اشترك الآن في "مسرحنا" ويمكنك الحصول علي " جريدة مسرحنا " كل أسبوع أينما كنت أرسل حوالة بريدية الي مؤسسة الأهرام_شارع الجلاء_القاهرة_اشتراكات الاهرام/ جريدة مسرحنا .. سعر النسخة لمدة عام: 52 جنيها داخل مصر 65 دولارا للدول العربية 95 دولارا للدول الأجنبية

الامر أبسط كثيرا

قييم هذا الموضوع
(0 تقيم)

 

نفت نجمة السينما الأمريكية ذات الأصول الدانمركية والروسية‮  "‬سكارليت جوهانسون‮" ‬أن تكون قد‮  ‬تعاقدت علي‮ ‬القيام بدور البطولة في‮ ‬مسرحية قطة علي‮ ‬صفيح ساخن للكاتب المسرحي‮ ‬الأمريكي‮ ‬البارز تنيسي‮ ‬وليامز بسبب عدم وجود أعمال فنية أخري‮ ‬متاحة أمامه‮.. ‬ويبدأ عرض المسرحية في‮ ‬17‮ ‬يناير القادم‮ . ‬وتعد هذه المسرحية من أبرز أعمال الكاتب الراحل‮ ‬(1972- 1911)،‮ ‬وهي‮ ‬تعد ثالث مسرحية تقوم جوهانسن ببطولتها‮. ‬فقد قامت لأول مرة ببطولة مسرحية‮ "‬سوفستري‮ ‬وهي‮ ‬مسرحية فلسفية في‮ ‬عام‮ ‬2009‮. ‬وفي‮ ‬العام التالي‮ ‬مباشرة قامت ببطولة مسرحية‮ "‬مشهد من الجسر‮" ‬التي‮ ‬فازت عنها بجائزة توني‮ ‬المسرحية كأحسن ممثلة‮. ‬وبعد ذلك احتجبت جوهانسون عن المسرح عامين لتعود اليه مع مطلع العام القادم‮. ‬وسوف تقوم جوهانسون بدور الزوجة ماجي‮ ‬بينما‮ ‬يقوم بدور الزوج بنجامين ووكر ويقوم بدور الجد الممثل الأيرلندي‮ ‬سياران هنديز‮ .‬
وفي‮ ‬حديث جري‮ ‬معها بهذه المناسبة أبدت جوهانسون دهشتها من التكهنات التي‮ ‬تحيط بها بلامبرر‮. ‬فالبعض‮ ‬يرجع إلي‮ ‬أنها قبلت المشاركة في‮ ‬المسرحية لأنها لا تجد عملا كافيا‮. ‬وهنا تقول أن هناك أعمالا عديدة معروضة عليها وحتي‮ ‬إذا لم تكن هناك أعمال فان التمثيل ليس مهنتها الوحيدة‮ ‬،‮ ‬فهي‮ ‬أيضا مغنية وعارضة أزياء وتحب المهنتين مثلما تحب التمثيل‮ .‬
وقالت إن السبب‮ ‬يرجع‮  ‬فقط في‮ ‬حقيقة الأمر إلي‮ ‬أنها تحب المسرح رغم أنها وقفت علي‮ ‬خشبته لأول مرة قبل ثلاث سنوات فقط‮. ‬وأضافت أن كثيرين توقعوا أن تتواجد في‮ ‬المسرح بقوة بعد أن تفتحت شهيتها للجوائز‮. ‬وكانت هي‮ ‬نفسها تتمني‮ ‬ذلك لولا ارتباطاتها الفنية‮. ‬وقد قبلت العمل فيها‮  ‬بعد أن خفت ارتباطاتها نوعا ما‮. ‬وشجعها علي‮ ‬قبول العرض وجود عدد من النجوم الكبار فضلا عن المخرج القدير بوب اشفورد مخرج مسرحيتها الفائزة بالأوسكار‮ .‬
وشجعها علي‮ ‬قبول العرض أيضا أنها معجبة بكاتب المسرحية تنيسي‮ ‬وليامز الذي‮ ‬قرأت له كل أعماله تقريبا بما فيها تلك المسرحية ومسرحية عربة اسمها الرغبة‮. ‬وكانت تتمني‮ ‬أن تقابله لولا أنه رحل قبل مولدها بعام في‮ ‬حادث مؤسف‮ . ‬

معلومات أضافية

  • منشور في جريدة مسرحنا العدد رقم : ٢٨١

تعليقاتكم

تأكد من مليء جميع الحقول المشار اليها بعلامة (*)

You are here