اشترك الآن في "مسرحنا" ويمكنك الحصول علي " جريدة مسرحنا " كل أسبوع أينما كنت أرسل حوالة بريدية الي مؤسسة الأهرام_شارع الجلاء_القاهرة_اشتراكات الاهرام/ جريدة مسرحنا .. سعر النسخة لمدة عام: 52 جنيها داخل مصر 65 دولارا للدول العربية 95 دولارا للدول الأجنبية

أسامة أنور عكاشة‮ ‬ عشق المسرح‮.. ‬في‮ ‬ذكري‮ ‬رحيله الثانية

قييم هذا الموضوع
(0 تقيم)

 

عن تسعة وستين عاماً‮ ‬رحل الكاتب أسامة أنور عكاشة عن دنيانا بعد أن ترك لنا رصيداً‮ ‬غنيا من الدراما التليفزيونية‮ (‬40 ‮) ‬مسلسلاً‮ ‬تليفزيونياً‮ ‬وأفلامًا سينمائية وسهرات ومسلسلات إذاعية‮ (‬4‮) ‬أفلام روائية‮ ‬،‮ ‬ومجموعة من الأعمال القصصية والروائية ثم‮ (‬المسرح‮) ‬الذي‮ ‬عشقه دائماً‮ ‬وكان قد بلغ‮ ‬التاسعة والأربعين من عمره‮ ‬– عندما تصدي‮ ‬لكتابة المسرح‮  (‬عام‮ ‬1990 ‮) ‬وذلك بعد أن حقق نجاحات جماهيرية هائلة في‮ ‬مجال الدراما التليفزيونية‮ (‬حوالي‮ ‬الأربعين مسلسلاً‮) ‬حتي‮ ‬أصبح نجما شهيراً‮ ‬يفوق في‮ ‬جماهيريته أبطال أعماله من نجوم الممثلين‮ ‬– ‮ ‬وكان لقاؤه المسرحي‮ ‬الأول بالمخرج‮ (‬جلال الشرقاوي‮) ‬في‮ (‬مسرح الفن‮) ‬بمسرحية‮ "‬الأنون وسيادته‮" ‬التي‮ ‬تتناول من خلال شخصية‮ (‬الدكتور جميل‮) ‬أستاذ الفلسفة وزوجته‮ (‬ماهيتاب‮) ‬– ‮ ‬قضية اللعب بالقانون وتوظيفه طبقاً‮ ‬للمصالح والأهواء‮ ‬،‮ ‬وطبقاً‮ ‬لمنطق ومصلحة الأقوي‮ ‬– ‮ ‬لكن العرض لم‮ ‬يحقق النجاح الجماهيري‮ ‬المنشود‮ ‬– ‮ ‬إذ لم تتوافر فيه عناصر الهزلية والإضحاك اللذين‮ ‬يسعي‮ ‬اليهما المخرج‮ ‬– ‮ ‬رغم مشاركة ممثلين اشتهروا بصناعة الإضحاك مثل‮ (‬يونس شلبي‮ ‬– ‮ ‬ونجاح الموجي‮) ... ‬وفي‮ ‬نفس العام‮ ‬يقدم مسرحية‮ "‬البحر بيضحك ليه‮" ‬1990 ‮ ‬في‮ ‬فرقة الفنانين المتحدين من إخراج‮ : ‬محمد فاضل‮ ‬،‮ ‬وتتناول المسرحية قضايا النصب والاحتيال في‮ ‬كل من المجالين السياسي‮ ‬والاقتصادي‮ ‬،‮ ‬وذلك من خلال الشخصية المحورية‮ (‬مأمون الألاس‮) ‬النصاب الأكبر‮ ‬،‮ ‬وحاولت الفرقة استثمار نجاح أبطال مسلسل‮ "‬ليالي‮ ‬الحلمية‮" ‬فشارك في‮ ‬العرض‮ (‬يحيي‮ ‬الفخراني‮ ‬،‮ ‬وصفية العمري‮ ‬،‮ ‬وصلاح السعدني‮) ‬– ‮ ‬لكن العرض أيضاً‮ ‬– ‮ ‬لم‮ ‬يحقق النجاح الجماهيري‮ ‬– ‮ ‬رغم محاولة الاستثمار هذه‮ ‬– إذ ربما كان موضوع المسرحية أكثر جدية مما‮ ‬يجب‮ ‬– ‮ ‬بما لا‮ ‬يمكن أن‮ ‬يتحمله جمهور مسرح القطاع الخاص التجاري‮ .. ‬أي‮ ‬أن لونها‮ (‬غامق‮) ‬بلغة تجار المسرح‮.‬
