إدي‮ ‬المسرح زقة‮!

  ‬حالته مثل زوبة تمامًا‮.. ‬وزوبة للإخوة الذين خارج التاريخ كنا نطلقها علي‮ ‬السيارات المهكعة...

الهيئة العربية للمسرح أعلنت القائمة قبل النهائية 20‮ ‬نصا للطفل تتنافس علي‮ ‬3‮ ‬جوائز

  أعلنت الأمانة العامة للهيئة العربية للمسرح قائمة النصوص التي‮ ‬احتلت المراتب العشرين الأفضل ...

ثلاثة عروض لفرقة‮ "‬فضا‮" ‬في‮ ‬مهرجان الشبيبة بدمشق

  تستعد فرقة فضا للفنون المسرحية ومخرجها السوري‮ ‬غزوان قهوجي‮ ‬لتقدم ثلاثة عروض وذلك في‮ ‬إطا...

حنان عطية تنضم‮ ‬ لـ‮ »‬باب الفتوح‮« ‬بدلاً‮ ‬من لقاء سويدان

  تعاقدت إدارة مسرح الحديث مع المطربة حنان عطية للمشاركة في‮ ‬مسرحية‮ "‬باب الفتوح‮" ‬بعد اعتذ...

بعد توليه رئاسة الهيئة العامة لقصور الثقافة د.سيد خطاب‮: ‬تطوير آلية فرق مسرح الأقاليم وإنهاء أزمات المسارح خلال أيام

  قال المخرج والناقد د‮. ‬سيد خطاب،‮ ‬رئيس الهيئة العامة لقصور الثقافة،‮ ‬إنه‮ ‬يقوم حاليا بوض...

العشرة الطيبة

  الأوبريت اقتباس الأديب محمد تيمور عن ميياك وهاليفي،‮ ‬وكتب الأغاني‮ ‬بديع خيري،‮ ‬والجدير با...

حاليا بالآسواق العدد الجديد ة{٣٧٧}الآثنين٢٠/١٠/٢٠١٤

  اقرأ فى هذا العدد عن مأساة المسرح الشباب والرياضة الملاك على السبورة.. نص للكاتب الدنماركى...

  • إدي‮ ‬المسرح زقة‮!

  • الهيئة العربية للمسرح أعلنت القائمة قبل النهائية 20‮ ‬نصا للطفل تتنافس علي‮ ‬3‮ ‬جوائز

  • ثلاثة عروض لفرقة‮ "‬فضا‮" ‬في‮ ‬مهرجان الشبيبة بدمشق

  • حنان عطية تنضم‮ ‬ لـ‮ »‬باب الفتوح‮« ‬بدلاً‮ ‬من لقاء سويدان

  • بعد توليه رئاسة الهيئة العامة لقصور الثقافة د.سيد خطاب‮: ‬تطوير آلية فرق مسرح الأقاليم وإنهاء أزمات المسارح خلال أيام

  • العشرة الطيبة

  • حاليا بالآسواق العدد الجديد ة{٣٧٧}الآثنين٢٠/١٠/٢٠١٤

اشترك الآن في "مسرحنا" ويمكنك الحصول علي " جريدة مسرحنا " كل أسبوع أينما كنت أرسل حوالة بريدية الي مؤسسة الأهرام_شارع الجلاء_القاهرة_اشتراكات الاهرام/ جريدة مسرحنا .. سعر النسخة لمدة عام: 52 جنيها داخل مصر 65 دولارا للدول العربية 95 دولارا للدول الأجنبية
جريدة مسرحنا المصرية - الموقع الرسمي
مسرحنا

مسرحنا

رابط الموقع:

 

