اشترك الآن في "مسرحنا" ويمكنك الحصول علي " جريدة مسرحنا " كل أسبوع أينما كنت أرسل حوالة بريدية الي مؤسسة الأهرام_شارع الجلاء_القاهرة_اشتراكات الاهرام/ جريدة مسرحنا .. سعر النسخة لمدة عام: 52 جنيها داخل مصر 65 دولارا للدول العربية 95 دولارا للدول الأجنبية

باريس تغزو أوروبا ثقافياً‮.. ‬وتنشيء مسارح أوربية بهوي‮ ‬ومزاج فرنسي

قييم هذا الموضوع
(0 تقيم)

 

لم تستطع روح نابليون أن تقاوم‮ .. ‬بعدما استشعرت أن معارك أوروبية وعالمية اندلعت‮ .. ‬وأخري‮ ‬ستندلع في‮ ‬القريب العاجل‮ .. ‬فهبطت به مسرعا‮ ‬يترقب ويتأهب‮ .. ‬ربما تواتيه الفرصة ويلعب دورا فيها إن أدرك منهجها وأدواتها التي‮ ‬اختلفت بكل تأكيد عن سابقتها‮ .. ‬وكان قد سبق له أن أدخل المدفع علي‮ ‬السيوف والرماح والأسلحة التقليدية في‮ ‬عصره‮ .. ‬وصل إليه أن هناك دبابات وطائرات وقنابل عنقودية وذكية وأخري‮ ‬إليكترونية باتت تستخدم بشكل أو بآخر من بعده‮ .. ‬ثم إنه فوجئ بقلم وكاميرا ومقرعة‮.‬
هي‮ ‬أدوات معارك العصر الحديث وليست تلك التي‮ ‬تدور في‮ ‬دول العالم الثالث والتي‮ ‬هي‮ ‬بمثابة بقايا لآليات متخلفة لا مكان لها إلا بين قبائل تتنازع علي‮ ‬السلطة‮ .. ‬أو مأجورين باعوا أنفسهم،‮ ‬يخربون بلادهم من أجل أطماع شخصية‮ .. ‬أما الأحدث والمستقبلي‮ ‬فهي‮ ‬المعارك الثقافية والفنية المسرحية والسينمائية التي‮ ‬أخذت الدول تتوسع فيها‮ .. ‬بل وتعمل عليها بشكل منهجي‮ ‬وعلمي‮ ‬يجعلها تتخذ اتجاهات ربما‮ ‬يعتبرها من لا‮ ‬يعرف درباً‮ ‬من الجنون‮.‬
هذا ما حسبت له المؤسسات الفرنسية الرسمية وغير الرسمية جيدا‮ .. ‬فحقق لها المسرح‮ - ‬كما وكيفا‮ - ‬خلال عشر سنوات ما‮ ‬يفوق ما حققته اقتصاديا ومجتمعيا في‮ ‬أفريقيا خلال ستين عاماً‮ ‬وأكثر‮ .. ‬وذلك باستخدامها جميع أنواع المسارح شكلا وفكرا ونهجا وطرق تطبيق إلي‮ ‬جانب الأشكال المختلفة للتفاعل مع حضارات راسخة بما‮ ‬يناسب كل منها‮.‬
بدأت فرنسا رحلتها في‮ ‬غزو دول القارة العجوز من خلال فكرة ولدت خلال تجمع مسرحي‮ ‬أقيم علي‮ ‬هامش الاحتفال بالألفية الجديدة في‮ ‬نهاية عام‮ ‬1999 وجمعت الفكرة عددا كبيرا جدا من المسرحيين ومسئولي‮ ‬جهات رسمية وغير رسمية‮ .. ‬حيث اتفقوا علي‮ ‬خلق تأثير ووجود ثقافي‮ ‬ومسرحي‮ ‬قوي‮ ‬في‮ ‬قلب أوروبا في‮ ‬تحد‮ ‬يفوق أياً‮ ‬مما سبق أن خاضته فرنسا‮.‬
بداية التحرك الفعلي‮ ‬كان في‮ ‬عام‮ ‬2003 ‮ ‬وخلال ما‮ ‬يقرب من عشر سنوات اجتاحت فرنسا أوروبا علي‮ ‬نحو خطير‮ .. ‬وصوبت نظرها نحو عواصمها والمدن الكبري‮ ‬فيها ثم توسعت أفقيا إلي‮ ‬الربوع والمناطق الريفية وذات الكثافة الجماهيرية الكبيرة والتأثير الكبير‮.‬
