سخرية مريرة من الحكام الذين‮ ‬يعتقدون أنهم محور العالم،‮ ‬وأنهم أكثر أهمية من بقية أفراد الشعب،‮ ‬فهي‮ ‬حوار عميق‮ ‬يدور بين الشحاذ والقيصر،‮ ‬في‮ ‬لغة ناقدة لأوضاع الملك والسخرية من القيصر بشكل لاذع للدرجة التي‮ ‬يعتقد معها القيصر أن الشحاذ مجنون‮.‬
أما دورينمات فيقدم لنا في‮ ‬مسرحية‮ " ‬الرجل الذي‮ ‬أنقذ‮ " ‬1949 ‮ ‬ علاقة الفرد بالسلطة التي‮ ‬تتحكم في‮ ‬مصير الأفراد،‮ ‬السلطة في‮ ‬شكل هيئة إنقاذ الغرقي،‮ ‬موجودة علي‮ ‬سفينة تدعي‮ ‬أنها أكثر السفن ديموقراطية في‮ ‬هذا العالم،‮ ‬حيث تقوم بإنقاذ الغرقي‮ ‬وتطلب منهم الشكر والامتنان إلي‮ ‬الأبد،‮ ‬ويرمز دورينمات بزريبة المواشي‮ ‬إلي‮ ‬المجتمع الرأسمالي‮ ‬بطبقاته المتصارعة‮. ‬فالبطل وقع في‮ ‬عبودية القوي‮ ‬الأكثر نفوذاً،‮ ‬وهو لا‮ ‬يستحق الحرية‮ - ‬في‮ ‬نظرها‮ - ‬فقط لأنه طلب الإنقاذ،‮ ‬والمفارقة أنه قفز في‮ ‬البحر حتي‮ ‬لا‮ ‬يقع في‮ ‬أيدي‮ ‬قراصنة البحر هرباً‮ ‬من العبودية ليكتشف أنه وقع في‮ ‬عبودية أشد قهراً‮ ‬وعليه أن‮ ‬يموت بشرف أفضل من أن‮ ‬يعيش في‮ ‬الأسر طوال عمره‮. ‬
وفي‮ ‬مسرحيته‮ "‬المكتشف‮" ‬1949‮ ‬ يتناول دورينمات العلاقة بين العالم والسياسة وإمكانية امتهانها لحياة البشر كقيمة،‮ ‬فيعرض موقف عالِم الذرة المكتشف الشهير البروفيسور تسفايشتاين الذي‮ ‬يقوم بتوريد القنابل الذرية للدول العظمي‮ ‬لحسابه الخاص،‮ ‬وتنتابه بين الحين والآخر رغبة ملحة في‮ ‬أن‮ ‬يفجر شيئاً‮ ‬ما في‮ ‬الهواء،‮ ‬وعندما‮ ‬يواجه بأنه‮ ‬يقوم بعمليات قتل جماعي‮ ‬يؤكد أن الدولة الفاشية تقوم بعمليات القتل الجماعي‮ ‬وتحول الإنسان إلي‮ ‬حيوان،‮ ‬ودولة العبودية تحول الإنسان إلي‮ ‬شيء،‮ ‬بينما دول المال تحول الإنسان إلي‮ ‬دولار،‮ ‬وأنه علي‮ ‬البحث العلمي‮ ‬في‮ ‬عصرنا هذا أن‮ ‬يتجاهل الإنسان،‮ ‬كالسياسة تماماً،‮ ‬عندئذٍ‮ ‬فقط تكون السياسة ممكنة وتطوير العلم ممكن أيضاً‮. ‬إن أعمال دورينمات ـ علي‮ ‬حد تعبير المترجم ـ تجسد فضيحة الوضع الإنساني،‮ ‬وتؤكد أن الفوضي‮ ‬هي‮ ‬الملمح الأساسي‮ ‬لهذا العالم‮.‬
وتأتي‮ ‬في‮ ‬نهاية الكتاب مسرحية‮ "‬حارس القبور‮" ‬رائعة فرانز كافكا التي‮ ‬كتبها عام‮ ‬1917 /1916 وهي‮ ‬المحاولة الوحيدة لكافكا،‮ ‬ويجسد فيها‮ "‬حارس القبور‮" ‬حالة الصراع علي‮ ‬السلطة بين الأمراء،‮ ‬عارضاً‮ ‬لدسائس القصور وأعمال الغدر والخيانة من أجل السلطة‮. ‬فالقبر ما هو إلا ذلك القصر،‮ ‬وقبر العائلة بالنسبة للأمير‮ ‬يمثل الحد الفاصل بين الإنساني‮ ‬وغير الإنساني،‮ ‬علي‮ ‬حد تعبير د‮. ‬يسري‮ ‬خميس‮.‬
هكذا نجد أن هناك خطاً‮ ‬واحداً‮ ‬يربط موضوعياً‮ ‬بين المسرحيات الستة حيث تتركز جميعاً‮ ‬حول موضوع السلطة والحكم بينما تتنوع المعالجة من كاتب لآخر ومن نص إلي‮ ‬آخر،‮ ‬وكأن اختيار النصوص جاء في‮ ‬إطار تغطية قضية واحدة‮ ‬يتناولها الكُتاب من اتجاهات مختلفة ليصبح لدينا جرعة شافية لموضوع واحد بوصفات متعددة أجاد اختيارها بدقة وقدم لها الراحل الكبير د‮. ‬يسري‮ ‬خميس‮ - ‬رحمه الله‮ - .‬  

 

عادل العدوي

معلومات أضافية

  • اسم الكتاب: القول الفصل‮ .. ‬في‮ ‬فصل واحد ‮
  • المؤلف: ترجمة
  • الناشر: الهيئة العامة لقصور الثقافة‮
  • منشور في جريدة مسرحنا العدد رقم : ٢٣٤
أخر تعديل في الأحد, 08 كانون2/يناير 2012 12:40

2 التعليقات

  • أضف تعليقك مصطفى ابراهيم الأحد, 08 كانون2/يناير 2012 13:03 أرسلت بواسطة مصطفى ابراهيم

    سؤال بسيط : كيف أحصل على نسخة من هذا الكتاب ؟ هل سيتم توزيعه على باعة الصحف والجرائد ولا لأ ؟
    ده طبعا بالنسبة للناس اللى مش من القاهرة ومن الجنوب

  • أضف تعليقك odod الأحد, 09 أيلول/سبتمبر 2012 17:04 أرسلت بواسطة odod

    ممكن مسرحيات هادفة اقدمها فى المدرسة وتكون مليئة بالقيم والاهداف
    وتناسب المرحلة الاعدادية

تعليقاتكم

تأكد من مليء جميع الحقول المشار اليها بعلامة (*)

You are here