اشترك الآن في "مسرحنا" ويمكنك الحصول علي " جريدة مسرحنا " كل أسبوع أينما كنت أرسل حوالة بريدية الي مؤسسة الأهرام_شارع الجلاء_القاهرة_اشتراكات الاهرام/ جريدة مسرحنا .. سعر النسخة لمدة عام: 52 جنيها داخل مصر 65 دولارا للدول العربية 95 دولارا للدول الأجنبية

الطفل‮.. ‬والشباب‮.. ‬والحرف التقليدية قراءة في‮ ‬ثلاثة كتب لمؤتمرات

قييم هذا الموضوع
(0 تقيم)

 

تحت عنوان‮ "‬الطفل والمستقبل‮" ‬جاءت أبحاث المؤتمر الأول لثقافة الطفل،‮ ‬ضمن سلسلة مؤتمرات أقامتها الإدارة المركزية للدراسات والبحوث برئاسة الشاعر مسعود شومان،‮ ‬في‮ ‬أبريل الماضي،‮ ‬توج فيها كل مؤتمر بكتاب أبحاث‮ ‬يحتوي‮ ‬علي‮ ‬باقة مهمة من الدراسات لمجموعة من الباحثين المتخصصين في‮ ‬مجالاتهم‮.. ‬صُدِّر كل كتاب منها بمقدمة للشاعر سعد عبد الرحمن رئيس الهيئة العامة لقصور الثقافة،‮ ‬وفي‮ ‬مقدمة كتاب‮ "‬الطفل والمستقبل‮" ‬قال‮: "‬مهما تحدثنا عن الطفل المصري‮ ‬وأهمية العناية به فإن حديثنا لن‮ ‬يكون دقيقاً‮ ‬ـ بأية حال ـ حين‮ ‬يحاول أن‮ ‬يصف قدر وعظم الأهمية التي‮ ‬يجب أن نوليها للطفل المصري،‮ ‬فنشأته وتكونه‮ ‬يعني‮ ‬تكون الأمة،‮ ‬ونهضته تعني‮ ‬خطوة حقيقية نحو تقدم المجتمع،‮ ‬من هنا فإن الهيئة العامة لقصور الثفافة ممثلة في‮ ‬الإدراة المركزية للدراسات والبحوث تقدم محاولتها الأولي‮ ‬في‮ ‬فهم الطفل المصري‮ ‬وما‮ ‬يتحلق حولها من سياقات اجتماعية وسياسية وثقافية من خلال نخبة من الخبراء بعالم الطقل والطفولة‮".‬
كما جاءت كلمة الكاتب جار النبي‮ ‬الحلو،‮ ‬رئيس المؤتمر،‮ ‬مركزة علي‮ ‬الخيال ودوره في‮ ‬تربية ونشأت الطفل،‮ ‬يقول‮: "‬نحن الكتاب لا نحمل سلاحاً،‮ ‬فقط نتمتع بالخيال،‮ ‬هذا الخيال الذي‮ ‬رسم الثور والحصان والغزال علي‮ ‬جدران الكهوف وهي‮ ‬تتصارع والإنسان هو المنتصر،‮ ‬فيما نري‮ ‬رمحاً‮ ‬صغيراً‮ ‬منقوشاً‮ ‬علي‮ ‬أول الجدار‮. ‬الخيال الذي‮ ‬حول حكايات‮ "‬إيسوب‮" ‬إلي‮ ‬حواديت للأطفال،‮ ‬وجعل‮ "‬كليلة ودمنة‮" ‬يتقافزان بين الأطفال رمزاً‮ ‬للشر ورمزاً‮ ‬للخير ومحاولة من‮ "‬بيدبا‮" ‬الفيلسوف أن‮ ‬ينصح د‮."‬بشليم‮" ‬الملك فصارت كليلة ودمنة عظة وحواديت تسكن خيال وعقل الطفل،‮ ‬الخيال الذي‮ ‬حول علاء الدين وسندباد وأليس وبونوكيو وعلي‮ ‬بابا إلي‮ ‬رفاق للأطفال،‮ ‬وجعل الألوان طيوراً‮ ‬من الأحلام ترفرف في‮ ‬سمائهم‮".‬