انتهي‮ ‬رئيس البيت الفني‮ ‬للمسرح الفنان فتوح أحمد ولجنة المشاهدة المكونة من‮  ‬الناقد محمد مسعد،‮ ‬والناقد أحمد خميس والفنان أحمد السيد‮ ‬،‮ ‬من اختيار العروض التابعة للبيت الفني‮ ‬للمسرح‮  ‬للمشاركة بالمهرجان القومي‮ ‬للمسرح،‮ ‬وهي‮ ‬10 عروض،‮ ‬طبقا للائحة المهرجان الذي‮ ‬ينعقد في‮ ‬الفترة من‮ ‬10 إلي‮ ‬25 أغسطس‮ ‬2014.
 حيث تم اختيار عروض‮ "‬المحاكمة‮" ‬إنتاج‮  ‬المسرح القومي‮ ‬عن نص‮ "‬ميراث الريح‮" ‬تأليف جيروم لورانس،‮ ‬روبرت لي،‮ ‬وإخراج طارق الدويري،‮ ‬و"اللي‮ ‬بني‮ ‬مصر‮" ‬إنتاج فرقة الشباب تأليف الكاتب الراحل محسن مصيلحي،‮ ‬إخراج إسلام إمام وتشارك فرقة الإسكندرية بعرضين هما‮ "‬طرطوف‮" ‬تأليف موليير،‮ ‬كلمات وأشعار حسام عبد العزيز،‮ ‬وإخراج محمد مكي‮. ‬و"المخطط‮" ‬تأليف سامح عثمان،‮ ‬إخراج سامح بسيوني‮ ‬وتشارك فرقة الطليعة بعرضين أيضا هما‮ "‬هاي‮ ‬يا ليلة هوي‮" ‬تأليف وإخراج شاذلي‮ ‬فرح،‮ ‬و"طقوس الموت والحياة‮" ‬تأليف د‮. ‬عصام عبد العزيز،‮ ‬وإخراج مازن الغرباوي،‮ ‬وفرقة الميدان تشارك بعرضين هما‮ "‬عيش أنت‮ " ‬نتاج ورشة الارتجال،‮ ‬كتابة مسرحية وإخراج‮: ‬شادي‮ ‬الدالي‮. ‬و"قهوة بلدي‮" ‬إعداد محسن المرغني،‮ ‬إخراج محمد عادل ومن فرقة المسرح الحديث‮ ‬يشارك عرض‮ "‬رئيس جمهورية نفسه‮" ‬عن‮ "‬الدخان‮" ‬للكاتب ميخائيل رومان،‮ ‬إخراج سامح بسيوني‮.‬،وتشارك فرقة الغد بمسرحية‮ "‬عشق الهوانم‮" ‬تأليف وأشعار‮: ‬علي‮ ‬أبو سالم،‮ ‬إخراج جلال عثمان‮ .‬
من ناحية أخري‮ ‬كشف المخرج ناصر عبد المنعم،‮ ‬رئيس المهرجان القومي‮ ‬للمسرح،‮ ‬أن الدورة السابعة للمهرجان التي‮ ‬تبدأ فعالياتها في‮ ‬10 أغسطس القادم ستشهد لأول مرة إطلاق أسماء رواد المسرح علي‮ ‬الجوائز الممنوحة للمبدعين في‮ ‬التخصصات المختلفة،‮ ‬في‮ ‬تقليد جديد تتبعه إدارة المهرجان للاحتفاء برموز المسرح المصري،‮ ‬ولإضفاء المزيد من القيمة علي‮ ‬الجوائز‮.‬
وأشارالمخرج ناصر إلي‮ ‬أن جوائز الدورة الحالية ستضم مجموعة أسماء مثل،‮ "‬جائزة زكي‮ ‬طليمات‮" ‬وتمنح لأفضل عرض مسرحي،‮ "‬جائزة توفيق الحكيم‮" ‬لأفضل نص مسرحي،‮ "‬جائزة عزيز عيد‮" ‬لأفضل إخراج مسرحي،‮ ‬و"جائزة عبد الرحيم الزرقاني‮" ‬لأفضل مخرج صاعد،‮ ‬وفي‮ ‬مجال التمثيل تحمل الجوائز أسماء،‮ "‬جائزة حمدي‮ ‬غيث‮" ‬لأفضل ممثل دور أول رجال،‮ ‬و"جائزة أمينة رزق‮" ‬لأفضل ممثلة دور أول نساء،‮ ‬و"جائزة شفيق نور الدين‮" ‬لأفضل ممثل دور ثان‮.‬
وذلك بالإضافة إلي‮ "‬جائزة سناء جميل‮" ‬لأفضل ممثلة دور ثان،‮ ‬و"جائزة سناء‮ ‬يونس‮" ‬لأفضل ممثلة صاعدة،‮ ‬و"جائزة عبد السلام محمد‮" ‬لأفضل ممثل صاعد‮.‬
وفي‮ ‬مجال السينوجرافيا تأتي‮ ‬الجائزة باسم‮ "‬حسين جمعة‮" ‬بالإضافة لجائزة‮ "‬محمود رضا‮" ‬لأفضل تصميم استعراضات‮" ‬وجائزة‮ "‬عبد العظيم عويضة‮" ‬لأفضل تأليف موسيقي‮ .‬
حازم الصواف

إقرأ المزيد...

 

من إنتاج فرقة مسرح‮ »‬ملك‮« ‬يقدم المخرج إسلام إمام مسرحية‮ "‬رجاله وستات‮" ‬في‮ ‬عيد الفطر المبارك من إخراجه،‮ ‬وتأليف ورشة عمل تضم إسلام وآيات مجدي‮ ‬وياسمين إمام،‮ ‬تمثيل آيات مجدي‮ ‬وياسمين سمير وصلاح الدالي‮ ‬وهايدي‮ ‬عبد الخالق وهالة مرزوق وتامر القاضي‮ ‬ورضا طلبة‮.‬
العرض مستوحي‮ ‬عن كتاب رجال من المريخ ونساء من الزهرة‮ ‬
آيه ناصر

إقرأ المزيد...

