ورشة «مسرحنا».. انتهت والمتدربون أشادوا بالمستوى العلمي

    انتهت ورشة مسرحنا للكتابة أمس الأحد، وعقد د. سيد الإمام المشرف على الورشة جلسة ختامي...

حبيبى يامحمد في قصر الغوري

     تنظم الإدارة المركزية للدراسات والبحوث برئاسة الشاعر أشرف عامر بقصر الغوري للت...

5 آلاف جنيه من جيب وزير الثقافة لمسابقة الرسام والقارئ النوبى

    أطلق د. عبد الواحد النبوي وزير الثقافة، مسابقة ثقافية بعنوان "القارئ والرسام النوبي"...

وزير الثقافة: مسرح رومانى ومواقع ثقافية بقرى النوبة القديمة ومركز كبير بحديقة بكار

    قال د.  عبد الواحد النبوى وزير الثقافة إنه تم تخصيص قطع أراضى لإنشاء مواقع ثقاف...

ناصف .. اجتمع بقيادات الهيئة لمتابعة أنشطة رمضان ومناقشة بدل طبيعة العمل

    اجتمع الكاتب المسرحى محمد عبد الحافظ ناصف رئيس الهيئة العامة لقصور الثقافة مع رؤساء ...

الأمير انطلق فى قصر طاز

    شهد د. عبد الواحد النبوي وزير الثقافة، الثلاثاء الماضى،  أحداث العرض المسرحي "ا...

صيف ولادنا بالشرقية إنشاد دينى وموسيقي

    أقام فرع ثقافة الشرقية عدداً من الفعاليات المكثفة بالمواقع الثقافية التابعة له ضمن ب...

قل احتفاليةدينية ولا تقل مسرحية!

    ليس كل ما يلمع ذهبًا، وليس كل ما يقدم على الخشبة مسرحًا، فلماذا لا نسمى الأشياء بأسم...

  • ورشة «مسرحنا».. انتهت والمتدربون أشادوا بالمستوى العلمي

  • حبيبى يامحمد في قصر الغوري

  • 5 آلاف جنيه من جيب وزير الثقافة لمسابقة الرسام والقارئ النوبى

  • وزير الثقافة: مسرح رومانى ومواقع ثقافية بقرى النوبة القديمة ومركز كبير بحديقة بكار

  • ناصف .. اجتمع بقيادات الهيئة لمتابعة أنشطة رمضان ومناقشة بدل طبيعة العمل

  • الأمير انطلق فى قصر طاز

  • صيف ولادنا بالشرقية إنشاد دينى وموسيقي

  • قل احتفاليةدينية ولا تقل مسرحية!

اشترك الآن في "مسرحنا" ويمكنك الحصول علي " جريدة مسرحنا " كل أسبوع أينما كنت أرسل حوالة بريدية الي مؤسسة الأهرام_شارع الجلاء_القاهرة_اشتراكات الاهرام/ جريدة مسرحنا .. سعر النسخة لمدة عام: 52 جنيها داخل مصر 65 دولارا للدول العربية 95 دولارا للدول الأجنبية
جريدة مسرحنا المصرية - الموقع الرسمي
مسرحنا

مسرحنا

رابط الموقع:

 

والجريدة ماثلة للطبع من المقرر أن تنطلق أمس الأحد الدورة الثانية لمهرجان الفنان محمد صبحي‮ ‬للمسرح التربوي‮ ‬والتي‮ ‬تستمر حتي19 مارس الحالي‮ ‬تحت رعاية عادل عبدالعظيم مدير عام إدارة المعادي‮ ‬التعليمية ويقدم‮  ‬طلاب‮  ‬إدارة المعادي‮ ‬10 مسرحيات لمدارس المعادي‮ ‬ويكرم المهرجان الفنانين جميل راتب‮ ‬،‮ ‬سليم سحاب‮ ‬،‮ ‬سوسن بدر‮ ‬،‮ ‬أمل ابراهيم‮ ‬،‮ ‬يوسف فوزي‮ ‬وأركان فؤاد وأيمن عزب ونهاد شوقي‮ ‬وإيناس حسين والكتاب عبد التواب‮ ‬يوسف ود. كمال مغيث والشاعر‮ ‬يسري‮ ‬حسان‮.‬
أكد‮  ‬د. خالد عبده وكيل الإدارة‮  ‬أن المهرجان سيفتتح‮  ‬علي‮ ‬مسرح البالون بأوبرتين الأول عن مشوار الفنان محمد صبحي‮ ‬من أشعار محمود الشريف وأشرف أبوجليل ويشارك فيه‮ ‬200طالب وطالبة والثاني‮ ‬أوبريت عن التعصب الفكري‮ ‬لمدرسة كلية النصر تأليف أشرف أبوجليل‮ ‬،‮ ‬وإخراج ملك عبد العظيم وأشار محمد الخطيب راعي‮ ‬المهرجان أنه ابتداء من اليوم الأثنين‮  ‬تنتقل العروض الي‮ ‬مسرح‮  ‬مدرسة المعادي‮ ‬الثانوية بنين فتقدم مدرسة القناة في‮ ‬السادسة مساء مسرحية مدينة موهوبيا‮  ‬من إخراج رحاب ماهر،‮ ‬ومسرحية‮ ‬يحدث في‮ ‬الليل لمدرسة الجبرتي‮ ‬من إخراج ملك عبد العظيم‮ ‬،ومساء الثلاثاء‮ ‬17 مارس تقدم مدرسة مستقبل زهراء المعادي‮ ‬المتميزة مسرحيتي‮ ‬الخاتم السحري‮ ‬والصمت الليل من تأليف وإخراج إيناس حسين،‮ ‬ومسرحية أوهام في‮ ‬الغابة لمدرسة العبور من إخراج رحاب ماهر،‮ ‬ومساء الأربعاء‮ ‬18 مارس‮ ‬،‮ ‬تقدم مدرسة المعادي‮ ‬العسكرية مسرحية حاييم وأخوانه من إخراج وليد خالد وتقدم مدرسة حدائق المعادي‮ ‬القومية مسرحية أيامنا الحلوة من إخراج علي‮ ‬حسن،‮ ‬وتقدم مدرسة مستقبل زهراء المعادي‮ ‬المتميزة مسرحية ثورة الموتي‮ ‬من إخراج إيناس حسين‮ ‬،‮ ‬ومساء الخميس‮ ‬19مارس‮ ‬يقدم طلاب التربية الفكرية أوبريت حديقة الحيوان تأليف أشرف ابوجليل ومن إخراج ملك عبد العظيم،‮ ‬ثم‮ ‬يختتم المهرجان بقيام‮ ‬،‮ ‬نعمة الدالي‮ ‬وأشرف ابوجليل وقيادات الإدارة بتوزيع الجوائز المقدمة من الفنان محمد صبحي‮ ‬والمستشار عبد الرحمن الصاوي‮ ‬لافضل عرض وافضل ممثل ومثلة وافضل مخرج‮.‬

إقرأ المزيد...

 

قررت ادارة فرقة‮  ‬المسرح الكوميدي‮ ‬التابعة للبيت الفني‮ ‬للمسرح تقديم‮  ‬العرض المسرحي‮ " ‬انا الرئيس‮" ‬في‮ ‬السابعة والنصف مساء‮ »‬ماتينيه‮« ‬الأحد من كل اسبوع علي‮ ‬المسرح العائم الكبير بالمنيل‮ .‬
وقالت الفنانة عايدة فهمي‮ ‬مديرة الفرقة انه نظرا للنجاح الجماهيري‮ ‬الكبير للعرض خلال الفترة السابقة وفي‮ ‬محاولة لجذب اكبر قطاع من الجمهور لمشاهدة العرض،‮ ‬تم تخصيص حفل اسبوعي‮ ‬يبدأ مبكرا لينتهي‮ ‬في‮ ‬توقيت مناسب ليتمكن الجمهور من استخدام وسائل النقل العام قبل‮  ‬انتهاء مواعيد عملها‮ . ‬
يذكر ان مسرحية‮" ‬انا الرئيس‮" ‬تأليف‮ ‬يوسف عوف،‮ ‬بطولة‮: ‬سامح حسين،‮ ‬حنان مطاوع،‮ ‬فتحي‮ ‬سعد،‮ ‬نادية شكري،‮ ‬عزت بدران،‮ ‬مجدي‮ ‬عبد الحليم،‮ ‬أيمن إسماعيل،‮ ‬أحمد عبد الهادي،‮ ‬أحمد ظريف،‮ ‬هيثم عبد الله،‮ ‬شيماء سيف،‮ ‬كريم عز الرجال،‮ ‬أحمد مجدي،‮ ‬رانيا النجار،‮ ‬ديكور‮: ‬د.محمود سامي‮- ‬أزياء‮: ‬دنيا الهواري‮- ‬ألحان‮: ‬وائل عقيد‮ - ‬أشعار‮: ‬خالد الشبياني‮ - ‬استعراضات‮: ‬أشرف فؤاد،‮ ‬إعداد وإخراج‮: ‬محسن رزق‮.‬

إقرأ المزيد...

 

يعاني‮ ‬المسرح في‮ ‬الجنوب من مشاكل كثيرة‮  ‬ومعقدة،‮ ‬ليست فقط تلك المتعلقة بالنص المسرحي‮ ‬الجيد والمتوائم مع طبيعة الحيز الجغرافي‮ ‬وما‮ ‬يفرضه هذا الحيز من دلالات ثقافية واجتماعية،‮ ‬ولا معاناة خشبة المسرح من فقر الموارد والإمكانيات،‮ ‬بل لعل أهمها كون‮  ‬المتلقي‮ ‬الجنوبي‮ ‬مكبلاً‮ ‬بقيود الفقر والجهل ونقص الوعي‮ ‬وإرث من عادات وتقاليد جعلته‮  ‬ينصرف‮  ‬عن المسرح ويهجره‮.‬
من هنا كان اختيار‮ " ‬المسرح‮" ‬موضوعاً‮ ‬رئيسياً‮ ‬لـ‮" ‬مؤتمر اليوم الواحد‮" ‬لفرع الأقصر الثقافي‮ ‬هذا العام والذي‮ ‬استضافه قصر ثقافة الطود قبل حوالي‮ ‬أسبوعين‮.‬
حضرالمؤتمر‮  ‬د‮. ‬محمد عبد القادر‮ ‬،‮ ‬مهندسة الديكور وسام عادل‮  ‬،‮ ‬المسرحي‮  ‬والباحث بكري‮ ‬عبدالحميد،‮ ‬الباحث بستاني‮ ‬النداف‮  ‬وعدد من كتاب المسرح والمخرجين والممثلين والفنيين‮  . ‬
المؤتمر محاولة جادة‮  ‬لقراءة المشهد والواقع المسرحي‮ ‬بتأن وبعمق لإعادة تمكين‮  ‬المسرح من أداء رسالته‮  ‬كاملة في‮ ‬محيطه المجتمعي،‮ ‬مع‮  ‬التركيز علي‮ ‬الشريك الأخر المنسي‮ ‬في‮ ‬كل الدراسات التي‮ ‬تناولت المسرح ألا وهو‮ "‬المتلقي‮" ‬فالخشبة‮  ‬لا تتوهج ولا تدب في‮ ‬أوصالها الحياة دون أنفاس‮  ‬المتلقين في‮ ‬صالة العرض،‮ ‬و تختلف مشاكل المتلقين من مسرح لأخر فالمسرح الغربي‮  ‬مشاكله أقل بكثير في‮ ‬هذا المضمار‮.‬
المسرح في‮ ‬الجنوب‮  ‬تشتد معاناته مع‮ "‬المتلقي‮"  ‬أسير عاداته وتقاليده‮  ‬التي‮ ‬تحرمه من التواصل مع فن المسرح‮. ‬زاد علي‮ ‬ذلك ما نواجهه من تطور متسارع في‮ ‬وسائل التواصل البشري‮ ‬والتي‮ ‬أثرت علي‮ ‬المسرح،‮ ‬ففقد ما تبقي‮ ‬من متلقيه‮ .‬
ناقش المؤتمر في‮ ‬أبحاثه والتي‮ ‬ضمها كتاب‮ ‬– وزع علي‮ ‬الحاضرين‮ ‬– أن المسرح في‮ ‬الجنوب كما المسارح في‮ ‬كل أنحاء العالم هاجسه الأول‮  ‬هو التأصيل‮  ‬باعتباره‮  ‬المعضلة التي‮ ‬يعاني‮ ‬منها المسرح‮  ‬العالمي‮ ‬وبالطبع معاناة‮  ‬المسرح العربي‮  ‬أشد وللمسرح في‮ ‬الجنوب‮  ‬نصيبه الأكبر‮  . ‬لكن المسرح في‮ ‬الجنوب وجد أحد الروافد المهمة للتأصيل وأقصد الإرث الشعبي‮ ‬من الحكايات التي‮ ‬لا تنفد‮.‬
كرم المؤتمر رموزاً‮ ‬مسرحية من الرواد ومن المحدثين قدمت عطاء خالصاً‮  ‬للمسرح في‮ ‬الأقصر وهم المسرحي‮  ‬بغدادي‮ ‬لبيب‮  ‬،‮ ‬جمال‮ ‬يونس‮  ‬،‮ ‬بكري‮ ‬عبد الحميد‮  ‬،‮ ‬ناصر رمضان‮  ‬،‮ ‬كريم الشاوري
ومن أبرز توصيات المؤتمر‮  ‬نشر الوعي‮ ‬بأهمية المسرح ودوره الفاعل في‮  ‬المجتمع الجنوبي‮  ‬،‮  ‬زيادة الموارد المالية‮  ‬والفنية التي‮ ‬تحتاجها مسارح الجنوب،‮ ‬المزيد من الدراسات النقدية‮  ‬وتسليط‮  ‬مزيد من الأضواء علي‮ ‬المنجز المسرحي‮ ‬في‮ ‬الجنوب‮.‬
ناصر خليل

إقرأ المزيد...