وهنا‮ ‬يتوقف‮  ‬– ‮ ‬أسامة أنور عكاشة‮ ‬– ‮ ‬ليعيد النظر في‮ ‬تجربته المسرحية‮ ‬– ‮ ‬حتي‮ ‬أنه قرر‮ ‬– ‮ ‬بعد ذلك‮ ‬– ‮ ‬ألا‮ ‬ينشر هاتين المسرحيتين السابقتين‮ ... ‬يأساً‮ ‬من التجربة‮ ‬– ‮ ‬رغم مغامرته الجريئة‮ ‬– ‮ ‬التي‮ ‬لم‮ ‬يقدم عليها أحد من قبله‮ ‬– ‮ ‬فهو بخلاف كتاب المسرح الكثيرين‮ ‬– ‮ ‬الذين هرولوا وتكالبوا علي‮ ‬الكتابة للتليفزيون‮ ‬– ‮ ‬علي‮ ‬أساس أنها تحقق الكثير من الشهرة والنجاح والثراء‮ ‬– ‮ ‬مما‮ ‬يثير الكثير من التعجب‮.. ‬إذ سعي‮ ‬إلي‮ ‬المسرح الذي‮ ‬يهرب منه كتابه‮.‬
وظل صامتاً‮ ‬لسنوات‮ ‬– ‮ ‬لكن المسرح ظل‮ ‬يغازل أحلامه ككاتب وأديب‮ ‬– ‮ ‬فكتب‮ ‬– ‮ ‬بعد ثماني‮ ‬سنوات‮ ‬– مسرحية‮ "‬الناس إلي‮ ‬في‮ ‬التالت‮" ‬– ‮ ‬فتلقفها المخرج الشاب محمد عمر وقدمها في‮ ‬المسرح الجامعي‮ ‬عام‮ ‬1998  ‮ ‬وهي‮ ‬المسرحية التي‮ ‬تتناول قضية العلاقة بين الفرد والسلطة‮ ‬،‮ ‬وذلك من خلال معطيات الحياة السياسية والاجتماعية بالعالم الثالث‮ ‬،‮ ‬وتقديم نماذج لكل من القهر الداخلي‮ ‬والقهر الخارجي‮ ‬أيضاً‮ ‬،‮ ‬ومن خلال أسرة من الطبقة المتوسطة تتعرض فجأة‮ ‬– ‮ ‬لرقابة وتفتيش رجال الأمن الباطش لتأمين موكب أحد الرؤساء الضيوف‮ ... ‬وهو في‮ ‬هذا النص حاول أن‮ ‬يقترب من صنعة المسرح وإن أغراه تعدد الشخصيات وتعدد الأحداث‮ ‬– ‮ ‬فلجأ إلي‮ ‬الكثير من‮ (‬المصادفات‮) ‬– ‮ ‬ويقدم العرض المسرح القومي‮ ‬عام‮ ‬2001 ‮ ‬من إخراج‮ : ‬محمد عمر أيضاً‮ ‬– ‮ ‬الذي‮ ‬تكفل بإخراج بقية مسرحياته‮ ‬،‮ ‬وحشد له المسرح القومي‮ ‬مجموعة النجوم‮ (‬سميحة أيوب‮ ‬،‮ ‬فاروق الفيشاوي‮ ‬،‮ ‬رياض الخولي‮ ‬،‮ ‬عبد العزيز مخيون‮ ‬،‮ ‬رشوان توفيق‮) ‬،‮ ‬ويلقي‮ ‬العرض إقبالاً‮ ‬جماهيرياً‮ ‬معقولا‮ .‬