 

يستعد فريق فيوتشر لتقديم عرض‮ »‬موت فوضوي‮ ‬صدفة‮« ‬تأليف داريو فو،‮ ‬إعداد هشام حامد،‮ ‬إخراج وليد شحاتة‮.‬
يقول المخرج‮: ‬النص عبارة عن لغز كبير وبالأحري‮ ‬مجموعة من الألغاز المتداخلة وهي‮ ‬كوميديا تدور حول سلسلة من الالتباسات والانتحالات حول التحقيق في‮ ‬قضية مقتل شخص ما داخل أحد أقسام الشرطة في‮ ‬إيطاليا‮. ‬أثناء التحقيق معه أثر حادث تفجير حدث هناك‮. ‬
وأضاف أن العرض سيشارك في‮ ‬عدة مهرجانات مسرحية داخل وخارج مصر‮.‬
العمل تمثيل‮: ‬محمود صالح،‮ ‬أحمد سمير،‮ ‬محمد إسماعيل،‮ ‬ضحي‮ ‬عادل،‮ ‬نجلاء محسن،‮ ‬أيمن العسال
إسراء اليماني‮   ‬

إقرأ المزيد...

 

تلتحم القصص المؤثرة لتؤلف ملحمة‮ .. ‬هكذا اعتاد شير خلال مسيرته‮ .. ‬أن‮ ‬يصنع ملحمة تنتج عرضا مسرحيا ناجحا‮ .. ‬ولهذا اختار كيلي‮ ‬بعزمها أن تكمل مشوارها وتتجاوز كما تجاوزت من قبل‮ .. ‬ومعها كين برحلته العابرة للقارات‮ .. ‬وقبلهما نصا روائيا ومسرحيا مرنا‮ ‬يشكل حسبما‮ ‬يتراءي‮ ‬له‮ ..‬عن أحداث جدلية تحتار بين أن تتعاطف معها أو أن تشجبها وتعتبرها عبثا‮ .. ‬وكل ذلك في‮ ‬محاولة جديدة لإحياء برودواي‮.‬
أما النص فهو‮ "‬الملك وأنا‮" ‬وهو مأخوذ عن رواية‮ "‬أنا والملك سيام‮" ‬التي‮ ‬كتبتها‮ "‬مارجريت ليندون‮" ‬عام‮ ‬1944 عن وقائع حقيقية جرت خلال عام‮ ‬1860 وما بعده بقليل بمنطقة قرب بانكوك‮ .. ‬لمدرسة بريطانية تدعي‮ "‬آنا ليونولينز‮" ‬انتقلت إلي‮ ‬هناك لتلتقي‮ ‬برب عائلة له العديد من الزوجات وعشرات الأطفال بهدف تولي‮ ‬رعايتهم وتعليمهم القراءة والكتابة بالإنجليزية وغيرها من الآداب‮.‬
وترصد الرواية العلاقة الخاصة جدا بين آنا ورب هذه الأسرة‮ .. ‬وقد قدمتها برودواي‮ ‬لأول مرة عام‮ ‬1951 ‮ ‬عن معالجة للكاتبة‮ "‬أوسكار هامرستين‮" .. ‬وأعيد إحياؤها ثلاث مرات من قبل وتعد تلك المرة التي‮ ‬نحن بصددها هي‮ ‬الرابعة‮ .. ‬فكان الإحياء الأول عام‮ ‬1977‮  ‬والثاني‮ ‬1985 والثالث عام‮ ‬1996 .. وارتبطت في‮ ‬كل مرة بمرحلة إنقاذ لبرودواي‮ ‬نظرا لطابع النص الفكري‮ ‬والتربوي‮ .. ‬إلي‮ ‬جانب مجموعة من الأغاني‮ ‬المميزة مثل‮ "‬أريد أن أعرفك‮"‬،‮ "‬مرحبا عشاقي‮ ‬الصغار‮"‬،‮ "‬هيا نرقص‮"‬،‮ "‬لدي‮ ‬حلم‮"‬،‮ "‬شيء رائع‮".‬
وتلعب دور آنا الممثلة الجميلة والمجتهدة‮ "‬كيلي‮ ‬أوهارا‮" ‬التي‮ ‬اعتادت علي‮ ‬خوض التحديات بفضل أصولها الأيرلندية‮ .. ‬فلم توقفها مشاكلها مع السمع عندما كانت صغيرة‮ .. ‬ثم في‮ ‬رحلتها لخوض تجربة الغناء مع التمثيل‮ .. ‬وأخيرا ترشحها خمس مرات لجائزة التوني‮ ‬أعوام‮ ‬2005‮ ‬ 2006‮ ‬ 2008‮ ‬ 2012 ‮ ‬وآخرها عام‮ ‬2014 ‮ ‬عن عرض‮ "‬جسور مقاطعة ماديسون‮" .. ‬ولم تنلها‮ .. ‬ولكنها اعتادت تجاوز الأمر والإجادة أكثر في‮ ‬عمل آخر‮.‬
بينما‮ ‬يؤدي‮ ‬دور سيام الممثل الياباني‮ "‬كيم واتاناب‮" .. ‬الذي‮ ‬بدأ رحلة نضال لا تنتهي‮ ‬مع اللغة الإنجليزية التي‮ ‬تمثل عقدة ليست له فقط ولكن للكثيرين من الممثلين اليابانيين‮ .. ‬وقد جاءته العالمية بعد نجاحه الكبير في‮ ‬المسرح الياباني‮ ‬الذي‮ ‬واصل العمل به رغم تألقه تليفزيونيا وسينمائيا‮ .. ‬وذلك عندما اختير ليشارك نجم هوليود‮ "‬توم كروز‮" ‬في‮ ‬فيلمه الهام‮ "‬الساموراي‮ ‬الأخير‮" .. ‬ولكنه لم‮ ‬يترك بلاده فظل‮ ‬يأتي‮ ‬إلي‮ ‬الولايات المتحدة ليشارك في‮ ‬الأعمال الهوليودية ثم‮ ‬يعود‮ .. ‬ومازال‮ ‬يناضل‮.‬
جمال المراغي

