اشترك الآن في "مسرحنا" ويمكنك الحصول علي " جريدة مسرحنا " كل أسبوع أينما كنت أرسل حوالة بريدية الي مؤسسة الأهرام_شارع الجلاء_القاهرة_اشتراكات الاهرام/ جريدة مسرحنا .. سعر النسخة لمدة عام: 52 جنيها داخل مصر 65 دولارا للدول العربية 95 دولارا للدول الأجنبية

مارا صاد‮.. ‬ثورة وقتل وغناء وجنون

قييم هذا الموضوع
(1 vote)

 

لم تكن الثورة الفرنسية هي‮ ‬مجموع الأحداث والوقائع الدموية التي‮ ‬حدثت بفرنسا خلال الفترة الممتدة من نهايات القرن الثامن عشر وبدايات القرن التاسع عشر فحسب،‮ ‬فلقد كانت‮ - ‬ومازالت‮ - ‬هي‮ ‬الثورة الملهمة لكافة المجتمعات والثوريين حول العالم بسبب تلك النتائج الكبري‮ ‬التي‮ ‬صاحبتها والتي‮ ‬أنهت عصرًا كاملاً‮ ‬في‮ ‬تاريخ البشرية وأسست لبداية عصر جديد لا‮ ‬يزل المجتمع البشري‮ ‬يحيا في‮ ‬ظلاله حتي‮ ‬اليوم‮ . ‬ومن هنا فإن استعادة أحداثها ووقائعها أمراً‮ ‬شديد الأهمية لفهم القوي‮ ‬الكبري‮ ‬التي‮ ‬ولدت في‮ ‬ذلك العصر والتي‮ ‬لا‮ ‬يزل الكثير منها فاعلاً‮ ‬حتي‮ ‬يومنا هذا‮ ‬،‮ ‬خصوصاً‮ ‬في‮ ‬حال مجتمع‮ ‬يمر بتغير كبير وتاريخي‮ ‬مثل المجتمع المصري‮ ‬الذي‮ ‬قادت طبقته البرجوازية ثورته لتحمي‮ ‬مصالحها المهددة ولتحاول إعادة صياغة مشروعها القديم والذي‮ ‬فشلت في‮ ‬تحقيقه حتي‮ ‬الآن‮ .‬
من هنا كانت العودة إلي‮ ‬نص مارا صاد للكاتب‮ (‬بيتر فايس‮) ‬هي‮ ‬من الخيارات الأولي‮ ‬التي‮ ‬يمكن أن تتبادر إلي‮ ‬ذهن أي‮ ‬مسرحي‮ ‬يفكر في‮ ‬البحث عن نص مسرحي‮ ‬يمكن أن‮ ‬يستوعب تلك المتغيرات الكبري‮ ‬التي‮ ‬تمر بالمجتمع المصري‮ ‬من ناحية‮ ‬،‮ ‬ويستطيع من ناحية أخري‮ ‬يتيح له أن‮ ‬يتأمل في‮ ‬تلك الظروف التي‮ ‬تمر بالمجتمع البشري‮ ‬في‮ ‬تلك اللحظات الكبري‮ ‬في‮ ‬تاريخه‮ (‬فترة الثورة‮).‬
وبالتأكيد فإن‮  ‬طبيعة الشكل الفني‮ ‬الذي‮ ‬اختاره فايس لتقديم عمله تسهم بشكل كبير في‮ ‬ترجيح ذلك الخيار‮ ‬،‮ ‬فالمسرح التسجيلي‮ ‬يقوم علي‮ ‬إعادة بناء عن الوقائع عبر السجلات والمحاضر والرسائل والبيانات الإحصائية‮  ‬ونشرات البورصات والتقارير السنوية للبنوك والشركات الصناعية‮ .. ‬الخ‮. ‬بهدف الكشف عن القوي‮ ‬التي‮ ‬صاغت ذلك الواقع وبهدف الوصول إلي‮ ‬طبيعة وتوجهات الخطابات التي‮ ‬قادت تلك الأحداث بطريق مباشر‮ ‬،‮ ‬وليس عن طريق المقولات التجريدية والأفكار السابقة التجهيز والتي‮ ‬تمنعنا من اكتشاف تلك الخطابات وتخفيها تحت تلك المقولات فتضللنا‮.‬