المؤسسات والروابط والأفراد الذين أخذوا علي‮ ‬عاتقهم المساهمة بجهودهم في‮ ‬سبيل تحقيق أرضية لفرنسا‮ ‬،‮ ‬وضعوا استراتيجية خاصة لكل دولة‮ .. ‬بل وكل مدينة‮ .. ‬بفكر وطريقة تتناسب مع كل منها‮ .. ‬فوجدنا نوعيات المسرح المختلفة من درامي‮ ‬وكوميدي‮ ‬وشعبي‮ ‬ومسرح الشارع والمسرح الفقير ومسرح الدمي‮ ‬الذي‮ ‬انبثقت منه أشكال مختلفة كخيال الظل‮ .. ‬ومسميات لنوعيات جديدة كالتراثي‮ ‬والأثري‮ ‬وغير ذلك‮.‬
اجتاحت العناصر الفرنسية مدن وعواصم أوروبا في‮ ‬مطلع الألفية الجديدة فنجحت في‮ ‬تأسيس ما‮ ‬يزيد عن مئة مسرح في‮ ‬19 ‮ ‬دولة مختلفة حسب إحصائية المسرح العالمي‮ ‬في‮ ‬يونيو من عام‮ ‬2012 .. وكانت البداية بدول الجوار في‮ ‬الاتجاهات المختلفة ثم بتوسيع الدائرة أفقيا ورأسيا‮.‬
من باريس إلي‮ ‬لندن الإنجليزية والتي‮ ‬حظيت علي‮ ‬نصيب الأسد بعدد‮ ‬14 ‮ ‬مسرحا‮ .. ‬واعتمد الفرنسيون في‮ ‬بداية تعاملهم علي‮ ‬ورش العمل المشتركة لخلق روح تعاون بعيدا عن الصراع الأزلي‮ ‬بين الحضارتين واللغتين‮ .. ‬وكانت نقطة الارتكاز الأولي‮ ‬مسرح أركولا بمنطقة دالستون‮ .. ‬وهو أحد أشكال التعاون الحكومي‮ ‬والذي‮ ‬استهدف تقديم نوعية عالية الجودة من المسرح‮ .. ‬وكل ما‮ ‬يهم المجتمع المحلي‮ ‬سياسيا واجتماعيا‮ .. ‬وخلق منطقة متعددة الثقافات‮ .. ‬حيث بدأ هذا المسرح بتأسيس ورشتين صغيرتين إلي‮ ‬جانب خطة توسع واضحة من البداية ومحددة الهدف بمدي‮ ‬زمني‮ ‬مفتوح‮ .. ‬واستطاع منذ تأسيسه أن‮ ‬يحصل علي‮ ‬جائزة بيتر بروك للإنجاز مرتين عامي‮ ‬2004 و2006‮.‬
وما زلنا في‮ ‬لندن ومسرح رابوسي‮ ‬الذي‮ ‬تأسس أيضا عام‮ ‬2003 .. ‮ ‬ولكنه جاء علي‮ ‬خلفية نشاط فردي‮ ‬بدأ بالاحتفال بالكاتب‮ " ‬لوران جاودي‮ " ‬تشابكت فيه اللغتان الإنجليزية والفرنسية‮ .. ‬وعلي‮ ‬أثر ذلك تم تأسيس مسرح دائما‮ ‬يهتم بالقضايا الإنسانية ويشارك في‮ ‬إنتاج عروضه عدد من المؤسسات المسرحية الفرنسية علي‮ ‬رأسها رابطة الكاتب‮ .. ‬ومن أهم إنجازاتها إنتاج أعمال مشتركة مثل تعاون الكاتبين‮ " ‬أدريان بنكث‮ " ‬و‮" ‬دومينيك شوفاليه‮ ".‬