 

شهدت قاعة مسرح متروبول التابعة للمسرح القومي‮ ‬للأطفال مساء الأثنين الماضي‮ ‬حضورًا لافتا ومميزًا لأطفال الوادي‮ ‬الجديد وشلاتين للمشاركة في‮ ‬مشاهدة العرض المسرحي‮ »‬أكشن‮« ‬للمخرج عادل الكومي‮.‬
المخرج حسن‮ ‬يوسف مدير المسرح القومي‮ ‬للأطفال قال لـ»مسرحنا‮« ‬أطفال الوادي‮ ‬الجديد وشلاتين لم‮ ‬يتوقف حضورهم للمسرح عند حد مشاهدة العرض ولكنهم أصروا علي‮ ‬حضور ندوة خاصة نظمها المسرح عقب العرض حول أهمية مسرح الطفل ومناقشة العرض بحضور الكاتب الكبير‮ ‬يعقوب الشاروني‮ ‬والناقد أحمد خميس والمخرجة مني‮ ‬أبو سديرة وأبطال العرض من نجوم مسرح الطفل أبرزهم رضا إدريس،‮ ‬محمد سلامة،‮ ‬رحاب عرفة،‮ ‬إيناس نور وآخرون‮.‬
وخلال الندوة أبدي‮ ‬الشاروني‮ ‬إعجابه بالعرض مؤكدًا أهمية الدور التربوي‮ ‬الذي‮ ‬يلعبه مسرح الطفل،‮ ‬لافتًا إلي‮ ‬أهمية التدقيق في‮ ‬اختيار النصوص الجيدة التي‮ ‬يجب أن تعرض للطفل‮.‬
أطفال الوادي‮ ‬وشلاتين عبروا عن سعادتهم بالعرض مؤكدين أنها المرة الأولي‮ ‬التي‮ ‬يشاهدون فيها عرضاً‮ ‬مسرحياً‮ ‬بشكل مباشر وكانت لهم ملاحظاتهم الذكية حول العمل خلال الندوة‮.‬
بينما طالب المخرجة مني‮ ‬أبو سديرة مخرجة العرض بضرورة الاهتمام باختياراته لعناصر العرض وخاصة الموسيقي‮ ‬والغناء وكذلك الاستعراضات،‮ ‬والحرص علي‮ ‬تكثيف تدريب الممثلين من الأطفال‮.‬
وأشار الناقد أحمد خميس خلال الندوة إلي‮ ‬ضرورة الاهتمام مستقبلا بتحريك عروض مسرح الطفل إلي‮ ‬المحافظات ليشاهدها الأطفال من أبناء الأقاليم‮.‬
وعبر المخرج عادل الكومي‮ ‬عن امتنانه بآراء النقاد والأطفال خلال الندوة‮.‬
وأنهي‮ ‬حسن‮ ‬يوسف الندوة بدعوة الإعلاميين والنقاد للاهتمام بمسرح الطفل والترويج لعروضه،‮ ‬معبرًا عن أمله في‮ ‬نجاح مسابقة التأليف المعنية بمسرح الطفل والتي‮ ‬أعلن عنها قبل أيام للمساعدة في‮ ‬اكتشاف كتاب جدد للمساهمة في‮ ‬الارتقاء بحركة مسرح الطفل‮.‬

إقرأ المزيد...

 

هي‮ ‬إحدي‮ ‬الفرق المسرحية التابعة للبيت الفني‮ ‬للمسرح،‮ ‬ومنوط بها تقديم مترجمات النصوص العالمية الحديثة والتجارب المسرحية الجديدة،‮ ‬ومقرها مسرح الطليعة بميدان العتبة،‮ ‬ويتضمن المسرح قاعتين للعرض أحدهما قاعة‮ "‬زكي‮ ‬طليمات‮" ‬للعروض الكبيرة،‮ ‬والثانية قاعة‮ "‬صلاح عبد الصبور‮" ‬للعروض التجريبية،‮ ‬وهي‮ ‬القاعة التي‮ ‬تم انشائها عام‮ ‬1979 ‮ ‬خلال فترة تولي‮ ‬الفنان‮  ‬سمير العصفوري‮ ‬المسئولية‮) ‬باقتطاع جزء من القاعة الرئيسة للجمهور وتحويلها إلي‮ ‬قاعة تجريبية،‮ ‬وقد أطلق عليها أولا قاعة‮ ‬ 79  ثم أطلق عليها بعد ذلك اسم الشاعر المبدع‮  ‬صلاح عبد الصبور‮.‬
الجدير بالذكر أن اسم‮ "‬فرقة الطليعة‮" ‬قد أطلق عام‮ ‬ 1974 علي‮ ‬فرقة‮ "‬مسرح الجيب‮" ‬التي‮ ‬تأسست بقرار وزاري‮ ‬في‮ ‬فبراير عام‮ ‬ 1962 لتقديم التجارب المسرحية الحديثة،‮ ‬وذلك بناء علي‮ ‬إقتراح من الفنان سعد أردش بعد عودته من بعثته الدراسية إلي‮ ‬إيطاليا،‮ ‬وقد تم إلحاق الفرقة بالمؤسسة‮ "‬المصرية العامة لفنون المسرح والموسيقي‮"‬،‮ ‬كما تم تجهيز‮  ‬الدور الثاني‮ ‬من‮ "‬نادي‮ ‬السيارات‮" ‬بشارع قصر النيل بالقاهرة ليصبح مقرا لها،‮ ‬وقدمت الفرقة أول عروضها في‮ ‬ 20 ديسمبر‮ ‬ 1962  ولكن للأسف احترق المسرح بعد أيام من افتتاح عرضها الثاني‮ ‬فاتخذت الفرقة من‮ "‬مسرح الحديقة الفرعونية‮" ‬بالجزيرة مقرا لها في‮ ‬ديسمبر‮ ‬ 1963  ولكن نظرا لانتهاء عقد استغلال‮ "‬مسرح الحديقة الفرعونية‮" ‬في‮ ‬عام‮ ‬ 1969 تم انتقال الفرقة إلي‮ "‬مسرح‮ ‬ 26 يوليو‮" ‬بالأزبكية،‮ ‬والذي‮ ‬كان في‮ ‬البداية مسرحا صيفيا‮ ‬يقع في‮ ‬حديقة‮ "‬المسرح القومي‮"‬،‮ ‬فقامت مؤسسة المسرح بتجهيزه ليصبح مقرا دائما للفرقة التي‮ ‬استقرت فيه بالفعل حتي‮ ‬الآن‮.‬
وتوالت عروض الفرقة التي‮ ‬أحدثت منذ بدايتها ردود فعل واسعة في‮ ‬الأوساط الأدبية والفنية خاصة بعد تقديمها بعض نماذج من مسرح العبث واللامعقول لأول مرة بالمسرح المصري،‮ ‬وكذلك بعض العروض المستلهمة من التراث الشعبي‮.‬
وقد شارك بتقديم عروض الفرقة عدد كبير من المخرجين الذين‮ ‬يمثلون مختلف الأجيال ومن بينهم كل من الأساتذة‮: ‬سعد أردش،‮ ‬كرم مطاوع،‮ ‬نجيب سرور،‮ ‬أحمد عبد الحليم،‮ ‬أحمد زكي،‮ ‬حسن عبد السلام،‮ ‬كمال عيد،‮ ‬د.سناء شافع،‮ ‬سمير العصفوري،‮ ‬فاروق الدمرداش،‮ ‬محمود الألفي،‮ ‬فهمي‮ ‬الخولي،‮ ‬رأفت الدويري،‮ ‬ماهر عبد الحميد،‮ ‬السيد طليب،‮ ‬جمال منصور،‮ ‬فاروق زكي،‮ ‬محسن حلمي،‮ ‬مصطفي‮ ‬سعد،‮ ‬أحمد حلاوة،‮ ‬ناصر عبد المنعم،‮ ‬محمد الخولي،‮ ‬أحمد هاني،‮ ‬إميل شوقي،‮ ‬ماهر سليم،‮ ‬انتصار عبد الفتاح،‮ ‬هشام جمعة،‮ ‬هشام عطوة‮. 

عمرو دوارة‬

إقرأ المزيد...

 

