اشترك الآن في "مسرحنا" ويمكنك الحصول علي " جريدة مسرحنا " كل أسبوع أينما كنت أرسل حوالة بريدية الي مؤسسة الأهرام_شارع الجلاء_القاهرة_اشتراكات الاهرام/ جريدة مسرحنا .. سعر النسخة لمدة عام: 52 جنيها داخل مصر 65 دولارا للدول العربية 95 دولارا للدول الأجنبية

بعد خمسين عاما‮ ..‬ إيجار بالإسبانية‮ ..‬ وبرودواي‮ ‬تعود لكوبا‮ »‬بمحلل‮« ‬احتراما لكاسترو

قييم هذا الموضوع
(0 تقيم)

 

رغم المقولة الشهيرة والمكررة بأنه لا‮ ‬يجب خلط الفن بالسياسة فإن عروض برودواي‮ ‬التي‮ ‬تتجول في‮ ‬كل مكان لا تذهب إلي‮ ‬ثلاثة أو أربعة أماكن أو بلدان بعينها لاعتبارات سياسية‮.. ‬منها ما‮ ‬يعود للجانب الأمريكي‮ ‬مثل كوريا الشمالية الذي‮ ‬كسرته مؤخرا بعرض خاص‮.. ‬وكذلك ما‮ ‬يرجع سببه للطرف المضيف مثل كوبا الذي‮ ‬نجحت برودواي‮ ‬أخيرا في‮ ‬العودة إليها‮.‬
وجدت مسارح برودواي‮ ‬لنفسها جمهورا‮ ‬يزحف لعروضها في‮ ‬العاصمة هافانا وغيرها من المدن الكوبية منذ مطلع القرن الماضي،‮ ‬وظلت العروض تقطع المسافات وتذهب في‮ ‬زيارات طويلة وقصيرة لعدة عقود‮.. ‬واستفادت المسارح الكوبية من ذلك وشهدت طفرة في‮ ‬الأربعينات والخمسينات حتي‮ ‬قامت الثورة وتولي‮ "‬فيدل كاسترو‮" ‬الحكم في‮ ‬عام‮ ‬1959‮ .‬
قابل كاسترو عداء الولايات المتحدة له ولبلاده سياسيا واقتصاديا بقطع كل نشاط من أي‮ ‬نوع بين البلدين‮.. ‬ولهذا رفضت المسارح بعد الثورة استضافة أي‮ ‬عروض مسرحية أمريكية ومن بينها برودواي‮ ‬بطبيعة الحال‮.. ‬بداية من عرض‮ "‬تاجر البندقية‮" ‬الغنائي‮ ‬وإن حاول المسرحيون الكوبيون إيجاد حل لهذه الأزمة دون جدوي‮ ‬حتي‮ ‬رحل كاسترو منذ شهور‮.‬
وتجددت المحاولات مؤخرا وأبدي‮ ‬كاسترو بعض الليونة فعفي‮ ‬عن الفنانين الذين‮ ‬يتعاونون مع الأمريكان‮.. ‬وبدأ طرح عودة العروض إلا أنهم لم‮ ‬يحصلوا علي‮ ‬موافقته قبل وفاته‮.. ‬مما صعب الأمر أكثر،‮ ‬كون الشعب الكوبي‮ ‬وقياداته تحترم كاسترو وتقدره‮.. ‬إلا أن مجموعة‮ "‬ندرلاندر‮" ‬الكوبية توصلت إلي‮ ‬صيغة تحقق المراد لتعود برودواي‮ ‬إلي‮ ‬كوبا لأول مرة بعد خمسين عاما‮.‬
ليتحقق ذلك استعانت المجموعة‮ "‬بمحلل‮" ‬تمثل في‮ ‬شراكة برودواي‮ ‬علي‮ ‬أن تكون‮ "‬ندرلاندر‮" ‬هي‮ ‬المسئولة وحدها عن العرض في‮ ‬كوبا إلي‮ ‬جانب أن اختيار مسرحية‮ "‬إيجار‮" ‬الشهيرة للكاتب‮ "‬جورنان لارسون‮" ‬ويعود تاريخ تقديمها الأصلي‮ ‬لعام‮ ‬1993‮ ‬ ومستمرة دون انقطاع حتي‮ ‬الآن‮.. ‬يقوم ببطولتها حاليا ابن كوبا النجم‮ "‬كارميو جونز‮" ‬ويخرجها أحد أبنائها‮ "‬أندي‮ ‬سنيور‮".. ‬فهل‮ ‬يقبل الجمهور ويحسن الظن بالأمريكان أم له رأي‮ ‬آخر؟
جمال
‮ ‬المراغي

معلومات أضافية

  • منشور في جريدة مسرحنا العدد رقم : 384

تعليقاتكم

تأكد من مليء جميع الحقول المشار اليها بعلامة (*)

You are here