وأيضاً‮ ‬كانت كلمة الشاعر مسعود شومان مؤكدة أن الحاجة التي‮ ‬دفعت إلي‮ ‬القيام بكل هذا الجهد هي‮ ‬الإيمان العميق بأن الطفل المصري‮ ‬لم‮ ‬يلق العناية الحقيقية به وبقدراته وطاقاته ومواهبه وحقوقه الإنسانية‮. ‬الأمر الذي‮ ‬أكدته الكاتبة نجلاء علام،‮ ‬أمين عام المؤتمر،‮ ‬حين قالت‮: " ‬إننا نحاول من خلال هذا المؤتمر تلمس طريق‮ ‬يفتح أبواباً‮ ‬من المعرفة لتحديد مستقبل أطفالنا كي‮ ‬يكونوا مؤهلين لحمل مشاعل الحضارة‮.. ‬وحين ندافع عن وضع أطفالنا في‮ ‬الدستور ونكافح من أجل حقوقهم الإنسانية والثقافية وإمكانية تحقيق كل سبل الرفاه،‮ ‬نمهد لهم بذلك طرقاً‮ ‬وعرة ليسيروا علي‮ ‬درب التقدم وطهر الحلم‮".‬
ويأتي‮ ‬المؤتمر الأول لثقافة الشباب والعمال وكأنه مكمل لنظيره السابق،‮ ‬مؤكداً‮ ‬علي‮ ‬أهمية الاهتمام بالشباب ونشاطاته وبنائه الفكري‮ ‬والثقافي‮ ‬ودوره في‮ ‬المجتمع وعلاقته بالآخر،‮ ‬لذا كان كتاب الأبحاث بعنوان‮ "‬تنمية الشباب في‮ ‬ظل الدولة المدنية الحديثة‮" ‬إيماناً‮ ‬بأن الشباب كما‮ ‬يقول الشاعر سعد عبد الرحمن‮: "‬قاطرة التقدم في‮ ‬أي‮ ‬وطن‮ ‬يطمح للخروج من مآزقه وأزماته‮". ‬ولأن في‮ ‬مرحلة الشباب‮ ‬يتوهج الإبداع ويتألق ويفيض،‮ ‬أكد د‮. ‬شاكر عبد الحميد،‮ ‬رئيس المؤتمر،‮ ‬علي‮ ‬أهمية الشباب ودوره في‮ ‬بناء المجتمع،‮ ‬لذا فإنه‮ ‬يقول‮: "‬الشباب المبدع الحر تحركه المرونة في‮ ‬التفكير والشعور والسلوك،‮ ‬المرونة هروب من التصلب والاجترار والتكرار والعود الأبدي،‮ ‬المرونة كسر للنمطي‮ ‬والسائد والمستقر،‮ ‬المرونة وثبة عقلية في‮ ‬اتجاه التنمية الجديدة المفيدة،‮ ‬المرونة إدراك للنقص والنقائص،‮ ‬المرونة اندفاع موجه،‮ ‬المرونة بحث عن مسائل جديدة للفعل والفكر‮.. ‬الخ‮".‬
ويضم كتاب الأبحاث مجموعة من الدراسات‮ ‬غاية في‮ ‬الأهمية،‮ ‬ركزت معظمها علي‮ ‬علاقة الشباب بالدولة المدينة بما‮ ‬يحقق كيفية وجوده فيها ليكون عنصراً‮ ‬فاعلاً‮ ‬إيجابياً،‮ ‬لذا فإن معظم الدراسات كانت معنية بالأساس المفاهيمي‮ ‬للمدنية‮.. ‬فيحتوي‮ ‬الكتاب علي‮ ‬ثلاثة محاور؛ الأول بعنوان‮ "‬أسس الدولة