تقريبًا‮ ‬يعني‮ ‬كان آخر عرض شاهدت فيه طلاب المعهد العالي‮ ‬للفنون المسرحية مع أساتذتهم داخل صالة العرض،‮ ‬هو‮ »‬روميو وجولييت‮« ‬ربما لأن مخرجه د‮. ‬سناء شافع أستاذ بالمعهد،‮ ‬وكذلك لأن معظم ممثليه من طلاب المعهد‮.. ‬وقلت وقتها إن ذلك شيء جيد والله‮.. ‬لكنه لم‮ ‬يتكرر بعد ذلك‮.‬
الأسبوع الماضي‮ ‬تكررت التجربة ولكن مع قسم المسرح بآداب حلوان،‮ ‬جمع د‮. ‬سيد علي‮ ‬إسماعيل طلاب القسم في‮ ‬قاعة صلاح عبد الصبور بالطليعة لمشاهدة مسرحية‮ »‬3D‮« ‬وبعد المشاهدة أدار معهم حوارًا ليختبر أدواتهم النقدية وتحدث الطلاب وقالوا ما قالوا‮.‬
وفي‮ ‬ظني‮ ‬أنه لولا وجود د‮. ‬سيد في‮ ‬القسم ما حدث ما حدث،‮ ‬فالرجل متحمس ويرتاد المسارح ويتابع الحركة المسرحية ولديه رغبة حقيقية في‮ ‬تدريب طلابه وتثقيفهم ورفع‮  ‬وعيهم،‮ ‬خاصة أنه لن‮ ‬يكتفي‮ ‬بالندوة‮ - ‬كما قال‮ - ‬بل ستكون هناك عدة محاضرات‮ ‬يحلل خلالها العرض مع طلابه بشكل أكثر علمية وتفصيلاً‮.. ‬غيره سواء في‮ ‬المعهد أو أقسام المسرح في‮ ‬الكليات الأخري‮ ‬لا‮ ‬يفعل ذلك‮.. ‬وتلك هي‮ ‬المشكلة‮.. ‬وبشكل أكثر خروجًا عن النص‮ »‬تلك هي‮ ‬الخيبة التقيلة‮«!!‬
القاعة كانت ممتلئة عن آخرها بالطلاب،‮ ‬وبعضهم شاهد العرض واقفًا،‮ ‬وعلمت أنها تمتلئ كل اليوم لأن العرض‮ »‬مسمع‮« ‬وهذا شيء جميل،‮ ‬لا‮ ‬يهمني‮ ‬ما قاله الطلاب،‮ ‬المهم أنهم قالوا وخلاص،‮ ‬شاهدوا وتجرأوا وتكلموا بتركيز وبدونه،‮ ‬ليس مطلوبًا أكثر من ذلك،‮ ‬مع الوقت والدراسة والتعود علي‮ ‬ارتياد المسرح والقراءة سيمتلكون أدواتهم ونكسب نقادًا جددًا نحن في‮ ‬أمس الحاجة إليهم‮.‬
السؤال الذي‮ ‬كان‮ ‬يلح عليّ‮ ‬طوال الندوة لماذا لا نشاهد هذه التجربة مع كل العروض،‮ ‬لماذا لا‮ ‬يفعلها المعهد العالي‮ ‬للفنون المسرحية وأقسام المسرح بالكليات الأخري،‮ ‬أعرف أن المعهد‮ ‬يدرس مادة نقد تطبيقي‮ ‬لكن حضور الطلاب إلي‮ ‬المسرح مع أساتذتهم ومناقشة العرض بعد مشاهدته مباشرة سيكون أثره أكبر وأهم وأعمق‮.. ‬لكن للأسف لا أحد‮ ‬يفعل ذلك،‮ ‬بل إن كثيرًا من أساتذة المسرح لا‮ ‬يذهبون أصلاً‮ ‬إلي‮ ‬المسارح ويكتفون بالتنظير الذي‮ ‬ينقلونه من أعمال الآخرين من هذه الدولة الأوروبية أو تلك‮.. ‬وتلك هي‮ ‬المشكلة‮.. ‬وبشكل أكثر خروجًا عن النص‮ »‬تلك هي‮ ‬الخيبة الثقيلة‮«.‬
أكيد زهق محمد علام مخرج العرض وصفاء البيلي‮ ‬مؤلفته من اقتصار كلامي‮ ‬علي‮ ‬الندوة وجهود د‮. ‬سيد علي‮ ‬وخيبة الآخرين‮.. ‬من حقهما طبعًا أن‮ ‬يزهقا ومن حقي‮ ‬أن أزهق من خيبة أساتذة المسرح المتكاسلين‮.. ‬مش كلهم طبعًا لكن أغلبهم حتي‮ ‬لا أظلم القلة القليلة منهم‮.‬
أما العرض نفسه،‮ ‬وقد قلت رأيي‮ ‬فيه خلال الندوة،‮ ‬فهو من العروض‮ »‬الطقة‮« ‬كتابة وتمثيلاً‮ ‬وإخراجًا وديكورًا،‮ ‬و»الطققان‮« ‬هنا معناه محاولة النسج علي‮ ‬غير المألوف،‮ ‬وصناعة عرض‮ ‬يفي‮ - ‬من وجهة‮ ‬يعني‮ - ‬باحتياج المشاهد علي‮ ‬اختلاف نوعياته،‮ ‬عرض نابض بالصورة والحركة،‮ ‬فيه ما‮ ‬يحقق المتعة البصرية،‮ ‬ونابض بالكلمة،‮ ‬فيه ما‮ ‬يثير الأسئلة ويحرك العقول،‮ ‬بسيط وممتع ومسل ومحرض علي‮ ‬التفكير والتساؤل،‮ ‬وفي‮ ‬ظني‮ ‬أنه ليس مطلوبًا من المسرح أكثر من ذلك،‮ ‬ليست بطولة أن نتعامل مع المشاهد بالشفرة ونجلده ونطلع عين أمه فيهرب منا ثم نتهمه بالجهل وعدم القدرة علي‮ ‬استيعاب الأفكار العميقة التي‮ ‬نقدمها إليه‮.‬
المسرحي‮ ‬الشاطر كاتبًا أو ممثلاً‮ ‬أو مخرجًا أو سينوجرافيا‮ ‬يستطيع تقديم أكثر الأعمال عمقاً‮ ‬وصعوبة بشكل بسيط ومنساب دون حذلقة تجلب عليه سب الوالدين والعائلة بأكملها،‮ ‬وهذا ما فعلته صفاء البيلي‮ ‬كاتبة النص،‮ ‬ومحمد علام مخرجه،‮ ‬ووائل عبد الله مصمم ديكوراته،‮ ‬وممثلوه‮ ‬ياسر فرج،‮ ‬رحمة،‮ ‬هاني‮ ‬سراج،‮ ‬هاجر عفيفي،‮ ‬ميدو عبد القادر،‮ ‬بسمة شوقي،‮ ‬إبراهيم سعيد،‮ ‬هؤلاء الممثلون الموهوبون الذين أدي‮ ‬كل منهم عدة شخصيات متنقلاً‮ ‬من هذه الشخصية إلي‮ ‬تلك بانسيابية وثقة شديدتين كانوا فاكهة العرض وكانوا جميعًا‮ »‬إن‮« ‬وهو ما‮ ‬يحسب لمحمد علام الذي‮ ‬اختار فريقة بدقة واستطاع توظيف قدراتهم بحرفية،‮ ‬وترك لهم فرصة الاجتهاد،‮ ‬بل والخروج علي‮ ‬النص كلما استدعت سكة الأداء،‮ ‬وهو خروج‮ - ‬في‮ ‬ظني‮ - ‬محمود ومطلوب حتي‮ ‬لو مال في‮ ‬بعض الأحيان إلي‮ ‬المبالغة أو الاستعارة‮!!‬
أكيد هناك ملاحظات تخص الكتابة داخل القاعة وكذلك الفينال الذي‮ ‬شكل مع الكتابة مذكرة تفسيرية لم‮ ‬يكن العرض بحاجة إليها،‮ ‬لكن لا بأس فليعذر المتحذلقون المخرج الذي‮ ‬أراد ألا‮ ‬يحرم أحدًا من شيء،‮ ‬وسعي‮ ‬إلي‮ ‬أن‮ ‬يلامس عرضه كافة الشرائح والطبقات ونجح في‮ ‬ذلك،‮ ‬أليس ذلك أفضل من أن‮ ‬يقدم عرضه للمقاعد الخاوية ويجلب لنفسه ولفريقه الإحباط ويؤلفوا جميعًا أغنية في‮ ‬مديح العمق ولعن أم الجمهور الجاهل؟‮! ‬

إقرأ المزيد...

 

المسرح أبو الفنون‮.. ‬هكذا تعلمنا‮.. ‬يحب ويحتوي‮ ‬الشعر والموسيقي‮ ‬والغناء والكلمة والضوء واللون والحركة والتشكيل‮.. ‬أب‮ ‬يحتوي‮ ‬كل ذلك ويشكله معًا في‮ ‬سبيكة ذهبية واحدة،‮ ‬تمتع وتبهج وتسلي‮ ‬وتثير الأسئلة وتطور الوعي‮.‬
وإذا كانت مصر التي‮ ‬انتفضت بالفن منتصف تسعينيات القرن الماضي‮ ‬في‮ ‬مواجهة الإرهاب وقدم فنانونها إبداعاتهم كأسلحة في‮ ‬مواجهة الإرهاب،‮ ‬فإن مصر نفسها التي‮ ‬تواجه الإرهاب الآن وبنفس السلاح،‮ ‬لم تعدم مسئولين متأخونين أو متعاطفين أو متدروشين‮ ‬يتعاملون مع الفن بقدر من العدوانية وربما التشفي‮.‬
وما حدث في‮ ‬مسرح السلام من مجزرة تعرضت لها لوحة شهيرة لفنان كبير أكبر دليل علي‮ ‬أن هناك شيئًا ما خطراً‮ ‬وخبيثاً،‮ ‬أو علي‮ ‬أقل تقدير،‮ ‬غير مسئول ولا‮ ‬يعرف واجبه بالضبط‮.‬
لوحة‮ »‬مائة سنة تنوير‮« ‬التي‮ ‬رسمها الفنان الكبير صلاح عناني‮ ‬وكانت تتصدر مدخل مسرح السلام،‮ ‬تم تقطيعها والاستعانة بها في‮ ‬ديكورات عرض‮ »‬رجل بلا أجندة‮« ‬التي‮ ‬احتاجت لوح أبلاكاش ثمنه‮ ‬150‮ ‬جنيها،‮ ‬فقرر المسئولون،‮ ‬توفيرًا للنفقات،‮ ‬الاستعانة باللوحة بعد تقطيعها كبديل للوح‮!! ‬ولا تدري‮ ‬أي‮ ‬لوح هو من قرر ذلك‮.‬
كانت الجريمة ستمر مرور الكرام لولا كشفها زميلنا الكبير الكاتب عاطف النمر الذي‮ ‬يرصد دبة النملة في‮ ‬مسارحنا،‮ ‬وأفرد للواقعة مساحة كبيرة في‮ ‬صفحته بجريدة الأخبار،‮ ‬وعلي‮ ‬الفور وفي‮  ‬نفس اليوم‮  ‬نشر الواقعة قرر د‮. ‬جابر عصفور وزير الثقافة تشكيل لجنة برئاسة مستشارة القانوني‮ ‬المستشار وديع حنا وعضوية د‮. ‬سيد خاطر رئيس قطاع شئون الإنتاج الثقافي‮ ‬ورئيس الإدارة المركزية للشئون القانونية،‮ ‬ورئيس قطاع الفنون التشكيلية د‮. ‬أحمد عبد الغني،‮ ‬وتوجهت اللجنة إلي‮ ‬مسرح السلام للتحقيق في‮ ‬الأمر مع وعد من الوزير بأن الحساب سيكون عسيرًا وسيتم الإعلان سريعًا عن نتائج التحقيق‮.‬
وحتي‮ ‬مثول الجريدة للطبع لم تكن اللجنة قد انتهت من تحقيقاتها بعد،‮ ‬ونرجوا أن تسفر عن كشف المتسبب الحقيقي‮ ‬في‮ ‬هذه الكارثة الفنية‮.‬

إقرأ المزيد...

 

أعرب المخرج محمد عمر عن استيائه الشديد لرفض لجنة مجلس الامناء الخاصة بالمسرح القومي‮ ‬مشروعه المسرحي‮  (‬السلطان الحائر‮) ‬عن نص‮  ‬توفيق الحكيم‮  ‬وهو ما‮ ‬يتناقض مع ما قررته‮  ‬اللجنة من تقديم عروض الريبورتوار‮.‬
وقال إن قضية العرض مناسبة للوقت الحالي‮ ‬فهو‮ ‬يناقش كيف‮ ‬يطبق الحاكم‮  ‬القانون علي‮ ‬نفسه قبل أن‮ ‬يطبقة علي‮ ‬الشعب‮!‬
وأضاف‮: ‬أري‮ ‬أن المجتمع في‮ ‬أشد الحاجة لترسيخ هذة الفكرة‮  ‬ولهذا‮  ‬فكرت في‮ ‬تقديم هذا العمل باعتباره قضية قومية‮  ‬ولكني‮ ‬أتساءل ما هي‮ ‬المعايير الي‮ ‬يتم علي‮ ‬اساسها اختيار العروض من قبل لجنة مجلس الأمناء‮.‬
يتابع محمد عمر‮ : ‬عندما اتصلت بالمخرج سمير العصفوري‮ ‬لمعرفة أسباب رفض اللجنة قال لي‮ " ‬العرض تم تقديمه منذ خمس سنوات وعروض اللغة العربية ليس لها جمهور او علي‮ ‬حد قوله‮ (‬اللغة العربية مبقاش زمنها‮) !!‬
وأشار عمر أنه مل من التفكير البيروقراطي‮ ‬الرجعي‮ ‬ولكنه علي‮ ‬صعيد آخر بصدد تقديم عرض علي‮ ‬الخشبة‮.‬
رنا رأفت‮ ‬

إقرأ المزيد...

 

قال هشام عطوة رئيس البيت الفني‮ ‬للفنون الشعبية إنه سعيد بتحمل مسئولية هذا القطاع الهام وأضاف‮ : ‬منذ توليت مسئولية القطاع أضع نصب عيني‮ ‬النجاح وأثق اننا كفنانين وكمصريين قادرين علي‮ ‬النجاح والخروج من‮ " ‬الكبوة‮ " ‬التي‮ ‬نعيشها‮ .‬
وتابع‮ : ‬نعمل بروح الفريق‮ ‬،‮ ‬ولدي‮ ‬خطة عمل تعتمد منهج التطوير الذي‮ ‬يعتمد علي‮ ‬شقين‮ ‬،الاول تطوير البنية التحتية كغرف الملابس‮ ‬،‮ ‬وغرف مجهزة للتدريب‮ ‬،وغير ذلك من التجهيزات الاساسية،‮ ‬أما الشق الثاني‮ ‬فيعتمد علي‮ ‬تطوير الشكل الفني‮ ‬من خلال تقديم صيغة جديدة للأعمال فعلي‮ ‬سبيل المثال هناك فرقة رضا العريقة العظيمة المعروفة بإستعراضاتها الفلكولورية المميزة ستقدم بعد التطوير وبالتعاون مع مدير الفرقة في‮ ‬إطار القالب البصري‮ ‬الجاذب للجمهور‮.‬
اما‮  ‬فرقة تحت‮ ‬18 ‮ ‬فسيتغير نهج تناولها‮ ‬،‮ ‬أيضا بالتعاون مع مدير الفرقة وستخرج إلي‮ ‬الشباب وتقديم ما‮ ‬يحتاجونه‮  ‬وما‮ ‬يرغبون في‮ ‬رؤيته مع الحفاظ علي‮ ‬الهوية الثقافية والحرص علي‮ ‬تعزيز المبادئ‮. ‬
وأكد عطوة‮  ‬أن التعاون في‮ ‬العمل هو اساس النجاح فهناك مشاكل ادارية ومالية ولكن في‮ ‬ظل تعاون العاملين وحرصهم علي‮ ‬تقديم الجديد في‮ ‬حدود المتاح سيتم تجاوز هذة المرحة‮.‬
واستطرد‮ :  ‬أنا هنا من أجل تفعيل الفرق وليس تدويرها وهناك فرق كبير‮  ‬بين التفعيل والتدوير فنحن حريصون علي‮ ‬تقديم المنتج المختلف والمميز‮. ‬
فسيشهد الموسم الصيفي‮ ‬القادم العديد من العروض والانشطة علي‮ ‬مستوي‮ ‬القطاع‮  ‬وسيتم فتح سرك مايو وهو عبارة عن سرك ومسرح خلال الشهر الجاري‮ ‬وسيتم أيضا اعتماد برتوكول‮  ‬تعاون‮  ‬للعمل مع مسارح أخري‮ ‬للعرض علي‮ ‬خشباتها‮ .‬
سما الدسوقي‮ ‬

إقرأ المزيد...