انطلقت المؤسسات الأهلية تقوم بدورها‮ .. ‬فأسست مركز الدراما بساوثهامبتون عام‮ ‬2004 ‮ ‬والذي‮ ‬خصص لتقديم الكلاسيكية الفرنسية‮ .. ‬وتلاه في‮ ‬العام التالي‮ ‬مسرح إتيلي‮ ‬المستقل الذي‮ ‬أشرف علي‮ ‬تأسيسه‮ " ‬إيلين نازير‮ " .. ‬والذي‮ ‬بدأ في‮ ‬صورة ورشة مستقلة أسست بغرض رفع كفاءة عناصر العملية المسرحية‮ .. ‬وكذلك‮  "‬إيمنز دي‮ ‬تياترو‮ " .. ‬وهو ثمرة شراكة بين مؤسستي‮ " ‬كولت‮ " ‬الفرنسية و‮" ‬كوكارين‮ " ‬الإنجليزية‮ .. ‬بهدف إحياء مبادئ الثورة الفرنسية والثورة الصناعية في‮ ‬إنجلترا‮.‬
وبهواء فرنسي‮ ‬وروح منتعشة وضع المركز الثقافي‮ ‬الفرنسي‮ ‬بلندن خطته وأنشأ مسرح التبادل الدرامي‮ ‬بهدف تقديم عروض كوميدية راقية باللغتين الإنجليزية والفرنسية‮ .. ‬كما أسهم في‮ ‬تأسيس مسرح دي‮ ‬كارو عام‮ ‬2007 ‮ ‬الذي‮ ‬تبني‮ ‬فكر المدرسة الرومانسية التي‮ ‬نشأت في‮ ‬فرنسا خلال القرن السابع عشر‮ .. ‬ويستمر ويتواصل العمل والجهد حتي‮ ‬افتتاح مسرح الدائرة الدرامية من خلال تعاون آخر بين مؤسسة فيلا الثقافية الإنجليزية ومؤسسة لابير الفرنسية‮ .. ‬وهو عمل ريادي‮ ‬بغرض تقديم عروض‮ ‬غير هادفة للربح‮ .. ‬ومن لندن إلي‮ ‬مدن إنجليزية أخري‮ ‬كمانشستر،‮ ‬ليستر،‮ ‬ليفربول،‮ ‬كارديف وغيرها‮.‬
ومن أهم وأصعب المحطات التي‮ ‬واجهت المد الفرنسي‮ ‬في‮ ‬أوروبا‮ " ‬ألمانيا‮ " .. ‬ومدينة برلين والتي‮ ‬تمثلت الصعوبة فيها‮ .. ‬في‮ ‬اعتزاز أبنائها بثقافتهم ولغتهم‮ .. ‬مما‮ ‬يتطلب عمل دراسة دقيقة للمجتمع الألماني‮ ‬وكيفية التعامل والتفاعل معه‮ .. ‬وربما أخذت هذه الدراسة بعض الوقت مما تسبب في‮ ‬تأخير انطلاقة الفرنسيين حتي‮ ‬عام‮ ‬2008 .. ‮ ‬وتركزت خطتهم علي‮ ‬النصوص وارتكز فكرها علي‮ ‬محورين‮ .. ‬الأول معالجة النصوص الألمانية وخلق جو درامي‮ ‬مختلف بهوي‮ ‬فرنسي‮ ‬مع الاحتفاظ بعناوينها الألمانية‮ .. ‬والمحور الثاني‮ ‬المتمثل في‮ ‬ترجمة النصوص الفرنسية للغة الألمانية‮ .. ‬وهي‮ ‬خطوة ليست سهلة علي‮ ‬الفرنسيين ولم‮ ‬يسبق أن اتخذوها من قبل‮ .. ‬ولكن كل شيء‮ ‬يهون من أجل الهدف الأسمي‮.‬
ومن ثمرة هذا الغزو الفرنسي‮ ‬للأراضي‮ ‬الألمانية مسرحان من أهم المسارح الألمانية خارج الديار‮ .. ‬أولها‮ " ‬إيلينا رودين‮ " ‬عام‮ ‬2008 .. ‮ ‬واسمه نسبة لفنانة ألمانية شهيرة وهو بمثابة مجمع مسرحي‮ ‬ثقافي‮ ‬حظي‮ ‬علي‮ ‬اهتمام كبير من الفرنسيين جعل الجانب الألماني‮ ‬يقابله باهتمام أيضا‮ .. ‬واعتبروه نقطة انطلاق إلي‮ ‬أنحاء أوروبية مختلفة‮ .. ‬حيث ذهبت عروضه إلي‮ ‬دبلن الأيرلندية وبروكسل البلجيكية‮ .. ‬واهتم المسرح ورواده بالدراسات المعمارية وتأثيرها في‮ ‬بناء نص مسرحي‮ ‬بطابع فرنسي‮ ‬مميز‮ .. ‬ومن أهم عروضه‮ " ‬مرآة واحدة‮ "‬،‮ "‬مصر القديمة‮ " ‬و"البخيل‮".‬