المدنية‮" ‬فكتب د‮. ‬حسن سلامة‮ "‬القانون وحماية العمالة المصرية‮"‬،‮ ‬ود‮. ‬عبد المعبود محمد عبد الرسول‮ "‬المواطنة وتدعيم الانتماء لدي‮ ‬الشباب‮"‬،‮ ‬ود‮. ‬محمد حافظ دياب‮ "‬لغة الشباب والهوية المؤجلة‮". ‬أما المحور الثاني‮ ‬فكان بعنوان‮ " ‬الشباب بين النظرية والتطبيق‮"‬،‮ ‬كتب فيه عبد الغفار شكر‮ "‬مكانة الشباب في‮ ‬برامج الأحزاب المصرية‮"‬،‮ ‬ود‮. ‬سوزيت الريدي‮  "‬الصندوق الاجتماعي‮ ‬للتنمية ومشكلات الشباب‮"‬،‮ ‬ود‮. ‬جمال النجار‮ "‬الشباب وثقافة الدولة الحديثة‮". ‬والمحور الثالث والأخير كان بعنوان‮ "‬آليات النهوض بشباب المجتمع المصري‮" ‬كتب فيه د‮. ‬محمد‮ ‬يحيي‮ "‬دور الشباب في‮ ‬النهوض بالعمل التطوعي‮"‬،‮ ‬وقاسم مسعد عليوة‮ "‬الشباب في‮ ‬برامج المؤسسة الثقافية بالتركيز علي‮ ‬وزارة الدولة للشباب والهيئة العامة لقصور الثقافة‮".‬
وجاء علي‮ ‬الغلاف الخلفي‮ ‬لكتاب مؤتمر القصور المتخصصة جزء من كلمة مسعود شومان،‮ ‬يقول‮: "‬ليست خشبة ميتة،‮ ‬ولا قطعة محايدة من الطين،‮ ‬ولا مجموعة من الخيوط المتراصة،‮ ‬إنها حياة بكاملها،‮ ‬بل هي‮ ‬التمثيل الحيوي‮ ‬لذاتنا الحضارية،‮ ‬حين نتحدث عن الحرف التقليدية،‮ ‬فإننا لا نتحدث عن صناعات ومهن وحرف فحسب،‮ ‬لكننا نتحدث عن تاريخ عريق مهرته‮ ‬يد المصري‮ ‬حين تفنن في‮ ‬منتجه وهو‮ ‬يبدع فنه/حرفته ليحقق بها نفعاً‮ ‬وجمالاً‮ ‬أهملوه وتركوه نسياً‮ ‬منسياً‮ ‬ونهباً‮ ‬لغول السوق،‮ ‬وعرضة للمرض،‮ ‬فضلاً‮ ‬عن التهميش الذي‮ ‬يلقي‮ ‬به في‮ ‬جب الماضي‮ ‬وكأن الحرفة التقليدية ليست لها علاقة بالحاضر،‮ ‬لذا كان هذا المؤتمر ليلقي‮ ‬الضوء علي‮ ‬الحرف التقليدية بين الصناعة والفن‮" .‬
ويضم الكتاب مجموعة من‮  ‬الأبحاث المهمة التي‮ ‬تؤكد علي‮ ‬الاهتمام بالحرف التقليدية وتطويرها،‮ ‬وجاء الكتاب في‮ ‬ثلاثة محاور؛ الأول عن إشكاليات الحرف التقليدية‮ ‬،‮ ‬والثاني‮ ‬بعنوان‮ "‬الحرف بين التقليد والتحديث‮" ‬أما الثالث فتحدث‮ ‬عن جماليات الحرف التقليدية‮. 

عادل العدوي‬

معلومات أضافية

  • اسم الكتاب:
  • المؤلف:
  • الناشر:
  • منشور في جريدة مسرحنا العدد رقم : ٣١١

تعليقاتكم

تأكد من مليء جميع الحقول المشار اليها بعلامة (*)

You are here