إقرأ المزيد...

 

‮ في‮ ‬15‮ ‬يوليو‮ ‬2007‮ ‬صدر العدد الأول من‮ »‬مسرحنا‮« .. ‬تعرف قصتها طبعًا‮. ‬صدرت كنشرة لمتابعة فعاليات مهرجان النوادي‮ ‬بالإسكندرية عام‮ ‬2006،‮ ‬وهو المهرجان التالي‮ ‬لمهرجان النوادي‮ ‬الذي‮ ‬شهد مأساة بني‮ ‬سويف التي‮ ‬ما زالت تدمي‮ ‬قلوبنا حتي‮ ‬الآن‮.‬ أردنا في‮ ‬مهرجان الإسكندرية أن نصدر مطبوعة تليق بهؤلاء الشباب المناضلين الذين فقدنا مجموعة من أجملهم في‮ »‬محرقة‮« ‬بني‮ ‬سويف‮.. ‬قلنا نصدر جريدة‮ ‬يومية تتابع وقائع المهرجان وتحتفي‮ ‬أيضًا بالراحلين،‮ ‬وليس مجرد نشرة مثل تلك التي‮ ‬توزع في‮ ‬كارفور‮!!‬ وقد كان‮.. ‬نجحنا في‮ ‬إصدار جريدة‮ ‬يومية تليق بتجرية نوادي‮ ‬المسرح التي‮ ‬تعد الأهم والأكثر تطورًا في‮ ‬مسرح الثقافة الجماهيرية وإن بدأت تتراجع وتنحرف عن مسارها منذ ثلاث سنوات علي‮ ‬الأقل‮.. ‬شاهد الجريدة د‮. ‬أحمد نوار رئيس الهيئة وقتها وقال حرام أن تتوقف بعد المهرجان لماذا لا تستمر بشكل شهري،‮ ‬قلنا ولماذا لا تستمر بشكل أسبوعي،‮ ‬قال ستكون مغامرة‮.. ‬من أين ستأتون بمواد كل أسبوع،‮ ‬وقلنا كله تحت السيطرة،‮ ‬فعرض الأمر علي‮ ‬فاروق حسني‮ ‬وزير الثقافة وقتها فوافق علي‮ ‬الفور وإن كرر نفس السؤال‮: ‬من أين ستأتون بمواد كل أسبوع،‮ ‬وكررنا نحن نفس الإجابة وأصدرنا العدد الأول من‮ »‬مسرحنا‮« ‬كأول جريدة من نوعها في‮ ‬تاريخ الصحافة العربية،‮ ‬والثانية من نوعها علي‮ ‬مستوي‮ ‬العالم بعد‮ »‬ستيدج‮« ‬البريطانية‮.. ‬واستمر الصدور جامعًا بين الشقا والشقاوة‮.‬ وضعنا هدفًا لم نحد عنه طوال السنوات السبع وهو أن تلبي‮ ‬هذه الجريدة احتياجات المسرحيين وتكون بمثابة الأكاديمية المسرحية لهم،‮ ‬وإن حرصنا علي‮ ‬أن نكون أكثر بساطة واقترابًا من القارئ العادي‮ ‬وألا نتوجه إلي‮ ‬المتخصص فقط‮.. ‬كما قررنا ألا نتحول إلي‮ ‬نشرة سواء للهيئة أو للوزارة عمومًا‮.. ‬بل إننا كثيرًا ما وجهنا‮ - ‬ولا زلنا‮ - ‬انتقادات حادة للمؤسستين‮.. ‬وللأمانة فإن أحدًا من المسئولين لم‮ ‬يغضب ولم‮ ‬يمل علينا شيئًا‮.. ‬وحتي‮ ‬إذا فعلها فإننا لن نستجيب ما دمنا علي‮ ‬حق‮.