اشترك الآن في "مسرحنا" ويمكنك الحصول علي " جريدة مسرحنا " كل أسبوع أينما كنت أرسل حوالة بريدية الي مؤسسة الأهرام_شارع الجلاء_القاهرة_اشتراكات الاهرام/ جريدة مسرحنا .. سعر النسخة لمدة عام: 52 جنيها داخل مصر 65 دولارا للدول العربية 95 دولارا للدول الأجنبية

‮" ‬ساحرات سالم‮ " .. ‬او كيف‮ ‬يمكن ان تفسد ثورة ؟ علي‮ ‬مسرح الطليعة‮ ‬

قييم هذا الموضوع
(0 تقيم)

 

عن واقعة حقيقية شهدها المجتمع الاميركي‮ ‬في‮ ‬القرن السابع عشر استلهم الكاتب المسرحي‮ ‬ارثر ميللر احداث مسرحيته‮ " ‬ساحرات سالم‮ " ‬ومن خلال الحدث الواقعي‮ ‬قام بالاسقاط علي‮ ‬فترة المكارثية في‮ ‬اميركا والملاحقات التي‮ ‬تعرض لها كتاب وفنانون من ذوي‮ ‬التوجه اليساري‮ ‬
واليوم‮ ‬يعيد الكاتب والمخرج المسرحي‮ ‬جمال‮ ‬ياقوت استلهام نص ميللر‮  ‬بعد تمصيره ليواكب الواقع الذي‮ ‬تعيشه مصر بعد‮ ‬يناير‮ ‬2011 في‮ ‬عمل مسرحي‮ ‬تتواصل بروفاته حاليا علي‮ ‬خشبة مسرح الطليعة استعدادا لعرضه خلال ايام‮ ‬
‮" ‬مسرحنا‮ " ‬زارت الطليعة ورافقت فريق العمل احدي‮ ‬ليالي‮ ‬البروفات الشاقة فكانت السطور التالية
جمال‮ ‬ياقوت‮ : ‬نقدم عملا متعدد التفسيرات‮ ‬
معد النص ومخرجه الفنان جمال‮ ‬ياقوت قال انه وجد في‮ ‬نص ارثر ميللر‮  ‬مادة مناسبة جدا لتقديم رؤيته للواقع في‮ ‬مصر فالكاتب الاميركي‮ ‬الذي‮ ‬قاسي‮ ‬من ملاحقة لجان المكارثية التي‮ ‬تتذرع بالايدولوجيا وضع‮ ‬يده علي‮ ‬دور رجال السلطة سواء كانت سياسية او دينية في‮ ‬توجيه الراي‮ ‬العام‮ ‬،‮ ‬وبينما‮ ‬يردد الكل انهم‮ ‬يريدون مصلحة الوطن وامنه‮ ‬،‮ ‬نجدهم في‮ ‬التوقيت ذاته‮ ‬يمارسون القمع ويسيدون الانتقام‮ ‬
ويضيف‮ ‬ياقوت‮ : ‬في‮ ‬مدينة سالم الاميركية وفي‮ ‬نهايات القرن السابع عشر سادت الروح الانتقامية بين المواطنين‮ ‬،‮ ‬واستخدم البعض المكائد السحرية لتنفيذ انتقامه‮ ‬،‮ ‬بينما استخدم الارون التهام بممارسة السحر كوسيلة للانتقام‮ ‬
ويتابع‮ : ‬قدمت العمل‮  ‬باسلوب تعبيري‮ ‬ورؤية تسمح بتعدد التفسيرات‮ ‬،‮ ‬بدلا من فرض رؤية مسبقة علي‮ ‬المتلقي‮ ‬
رامي‮ ‬الطمباري‮ : ‬الاعتراف بالخطأ‮ ..‬الفضيلة المفقودة‮ ‬
يلعب الممثل رامي‮ ‬الطمباري‮ ‬في‮ ‬العرض دور جون بروكتر الشخصية الرئيسية وهو فلاح طيب له مكانته في‮ ‬المدينة وعندما تضبطه زوجته وهو‮ ‬يحاول اقامة علاقة مع الخادمة تكتفي‮ ‬بطرد الخادمة‮  ‬وتنكر وجود مشكلة‮ ‬،‮ ‬لكن البرود‮ ‬يتسلل الي‮ ‬المنزل‮ ‬،‮ ‬في‮ ‬الوقت الذي‮ ‬تروج فيه الخادمة لاتهام سيدتها السابقة بانها تمارس السحر،‮ ‬وتتطور الاحداث ليجد الجميع انفسهم في‮ ‬ورطة حقيقية لمجرد انهم‮ ‬يرفضون الاعتراف بالذنب‮  ‬
يقول الطمباري‮ : ‬قدمت سبعة اعمال مع مسرح الشباب قبل هذا العمل الذي‮ ‬اعتبره نقلة نوعية‮ ‬،‮ ‬فجمال‮ ‬ياقوت فنان له رؤيته الخاصة واسلوبه المميز الذي‮ ‬يضيف الكثير للممثل‮ ‬
