اشترك الآن في "مسرحنا" ويمكنك الحصول علي " جريدة مسرحنا " كل أسبوع أينما كنت أرسل حوالة بريدية الي مؤسسة الأهرام_شارع الجلاء_القاهرة_اشتراكات الاهرام/ جريدة مسرحنا .. سعر النسخة لمدة عام: 52 جنيها داخل مصر 65 دولارا للدول العربية 95 دولارا للدول الأجنبية

بيردو‮.. ‬ وجها آخر لراسبوتين‮..

قييم هذا الموضوع
(0 تقيم)

 

مكان موحش‮ .. ‬ككهف تسكنه الخفافيش‮ .. ‬لا تصله المياه‮ .. ‬شديد القذارة‮ .. ‬يسكنه أناس أحناهم اليأس والظلم قبل الجوع والعطش والمرض‮ .. ‬بعضهم‮ ‬يعبث في‮ ‬الأوساخ‮ .. ‬ويتناول منها بيديه لفمه‮ .. ‬والبعض الآخر‮ ‬يصرخ من شدة الألم‮ .. ‬باعثه القهر والإهانة‮ .. ‬وإصراره علي‮ ‬المقاومة حتي‮ ‬تشقق الجلد ونبث منه القليل من الدماء المتبقية بجسده‮ .. ‬وهكذا حتي‮ ‬يستعيد الخالق أمانته ليرحمهم من العذاب دون أن‮ ‬يدركهم أحد‮.‬
بهو بأحد القصور الضخمة‮ ..  ‬به مائدة طويلة بالكاد تري‮ ‬نهايتها عند النظر إليها من مستوي‮ ‬سطحها‮ .. ‬عامرة بما لذ وطاب من لحوم وخضروات متنوعة الطبخ‮ .. ‬والكثير من الفواكه‮ .. ‬وأطباق الحلوي‮ .. ‬حولها أناس تدل طلتهم علي‮ ‬التخمة‮ .. ‬إلي‮ ‬درجة أنهم‮ ‬يبدون لا‮ ‬يأكلون لمن لا‮ ‬ينظر إليهم بإمعان‮ .. ‬ومع الطعام شراب ورقص ولهو‮ .. ‬وكل ما تشتهيه النفس لدرجة الثمالة التي‮ ‬تعمي‮ ‬معها العيون‮ .. ‬وتصم الآذان‮ .. ‬وتتحجر القلوب‮.‬
مشهدان أو ملمحان إن مثلا طبقتين في‮ ‬مجتمع لا ثالث لهما‮ .. ‬فإن هذا المجتمع تفكك‮ .. ‬بل وتحلل‮ .. ‬وتفشت الأمراض المميتة والفيروسات في‮ ‬نظامه‮ .. ‬ولا سبيل لإصلاحه‮.. ‬ولا فكاك من سقوطه‮ .. ‬والإسراع لبناء‮ ‬غيره إن أمكن من بقايا أشباه البشر‮ .. ‬نتيجة مخيفة لمجموعة دوائر بحثية أوربية أمريكية مجتمعية كان لها ردود أفعال في‮ ‬نواحي‮ ‬وروافد عديدة منها إنتاج عرض مسرحي‮ ‬دولي‮ ‬بما تحمله الكلمة من معني‮ .. ‬وجاء اجتهادا من صناعه إيمانا بدورهم في‮ ‬المجتمع‮.‬
تعود قصة الدائرة البحثية وعرضها الدولي‮ ‬لفتاة ربما لا تعرف عنهما شيئا‮ .. ‬ولا صناع العرض بدورهم‮ ‬يغرفون أي‮ ‬شيء عنها‮ .. ‬حيث تقدمه الباحثة الفنلندية‮ "‬أولفا توينين‮" ‬بدراسة عن سقوط روسيا القيصرية بأباطرتها‮ .. ‬ووضحت كيف تفككت طبقات المجتمع‮ .. ‬وتقطعت الروابط بينها‮ .. ‬حتي‮ ‬تلاشت تماما ومعها كل الطبقات فيما عدا اثنتين لا رابط بينهما‮ .. ‬فانهار المجتمع وتعلق بالنظام أثناء ذلك حتي‮ ‬سقط معه‮ .. ‬وأشارت في‮ ‬نتائجها المجردة أن انهيار هذه الإمبراطورية‮ ‬يمكن تكراره‮ .. ‬لأنه لا‮ ‬يتوقف علي‮ ‬عوامل المكان والزمن‮.‬