‬ واجهتنا العديد من المشاكل وتغلبنا عليها بفضل الله أولاً‮ ‬وبفضل تعاون الزملاء المقاتلين ثانيًا أذكر منهم علي‮ ‬سبيل المثال الصديق الشاعر مسعود شومان أول مدير تحرير لهذه الجريدة ثم من بعده الصديق عادل حسان،‮ ‬وكذلك الشاعر محمود الحلواني،‮ ‬ود‮. ‬محمد زعيمة،‮ ‬والناقد خالد رسلان،‮ ‬والزميل محمد عبد الجليل،‮ ‬ومن بعده الزميل حازم الصواف،‮ ‬والشاعر جواد البابلي‮ ‬والشاعر عمرو عبد الهادي‮ ‬والزميل علي‮ ‬رزق،‮ ‬والكاتب الصديق إبراهيم الحسيني،‮ ‬والكاتب هشام عبد العزيز،‮ ‬والصديق محمد عبد الغفور،‮ ‬والشاعر فتحي‮ ‬فرغلي،‮ ‬والكاتب عادل العدوي‮.. ‬هؤلاء الذين عملوا‮ - ‬ولا زال أغلبهم‮ - ‬في‮ ‬أقسام التحرير المختلفة‮.‬ وفي‮ ‬التجهيزات الفنية الراحل مصطفي‮ ‬حمادة،‮ ‬ثم من بعده الفنان إسلام الشيخ مدير التحرير الفني،‮ ‬وسكرتير التحرير وليد‮ ‬يوسف ومحمد شوشان،‮ ‬ومحمد حمادة،‮ ‬وفي‮ ‬التنفيذ أسامة‮ ‬يس وأبو الحسن الهواري،‮ ‬وسيد عطيه،‮ ‬وعبد الوهاب محمد وفي‮ ‬التصوير مدحت صبري‮ ‬وعادل صبري‮.‬ وهناك كذلك الطاقم الإداري‮ ‬أو الجندي‮ ‬المجهول الذي‮ ‬يعمل علي‮ ‬إنهاء الإجراءات الإدارية باحترافية ومحبة وهم‮: ‬مها مرزوق،‮ ‬وعبد العليم عبد الفتاح،‮ ‬وعبد الحكيم عيد،‮ ‬وشريهان صبري،‮ ‬وسارة محمد حامد،‮ ‬ونجوان حسن،‮ ‬بالإضافة إلي‮ ‬الزملاء في‮ ‬الخدمات المعاونة مبروكة محمد،‮ ‬خالد محمود،‮ ‬وأسامة منيع‮.‬ كل هؤلاء بذلوا أقصي‮ ‬ما استطاعوا من جهد من أجل صدور‮ »‬مسرحنا‮« ‬كل أسبوع‮.. ‬عملوا أيام السبت وخلال العطلات الرسمية وبعد انتهاء مواعيد العمل‮.. ‬كل ذلك لأنهم أحبوا التجربة‮.. ‬وأحبوا كذلك المكان وأجواء العمل التي‮ ‬لا تعرف فرقًا بين رئيس تحرير وبين عامل نظافة‮.. ‬فالكل هنا سواء عملاً‮ ‬بقول الإمام علي‮ ‬بن أبي‮ ‬طالب‮ ‬‮] ‬‮»‬قيمة المرء بما‮ ‬يحسن صنعه‮« ‬وقد أجاد كل منهم في‮ ‬صنعته واعتبر‮ »‬مسرحنا‮« ‬بيته الأول‮.. ‬لولا هؤلاء،‮ ‬فضلاً‮ ‬عن كتاب‮ »‬مسرحنا‮« ‬بالتأكيد،‮ ‬ما استمرت هذه الجريدة وما حققت ما حققته من نجاح فتحية لهم جميعًا‮.. ‬وقبلة علي‮ ‬رأس كل منهم‮.. ‬ما عدا السيدات طبعًا لأننا صائمون‮!!‬

إقرأ المزيد...

 

 فرقة المسرح بكنيسة مارجرجس بالسنطة محافظة الغربية بطنطا تواصل بروفات العرض المسرحي‮ "‬تكونون لي‮ ‬شهودا‮"‬،‮ ‬من تأليف وإخراج مينا صبحي‮ ‬ديكور ريمون سمير وموسيقي‮ ‬مينا عهدي‮ ‬ومن المقرر تقديم العرض في‮ ‬سبتمبر القادم داخل الكنيسة و في‮ ‬عدة مسارح أخري‮. ‬ دينا نجيب

إقرأ المزيد...