 

أُختتمت فعاليات مهرجان أهالينا الثقافي‮ ‬الذي‮ ‬تنظمه الهيئة العامة لقصور الثقافة،‮ ‬والذي‮ ‬أُقيم بقرية سنورس بفرع ثقافة الفيوم في‮ ‬الفترة من‮ ‬3 يناير حتي‮ ‬28 فبراير‮ ‬2015، بحضور الكاتب محمد عبد الحافظ ناصف رئيس الهيئة والمشرف العام علي‮ ‬المهرجان،‮ ‬اللواء‮ ‬يحيي‮ ‬سعد حسين رئيس مجلس مدينة سنورس نائباً‮ ‬عن المحافظ‮.‬
بدأت الفعاليات بعزف السلام الوطني‮ ‬والوقوف دقيقة حدادا علي‮ ‬أرواح الشهداء،‮ ‬تلا ذلك عرض فيلم تسجيلي‮ ‬قدم موجزاً‮ ‬للقوافل الثقافية التي‮ ‬جابت‮ ‬25 قرية تابعة للفيوم لتقديم الخدمات الثقافية،‮ ‬أعقبه افتتاح معرض للحلي‮ ‬والخرز نتاج ورشة،‮ ‬وآخر لرسوم الأطفال،‮ ‬كما تم افتتاح معرض نتاج ورشة لعمل العرائس‮.‬
وفي‮ ‬كلمته قال منتصر ثابت مدير عام الثقافة إن المهرجان أقيم بالقري‮ ‬الأكثر احتياجا بالفيوم،‮ ‬وإن هذه التجربة استطاعت أن تقدم الخدمة الثقافية بما‮ ‬يساعد علي‮ ‬رفع الوعي‮ ‬الثقافي‮ ‬والسياسي‮ ‬والديني‮ ‬بهذه القري‮ ‬من خلال الاستعانة بشخصيات عامة وإعلامية كبيرة استطاعت أن تؤثر في‮ ‬الناس بالإيجاب،‮ ‬كما تم تقديم أنشطة تشكيلية وموسيقية وعروض مسرحية من خلال المسرح التوعوي‮.‬
وقدم‮ ‬يحيي‮ ‬سعد الاعتذار عن عدم حضور المحافظ،‮ ‬موضحاً‮ ‬أن إقامة حفل ختام هذه الفعاليات بقرية سنورس‮ ‬يعد شرفا كبيرا له،‮ ‬وأن هذا الختام هو نتاج لمجهود كبير بذله رجال الثقافة بالمحافظة،‮ ‬وتمني‮ ‬أن تستمر الهيئة في‮ ‬إقامة مثل هذه المهرجانات التي‮ ‬تساعد في‮ ‬عمل نهضة ثقافية كبيرة في‮ ‬مصر‮.‬
وقام د‮. ‬عبد الناصر الجميل رئيس إقليم القاهرة الكبري‮ ‬وشمال الصعيد بتقديم التحية للحضور من القيادات الثقافية والتنفيذية بالمحافظة وللجماهير من أبناء القرية،‮ ‬موضحاً‮ ‬أن هذه الجماهير كان لها العامل الأهم في‮ ‬إنجاح هذا المهرجان،‮ ‬وذلك عن طريق مشاركتهم الفعالة وتجاوبهم المستمر مع الأنشطة‮.‬
كما قدم محمد عبد الحافظ الشكر للحاضرين علي‮ ‬جهدهم الكبير لإتمام هذه الفعاليات،‮ ‬كما قدم الشكر للإعلاميين الذين لا‮ ‬يألون جهداً‮ ‬في‮ ‬متابعة عمل الهيئة ومساعدتها في‮ ‬إبراز خدماتها،‮ ‬ثم قدم توضيحاً‮ ‬مبسطاً‮ ‬عن مهرجان أهالينا،‮ ‬وما‮ ‬يقدمه من أنشطة تتفاعل مع الناس مما كان له صدي‮ ‬في‮ ‬الدولة وتم تقديم التسهيلات لتنفيذه وتحويله من مجرد قوافل ثقافية صغيرة لمهرجان كبير‮ ‬يجوب أكثر من‮ ‬125 قرية علي‮ ‬مستوي‮ ‬المحافظات تحت مسماه الجديد وهو أهالينا‮.‬
أعقب ذلك تقديم كورال بيت ثقافة طامية‮ "‬فرقة الإنشاد الديني‮ ‬أطفال‮" ‬عدداً‮ ‬من الأناشيد الدينية والأغنيات الوطنية،‮ ‬تلاها تقديم فقرة فنية لمواهب وإبداعات من أبناء القرية تضمنت تقديم الأغنيات الدينية والوطنية،‮ ‬بعد ذلك عُقدت أمسية شعرية شارك فيها الشعراء حزين عمر،‮ ‬محمد جمال الدين،‮ ‬مصطفي‮ ‬عبد الباقي،‮ ‬محمد حسني،‮ ‬بمصاحبة الفنان عهدي‮ ‬شاكر‮. ‬
وفي‮ ‬نهاية الفعاليات قام رئيس الهيئة بتكريم رؤساء الوحدات المحلية بالقري‮ ‬التي‮ ‬شاركت في‮ ‬تنظيم وإقامة القوافل الثقافية،‮ ‬حضر حفل الختام منير مهدي‮ ‬وكيل وزارة الشباب بالفيوم،‮ ‬ولفيف من القيادات‮ ‬الثقاقية والتنفيذية بالمحافظة‮.‬

إقرأ المزيد...

الصفحة 9 من 315
  • نصوص مسرحية

  • هوامش

  • كل مرة

  • فواصل

  • ملف خاص

  • لو عندك وقت

  • ‮"‬عرايس‮" ‬دينا سليمان
    ‮

     

    قبل شهور أُعلمت باختيار مسرحيتي‮ "‬الخوف‮" ‬لتقدم ضمن فعاليات مهرجان هايدلبرج بألمانيا،‮ ‬وعرفت وقتها أنه تم اختيار مسرحية أخري‮ ‬لكاتبة اسمها دينا سليمان‮. ‬لم أكن أعرف دينا وقتها ولم أكن سمعت بها‮ (‬ولعلها لم تكن سمعت بي‮ ‬هي‮ ‬أيضا‮) ‬ولكني‮ ‬ادعيت معرفتها وأثنيت علي‮ ‬اختيار المهرجان لدينا،‮ ‬فقد كان من المهم جدا تمثيل مصر في‮ ‬مهرجان دولي‮ ‬بكتابات جديدة حتي‮ ‬ولو لم‮ ‬يسمع بها أحد من قبل في‮ ‬مصر التي‮ ‬لا تقرأ ولا تكتب‮!. ‬ولأسباب قدرية بحتة فيما أعتقد لم أسافر لحضور المهرجان الذي‮ ‬حضرته دينا وعرفت أنها كانت متوهجة وتركت انطباعا جيدا عند منظمي‮ ‬المهرجان ورواده‮.‬
    مسرحية دينا سليمان عنوانها‮ "‬العرايس‮" ‬وهي‮ ‬ليست فقط مسرحية نسوية بامتياز ولكنها أيضا لا تقل جمالا ولا حرفية عن أي‮ ‬من تلك المسرحيات التي‮ ‬نصدع بها رؤوس الطلاب في‮ ‬المعهد طوال الوقت‮. ‬دينا سليمان خريجة كلية الفنون الجميلة دفعة عام‮ ‬2009‮ ‬ ورغم صغر عمرها فإن مسرحيتها تشي‮ ‬بقدرة كبيرة علي‮ ‬معرفة الطريق الذي‮ ‬تضع فيه قدمها‮.‬
    عرايس دينا سليمان مسرحية نسوية علي‮ ‬الطريقة المصرية إن جاز لنا القول‮. ‬في‮ ‬عشر لوحات نتعرف علي‮ ‬معاناة عشر بنات تبدو لنا ـ أي‮ ‬المعاناة ـ تقليدية للغاية من فرط ما سمعنا بها دون أن نتعامل معها باعتبارها معاناة حقيقية‮. ‬في‮ ‬عشر لوحات لم‮ ‬يهاجم الرجل باعتباره رجلا تتجسد لنا أزمة الحياة في‮ ‬مجتمع ذكوري‮ ‬يفرض ذكورته باعتبارها بداهة الأشياء وحقيقتها،‮ ‬باعتبارها الامتياز الذي‮ ‬منحه الله للرجال حصريا‮. ‬حتي‮ ‬تكسير البنات‮/ ‬العرايس لفاترينات العرض اللاتي‮ ‬تقبعن خلفها بانتظار العريس في‮ ‬نهاية المسرحية جاءت هادئة هدوء المسرحية التي‮ ‬حرصت دينا علي‮ ‬ألا تكون زاعقة وصارخة‮. ‬حتي‮ ‬بكاء بعض البنات‮ ‬يمر عابرا بلا مزايدات ولا شعارات‮.‬
    فوق هذا وذاك فإن المسرحية تتجرأ علي‮ ‬الكلام المسكوت عنه مسمية الأشياء باسمها‮. ‬تتحدث عن الرغبة باسمها وعن التحرش باسمه،‮ ‬وعن تربية البنات في‮ ‬مجتمع ذكوري‮ ‬باعتباره التناقض الأكبر في‮ ‬حياتنا‮.‬
    ‮"‬خايفة ـ‮ ‬يمكن ـ اتأخرت ـ‮  ‬احلم ـ لأ ـ واحشني‮ ‬ـ احساس ـ‮ ‬غلط ـ احبك ـ موت ـ عاوزة ـ عيب وحشة ـ دفا ـ ضحكة ـ عورة ـ رعشة ـ وجع مفيش ـ دم ـ جواز ـ حرام ـ ضعيفة ـ بكارة حاضر ـ مكسوفة ـ‮  ‬لمسة ـ حياة ـ ناقصة ـ مر ـ حضن ـ طفلة ـ بنت ـ شابة ـ عروسة ـ طالق ـ أم ـ عانس مزة ـ عيلة‮".. ‬مفردات تخص البنات وتخص عالمهن الذي‮ ‬سجلته دينا باقتدار وموهبة ملفتين‮.‬

     

    حاتم حافظ

    معلومات أضافية
    • منشور في جريدة مسرحنا العدد رقم ٢٧٣
  • جمال السجيني‮ ... ‬في‮ ‬الزمالك‮ ‬
    جمال السجيني‮ ... ‬في‮ ‬الزمالك‮ ‬

     