أما الثاني‮ ‬فهو مسرح‮ " ‬الأرض‮ " ‬الذي‮ ‬خرج من رحم مشروع الأرض العالمي‮ ‬ولكن بنظرة فرنسية‮ .. ‬والتي‮ ‬خلاصتها أن الأرض والبشر لهما نفس القدر من الاهتمام‮ .. ‬والذي‮ ‬تميز بعروضه الراقصة المبهرة التي‮ ‬تعبر عن الحضارات الأوربية القديمة‮ .. ‬وتلقي‮ ‬الضوء علي‮ ‬دور الفرنسيين التاريخي‮ ‬في‮ ‬ذلك‮ .. ‬ومن أهم عروضه‮ " ‬الدرس‮ "‬،‮ " ‬الملفات‮ " ‬و‮" ‬العائلة الكبيرة‮ " .. ‬وساعدتهم‮ ‬غزوة برلين في‮ ‬الانطلاق إلي‮ ‬مدن أخري‮ ‬كشتوتجارت وهامبورج ومدن أخري‮. ‬ثم إلي‮ ‬روما الإيطالية والتي‮ ‬كانت أهون‮ .. ‬وكان المدخل إليها عبر الاهتمام بالفنون التشكيلية والنحت وما‮ ‬يمكن أن‮ ‬يسهم به العمل المسرحي‮ ‬في‮ ‬هذا المجال‮ .. ‬إلي‮ ‬جانب تبني‮ ‬مشكلة الهجرة‮ ‬غير الشرعية التي‮ ‬تعاني‮ ‬منها إيطاليا بشكل خاص‮ .. ‬وتأسست في‮ ‬روما خمسة مسارح فرنسية‮ .. ‬خلال الفترة من عام‮ ‬2006 ‮ ‬إلي‮ ‬عام‮ ‬2009‮.‬
ومن أهم هذه المسارح‮ " ‬الشروق‮ " ‬عام‮ ‬2006 ‮ ‬والذي‮ ‬يحرص علي‮ ‬تقديم‮ ‬16 عرضا مسرحيا سنويا إلي‮ ‬جانب جولات متنوعة عبر المدن الإيطالية المختلفة‮ .. ‬وهناك كذلك مسرح‮ " ‬سباتكولي‮ " ‬الذي‮ ‬تأسس عام‮ ‬2007 .. ‮ ‬والذي‮ ‬يتميز بتقديم معارض فن تشكيلي‮ ‬تسبق العروض أو تليها‮ .. ‬يشارك فيها الفرنسيون والإيطاليون علي‮ ‬حد سواء‮ .. ‬وقد فتحت المشاركة للأوروبيين كافة بداية من عام‮ ‬2012 ‮.‬
وشهد عام‮ ‬2007 ‮ ‬افتتاح مسرح إتيلي‮ ‬الذي‮ ‬هدف إلي‮ ‬تبسيط النصوص ذات اللغة الصعبة بما لا‮ ‬يخل بمضمونها أو‮ ‬يقلل من قيمتها‮ .. ‬والذي‮ ‬اهتم بعمل حلقات نقاشية ومحاضرات دراسية وندوات‮ .. ‬وفي‮ ‬العام التالي‮ ‬وعلي‮ ‬نهجه تأسس المسرح الأكاديمي‮ ‬كتعاون مشترك بين حكومتي‮ ‬البلدين والذي‮ ‬استهدف أيضا تبسيط اللغة المسرحية للنصوص ولكن بمنهجية علمية من خلال خطة أكاديمية ودورات تعليمية خاصة لهواة المسرح من الإيطاليين‮ .. ‬ومساعدتهم علي‮ ‬خلق هويتهم الخاصة وكذلك بناء شخصياتهم‮ .. ‬وأخيرا مسرح تورني‮ ‬الذي‮ ‬تأسس عام‮ ‬2009 ‮ ‬بغرض نقل المسرح الفرنسي‮ ‬بسماته وخصاله إلي‮ ‬روما‮ .. ‬فلا‮ ‬يحتاج الإيطاليون للسفر إلي‮ ‬فرنسا للاستمتاع بمسرحها‮ .. ‬والعروض تركز علي‮ ‬أهم صفات الفرنسيين وما‮ ‬يميز فرنسا حضاريا وتاريخيا‮.‬