 

‬ ينطلق‮ ‬غدا الثلاثاء15 ‮ ‬يوليو وعلي‮ ‬مدار عشرة أيام‮ ‬علي‮ ‬خشبة مسرح مركز الإبداع الموسم الأول من مواسم نجوم المسرح الجامعي‮ ‬الذي‮ ‬ينظمه صندوق التنمية الثقافية‮ ‬ يقام‮ ‬الموسم تحت شعار‮ "‬عودة الروح‮" ‬و‮ ‬يهدف إلي‮ ‬إتاحة الفرصة لمبدعي‮ ‬المسرح الجامعي‮ ‬من فرق الجامعة بمشاركة جامعات‮ "‬القاهرة‮ - ‬عين شمس‮ - ‬حلوان‮".. ‬حيث‮ ‬يتيح المهرجان لممارسين النشاط الفني‮ ‬تقديم عروضهم وإقامة ورش تدريب علي‮ ‬أن تتسع خلال المواسم التالية لاستيعاب شباب المسرح الجامعي‮ ‬من مختلف محافظات الجمهورية‮.‬ قام صندوق التنمية الثقافية بدعم العروض من خلال التجهيزات الفنية للعروض المشاركة ودعم مالي‮ ‬بحد أقصي2500 ‮ ‬جنيه للعرض الواحد‮.. ‬وقد قامت لجنة المشاهدة المكونة من النقاد‮ "‬باسم صادق،‮ ‬محمد بغدادي،‮ ‬عبلة الرويني‮" ‬وبحضور رئيس المهرجان المخرج خالد جلال‮.. ‬باختيار عشرة عروض‮ ‬يقدم كل منها‮ ‬لمدة ليلة واحدة حيث تم اختيار‮. ‬ ‮"‬الشهاب‮" ‬لكلية تجارة جامعة عين شمس،‮ ‬إخراج فيصل رزق،‮ ‬وتأليف فريدريك دورينمات،‮ ‬ويقول المخرج فيصل رزق إن الأحداث تدور حول حادثة وفاة الأديب الحائز علي‮ ‬جائزة نوبل،‮ ‬ومحاولة استفادة من حوله منها،‮ ‬بطولة‮ " ‬أحمد عادل،‮ ‬محمود حمادة،‮ ‬أشرف رشاد،‮ ‬ريتا هاني،‮ ‬مصطفي‮ ‬سالم،‮ ‬أفنان مأمون‮" ‬مصمم ديكور أحمد الجوهري‮ ‬مصمم أزياء أميرة صابر‮. ‬ و"هبط الملاك في‮ ‬بابل‮" ‬لكلية الألسن جامعة عين شمس‮ ‬،‮ ‬إعداد وإخراج محمود طنطاوي‮.. ‬ويقول المخرج محمود طنطاوي‮ ‬إن‮ ‬الأحداث تدور حول الفتاة التي‮ ‬انزلتها السماء علي‮ ‬يد الملاك لأفقر إنسان ليحدث الصراع بين الملك‮ .. ‬والعرض بطولة ميشيل ميلاد،‮ ‬إسلام علي،‮ ‬أحمد أبو زيد،‮ ‬صابر عادل،‮ ‬أميرة فوزي،‮ ‬نانسي‮ ‬نبيل‮" ‬مصمم ديكور نامير القاضي،‮ ‬أزياء لبني‮ ‬مجدي‮.‬ ‮" ‬لعبة السلطان‮" ‬لكلية الحقوق و رياض أطفال جامعة القاهرة‮ ‬،‮ ‬إخراج محمد عبد الستار‮ ‬،‮ ‬تأليف فوزي‮ ‬حمادة‮ ‬،‮ ‬و تدور‮ ‬الاحداث في‮ ‬زمن هارون الرشيد و لعبة الحاكم الذكية للسيطرة علي‮ ‬زمام الأمور‮.. ‬بطولة‮" ‬مني‮ ‬محمد صلاح،‮ ‬فاطمة علي‮ ‬أحمد،‮ ‬تامر جمال،‮ ‬محمد عادل‮" ‬مصمم الديكور‮ ‬محمد عبد الستار‮ ‬،‮ ‬مصمم الأزياء مني‮ ‬محمد‮.‬ ‮"‬غرفة بلا نوافذ‮" ‬لكلية سياحة وفنادق جامعة حلوان،‮ ‬إخراج‮ ‬كريمة أحمد محروس،‮ ‬تأليف‮ ‬يوسف عزالدين عيسي،‮ ‬بطولة إبراهيم مصطفي‮ ‬كامل،‮ ‬عمار سامح،‮ ‬لمياء مسعد،‮ ‬ناجي‮ ‬نبيل،‮ ‬مريم علاء الدين،‮ ‬سارة صلاح‮" ‬مصمم الديكور حنان حمدي‮. ‬ ‮"‬الزائر‮" ‬لكلية علوم جامعة عين شمس،‮ ‬إخراج بهاء مجدي‮ ‬طه،‮ ‬تأليف أنطوني‮ ‬شفر‮.. ‬وبطولة علي‮ ‬حسن،‮ ‬فادي‮ ‬رأفت‮" ‬مصمم الديكور والأزياء مؤمن محمد‮.