كان خمسة آخرون من الباحثين المهتمين بالدراسات المجتمعية حاضرين المناقشة الخاصة بهذه الدراسة بأحد المراكز البحثية‮: ‬إنجليزي‮ ‬،‮ ‬ألمانيان‮ ‬،‮ ‬فرنسي‮ ‬وهولندي‮ .. ‬التفتوا للنتيجة الأخيرة‮ .. ‬وقاموا بمسح سريع تأكدوا منه أن احتمالية هذه النتيجة ممكنة بنسبة كبيرة في‮ ‬ظل تسارع الأحداث والتغيرات المجتمعية المصاحبة لها‮.. ‬مع تكرار الأزمات الاقتصادية‮ .. ‬لتزداد أحد الطبقات‮ ‬غني‮ ‬ويتعلق بها من‮ ‬يستطيع‮.. ‬وتقابلها أخري‮ ‬تهوي‮ ‬نحو الفقر المدقع‮.‬
شعر خماسيو البحث بالخطر الشديد‮ .. ‬ولم‮ ‬يكن همهم إنقاذ الأنظمة التي‮ ‬يمكن أن تؤدي‮ ‬إلي‮ ‬ذلك بقدر اهتمامهم بالمجتمعات المتعلقة بها والمعتمدة عليها‮ .. ‬فتبعات الانهيار خطيرة‮ .. ‬فوضي‮ ‬وخراب ودمار‮ .. ‬مما‮ ‬يتطلب عزمًا ومجهودًا مضاعفًا للصعود من جديد‮ .. ‬ربما تعجز معه الأمم‮ .. ‬حتي‮ ‬وإن اتحدت فيما بينها‮ .. ‬وخاصة في‮ ‬زمننا هذا‮ .. ‬زمن كثرت فيه المؤامرات والدسائس‮ .. ‬وفقدت فيه معاني‮ ‬الشرف والكرامة والوطنية قيمتها‮ .. ‬وباتت شعارا من أجل استغلال الآخرين وتحقيق المكاسب الشخصية‮.‬
ولهذا كونوا دائرة بحثية معلنة عبر شبكة الإنترنت للاهتمام بالفقر وتوابعه‮ .. ‬خاطبوا من خلالها باحثين آخرين من بلدان أخري‮ .. ‬لإنجاز دراساتهم المختلفة خلال فترة زمنية أقل‮ .. ‬ونشر نتائجها في‮ ‬أسرع وقت ممكن‮ .. ‬ومن أهم ما توصلوا إليه أن هناك تعصبًا عرقيًا واضحًا ومتفشيًا في‮ ‬أوروبا الغربية والولايات المتحدة‮ .. ‬يسهم في‮ ‬تقسيم المجتمع لطبقات متصارعة‮ .. ‬الأصليين والمهاجرين في‮ ‬أوروبا‮ .. ‬والبيض وغيرهم في‮ ‬الولايات المتحدة‮.‬
كما وثقوا بالصور الفوتوغرافية تارة‮ .. ‬بالفيديو تارة أخري‮.. ‬ما تعانيه مناطق برمتها من فقر ومرض شديد‮ .. ‬إضافة إلي‮ ‬ما‮ ‬يتعرض له أهلها من اضطهاد وقمع‮ .. ‬ومناطق أخري‮ ‬يحصل فيها المرء علي‮ ‬كل ما‮ ‬يتمني‮ ‬دون أن‮ ‬يطلب‮ .. ‬وتسهم حكوماتهم المغيبة في‮ ‬هذه الأمور لسيطرة الطبقة المرفهة عليها من جانب‮ .. ‬وللهاثها وراء الصفقات السياسية والاقتصادية دون النظر لأبعادها المجتمعية من جانب أخر‮.‬
وصل الأمر إلي‮ ‬الكاتب الشاب‮ "‬جايسون كريج‮ " ‬المتابع لكل ما هو جديد؛ العلم‮ .. ‬وعالم الأبحاث والدراسات‮ .. ‬فأوحت له هذه الدائرة بفكرة نص مسرحي‮ ‬يمثل وجهًا آخر لسيرة راسبوتين اللاهوتي‮ ‬الشهير في‮ ‬فترة ما قبل انهيار إمبراطورية القياصرة في‮ ‬روسيا‮ .. ‬ولكنه‮ ‬يختلف في‮ ‬نمطه‮ .. ‬وفيما‮ ‬يتناوله من رؤي‮.‬
فكان راسبوتين‮ ‬ينتمي‮ ‬لأحد العائلات الأرستقراطية‮ .. ‬وتمرد عليها إلي‮ ‬الفقر والطبقات الدنيا‮ .. ‬ليرصد الفجوة بين الطبقتين‮ .. ‬بينما معالجة نصنا الجديد‮ "‬بيردو‮" ‬تتبع شخصية فقير عاش معاناة طبقته‮ .. ‬ثم استغل ما لديه من حقد وغل لتسلق درجات السلم متملقا تارة‮ .. ‬وطاغيا تارة أخري‮ .. ‬حتي‮ ‬تغلغل في‮ ‬أوصال الطبقة الأرستقراطية‮.‬