    الفن مقاومة‮ .... ‬هذا ما أؤمن به‮ .. ‬وأؤمن أكثر بأن مانحياه الآن من هجمة تترية للقضاء علي‮ ‬الحياة بتهم التكفير‮  ‬يستدعي‮ ‬مزيدا من المقاومة‮ .. ‬مزيدا من الفن‮ . ‬
    وهاهي‮ ‬واحدة من كتائب المقاومة تحتشد في‮ ‬قاعة‮ (‬الزمالك‮) ‬للفنون لتحتفي‮ ‬بأحد المقاومين الكبار وتتحدي‮ ‬به جحافل التتار الجدد‮. ‬
    إنه جمال السجيني‮ ‬الذي‮ ‬تعرض له القاعة تسعة أعمال نحتية‮ ‬،‮ ‬لم تر النور من قبل‮ ‬،‮ ‬تؤرخ لمسيرة المقاومة الشعبية المصرية وتقول للظلاميين الجدد موتوا بغيظكم‮ . ‬
    ربما لا‮ ‬يعرف كثيرون أن الفنان المصري‮ ‬الراحل جمال السجيني‮ ‬،‮ ‬حمل في‮ ‬يوم ما من صيف‮ ‬1969 بعضاً‮ ‬من منحوتانه وألقي‮ ‬بها في‮ ‬النيل‮ ! ... ‬نعم هذا ما فعله‮  ‬فنان لا تنقصه الشهرة‮  ‬حتي‮ ‬يلجأ إلي‮ ‬هذا الفعل الخارق ليلفت إليه الأنظار‮ ‬،‮ ‬فالسجيني‮ ‬حقق من الشهرة العربية‮  ‬والعالمية ما‮ ‬يكفيه‮ ‬،‮ ‬لكنه فعلها‮ .. ‬ألقي‮ ‬منحوتاته في‮ ‬النيل في‮ ‬لحظة‮ ‬يأس بعد أن تكدس منزله ومعمله بمنحوتات ولوحات ومطروقات تكفي‮ ‬أن تزين‮  ‬متحفا خاصا‮ ‬،‮ ‬وهو ما لم تلتفت إليه الدولة فأراد بفعلته هذه أن‮ ‬يشد انتباهها إلي‮ ‬خطر لم تقدره وما زالت‮ !‬
    بعد ثماني‮  ‬سنوات من هذه الواقعة العبثية‮ ‬،‮. ‬وبالتحديدفي‮ ‬22 ‮ ‬نوفمبر‮ ‬1977‮ ‬توفي‮ ‬جمال السجيني‮ ‬في‮ ‬أسبانيا جراء أزمة قلبية داهمته قبلها بيومين عندما شاهد علي‮ ‬شاشات التلفزيون الرئيس السادات‮ ‬يزور القدس‮ .. ‬فلم‮ ‬يتحمل قلبه أن‮ ‬يري‮ ‬رئيس مصر‮ ‬يزور كيان المغتصب بل ويصافح أعداءه بود‮ .‬
    رحل السجيني‮ ‬وبقيت أعماله حبيسة المعمل والمنزل‮ ‬،‮ ‬ومن هنا تحديدا تأتي‮ ‬أهمية المعرض الذي‮ ‬تقيمه قاعة الزمالك للفن بقيادة السيدة ناهدة الخوري‮ .‬
    في‮ ‬المعرض ستشاهد‮ (‬النيل‮) ‬حكيما عجوزا‮ ‬يربت بيده الحنون علي‮ ‬حضارة بناها الإنسان ويتحدي‮ ‬بها الزمن‮ . ‬وستري‮ ‬أم كلثوم تتشكل من إهرامات متراكمة تصعد كل منها فوق الأخري‮ ‬لتصل إلي‮ ‬وجه‮ (‬ثومة‮)  ‬فتكاد تسمعها تصدح‮ (‬أنا تاج الشرق‮) . ‬وستري‮ (‬بور سعيد‮) ‬تمثالا‮ ‬يستلهم مسلة المصري‮ ‬القديم‮ ‬،‮ ‬يروي‮ ( ‬حكاية شعب‮ ) ‬رفض الاستسلام واختار المقاومة طريقا للحياة‮ . ‬وستشاهد‮ (‬القرية المصرية‮) ‬أنثي‮ ‬تواقة للحياة‮ ‬،‮ ‬وستنعم بحنان‮ (‬الأمومة‮) ‬مجسدة في‮ ‬تمثال أفقي‮ ‬ينضح حنانا ونعومة‮ .‬
    وفي‮ ‬نهاية جولتك ستستمتع بمشاهدة فيلم‮ ( ‬جمال السجيني‮ ... ‬فارس النهر‮ ) ‬الذي‮ ‬أخرجه الفنان جمال قاسم قبل عام لتعرف أكثر عن هذا الفنان الذي‮ ‬كان وسيظل لسنوات عديدة مقبلة واحدا من المقاومين الكبار‮. ‬وستجد نفسك تعاود التجوال مرة ومرة ومرة‮ .. ‬،‮ ‬فمنحوتات السجيني‮ ‬لا تمنحك أسرارها دفعة واحدة‮ ‬،‮ ‬إنها تستدرجك ببطء وتظل تغويك بالمزيد والمزيد‮ ‬،‮ ‬فتظل تدور حولها واحدة بعد الأخري‮ ‬،‮ ‬حتي‮ ‬تكتشف أنك أصبحت‮ ‬غيرك الذي‮ ‬دخل القاعة منذ قليل‮ . ‬
    ‮ ‬فشكرا واجبا للسيدة ناهدة الخوري‮ ‬صاحبة هذه المغامرة في‮ ‬ذلك التوقيت الذي‮ ‬يهددنا فيه الظلاميون بهدم منحوتات الأجداد أهراما ومعابد‮ .‬

    محمد الروبي

    معلومات أضافية
    • منشور في جريدة مسرحنا العدد رقم ٢٨١
  • كراهية أمريكا وفتنتها‮ " ‬1‮"‬
    • منشور في جريدة مسرحنا العدد رقم ٢٥١

     

    حين دققت النظر من مقعدي‮ ‬بالطائرة‮ ‬،‮ ‬استطعت أن أري‮ ‬من بين السحب المتراكمة أول ملامح هذا العالم الملغز‮ ‬،‮ ‬كانت المباني‮ ‬متراصة في‮ ‬انتظام وتراتب‮ ‬،‮ ‬لا تتجاوز الأدوار الخمسة‮ ‬،‮ ‬ألوانها تنحصر بين البني‮ ‬والأبيض‮ ‬،‮ ‬المساحات الخضراء تزيد نسبتها عن المباني‮ ‬،‮ ‬إنها مدينة بوسطن التي‮ ‬تقع بها جامعة هارفارد‮ ‬،‮ ‬أحد أهم معاقل التعليم في‮ ‬العالم والتي‮ ‬خرج منها أوباما رئيس أمريكا وعشرات‮ ‬غيره من السياسيين وأيضاً‮ ‬المفكرين والأدباء وحائزي‮ ‬جوائز نوبل‮.‬
    كل شئ في‮ ‬المطار‮ ‬يشير بقوة إلي‮ ‬أنك في‮ ‬الولايات المتحدة‮ ‬،‮ ‬اللافتات الضوئية‮ ‬،‮ ‬البشر‮ ‬،‮ ‬عمال المطار،‮ ‬الملابس‮ ‬،‮ ‬المباني‮ ‬،‮ ‬صور تمثال الحرية،‮ ‬تشعر أنك وقعت فجأة ومن دون تمهيد تحت الأسر‮ ‬،‮ ‬إنهم هناك‮ ‬يفرقون جيدا بين الولايات المتحدة التي‮ ‬تمثل‮ ‬52 ‮ ‬ولاية وبين قارتي‮ ‬أمريكا‮: ‬الشمالية والجنوبية‮.‬
    لم تسعفني‮ ‬إنجليزيتي‮ ‬الاستمرار في‮ ‬نقاش ضابط الجوازات‮ ‬،‮ ‬يبدو أن الشك ساوره بشأني‮ ‬،‮ ‬جواز سفري‮ ‬مليء بتأشيرات دول عربية كثيرة‮ : ‬السعودية‮ ‬،‮ ‬سوريا‮ ‬،‮ ‬الأردن‮ ‬،‮ ‬المغرب‮ ‬،‮ ‬الجزائر‮ ‬،‮ ‬الكويت‮ ‬،‮ ‬العراق‮ ‬،‮ ‬الإمارات‮ ‬،‮ ‬اقتادني‮ ‬الرجل وسلمني‮ ‬لضابط‮  ‬رتبته أكبر‮ ‬،‮ ‬وبدأ‮ ‬ينهمر فوق رأسي‮ ‬سيل من الأسئلة‮ ‬،‮ ‬لم أفهمها كلها،‮ ‬ليس لصعوبتها ولكن بسبب لهجته الأمريكية التي‮ ‬تطحن الحروف‮ ‬،‮ ‬وقبل أن‮ ‬يبدأ في‮ ‬اتخاذ أية إجراءات أبرزت له أربعة ورقات واأعطيتها له‮ ‬،‮ ‬فغر الرجل فاه وأخذ‮ ‬ينظر لي‮ ‬في‮ ‬دهشة‮ ‬،‮ ‬كانت هذه هي‮ ‬الدعوات التي‮ ‬أرسلتها لي‮ ‬جامعات‮ : ‬هارفارد‮ ‬،‮ ‬مدينة نيويورك‮ ‬،‮ ‬فاندربيلت،‮ ‬تينسي‮ .. ‬تحول إستنكار الضابط إلي‮ ‬احتفاء‮ ‬غير عادي‮ ‬،‮ ‬وإذا بسيل أسئلته‮ ‬يتحول إلي‮ ‬سيل اعتذارات،‮ ‬ثم حمل حقائبي‮ ‬لتوصيلي‮ ‬إلي‮ ‬خارج المطار‮ ‬،‮ ‬شكرته واخذتها منه‮ ‬،‮ ‬بعد حوالي‮ ‬عشر خطوات نظرت للوراء فرأيته مازال‮ ‬يبتسم لي‮ ‬محاولا مواصلة الاعتذار‮ ‬،‮ ‬وفي‮ ‬الطريق إلي‮ ‬فندق شيراتون كمبردج شرح لي‮ ‬سائق العربة معالم مدينة هارفارد وكيف تحولت معظمها من مدينة إلي‮ ‬جامعة ومدينة في‮ ‬نفس الوقت‮ ‬،‮ ‬وقال لي‮ ‬ستكون محظوظا لو أنك أتيت لتتعلم هنا‮ ‬،‮ ‬فقلت له‮ : ‬لقد أتيت لأشاهد مسرحيتي‮ " ‬كوميديا الأحزان‮ " ‬التي‮ ‬ترجمتها الجامعة وأخرجتها ريبيكا ماجور،‮ ‬فقال لي‮ ‬يجب أن تفخر بذلك،‮ ‬أشحت بوجهي‮ ‬عنه لأتأمل ميدان هارفارد ولسان حالي‮ ‬يقول كيف أفخر بذلك ومازالت صرخات ضابط الجوازات ترن في‮ ‬أذني؟‮ ‬

     

    إبراهيم الحسيني‮ ‬

  • حركة احتلوا العالم
    • منشور في جريدة مسرحنا العدد رقم ٢٢٩

     

    انطلقت منذ ثلاثة أسابيع مجموعة جديدة من الحركات الاحتجاجية في‮ ‬أوروبا وأمريكا واستراليا ليقترب بذلك تأثير الثورة المصرية من الكتمال علي‮ ‬قارات العالم الخمس،فبعد حركة‮ "‬احتلوا وول ستريت‮" ‬التي‮ ‬ظهرت في‮ ‬نيويورك والتي‮ ‬أعلن عنها بعض النشطاء السياسيين عبر الفيس بوك والتويتر وقالوا إنهم‮ ‬يستلهمونها من أحداث الثورة المصرية‮ ‬،‮ ‬ظهرت بعد ذلك مجموعة كبيرة وموسعة من الحركات الاحتجاجية والاعتصامات في‮ ‬الكثير من دول العالم لعل آخرها حركة‮ "‬احتلوا ماسيمو التي‮ ‬ظهرت في‮ ‬السابع عشر من شهر نوفمبر الماضي‮ ‬في‮ ‬إيطاليا‮ ‬،حيث قاد"جياكومو‮" ‬وهو شاب في‮ ‬اوائل العشرينات من عمره مظاهرة كبيرة من العمال والطلبة وتوجه بهم إلي‮ ‬ميدان ماسيمو الذي‮ ‬يقع بداخله مسرح ماسيمو الإيطالي‮ ‬الشهير‮ ‬،‮ ‬وتحت لافتات‮ "‬أوبرا كارمن‮ "‬التي‮ ‬يقدمها هذا المسرح أعلن الجميع اعتصامهم وعلقوا لافتات كثيرة تطالب بالقضاء علي‮ ‬الرأسمالية،‮ ‬وبعد استقالة حكومة بيرلسكوني‮ ‬جاءت حكومة جديدة‮ ‬يترأسها الخبير المصرفي‮  "‬ماريو بونتي‮" ‬لكنها أيضا لم تستطع أن تحقق العدالة المنشودة‮ ‬،‮ ‬لذا فقد إستمرت الاعتصامات‮.. ‬الغريب في‮ ‬الأمر أن إحدي‮ ‬هذة اللافتات التي‮ ‬رفعها معتصمو ماسيمو كتب عليها اسم‮ "‬ميدان التحرير‮ " ‬وذلك في‮ ‬إعلان واضح علي‮ ‬أن النهج الذي‮ ‬يستلهمه‮  ‬ثوار ماسيمو هو نفس نهج ثوار ميدان التحرير في‮ ‬مصر‮.‬
    تمتد بقية الحركات الاحتجاجية التي‮ ‬اكتسحت العالم بعد الثورة المصريةلتشمل أيضا حركة‮ "‬احتلوا بورصة لندن‮ " ‬والتي‮ ‬أعلن متظاهروها عن اعتصامهم أمام كاتدرائية سان بول وتسببوا في‮ ‬إقالة كاهن الكاتدرائية‮ "‬جيليس فريزر‮ " ‬والذي‮ ‬أعلن بعد ذلك انضمامه إلي‮ ‬المتظاهرين وطالب معهم بسقوط الرأسمالية الجشعة‮ .‬
    البرازيل هي‮ ‬الأخري‮ ‬دخلت سباق الاحتجاجات وامتلأت شوارع مدينة ريو دي‮ ‬جانيرو بالمتظاهرين وما أن وصلوا إلي‮ ‬ساحة‮ "‬سنلانديا‮ "‬في‮ ‬وسط المدينة حتي‮ ‬أعلنوا عن اعتصام مفتوح حتي‮ ‬تسقط الرأسمالية،لقد رفععوا لافتات كتبوا عليها‮ "‬نهاية العالم الرأسمالي‮"..‬
    نفس الأمر تتكرر في‮ ‬استراليا من خلال حركة‮ "‬احتلوا سيدني‮"‬،‮ ‬في‮ ‬كولومبيا أيضا خرج طلاب‮ ‬30 جامعة في‮ ‬مظاهرات حاشدة للمطالبة بتحقيق العدل والمساواة وإصلاح التعليم،‮ ‬العاصمة‮ "‬بوجوتا‮" ‬احتشدت بالهتافات واللافتات المنددة بالفساد والمطابة بالإصلاح،‮ ‬تركيا هي‮ ‬الأخري‮ ‬لم تسلم من الاحتجاجات فقد خرج آلاف الأكراد‮ ‬يطالبون بالحرية والعدل والمساواة في‮ ‬جميع الحقوق وعدم تمييزهم عرقيا‮.‬
    لعل مطاب الحرية‮ ‬،‮ ‬العدالة‮ ‬،‮ ‬سقوط الرأسماية‮ ‬،‮...‬هي‮ ‬أهم النداءات التي‮ ‬تمحورت حولها احتجاجات العالم‮ ‬،‮ ‬كما أن الغالبية العظمي‮ ‬ممن قاموا بهذه الاحتجاجات هم من الشباب وهو مايعني‮ ‬أنه لا أمل كبير‮ ‬يرجي‮ ‬في‮ ‬الإصلاح من عواجيز العالم‮...‬
    لقد ألهمت ثورة مصر ومازالت شباب العالم‮  ‬ألهمت في‮ ‬البداية شباب أمريكا فكانت اعتصامات وول ستريت ومن هناك وعبر الدعوات الاحتجاجية التي‮ ‬بثها نشطاء وول ستريت عبر الإنترنت انتشرت موجة الاحتجاجات العارمة التي‮ ‬شملت قارات العالم الخمس لتطالب بنفس المباديء التي‮ ‬يدعوا إليها ثوار مصر‮ ‬،‮ ‬لعل ذلك أفضل ثان استخدام للفيس بوك في‮ ‬الدعوة للاحتجاجات داخل العالم الافتراضي‮  ‬ومن ثم تنفيذها بعد ذلك علي‮ ‬أرض الواقع‮ ‬،‮ ‬أما عن أفضل أول استخدام فهو بالطبع ما حدث في‮ ‬مصر‮ ‬،‮ ‬ولعلها المرة الأولي‮ ‬أيضا التي‮ ‬تبتكر أمريكا فيه شيئا لتجد أن مصر تستخدمه بشكل أفضل منها‮ ‬،‮ ‬ومن ثم تعيد تصديره إليها في‮ ‬طبعتة الجديدة الملهمه‮.