‬ ‮"‬ليلة القتلة‮" ‬لكلية تجارة جامعة عين شمس،‮ ‬إخراج‮ ‬يوسف مصطفي‮ ‬يوسف،‮ ‬تأليف خوزية تريانا‮.. ‬ويقول المخرج الأحداث تدور حول ثلاثة أشقاء‮ ‬يعانون من ممارسة السيطرة الفائقة من الجد‮.. ‬العرض بطولة ريتا هاني‮ (‬كلية الحقوق‮)‬،‮ ‬مريم علاء الدين‮ (‬كلية تجارة‮)‬،‮ ‬يوسف مصطفي‮ (‬كلية تجارة‮).. ‬مصمم الديكور محمد عصام المصري،‮ ‬مصمم الأزياء أحمد محمد الجوهري‮.‬ ‮"‬دراما الشحاتين‮" ‬لكلية الحقوق جامعة القاهرة،‮ ‬إخراج أحمد سعد والي،‮ ‬تأليف بدر محارب‮.. ‬ويقول المخرج إن الأحداث تدور حول شحاذ‮ ‬يموت ولا‮ ‬يتم دفن جثته‮.. ‬والعرض بطولة أحمد عوض،‮ ‬أحمد سعد والي،‮ ‬أحمد عادل،‮ ‬شريف محمد رجب،‮ ‬إسلام أشرف سعد،‮ ‬مني‮ ‬محمد صلاح‮".. ‬مصمم الديكور إيمان محمد،‮ ‬مصمم الأزياء أحمد سعد رجب‮. ‬ و"المزاد‮" ‬لكلية الحقوق جامعة القاهرة،‮ ‬إخراج أحمد محمد سعيد الشوربجي‮.. ‬وتأليف ميخائيل رومان ويقول المخرج إن الأحداث تدور حول شخص‮ ‬يريد أن‮ ‬يبيع نفسه في‮ ‬مزاد علني‮ ‬بسبب ضغوط الحياة‮.. ‬والعرض بطولة أحمد حسني‮ ‬عبد العزيز،‮ ‬أحمد‮ ‬يحيي‮ ‬قرني،‮ ‬أحمد سعد رجب،‮ ‬خلود محمد فتحي،‮ ‬إسلام إسماعيل محمد،‮ ‬مصمم الديكور إيمان محمد‮.. ‬مصمم الأزياء أحمد محمد سعيد الشوربجي‮.‬ و"الدخان‮" ‬مشاركة من جامعة القاهرة‮. ‬إخراج محمد‮ ‬يوسف،‮ ‬تأليف ميخائيل رومان‮. ‬ويدور حول سيطرة الدخان علي‮ ‬حمدي‮ ‬الذي‮ ‬خضع للإدمان بسبب الظروف الاجتماعية والمادية‮.. ‬والعرض بطولة محمد‮ ‬يوسف،‮ ‬دينا عاطف،‮ ‬محمد هاني،‮ ‬حازم القاضي،‮ ‬خلود أحمد،‮ ‬آية جمال‮.. ‬مصمم الديكور منار محسن‮.. ‬مصمم الأزياء محمد هاني،‮ ‬منار محسن‮.‬ ‮"‬الوزير العاشق‮" ‬لكلية التجارة جامعة القاهرة‮.. ‬إخراج أشرف سالم محمد‮.. ‬تأليف فاروق جويدة‮.. ‬ويتحدث عن فترة انهيار الأندلس والصراعات بين الناس في‮ ‬هذه الحقبة،‮ ‬بطولة محمد العربي،‮ ‬مازن فضل،‮ ‬رنا خطاب،‮ ‬أشرف سالم،‮ ‬هدير مصطفي،‮ ‬جابر محمد‮" ‬مصمم الديكور جابر محمد فراج‮.. ‬مصمم الأزياء مريهان عامر‮.‬ الفائزون بجوائز أفضل عرض،‮ ‬أفضل ممثل،‮ ‬أفضل ممثلة،‮ ‬أفضل مخرج،‮ ‬أفضل مهندس ديكور،‮ ‬أفضل مصمم أزياء‮" ‬يحصل كل منهم علي‮ ‬منحة دراسية مجانية باستوديو مسرح مركز الإبداع الفني‮" ‬ويتم منح شهادة تقدير للطلبة الفائزين‮.‬ أما العروض الحاصلة علي‮ ‬أفضل ثلاثة عروض فسيتم تقديمها بمركز الإبداع الفني‮ ‬بالقاهرة ومركز الحرية بالإسكندرية‮.‬ رانيا طلعت