ثم كانت وثبة الفرنسيين علي‮ ‬أمستردام الهولندية والتي‮ ‬بدأت بنهج مختلف من خلال مجموعات شبابية من ناحية ونوادي‮ ‬ترفيهية صغيرة من ناحية أخري‮ ‬انصهرت وسط الشباب الهولندي‮ ‬شجعتهم علي‮ ‬تعلم اللغة الفرنسية‮ .. ‬ثم حضور عروض مسرحية‮ ‬يقدمها هواة المسرح الفرنسي‮ .. ‬حيث الاستمتاع بها وإدراكها بشكل أفضل بلغتها الأصلية‮ .. ‬وأدي‮ ‬هذا إلي‮ ‬تأسيس عدد من المسارح منها مسرح إيمنستي‮ ‬الذي‮ ‬اهتم بمفهوم التنمية البشرية‮ .. ‬وتبني‮ ‬مشروع ترجمة أهم المؤلفات الهولندية وجعلها فرنسية الهوي‮ .. ‬كما اهتموا أيضا بمسرح الدمي‮ ‬الصغير وعروض العرائس وخيال الظل بشخصيات هولندية أحبها الجمهور وتعلق بها ولكن بفكر وروح فرنسيين‮.‬
وكأن كل ما أنجز في‮ ‬أمستردام خلال عدة سنوات كان استعدادا لانطلاق مؤسسة التآخي‮ ‬ومسارحها حيث اعتمدت في‮ ‬سياستها علي‮ ‬الجمع مجددا بين المجموعات الشبابية والتي‮ ‬تضم فرنسيين وهولنديين وتشجيعهم علي‮ ‬ممارسة وهواية ثم احتراف العناصر المسرحية المختلفة بنفس الدرجة من الأهمية‮.‬
ومن أقصي‮ ‬الغرب إلي‮ ‬أقصي‮ ‬الشرق وفي‮ ‬غزوة لواحدة من البلدان الوعرة نجح الفرنسيون في‮ ‬التسلل إلي‮ ‬موسكو بروسيا من خلال شراكة واضحة المعالم بين باليه فرنسا ومسرح البولشوي‮ .. ‬واعترفوا بالصعوبة التي‮ ‬واجهوها لجذب الجمهور الروسي‮ ‬المعتز بلغته أيضا‮ .. ‬وعمل مهرجانات مشتركة‮ .. ‬والاستفادة من الحركة التي‮ ‬أحدثتها عروض أوبرا باريس التي‮ ‬قدمت باللغة الفرنسية وصاحبتها ترجمة روسية فورية أحيانا‮.‬
ومن أهم إنجازات هذا الفتح الفرنسي‮ ‬في‮ ‬روسيا تأسيس المسرح الوطني‮ ‬عام‮ ‬2012 ‮ ‬بهدف نقل المسرح التجريبي‮ ‬الفرنسي‮ ‬وعروضه إلي‮ ‬روسيا‮ .. ‬وتبني‮ ‬أفكار‮ ‬غير تقليدية استطاعت أن تجذب الروس بشدة‮ .. ‬ووضعوا استراتيجية خاصة ومتكررة‮ .‬
وكانت للمدن الأوكرانية وعلي‮ ‬رأسها العاصمة كييف نصيبها أيضا‮ .. ‬والتي‮ ‬بدأت بعمل مهرجانات سمحت بحدوث لقاءات متبادلة بين المسرحيين من الجانبين ونتج عنها تأسيس مسرح الماريونت عام‮ ‬2006 للأطفال والذي‮ ‬اختص بتقديم القصص الفرنسي‮ ‬عبر عروض العرائس‮ .. ‬مثل قصة‮ " ‬الديك الذهبي‮ " ‬الشهيرة التي‮ ‬باتت من أكثر العروض المفضلة لدي‮ ‬الطفل الأوكراني‮.‬
وأيضا مسرح الأمس الذي‮ ‬تأسس عام‮ ‬2008 ‮ ‬الذي‮ ‬اهتم برصد مراحل الكفاح لبناء الحضارة الفرنسية القديمة والحديثة‮ .. ‬بناء علي‮ ‬طلب الأوكرانيين أنفسهم‮ .. ‬وقد اعتمد هذا النهج علي‮ ‬تجنيد مسرحين أوكرانيين مثل ديمتري‮ ‬أوجانزوف ليكونا لسانا لهم‮ .. ‬وتبنوا الاهتمام بشخصيات سياسية وفنية لها بصمتها من الجانبين‮ .. ‬وركزوا علي‮ ‬تقديم لغة وصورة جديدة ومبتكرة‮ .. ‬واعتمدوا في‮ ‬أحيان كثيرة علي‮ ‬السلاسل المسرحية‮ .. ‬بمعني‮ ‬تقديم مسرحيات علي‮ ‬أجزاء‮.‬