    إبراهيم الحسيني ‬

  • تصاريح دخول الجنة
    • منشور في جريدة مسرحنا العدد رقم ٢٤٨

    طلب مني‮ ‬المخرج الصديق إسماعيل عطية أن أقوم بعمل تنازل في‮ ‬الشهر العقاري‮ ‬عن مسرحية الأطفال الوحيدة التي‮ ‬كتبتها وكنت قد نسيتها منذ عشر سنوات ولم أهتم بنشرها كبقية مسرحياتي‮ ‬الأخري‮ ‬،‮ ‬وفي‮ ‬الشهر العقاري‮ ‬وجدت هناك صفوفاً‮ ‬طويلة متراصة تقدم توكيلات للمرشحين المحتملين لرئاسة الجمهورية‮ ‬،‮ ‬ومعظمهم كانوا‮ ‬يـُـقدمون توكيلاتهم لأحد المرشحين الملتحين‮ ‬،‮ ‬والذي‮ ‬ملأت صوره كل شوارع مصر من الإسكندرية لأسوان ولم تترك حتي‮ ‬التاكسيات ولا الميكروباصات وربما أيضاً‮ ‬بعض حجرات نوم أنصار هذا المرشح‮ ‬،‮ ‬نويت أن أقدم توكيلاً‮ ‬لأحد المرشحين أنا الآخر‮ ‬،‮ ‬وذلك حتي‮ ‬لا أضطر للعودة مـرّةً‮ ‬أخري‮ ‬للشهر العقاري‮ ‬،‮ ‬أخذت ورقة التوكيل‮ ‬،‮ ‬انتحيت جانباً‮ ‬وأخذت أملأها‮ ‬،‮ ‬وجدت بجانبي‮ ‬بعض الشباب حديثي‮ ‬السن‮ ‬،‮ ‬جميعهم لم‮ ‬يتجاوز العشرين من العمر‮ ‬،‮ ‬وبنظرة عابرة إلي‮ ‬ملامحهم‮ ‬يتأكد للناظر أنهم لا‮ ‬ينتمون إلي‮ ‬أي‮ ‬تيار ديني‮ ‬،‮ ‬وبالرغم من ذلك وجدتهم جميعاً‮ ‬يُـقدمون توكيلات لهذا المرشح الذي‮ ‬تملأ صوره الدنيا‮ ‬،‮ ‬وكان منطقهم في‮ ‬هذا‮ ‬غريب جداً‮ ‬،‮ ‬ألا وهو أنهم باختيارهم لهذا المرشح فهم‮ ‬يـُـعملون كلمة الله في‮ ‬الأرض‮ ‬،‮ ‬فهم لا‮ ‬ينتمون لا للإخوان ولا السلفيين ولا لأي‮ ‬تيار آخر‮ ‬،‮ ‬لكنهم متعاطفون مع فكرة الدين من باب التقرب إلي‮ ‬الله‮ ‬،‮ ‬وربما من باب الرغبة في‮ ‬التكفير عن بعض الذنوب‮ ‬،‮ ‬أو إبراء الذمة أمام الله‮.‬
    بهذا المنطق اكتسحت التيارات الدينية انتخابات مجلسي‮ ‬الشعب والشوري‮ ‬،‮ ‬وربما‮ ‬يستمر هذا النمط من التفكير ــ فكرة مرضاة الله بانتخاب الأصوليين ــ إلي‮ ‬ما هو أبعد من ذلك فتصبح لدينا أيضاً‮ ‬حكومة إسلامية ورئيس إسلامي‮ ‬،‮ ‬وتتكرر نماذج بعض الدول الإسلامية الأخري‮ ‬علي‮ ‬أرض مصر‮ .‬
    لست ضد الإسلاميين في‮ ‬شيء‮ ‬،‮ ‬لكني‮ ‬ضد رفع شعار الدين‮ ‬،‮ ‬سواء كان مسيحياً‮ ‬أو إسلامياً،‮ ‬داخل الألعاب السياسية التي‮ ‬غالباً‮ ‬ما توصف بالقذارة‮ ‬،‮ ‬الدين علاقة إنسانية وروحية متعددة الأبعاد ومتشعبة الزوايا بين الإنسان وربه‮ ‬،‮ ‬لا‮ ‬يجب أن‮ ‬يكون هناك وسيط،‮ ‬ولست أيضاً‮ ‬ضد أن‮ ‬يفوز أي‮ ‬تيار سياسي‮ ‬ديني‮ ‬بحكم مصر‮ ‬،‮ ‬لكنني‮ ‬ضد الضحك علي‮ ‬الغلابة وإيهامهم بأن أصواتهم الإنتخابية إما أن تذهب بهم إلي‮ ‬النار وإما أن تذهب بهم إلي‮ ‬الجنة‮ ‬،‮ ‬لا أحد‮ ‬يملك منح تصريح الدخول إلي‮ ‬الجنة إلا الله وحده‮ .‬

     

    إبراهيم الحسيني

  • مسرحنا المهرجان القومي .. نقطة نور وسط العتمة
    الكاتب مسرحنا
    المهرجان القومي .. نقطة نور وسط العتمة

    الأربعاء الماضي‮ ‬ومن المسرح الكبير بدار الأوبرا أعطي‮ ‬د‮. ‬محمد صابر عرب إشارة البدء لانطلاق المهرجان القومي‮ ‬السادس للمسرح المصري‮ ‬الذي‮ ‬يستمر حتي‮ ‬الشهر الحالي‮ ‬باعثًا نقطة نور وسط عتمة وفوضي‮ ‬سياسية تحياها البلاد‮.. ‬ومؤكدًا أن المسرح والثقافة عمومًا حائط صد‮ ‬أخير وخط أحمر لا‮ ‬يمكن تجاوزه و الجور عليه‮.‬
    فرق عديدة تمثل مسرح الدولة ومسرح الثقافة تتنافس جميعًا لا من أجل الحصول علي‮ ‬جائزة وإنما من أجل إضاءة مسارح مصر واستعراض أبرز إنتاجها خلال عام مضي‮ ‬لم‮ ‬يكن مقدرًا مع قيمتها‮ - ‬التي‮ ‬تؤكد أن المسرح المصري‮ ‬صامد وموجود رغم كل التحديات‮.‬
    الملف المنشور هنا‮ ‬يحتفي‮ ‬بالمهرجان بطريقته
    ‮ ‬حيث‮ ‬يناقش أهمية انعقاده الآن‮.. ‬كما‮ ‬يناقش فعالياته ولوائحه من خلال المشاركين والمتعاملين معه‮.‬

    كتب في الأحد, 31 آذار/مارس 2013 12:47 في ملف خاص كن أول من يضيف تعليقا! تم قراءة الموضوع 2000 مره
  • مسرحنا عندما‮ ‬يسقط الطاغية وتحل الخصوبة في‮ ‬ذكري‮ ‬تنحي‮ ‬الديكتاتور
    الكاتب مسرحنا
    عندما‮ ‬يسقط الطاغية وتحل الخصوبة في‮ ‬ذكري‮ ‬تنحي‮ ‬الديكتاتور

     

    الميلاد‮ ..‬الموت‮.. ‬البعث الجديد‮ ‬،‮ ‬آلية بديهية لا تحتاج إلي‮ ‬تفسير اتسمت بها الحبكة الكونية التي‮ ‬ترسم خطوط الحياة ورحلتها المستمرة سعيا نحو التجدد من خلال نفي‮ ‬كل ما‮ ‬يصيبه الوهن والشيخوخة في‮ ‬مقابل ظهور ميلاد جديد‮ ‬يسعي‮ ‬للحفاظ علي‮ ‬مبدأ الصيرورة‮ ‬،‮ ‬ولعل الدراما اقترنت بمبدأ الحياة لحفاظها منذ نشأتها الأولي‮ ‬علي‮ ‬تلك الآلية ونشأت من رحمها‮ ‬،‮ ‬فها هو الإله‮ (‬روح الحياة‮) ‬يتم التضحية به في‮ ‬سبيل إعلان ظهور جديد له أكثر حيوية وقدرة مما سبق‮ ‬،‮ ‬وتبادرنا التراجيديا بشكل مباشر لترسيخ ذلك المبدأ‮ ‬،‮ ‬ليحل الإله في‮ ‬جسد الملك الذي‮ ‬غالبا ما‮ ‬يترك العرش في‮ ‬النهاية لملك جديد‮ ‬،‮ ‬كل ذلك وعبر تتابع الأسطورة في‮ ‬أكثر من تراجيديا‮ ‬يتم في‮ ‬بنية دائرية لا مفر للخروج منها‮ .‬
    إلا أن أكثر ما تتسم به تلك الآلية هو مبدأ العنف الذي‮ ‬يقترن دوما بتغيير النظام والذي‮ ‬غالبا ما‮ ‬يكون بداية بتغيير رأس السلطة في‮ ‬شكلها الأخير‮ ‬،‮ ‬ولعل تلك السمة‮ ‬يطالعنا بها تاريخ البشرية بداية من شكلها البدائي‮ ‬الأولي‮ ‬المتمثل في‮ ‬قتل الملك الكاهن بعد أن حل عليه الوهن والضعف وتخلت عنه القوة علي‮ ‬يد الملك الشاب الذي‮ ‬يمتلك مبدأ الحياة وتجددها‮ ‬،‮ ‬لذلك نجد دوما الدراما العظيمة هي‮ ‬التي‮ ‬تعي‮ ‬تلك الحركة وتطورها‮ ‬،‮ ‬تلك الحركة التي‮ ‬تعبر عن تجدد الحياة‮ ‬،‮ ‬ومن هذا المنطلق تستعيد مسرحنا‮ ‬يوم سقوط الرئيس‮ ‬،‮ ‬ليس احتفاء بالحادثة بقدر ما هو احتفاء بشعب عظيم رفض الجمود واختار الحياة لوطننا الغالي‮ ‬مصر‮ ‬،‮ ‬وسيظل‮ ‬يناضل حتي‮ ‬تكتمل الدورة بأن تحل القوة والخصوبة محل الضعف والعقم‮. ‬

    كتب في الخميس, 07 شباط/فبراير 2013 11:29 في ملف خاص كن أول من يضيف تعليقا! تم قراءة الموضوع 1858 مره
  • مسرحنا ‮"‬صانع البهجة‮ " ... ‬حقق نجوميته في‮ ‬السينما وأهداها للمسرح‮ ‬
    الكاتب مسرحنا
    ‮

     

    بخلاف كونه ظاهرة سينمائية فريدة‮ ‬،‮ ‬يمثل الفنان الاستثنائي‮ " ‬إسماعيل‮ ‬ياسين ــ الذي‮ ‬نحتفل بمئويته هذه الأيام ــ حالة أخري‮ ‬فريدة في‮ ‬عشق المسرح‮ ‬،‮ ‬
    ‮" ‬سمعة‮ " ‬صاحب أشهر وأصفي‮ ‬ابتسامة في‮ ‬تاريخ السينما‮ ‬،‮ ‬غامر طوال الوقت بشهرته وأمواله في‮ ‬الفرقة المسرحية التي‮ ‬تحمل اسمه والتي‮ ‬مازالت أعمالها حبيسة‮  ‬مكتبة التلفزيون المصري‮ ‬
    مائة عام مضت علي‮ ‬ميلاد‮ " ‬سمعة‮ " ‬ومازال النجم الأوفر حظا في‮ ‬قلوب الملايين‮ ‬،‮ ‬وصانع البهجة الأهم والأبقي‮ ‬في‮ ‬تاريخ الفن‮ ‬،‮ ‬من السينما إلي‮ ‬المسرح‮ " ‬رايح جاي‮ " ... ‬