وبعد عامين‮ ‬يقدم له المسرح الحديث مسرحية‮ "‬في‮ ‬عز الضهر‮" ‬2003 ‮ ‬من إخراج‮ : ‬محمد عمر كما أشرنا‮ ‬،‮ ‬ونتناول أسباب الانهيار الأسري‮ ‬والتفكك الاجتماعي‮ ‬كنتيجة لبعض المتغيرات السياسية والاجتماعية في‮ ‬مجتمعنا‮ ‬،‮ ‬ومن بينها الانفتاح الاقتصادي‮ ‬والعولمة‮ ‬،‮ ‬وذلك من خلال تجمع عدة أسر من الطبقة المتوسطة بأحد المصايف‮ ‬،‮ ‬وبطلة العرض‮ (‬الست زينات‮) ‬التي‮ ‬كانت عاهرة‮ ‬يوما ما وذات ماض مخجل‮ ‬،‮ ‬وتملك بعض الشاليهات في‮ ‬أحد المصايف‮ ‬،‮ ‬ليس ثمة أحداث تدور سوي‮ ‬إشاعة‮ ‬غرق بعض أبنائهم الذين ذهبوا للاستحمام في‮ ‬البحر‮ ‬،‮ ‬ويركز النص أيضاً‮ ‬علي‮ ‬شخصية‮ (‬صاصا‮) ‬ابن‮ (‬الست زينات‮) ‬المدلل الذي‮ ‬وقف ماضي‮ ‬أمه حائلاً‮ ‬بينه وبين طموح الالتحاق بالسلك الدبلوماسي‮ ‬،‮ ‬ويستعرض النص كذلك أجيالاً‮ ‬ثلاثة‮ ‬– ‮ ‬جيل الأم وجيل الابن وجيل الشباب‮ ‬،‮ ‬وتأثير الأجيال السابقة علي‮ ‬الأجيال التالية وهم جيل الست زينات وجيل صاصا‮ ‬،‮ ‬وجيل الشباب الذي‮ ‬يكشف الكاتب أنهم جيل ضائع‮ .. ‬لم‮ ‬يغرق في‮ ‬البحث‮ ‬،‮ ‬لكنه‮ ‬غارق في‮ ‬الضياع‮.‬
وفي‮ ‬عام‮ ‬2005 ‮ ‬أي‮ ‬بعد عامين‮ ‬يقدم له مسرح الهناجر للفنون مسرحية‮ "‬ليلة‮ ‬14‮"‬ وهي‮ ‬نص‮ ‬– ‮ ‬في‮ ‬تصوري‮ ‬– ‮ ‬أكثر اقترابا من روح المسرح والدراما من مسرحياته السابقة‮ ‬– ‮ ‬فقد اقترب من ثراء خيال خشبة المسرح‮.. ‬فبطله مثقف مقهور‮ ‬يجلس علي‮ ‬حافة النهر الذي‮ ‬ينعكس علي‮ ‬مياهه ضوء القمر‮ ‬،‮ ‬وتستدعي‮ ‬مخيلته ماضيه فتتعدد الشخصيات النسائية والرجال‮ ‬،‮ ‬وأبرزها وأخطرها شخصية زوجته التي‮ ‬تخونه‮ ‬،‮ ‬وكان عليه أن‮ ‬يواجه نفسه‮ ‬– ‮ ‬إما أن‮ ‬يقتلها أو‮ ‬يتركها فلا‮ ‬يرتكب جريمة‮ .. ‬فتتهمه الزوجة بالجنون‮ ‬،‮ ‬ويوظف الكاتب هنا عناصر الفانتازيا‮ ‬،‮ ‬والمعتقدات الشعبية في‮ ‬النداهة وعروس البحر ويبتعد كثيرا عن ما‮ ‬يسمي‮ ‬بالواقعية الرمزية التي‮ ‬أطلقوها علي‮ ‬أعماله‮ ‬،‮ ‬ونشير هنا إلي‮ ‬الجهد الكبير الذي‮ ‬بذلته‮ (‬عايدة فهمي‮) ‬وكذا‮ (‬فتوح أحمد‮) ‬في‮ ‬تجسيد عدد كبير من الشخصيات التي‮ ‬استدعتها ذاكرة البطل‮ ‬،‮ ‬وقد وفق النص في‮ ‬تجسيد وطرح فكرة القهر والتسلط علي‮ ‬الإنسان وتقييده بالمحرمات الثلاثة‮ »‬الدين والسياسة والجنس‮« ‬،‮ ‬ومعاناة الإنسان للخلاص من هذا القهر وتحقيق حلمه بحياة أفضل‮. ‬وفي‮ ‬عام‮ ‬2007 ‮ ‬تأتي‮ ‬آخر مسرحياته‮ "‬أولاد اللذينه‮" ‬بالمسرح القومي‮. ‬

 

عبد الغني‮ ‬داود

معلومات أضافية

  • منشور في جريدة مسرحنا العدد رقم : ٢٥٧

تعليقاتكم

تأكد من مليء جميع الحقول المشار اليها بعلامة (*)

You are here