ويضيف‮ : ‬اتوقع ان‮ ‬يترك العمل اثرا كبيرا في‮ ‬نفسية المتلقي‮ ‬،‮ ‬وان‮ ‬يحقق له المتعة المرجوة من العمل الفني‮ ‬،‮ ‬فالعمل‮ ‬يجمع الكثير من الابعاد الثقافية والمجتمعية التي‮ ‬تفجر التساؤلات‮ ‬،‮ ‬وتثير الجدل‮ ‬
سمر علام‮ :  ‬الكلمة تصنع فتنة‮ ‬
تجسد الفنانة الشابة سمر علام دور ابيجيل الخادمة التي‮ ‬تطردها سيدتها بعد ان تكتشف ان علاقة تجمعها برب الاسرة فتقرر الانتقام وتتهم سيدتها السابقة بممارسة السحر فتشتعل البلدة‮  ‬ويتعرض عدد كبير من الابرياء للشنق‮ ‬
وتصف سمر هذا العمل بانه متكامل العناصر بدءا من القصة ذات الطابع الانساني‮ ‬والاعداد المميز للدكتور جمال‮ ‬ياقوت‮ ‬،‮ ‬وصولا الي‮ " ‬الكاست‮ " ‬المتناغم الذي‮ ‬تجمعه الرؤية والرغبة في‮ ‬تقديم عمل‮ ‬ينير للناس علي‮ ‬مواقع الخلل في‮ ‬المجتمع وكيف‮ ‬يتسلل الفساد ليهدم ويخرب‮ ‬،‮ ‬وكيف‮ ‬يمكن لكلمة ان تشعل فتنة لا تنتهي‮ ‬اثارها‮ ‬،‮ ‬ويدفع ثمنها الابرياء قبل المخطئين‮  ‬
محمد ابراهيم‮ :  ‬الرقص علي‮ ‬حبال العدل والضمير‮ ‬
يلعب الفنان محمد ابراهيم في‮ ‬العرض دورا مربكا لاي‮ ‬ممثل‮ ‬،‮ ‬القاضي‮ ‬والمحقق الذي‮ ‬يسعي‮ ‬بكل جدية لاكتشاف الحقيقة وعندما‮ ‬يصل اليها‮ ‬يجد ان كشفها‮  ‬يعي‮ ‬تعرض مكانته للاهتزاز‮  ‬
ومحمد الذي‮ ‬كتب ويخرج للمسرح الي‮ ‬جانب التمثيل بذل مجهودا مضاعفا من اجل الامساك بتفاصيل لشخصية التي‮ ‬تشبه بهلوانا‮ ‬يتراقص علي‮ ‬حبال الضمير والعدالة بحسب تعبيره‮ ‬
ويضيف ابراهيم‮ :  ‬اعتبر التجربة بمثابة دعوة ليثور كل في‮ ‬مجاله علي‮ ‬نقائصه قبل ان‮ ‬يطالب الآخرين بالثورة علي‮ ‬النظام الحاكم او الفساد في‮ ‬المجتمع‮ ‬
وفاء حمدي‮ : ‬الثورة ضد الظلم وليست ضد الحكام‮ ‬
الفنانة الشابة وفاء حمدي‮ ‬خريجة معهد الفنون المسرحية اختارها المرج لدور اليزابيث زوجة بروكتر الانسانة المتدينة المتسامحة‮ ‬،‮ ‬والتي‮ ‬تتعرض لصدمة عندما تري‮ ‬زوجها بصدد خيانتها‮ ‬،‮ ‬وعندما تتهم ظلما بممارسة السحر تفضل التضحية بنفسها من اجل الحفاظ علي‮ ‬كيان اسرتها وتماسكها‮ ‬
تقول وفاء انها رسمت ملامح الشخصية من خلال اعمال الخيال‮ ‬،‮ ‬والجلسات المستمرة مع المخرج وذلك حفاظا علي‮ ‬الخيوط الرفيعة بين الانفعالات النفسية العديدة التي‮ ‬تمر بها خلال الاحداث‮ ‬
وتضيف‮ : ‬اعتبر ان هذا العمل ليس مجرد انتاج جديد لمسرح الدولة فقط بل هو خطوة في‮ ‬طريق افضل للمسرح المصري‮ ‬اجمالا وتفعيل لدوره في‮ ‬رصد الواقع وتغييره

سهير سليمان‮ - ‬آيات إسماعيل‮ ‬

معلومات أضافية

  • منشور في جريدة مسرحنا العدد رقم : ٢٢٠

تعليقاتكم

تأكد من مليء جميع الحقول المشار اليها بعلامة (*)

You are here