    كتب في الإثنين, 08 تشرين1/أكتوير 2012 13:01 في ملف خاص كن أول من يضيف تعليقا! تم قراءة الموضوع 1852 مره
  • مسرحنا نموذج البطل الذي يتهافت عليه الجميع إسماعيل‮ ‬ياسين‮ .. ‬أسطورة الكوميدية المصرية
    الكاتب مسرحنا
    نموذج البطل الذي يتهافت عليه الجميع إسماعيل‮ ‬ياسين‮ .. ‬أسطورة الكوميدية المصرية

     

    أسطورة كوميدية‮ ‬يصعب أن تتكرر من جديد‮  ‬،‮ ‬واحد من أبرز من أثروا المسرح المصري‮ ‬بأعمال تفجَّرت فيها الكوميديا من رحم الأحزان التي‮ ‬طالما كان أسيرا لها‮  ‬،‮ ‬وحالة خاصة في‮ ‬الكوميديا المصرية‮  ‬،‮ ‬فهو صاحب أكبر عدد من الأفلام التي‮ ‬تحمل اسمه‮  ‬،‮ ‬واستطاع بشجاعة أن‮ ‬يسخر من نفسه وملامحه في‮ ‬أفلامه‮  ‬،‮ ‬ورغم أن البعض‮ ‬يعتبره مهرجاً‮  ‬،‮ ‬فإن إعجاب الأجيال المتلاحقة بأدائه‮ ‬يعكس مدي‮ ‬أهميته ويؤكد أنه ظاهرة لن تتكرر‮. ‬هكذا قالوا عنه‮ .. ‬اسمه إسماعيل‮ ‬ياسين‮  ‬،‮ ‬حكايته نستعرضها خلال السطور القادمة‮ ..‬احتفالا بمرور‮ ‬100 عام علي‮ ‬مولده‮.‬
    ولد إسماعيل‮ ‬ياسين في‮ ‬شارع عباس بمدينة السويس‮ ‬،‮ ‬وتوفيت والدته وهو لا‮ ‬يزال طفلاً‮ ‬صغيراً‮. ‬التحق بأحد الكتاتيب‮ ‬،‮ ‬ثم تابع دراسته في‮ ‬مدرسة ابتدائية حتي‮ ‬الصف الرابع الابتدائي‮ ‬،‮ ‬وأفلس محل الصاغة الخاص بوالده ودخل السجن لتراكم الديون عليه‮ ‬،‮ ‬اضطر الفتي‮ ‬الصغير للعمل مناديا أمام محل لبيع الأقمشة‮ ‬،‮ ‬فقد كان عليه أن‮ ‬يتحمل مسئولية نفسه منذ صغره‮. ‬هذا قبل أن‮ ‬يضطر إلي‮ ‬هجر المنزل خوفا من بطش زوجة أبيه ليعمل مناديا للسيارات بأحد المواقف بالسويس‮ .‬
    عندما بلغ‮ ‬أسطورة الكوميديا من العمر‮ ‬17 ‮ ‬عاما اتجه إلي‮ ‬القاهرة في‮ ‬بداية الثلاثينات حيث عمل صبيا في‮ ‬أحد المقاهي‮ ‬بشارع محمد علي‮ ‬وأقام بالفنادق الصغيرة الشعبية‮.‬
    التحق بالعمل مع الأسطي‮ "‬نوسة‮" ‬،‮ ‬والتي‮ ‬كانت أشهر راقصات الأفراح الشعبية في‮ ‬ذلك الوقت‮. ‬ولأنه لم‮ ‬يجد ما‮ ‬يكفيه من المال تركها ليعمل وكيلا في‮ ‬مكتب أحد المحامين للبحث عن لقمة العيش أولاً‮.‬
    عاد إسماعيل‮ ‬ياسين‮ ‬يفكر مرة ثانية في‮ ‬كيفية تحقيق حلمه الفني‮ ‬فذهب إلي‮ ‬بديعة مصابني‮ ‬،‮ ‬بعد أن اكتشفه توأمه الفني‮ ‬وصديق عمره وشريك رحلة كفاحه الفنية المؤلف الكبير أبو السعود الإبياري‮ ‬والذي‮ ‬كون معه ثنائياً‮ ‬فنياً‮ ‬شهيراً‮ ‬وكان شريكاً‮ ‬له في‮ ‬ملهي‮ ‬بديعة مصابني‮ ‬ثم في‮ ‬السينما والمسرح‮ ‬،‮ ‬وهو الذي‮ ‬رشحه لبديعة لتقوم بتعيينه بفرقتها وبالفعل انضم إلي‮ ‬فرقتها ليلقي‮ ‬المونولوجات في‮ ‬الملهي‮ .‬
    ‮ ‬استطاع إسماعيل‮ ‬ياسين أن‮ ‬ينجح في‮ ‬فن المونولوج‮ ‬،‮ ‬وظل عشر سنوات من عام‮ ‬1945- 1935 متألقا في‮ ‬هذا المجال حتي‮ ‬أصبح‮ ‬يلقي‮ ‬المونولوج في‮ ‬الإذاعة نظير أربعة جنيهات عن المونولوج الواحد شاملا أجر التأليف والتلحين‮ ‬،‮ ‬والذي‮ ‬كان‮ ‬يقوم بتأليفه دائماً‮ ‬توأمه الفني‮ ‬أبو السعود الإبياري‮.‬
    وبعد تألقه في‮ ‬هذا المجال انتقل الي‮ ‬السينما إلي‮ ‬أن أصبح أحد أبرز نجومها وهو ثاني‮ ‬إثنين في‮ ‬تاريخ السينما أنتجت لهما أفلامًا تحمل أسماءهما بعد ليلي‮ ‬مراد‮ ‬،‮ ‬ومن هذه الأفلام‮ (‬إسماعيل‮ ‬ياسين في‮ ‬متحف الشمع‮ - ‬إسماعيل‮ ‬ياسين‮ ‬يقابل ريا وسكينة‮ - ‬إسماعيل‮ ‬ياسين في‮ ‬الجيش‮ - ‬إسماعيل‮ ‬ياسين في‮ ‬البوليس‮  ‬،‮ ‬وغيرها من الأفلام‮ " .‬
    ولا‮ ‬ينسي‮ ‬أحد لهذا العملاق الكبير كيف أسهم في‮ ‬صياغة تاريخ المسرح الكوميدي‮ ‬المصري‮ ‬وكون فرقة تحمل اسمه وظلت هذه الفرقة تعمل علي‮ ‬مدي‮ ‬12 عاما من عام‮ ‬1954 حتي‮ ‬عام‮ ‬1966 .
    يروي‮ ‬المعاصرون لإسماعيل‮ ‬ياسين كيف بدا حلمه بتكوين مسرحه الخاص عام‮ ‬1953 ‮ ‬حيث تحمس للمشروع عدد من الصحفيين منهم الأستاذ موسي‮ ‬صبري‮ ‬،‮ ‬والأستاذ عبدالفتاح البارودي‮ ‬،‮ ‬وبدأت الفرقة بعدد من نجوم الفن ـ آنذاك ـ من بينهم تحية كاريوكا‮ ‬،‮ ‬وشكري‮ ‬سرحان‮ ‬،‮ ‬وعقيلة راتب‮ ‬،‮ ‬وعبدالوارث عسر‮ ‬،‮ ‬وحسن فايق‮ ‬،‮ ‬وعبدالفتاح القصري‮ ‬،‮ ‬واستيفان روستي‮ ‬،‮ ‬وعبدالمنعم إبراهيم‮ ‬،‮ ‬وسناء جميل‮ ‬،‮ ‬وزهرة العلا‮ ‬،‮ ‬وفردوس محمد‮ ‬،‮ ‬وزوزو ماضي‮ ‬،‮ ‬وزينات صدقي‮ ‬،‮ ‬ومحمود المليجي‮ ‬،‮ ‬وتوفيق الدقن‮ ‬،‮ ‬ومحمد رضا‮ ‬،‮ ‬ومحمد توفيق‮ ‬،‮ ‬والسيد بدير‮ ‬،‮ ‬ونور الدمرداش‮. ‬ونجح إسماعيل‮ ‬ياسين في‮ ‬إقناع الأستاذ وجيه أباظة بأن‮ ‬يتوسط عند صاحب دار سينما ميامي‮ "‬سولي‮ ‬بيانكو‮" ‬ليحولها إلي‮ ‬مسرح‮ ‬،‮ ‬واستطاع وجيه أباظة إقناع الرجل بقبول إيجار شهري‮ ‬قدره‮ ‬450 ‮ ‬جنيها‮ ‬،‮ ‬وكان هذا مبلغا ضخما بمقاييس تلك المرحلة‮ ‬،‮ ‬وتكلف تأثيث المسرح وتجهيزه مبلغ‮ ‬20 ‮ ‬ألف جنيه‮ (!) ‬،‮ ‬حيث استعان إسماعيل‮ ‬ياسين بمهندس إيطالي‮ ‬متخصص في‮ ‬بناء المسارح المتنقلة‮ ‬،‮ ‬وهو نفس المهندس الذي‮ ‬صمم مسرح البالون في‮ ‬مصر‮ ‬،‮ ‬وأصبح لفرقة إسماعيل‮ ‬ياسين مسرح‮ ‬يحتوي‮ ‬علي‮ ‬700 ‮ ‬مقعد‮ ‬،‮ ‬بالإضافة إلي‮ ‬سبعة بناوير وسبعة ألواج‮ ‬،‮ ‬ورفع الستار في‮ ‬11 ‮ ‬نوفمبر‮ ‬1954 ‮ ‬بمسرحية‮ "‬حبيبي‮ ‬كوكو‮" ‬التي‮ ‬استمر عرضها لمدة‮ ‬80 ‮ ‬ليلة‮ ‬،‮ ‬وهو أيضا زمن قياسي‮ ‬في‮ ‬تلك المرحلة‮ ‬،‮ ‬كما انطلق إسماعيل‮ ‬ياسين بعدها ليقدم العديد من‮  ‬المسرحيات الناجحة منها‮ "‬عروس تحت التمرين‮" ‬،‮ ‬"الست عايزة كده‮" ‬،‮ ‬"من كل بيت حكاية‮" ‬،‮ ‬"جوزي‮ ‬بيختشي‮" ‬،‮ ‬و"خميس الحادي‮ ‬عشر‮" ‬،‮ ‬"راكد المرأة‮" ‬،‮ ‬"أنا عايز مليونير‮" ‬،‮ ‬"سهرة في‮ ‬الكراكون‮" ‬،‮ ‬"عفريت خطيبي‮" ‬،‮ ‬والمدهش أن كل هذه العروض قدمت في‮ ‬الموسم الأول لافتتاح المسرح‮ ‬،‮ ‬وظل مسرح إسماعيل‮ ‬ياسين علي‮ ‬تألقه طوال فترة الخمسينيات‮ ‬،‮ ‬وللأسف تراجع في‮ ‬الستينيات ولم‮ ‬يتح له أن تسجل أعماله المتألقة في‮ ‬التليفزيون‮ ‬،‮ ‬ولا توجد في‮ ‬مكتبة التليفزيون‮  ‬إلا مسرحية واحدة‮. ‬يشاركه البطولة فيها محمود المليجي‮ ‬،‮ ‬ولا‮ ‬يظهر فيها نجم الكوميديا بما عهدناه من تألق‮.‬
    ‮ ‬ومضت السنوات كان فيها إسماعيل‮ ‬ياسين نموذجا لبطل الكوميديا الذي‮ ‬يتهافت عليه الجميع‮  ‬،‮ ‬حتي‮ ‬تحالفت عليه الأمراض والمتاعب في‮ ‬عام‮ ‬1960 ‮ ‬فخرج الي‮  ‬لبنان‮  ‬التي‮ ‬اضطر فيها الي‮ ‬تقديم أدوار صغيرة،‮ ‬ثم عاد إلي‮ ‬مصر‮  ‬،‮ ‬ليعمل في‮ ‬أدوار صغيرة أيضاً‮ ‬قبل أن توافيه المنية بأزمة قلبية في‮ ‬مايو‮ ‬1972.