ومن الدول التي‮ ‬مثلت لغزا للفرنسيين لم‮ ‬يصعب عليهم حله‮ " ‬إسبانيا‮ " .. ‬وكانت الحيرة في‮ ‬أنهم ربما‮ ‬يخسرون أحد شقيها‮ " ‬مدريد‮ " ‬أو‮ " ‬برشلونة‮ " .. ‬ولكنهم وضعوا خطة باستراتيجية واحدة لغزو الاثنين في‮ ‬وقت واحد من خلال الاهتمام بالجماليات المسرحية والنوعيات التي‮ ‬أخذ الشباب الإسباني‮ ‬يصبو إليها كمسرح الشارع وغيره‮ .. ‬في‮ ‬مدريد أسست مسارح موفليك من خلال مؤسسة كبري‮ ‬تحمل الاسم ذاته وسايجون وهو مسرح شارع باللغتين الفرنسية والإسبانية‮ .. ‬والمسرح الأثري‮ ‬وهو نوعية جديدة ومختلفة تركز علي‮ ‬الآثار القديمة وقصصها‮.‬
وحظيت أيضا برشلونة بمسرح شارع أطلق عليه كامشاتكا‮ .. ‬وكذلك مسرح أبولو والذي‮ ‬تبني‮ ‬نهجاً‮ ‬مفاده استخدام كل جزء من الفراغ‮ ‬المسرحي‮ ‬علي‮ ‬طريقة البلكون المسرحي‮ ‬الفرنسي‮ ‬القديم من خلال بناء نظام مسرحي‮ ‬مختلف طبقا لنظريات أريماج لخلق وجود مسرحي‮ ‬من العدم‮ .. ‬و‮" ‬ألبير أريماج‮ " ‬أكاديمي‮ ‬وفيلسوف فرنسي‮ ‬خصص هذه الفترة من حياته لدراسة نظريات المسرح القديمة وتحديثها‮.‬
كثير من الدول الأوروبية لم‮ ‬يغفلها الغزو أيضا بعواصمها ومدنها مثل الدانمرك واسكتلندا والتشيك واليونان وبلجيكا وبولندا وكرواتيا وبلغاريا‮ .. ‬والبرتغال التي‮ ‬حظيت فيها مدينة لشبونة باهتمام بالغ‮ .. ‬خاصة وأن الفرنسيين اعتمدوا علي‮ ‬مجموعة من الفنانين البرتغاليين الذين عاشوا لفترات طويلة بفرنسا وتشبعوا بها مثل‮ " ‬كيث هارل‮ " ‬مؤسس مسرح أفالون‮ .. ‬و‮" ‬فابيو رودريجز‮ " ‬مؤسس مسرح المدينة‮ .. ‬واللذين تعاونا لإنشاء مدارس خاصة للأداء والأزياء‮.‬
ويلاحظ وجود مجموعتين من المسارح انتشرتا في‮ ‬أوروبا‮ .. ‬ونشأتا من خلال مؤسستين عملاقتين هما‮ " ‬إيتلي‮ " ‬و‮" ‬مومفليك‮ " ..‬وحملت اسميهما‮..  ‬مما‮ ‬يوضح أن الغزو والمد الفرنسي‮ ‬في‮ ‬أوروبا هو جهد مؤسسي‮ ‬رسمي‮ ‬وأهلي‮ .. ‬وفردي‮ ‬مشترك‮ .. ‬وأن فرنسا استطاعت أن تخلق لشبابها هدفا وطنيا وقوميا متعدد الفوائد‮.. ‬وتخيلوا كم العاملين في‮ ‬هذه المسارح وغيرها‮ .. ‬فمن أين ستأتي‮ ‬البطالة‮ ..‬؟‮.. ‬وهذا وحده‮ ‬يكفي‮.‬
المصادر‮:  ‬        
      www.franceinlondon.co.uk
       www.theatrefrancais.it
www.azart.org

 

جمال المراغي

معلومات أضافية

  • منشور في جريدة مسرحنا العدد رقم : ٢٦٥

تعليقاتكم

تأكد من مليء جميع الحقول المشار اليها بعلامة (*)

You are here