ويطرح كريج بذكاء شديد مخاوفه من أن‮ ‬يكرر التاريخ نفسه هنا أو هناك مشيرا إلي‮ ‬تأثر العالم كله به بفعل العولمة التي‮ ‬تحول معها إلي‮ ‬قرية صغيرة‮ .. ‬وأسقط علي‮ ‬الأوضاع الحالية بحرفية‮ ‬يحسد عليها لحداثة عهده بالكتابة المسرحية‮.. ‬والأمانة الفكرية جعلته‮ ‬يقدم خالص تحياته للدائرة البحثية‮ .. ‬والذين لم‮ ‬يهتموا بتعريف أنفسهم‮ .. ‬ولكنهم بدورهم أعادوا الفضل لصاحبته المجتهدة أولفا‮.‬
ومن كريج إلي‮ ‬المسرحي‮ ‬الشكسبيري‮ ‬النشط‮ "‬باتريك دولي‮ " ‬الذي‮ ‬استشعر أهمية هذا النص وقيمته الفنية‮ .. ‬فتوقف عن إعداد مسرحيته الجديدة وأحد روائع شكسبير‮ "‬الملك لير‮ " ‬من أجله‮ .. ‬واجتمع مع أسرة مسرحه‮ "‬شوتجن‮" ‬بمدينة بيركلي‮ ‬بولاية كاليفورنيا‮ .. ‬وأصر بشدة علي‮ ‬إخراجها بنفسه‮ .. ‬ولم‮ ‬يذعن لمطالبة البعض له أن‮ ‬يسند إخراجها لآخر‮. ‬وعلي‮ ‬الفور عقد عدة جلسات مع كريج‮ .. ‬ثم قرر أن‮ ‬يجعلها‮ ‬غنائية‮ .. ‬ووثق في‮ ‬قدرة كريج علي‮ ‬كتابة كلمات الأغاني‮ ‬المناسبة للجو العام للعرض‮ .. ‬واختار‮ " ‬ديف مالوي‮ " ‬لوضع الموسيقي‮ ‬نظرا للتفاهم الشديد بينهما منذ ما‮ ‬يزيد عن عشر سنوات مضت‮ .. ‬ومن حرسه القديم أيضا اختار بعض أبطال العرض مثل‮ "‬كيفين كلارك‮ " ‬،‮ ‬الرائع‮ "‬أشكون دافران‮" ‬في‮ ‬دور الفارس الذي‮ ‬فقد روح وأخلاق الفروسية و"ديف جاريت‮ " .. ‬وضم إليهم‮ "‬جوليت هيلر‮ " ‬،‮ "‬سارة ميتشل‮ " ‬و"جوش بولك‮ ".‬
واستشعر النقاد بدورهم أهمية هذا العرض وما‮ ‬يحمله من مخاوف‮ .. ‬فتعددت القراءات والكتابات التي‮ ‬حللت كل جوانبه وأطروحاته‮ .. ‬ومنها‮ "‬راشل سوان‮ " ‬في‮ "‬باي‮ ‬إكسبريس‮ " ‬،‮ "‬جورج رو‮" ‬في‮ "‬إكسلينمور‮ " ‬،‮ "‬كريس جايسون‮ " ‬في‮ " ‬ستيدج‮ " ‬،‮ "‬روبرت أفيلا‮ " ‬في‮ ‬الجارديان‮ " ‬،‮ "‬مرسيليا أورتا‮ " ‬في‮ "‬الموراتا‮ " ‬،‮ " ‬كادير أدور‮ " ‬في‮ "‬فورلافينت‮ " ‬وغيرها‮.‬
وكان لهذا الاهتمام الإعلامي‮ ‬والنقدي‮ ‬أثره في‮ ‬تسليط الضوء علي‮ ‬عرض خطير لا تقدمه إحدي‮ ‬خشبات المناطق المسرحية الشهيرة بالولايات المتحدة وخاصة نيويورك‮ .. ‬إضافة إلي‮ ‬أهمية موضوعه من وجهة نظرهم إلي‮ ‬حد أن ما‮ ‬يزيد‮ ‬75  ‮ ‬%‮ ‬من الكتابات ناقشت الموضوع والرؤية باستفاضة‮ .. ‬وتناولت بقية العناصر بشكل هامشي‮ .. ‬وفي‮ ‬كل الأحوال‮ .. ‬لولا تألق بقية العناصر ما انتبه له النقاد‮.‬
هذه الأضواء الكثيفة جذبت الكثير من المسارح التي‮ ‬أسرعت للتواصل مع منتجي‮ ‬العرض ومخرجه رغبة في‮ ‬استقدامه‮ .. ‬وهو ما رحبوا به‮ .. ‬حتي‮ ‬تعدي‮ ‬عدد العروض الخمسين في‮ ‬سبع عشرة دولة خلال السنوات الخمس القادمة‮ .. ‬وفي‮ ‬ذلك رسالتان واضحتان‮ .. ‬واحدة لأصحاب الدائرة البحثية وصديقتهم أولفا‮ .. ‬مفادها‮ "‬إنذاركم وصل‮ " .. ‬والأخري‮ ‬للقائمين علي‮ ‬أنظمة هذه الدول‮ .. ‬وفيها‮ "‬أفيقوا‮ .. ‬فالهلاك عالق بأرجلكم الآن‮ ".  ‬
  جمال المراغي

معلومات أضافية

  • منشور في جريدة مسرحنا العدد رقم : ٢٥٧

تعليقاتكم

تأكد من مليء جميع الحقول المشار اليها بعلامة (*)

You are here