     

    الهامي‮ ‬سمير‮ ‬

    كتب في الإثنين, 08 تشرين1/أكتوير 2012 12:56 في ملف خاص كن أول من يضيف تعليقا! تم قراءة الموضوع 1643 مره
  • مسرحنا ‮ ‬مرور مئة عام علي‮ ‬ميلاد‮ "‬أبو ضحكة جنان‮"‬
    الكاتب مسرحنا
    ‮            ‬مرور مئة عام علي‮ ‬ميلاد‮

     

    ولد اسماعيل‮ ‬ياسين في‮ ‬يوم‮ ‬15 سبتمبر عام‮ ‬1912 بالسويس وفي‮ ‬سن التاسعة توفيت والدته ودخل والده السجن بعد أن صادفه سوء الحظ في‮ ‬تجارته ليجد نفسه وحيداً‮ ‬مضطراً‮ ‬للعمل ليسد جوعه متنقلاً‮ ‬من مهنة إلي‮ ‬أخري‮ ‬لكن ظل الفن هاجسه ومبتغاه حيث انتقل إلي‮ ‬القاهرة في‮ ‬بدايات الثلاثينيات عندما بلغ‮ ‬من العمر‮ ‬17 عاما لكي‮ ‬يبحث عن مشواره الفني‮ ‬كمطرب،‮ ‬فقد اقتنع‮  ‬بعذوبة صوته،‮ ‬فأخذ‮ ‬يحلم بمنافسة الموسيقار محمد عبدالوهاب الذي‮ ‬كان‮ ‬يعشق كل أغنياته إلا أن شكله وخفة ظله حجبا عنه النجاح في‮ ‬الغناء،‮ ‬وفي‮ ‬القاهرة عمل صبيا في‮ ‬أحد المقاهي‮ ‬بشارع محمد علي‮ ‬ثم عاد‮ ‬يفكر مرة ثانية في‮ ‬تحقيق حلمه الفني‮ ‬فذهب إلي‮ ‬بديعة مصابني،‮ ‬بعد أن اكتشفه توأمه الفني‮ ‬وصديق عمره الكاتب الكوميدي‮ ‬أبو السعود الإبياري‮ ‬والذي‮ ‬كون معه ثنائياً‮ ‬فنياً‮ ‬شهيراً‮ ‬وكان شريكاً‮ ‬له في‮ ‬ملهي‮ ‬بديعة مصابني‮ ‬ثم في‮ ‬السينما والمسرح, وهو الذي‮ ‬رشحه لبديعة مصابني‮ ‬لتقوم بتعيينه بفرقتها وبالفعل انضم إلي‮ ‬فرقتها ليلقي‮ ‬المونولوجات في‮ ‬ملهي‮ ‬بديعة مصابني‮.‬
    وقد اقتحم‮ "‬أبو ضحكة جنان عالم الفن من خلال ثلاثة محاور رئيسية‮ ( ‬المونولوج‮ ‬– السينما‮ ‬– المسرح‮) ‬فقد كان فنانا شاملا أعطي‮ ‬لفن المونولوج الكثير من الشهرة والتميز وخفة الظل،‮ ‬أعطي‮ ‬للسينما الكثير من الأفلام التي‮ ‬ستظل شاهدة له بالتفرد في‮ ‬عالم الكوميديا السينمائية،‮ ‬وفي‮ ‬المسرح قدم العديد من المسرحيات التي‮ ‬أسعدت الملايين من البسطاء في‮ ‬مصر والعالم العربي‮.‬
    وكان بارعاً‮ ‬في‮ ‬إلقاء فن المونولوج‮. ‬فقدم أكثر من‮ ‬300 مونولوج ناقش إسماعيل‮ ‬ياسين من خلالها عددا من المشاكل والأفكار المختلفة حيث كان‮. ‬صاحب رؤيه فلسفية تحملها اغانيه ومونولوجاته وتعابير وجهه بل أبعد من ذلك‮  ‬حيث نراه‮ ‬يرصد وينتقد الظواهر الاجتماعية السائدة في‮ ‬ذلك العصر بموضوعيه حينا وبسخريه أحيانا،‮  ‬تحدث حتي‮ ‬عن السعاده فيتساءل في‮ ‬أحد مونولوجاته هل السعادة مطلب مرهون بالمال أو بالغرام؟‮ ‬
    ‮ ‬ويقول في‮ ‬مطلعه‮ (‬قوللي‮ ‬يا صاحب السعادة‮ (‬سعادتك‮!) ‬هو إيه معني‮ ‬السعادة ؟ كلنا عاوزين سعادة‮ ‬,بس إيه هي‮ ‬السعادة؟ ناس قالولي‮ ‬إن السعادة للنفوس حاجة سموها الجنيه‮.. ‬فضلت أجمع وأحوش في‮ ‬الفلوس لحد ما حسيت إني‮ ‬بيه ولا اللي‮ ‬قالولي‮ ‬إن السعادة في‮ ‬الغرام ويا إحسان أو نوال‮.. ‬نظرة ثم ابتسامة وأخوك قوام طب في‮ ‬شرك الجمال‮). ‬كما تناول قضية الفقر ووجوب رضا الإنسان بما قسمه الله له وذلك من خلال أحد مونولوجاته الذي‮ ‬يقول مطلعه‮ ( ‬اللهم افقرني‮ ‬كمان وكمان اللهم اغني‮ ‬عدويني‮) ‬
    وبعد أن ذاع صيت إسماعيل‮ ‬ياسين في‮ ‬فن إلقاء المونولوج،‮ ‬تشجع كاتب السيناريو فؤاد الجزايرلي‮ ‬عام‮ ‬1939 وأسند له عددا من الأدوار السينمائية،‮ ‬منها أفلام‮ "‬خلف الحبايب‮"‬،‮ "‬علي‮ ‬بابا والأربعين حرامي‮"‬،‮ "‬نور الدين والبحارة الثلاثة‮"‬،‮ "‬القلب له واحد‮"‬،‮ ‬ونجح‮ "‬إسماعيل‮ ‬ياسين‮" ‬فيما أسند إليه فذاع صيته مرة أخري‮ ‬وازدادت شهرته‮.‬
    في‮ ‬عام‮ ‬1945 جذبت موهبة إسماعيل‮ ‬ياسين انتباه‮ "‬أنور وجدي‮" ‬أنور وجدي‮ ‬فاستعان به في‮ ‬عدد من‮  ‬أفلامه،‮ ‬ثم أنتج له عام‮ ‬1949 ‮ ‬أول بطولة مطلقة في‮ "‬فيلم‮" ‬فيلم‮ ( ‬الناصح‮) ‬أمام الوجه الجديد‮  "‬ماجدة‮" ‬ماجدة‮. ‬ليسطع نجم إسماعيل‮ ‬ياسين في‮ ‬سماء السينما المصرية‮ ‬
    ومع إتمامه الأربعين من عمره عام‮ ‬1952‮ ‬ أصبح إسماعيل‮ ‬ياسين نجم الشباك الأول بلغة إيرادات السينما في‮ ‬ذلك الوقت،‮ ‬وذاع صيته ليملأ الدنيا ويصبح صاحب الرقم القياسي‮ ‬في‮ ‬عدد الأفلام لأكثر من‮ ‬400 ‮ ‬فيلم حتي‮ ‬وصل به الأمر في‮ ‬عام‮ ‬1957 ‮ ‬أن‮ ‬يتصدر اسمه‮ ‬18 ‮ ‬أفيشا سينمائيا‮  ‬وتهافتت عليه شركات الإنتاج والمنتجون المستقلون أملا في‮ ‬الحصول علي‮ ‬توقيعه علي‮ ‬عقودها‮.‬
    ‮ ‬وفي‮ ‬تراثه السينمائي‮ ‬تستوقفنا تلك المحطة المتميزة التي‮ ‬كون عندها‮ »‬إسماعيل‮ ‬ياسين‮« ‬مع الفنانة الشاملة‮ "‬شادية‮" ‬أشهر ثنائيات السينما المصرية حيث قدما معا حوال‮ ‬23 ‮ ‬فيلما كان أولها فيلم‮ "‬كلام الناس‮" ‬عام‮ ‬1949 ‮ ‬وأخرها فيلم‮ "‬الستات ميعرفوش‮ ‬يكدبوا‮" ‬عام‮ ‬1954
       وبداية من عام‮ ‬1955 ‮ ‬كون هو وتوأمه الفني‮  "‬أبو السعود الإبياري‮" ‬مع المخرج‮ "‬فطين عبد الوهاب‮" ‬ثلاثياً‮ ‬من أهم الثلاثيات في‮ ‬تاريخ‮ "‬السينما المصرية‮" ‬حيث قدم له فطين عبدالوهاب سلسلة هي‮ ‬الأشهر في‮ ‬تاريخ السينما منها‮ (‬إسماعيل‮ ‬ياسين في‮ ‬الأسطول والجيش والبوليس‮) ‬وكان الغرض منها التعريف بالمؤسسات العسكرية للثورة ولم‮ ‬يكن هناك خيرا منه لهذه المهمة التي‮ ‬قبلها عن طيب خاطر رغم ما كبدته من معاناة وجهد حتي‮ ‬عندما تمت الوحدة بين مصر وسوريا انتجت السينما في‮ ‬ذلك الوقت فيلم إسماعيل‮ ‬ياسين في‮ ‬دمشق
    وقد ظهر في‮ ‬جميع أفلامه في‮ ‬صورة الإنسان الطيب المغلوب علي‮ ‬أمره ذي‮ ‬الحظ العاثر في‮ ‬إطار صراع بين الشر والخير‮ ‬ينتهي‮ ‬دائما نهاية سعيدة لصالح الأخير إلي‮ ‬جانب ذلك تناولت أفلامه العديد من المشكلات الاجتماعية التي‮ ‬عالجها بصورة كوميدية خفيفة كمشكلة الحماوات وصعوبات الزواج بسبب الفوارق الطبقية وضيق ذات اليد وقد اعتمد إسماعيل‮ ‬يس في‮ ‬أفلامه علي‮ ‬كوميديا الشخصية حبث كان‮ ‬يمتلك العديد من‮  ‬اللزمات أشهرها‮  ‬السخرية من كبر فمه بالإضافة إلي‮ ‬كوميديا المواقف التي‮ ‬تعتمد علي‮ ‬بناء الحبكة حيث‮ ‬ينشأ الضحك،‮ ‬عادة،‮ ‬من المواقف الهزلية،‮ ‬والمفارقة والأخطاء الكثيرة،‮ ‬والتخفي‮...‬إلخ‮. ‬
    وفي‮ ‬عام‮ ‬1954 ساهم في‮ ‬صياغة تاريخ‮ "‬المسرح‮" ‬الكوميدي‮ ‬المصري‮ ‬وكون فرقة تحمل اسمه بشراكة توأمه الفني‮ ‬وشريك مشواره الفني‮ ‬المؤلف الكبير‮ "‬أبو السعود الإبياري‮" ‬،‮ ‬وظلت هذه الفرقة تعمل علي‮ ‬مدي‮ ‬12 عاما‮ ‬
    وقد قدم خلال هذه الفترة‮ ‬60 مسرحية سجلت جميعها للتليفزيون ولكن أحد الموظفين بالتليفزيون المصري‮ ‬أخطأ وقام بمسحها جميعا،‮ ‬إلا فصلين من مسرحية‮ "‬كل الرجالة كده‮" ‬وفصل واحد من مسرحية أخري،‮ ‬وإن كان من‮ ‬يري‮ ‬أن ذلك المسح تم بشكل متعمد‮. ‬ورغم نجاحه في‮ ‬إعادة تشكيل أفكار المسرح المصري‮ ‬وتغيير نمطه،‮ ‬إلا أن النجاح لم‮ ‬يكن حليفا له في‮ ‬نهاية مشواره الفني‮ ‬خاصة مع بداية الستينيات عندما انحسرت عنه أضواء السينما،‮ ‬وما لبث أن حل فرقته المسرحية عام‮ ‬1966 ‮ ‬بعد وقوعه ضحية للديون،‮ ‬لينتهي‮ ‬أبو ضحكة جنان مثلما بدأ تماما،‮ ‬وحيدا‮ ‬يبحث عن ابتسامة‮  ‬فلا‮ ‬يجدها،‮ ‬ورغم وفاته في‮ ‬24 ‮ ‬مايو‮ ‬1972‮ ‬إلا أن مكانته ستظل محفورة في‮ ‬قلوب الجماهير المصرية والعربية‮. ‬

     

    ‮ ‬د‮: ‬ابراهيم حجاج

    كتب في الإثنين, 08 تشرين1/أكتوير 2012 14:54 في ملف خاص كن أول من يضيف تعليقا! تم قراءة الموضوع 1778 مره
  • الرجل ذو الوجهين‮ ‬
    • مسرحية الرجل ذو الوجهين‮ ‬
    • التاريخ ‮ ‬3 ديسمبر‮ ‬
    • الوقت ‮: ‬8:30 – 10:30 مساء
    • المكان ‮ ‬مسرح الجمهورية
    • تأليف إسلام نجيب‮ ‬
    • اخراج إسلام نجيب
    • الحضور الدخول مجاني
    • منشور في جريدة مسرحنا العدد رقم 228
  • ‮"‬لسه فاكر‮"‬
    • مسرحية ‮"‬لسه فاكر‮"‬
    • التاريخ االجمعة‮ ‬8 ‮ ‬يونيو‮ ‬
    • الوقت 8:00 ‮ ‬مساء
    • المكان مسرح بيرم التونسي‮ ‬
    • اخراج ‮ ‬محمد لطفي‮ ‬الكوتي‮ ‬
    • الحضور الدخول مجاني
    • منشور في جريدة مسرحنا العدد رقم 255
  • المهرجان الختامي لنوادي المسرح
    • الحضور الدخول بمقابل مادي
You are here