ولعل تحليلات‮ (‬ميشيل فوكو‮) ‬وطرق قراءته للوثائق التاريخية كما في‮ ‬دراسته الهامة‮ (‬المراقبة والمعاقبة‮) ‬يمكن أن تكون سبيلاً‮ ‬لفهم الكيفية التي‮ ‬يمكن التعامل مع تلك الوثائق والبيانات التاريخية بشكل نقدي‮ ‬وتحليلي‮ ‬يتخلص من الأفكار النهائية الثابتة والأصول القارة التي‮ ‬لا‮ ‬يمكن مراجعتها‮ ‬،‮ ‬ففي‮ ‬النهاية أن نعي‮ ‬الظروف والوقائع التي‮ ‬شكلت حدثًا كبيرًا مثل الثورة الفرنسية‮ ‬يمكن أن‮ ‬يفتح لنا الأبواب لفهم مختلف لتلك الثورة ولواقعنا بالضرورة‮... ‬وبالتأكيد فإن التعامل الإبداعي‮ ‬مع نص مفتوح ودافع للمبدع كي‮ ‬ما‮ ‬يتعامل معه بحرية‮ ‬يمكن أن‮ ‬يسهم بشكل أفضل في‮ ‬الغوص داخل تلك المساحة المشتركة بين المجتمع الفرنسي‮ ‬في‮ ‬عهد الثورة والمجتمع المصري‮ ‬الثائر في‮ ‬2011‮ .‬
ولكن وبالعودة‮  ‬إلي‮ ‬نص بيتر فايس‮ (‬مارا‮- ‬صاد‮) ‬يمكننا أن نرصد داخل النص مجموعة من الوقائع التاريخية المثبته مثل مقتل الزعيم الثوري‮ (‬جان بول مارا‮) ‬علي‮ ‬يد‮  (‬شارلوت كوردي‮) ‬أو شخصية‮ (‬الماركيز دي‮ ‬صاد‮) ‬المتأرجحة بين المرض النفسي‮ ‬والثقافة الرفيعة والقدرات الإبداعية‮ ...‬الخ‮ . ‬ولكن في‮ ‬مقابل ذلك الإطار التاريخي‮ ‬الجامد فإن النص‮ ‬يقوم علي‮ ‬تخليق علاقة ما بين مارا وصاد ليس لها أصل تاريخي،‮ ‬كما‮ ‬يقوم بتغليف تلك الوقائع التاريخية بإطار فني‮ ‬شديد الثراء‮.‬
وعبر ذلك كله فإن‮ (‬بيتر فايس‮) ‬يستكشف الأصوات الطبقية والخطابات الإيديولوجية التي‮ ‬شكلت زمن الثورة الفرنسية من أجل الوصول إلي‮ ‬تصور واضح عن تلك الفترة الخصبة من تاريخ العالم‮ ‬،‮ ‬وكذلك من أجل تفهم واقع المجتمع الأوربي‮ ‬في‮ ‬الستينيات والذي‮ ‬كان‮ ‬يشهد صعودًا لمد ثوري‮ ‬كبير ضد مفاهيم ومرجعيات وأفكار الطبقة البرجوازية بهدف إحداث تحول في‮ ‬وعي‮ ‬تلك الطبقة بذاتها ورؤيتها لعلاقتها بالعالم ودورها فيه‮ .. ‬وهو التحول الذي‮ ‬يشكل واقع المجتمع الأوربي‮ ‬الآن بعدما تخلص من بقايا التمييز العرقي‮ ‬والنظرة الدونية للمرأة وقبوله بالاختلاف الجنسي‮ ‬والفكري‮ ‬والثقافي‮ ‬للأفراد والمجتمعات‮ (‬حتي‮ ‬لو كان ذلك علي‮ ‬مستوي‮ ‬الفئات الأكثر ثقافة‮).‬
وعلي‮ ‬ذات الطريق الذي‮ ‬سار عليه‮ (‬فايس‮) ‬فإن أي‮ ‬محاولة إخراجية لنص‮ (‬مارا‮- ‬صاد‮) ‬في‮ ‬ظل واقع ملتبس ومعقد نتيجة وضع ثوري‮ - ‬مثل الواقع المصري‮ - ‬ينبغي‮ ‬أن تكون مرتبطة بأكثر من معطي‮ ‬يأتي‮ ‬في‮ ‬مقدمتها بالتأكيد الاستفادة‮  ‬من الطابع الاحتفالي‮ ‬والغنائي‮ ‬الذي‮ ‬يغلف النص من ناحية ومحاولة استغلال ذلك الطابع الغنائي‮ ‬للتأكيد علي‮ ‬الروابط التي‮ ‬تجمع الثورات حول العالم من حيث إنها حراك اجتماعي‮ ‬عنيف‮ ‬يهدف إلي‮ ‬دفع التاريخ وعبور العقبات التي‮ ‬تحول دون تقدمه‮ ‬،‮ ‬ومن ثم فإن التحرك في‮ ‬عملية تأويل النص إخراجياً‮ ‬يجب أن تعتمد علي‮ ‬إيجاد نص بصري‮ ‬يستوعب ملامح التقارب ويؤكد عليها من ناحية‮ ‬،‮ ‬ويقوم بإخفاء الاختلافات‮ (‬أو إضعافها‮) ‬بما‮ ‬يضمن عدم اغتراب العرض عن واقعه‮ . ‬وهو ما‮ ‬يمكن أن‮ ‬يتحقق عبر النص من خلال وجود أكثر من مستوي‮ ‬أدائي‮ ‬،‮ ‬فهناك نزلاء‮ "‬مصحة شارنتون‮" ‬من المصابين بأمراض نفسية وعقلية‮ ‬،‮ ‬وهم‮ ‬يؤدون مسرحية اضطهاد واغتيال جان بول مارا‮ ‬،‮ ‬وهناك المسرحية الداخلية التي‮ ‬تقدم عملية اغتيال جان بول مارا وملابساتها‮ ‬،‮ ‬وهناك إلي‮ ‬جانب ذلك تداخل بين العالمين طوال الوقت‮.‬
إن تلك المستويات داخل نص‮ ‬يمكن أن تفسح المجال لتخليق نص بصري‮ (‬أو نصي‮) ‬يحمل تلك المستويات الدرامية المتداخلة،‮ ‬بما‮ ‬يُمكن المبدع من التعليق علي‮ ‬ما‮ ‬يطرحه النص أو‮ ‬يعارضه أو‮ ‬يقوم بتأويله في‮ ‬ظل علاقته بالواقع المصري‮ ‬في‮ ‬اللحظة الراهنة‮. ‬وبالتالي‮ ‬فإن التعامل الإبداعي‮ ‬مع النص ربما‮ ‬يكون شرطًا أساسيًا في‮ ‬ذلك النوع من النصوص،‮ ‬وإن كان ذلك التعامل الإبداعي‮ ‬يحمل المخاطرة بتشويش النص أو إفساد العالم الدرامي‮ ‬فإن الحل المثالي‮ ‬لتخطي‮ ‬تلك المخاطر‮ ‬يتمثل في‮ ‬حتمية وجود رؤية تتخطي‮ ‬التفسير السطحي‮ ‬للنص والفهم المسطح للواقع المصري‮ ‬،‮ ‬وقبل ذلك كله الدراسة المتعمقة لموضوع النص وخلفياته التاريخية‮.  ‬
وعبر ذلك كله‮ ‬يمكن الإمساك بالصراع الأساسي‮ ‬في‮ ‬النص والذي‮ ‬يشتعل بين الرؤي‮ ‬المختلفة للمستقبل التي‮ ‬تتصادم بدموية داخل النص‮ ‬،‮ ‬كما‮ ‬يمكن التأكيد علي‮ ‬الخطابات المختلفة التي‮ ‬تطرح نفسها عبر‮  ‬الشخصيات الدرامية كما هو الحال في‮ ‬حالة الهوس الديني‮ ‬التي‮ ‬تصيب شارلوت وتدفعها إلي‮ ‬قتل مارا باسم الله‮ . ‬
‮ ‬في‮ ‬النهاية ربما لا توجد هنا وصفة نهائية‮ - ‬أو متكاملة‮ - ‬لكيفية تقديم نص(مارا‮- ‬صاد‮) ‬بعرض مسرحي‮ ‬ناجح وقادر علي‮ ‬ملامسة الواقع‮ ‬،‮ ‬فهنا لا‮ ‬يوجد سوي‮ ‬طرح للإمكانيات التي‮ ‬يمكن تفعيلها من قبل المخرج القادر والراغب في‮ ‬ملامسة واقعه‮. ‬
بالمجمل‮ ‬يمكن أن تكون الرسالة‮ : ‬كن متحرراً‮ ‬وشجاعاً‮ ‬في‮ ‬اقتحام عالم فايس ولا تهتم بالقواعد النقدية أو الآراء السابقة التجهيز‮ ‬،‮ ‬فقط‮  ‬كن علي‮ ‬مستوي‮ ‬ما تتعامل معه وادرسه بدقة وعمق‮ .

محمد مسعد ‬

معلومات أضافية

  • منشور في جريدة مسرحنا العدد رقم : ٢٥٨

تعليقاتكم

تأكد من مليء جميع الحقول المشار اليها بعلامة (*)

You are here