إقرأ المزيد...

 

 ‬ تقدم‮ ‬إسماعيل الموجي‮ ‬مدير فرقة مسرح القاهرة للعرائس باستقالته‮ ‬إلي‮ ‬د‮ . ‬جابر عصفور وزير الثقافة بسبب‮ ‬ما وصفه بتجاهل‮ ‬مسرح‮ ‬العرائس و مشاكله من قبل المسئولين‮.‬ الموجي‮ ‬طالب الوزير بسرعة التحقيق معه قائلا‮ : ‬سلكت كل الطرق الشرعية ولا أريد أن أشكو‮ ‬شخصا بعينه‮ ‬و لكن رئيس البيت الفني‮ ‬يري‮ ‬أنني‮ ‬أعمل كثيرا فبالتالي‮ ‬أخطئ كثيرا و هي‮ ‬وجهة نظر لا أفهمها‮.‬ أوضح الموجي‮ ‬لـ مسرحنا‮ ‬أنها ليست المرة الأولي‮ ‬التي‮ ‬يقدم فيها إستقالته فقد كانت الأولي‮ ‬في‮ ‬شهر فبراير الماضي‮ ‬و لكن تم رفضها من قبل رئيس البيت الفني‮ .‬ قال أيضا‮ : ‬رئيس البيت الفني‮ ‬يسير بمبدأ‮ "‬فرق تسد‮ " ‬و من‮ ‬يوليو‮ ‬2013 حتي‮ ‬الآن لم‮ ‬يتم إقامة‮ ‬اجتماع للمديرين سوي‮ ‬مرة واحدة و لا أعلم كيف تسير الأمور بهذه الطريقة‮ !! ‬ واضاف‮ : ‬تقدمت في‮ ‬شهر‮ ‬يوليو الماضي‮ ‬بمشروعي‮ ‬لإدارة مسرح العرائس واعتبرته اللجنة التي‮ ‬يترأسها أشرف عبد الغفور نقيب المهن التمثيلية مشروعا‮ ‬يحتذي‮ ‬به‮ ‬،‮ ‬و تضمن اطلاق مسرح عرائس في‮ ‬كل إقليم معتمدا علي‮ ‬الروايات التي‮ ‬قدمت من قبل ولا تحتاج سوي‮ ‬لاعبين جدد من نفس المسرح الذي‮ ‬يوجد في‮ ‬المحافظات التابعة للبيت الفني‮ ‬للمسرح بالاضافة الي‮ ‬ان الجانب الإداري‮ ‬أيضا من نفس الإقليم فلا‮ ‬يتم انتداب أحد من القاهرة‮ ‬و بالتالي‮ ‬لا‮ ‬يرهق ميزانية الدولة و لكن لا أعرف لماذا لم‮ ‬يتحقق هذا حتي‮ ‬الآن‮!!! ‬وأكد أيضا أن مشروع مسرح العرائس الفيتنامي‮ ‬هو مشروع فاشل لا‮ ‬يتناسب مع طبيعة مجتمعنا وهو إهدار للمال العام،‮ ‬وهو ما حاول توضيحه أكثر من مرة للمسئولين‮ . ‬ مروة محيي

إقرأ المزيد...

 

افتتح الكاتب الصحفي‮ ‬حلمي‮ ‬النمنم رئيس دار الكتب والوثائق القومية نائباً‮ ‬عن د‮. ‬جابر عصفور وزير الثقافة فعاليات ليالي‮ ‬رمضان الثقافية والفنية التي‮ ‬تقيمها الهيئة العامة لقصور الثقافة بالحديقة الثقافية بالسيدة زينب بعنوان‮ "‬علي‮ ‬الاصل دور‮" ‬يرافقه السفير محمد سعد سفير المملكة المغربية بالقاهرة،‮ ‬الكاتب المسرحي‮ ‬محمد عبد الحافظ نائب رئيس الهيئة ورئيس إقليم القاهرة الكبري‮ ‬وشمال الصعيد نائباً‮ ‬عن د‮. ‬عبد الناصر حسن رئيس الهيئة،‮ ‬د‮. ‬محمد أبو الخير رئيس قطاع شئون الإنتاج الثقافي،‮ ‬أشرف عامر رئيس المركز القومي‮ ‬لثقافة الطفل،‮ ‬مسعود شومان رئيس الإدارة المركزية للدراسات والبحوث،‮ ‬محمد أبو المجد رئيس الإدارة المركزية للشئون الثقافية،‮ ‬نانسي‮ ‬سمير رئيس الإدارة المركزية للشئون الفنية،‮ ‬وقيادات الهيئة ولفيف من الصحفيين والإعلاميين‮.‬ بدأت الفعاليات بإستقبال فرقة التنورة التراثية للحضور،‮ ‬بعدها تفقدوا جدارية قام بإعدادها مشروع ذاكرة الوطن التابع للهيئة تضمنت وجوها لمشاهير الثقافة والعلماء ورؤساء مصر،‮ ‬وركن السيرة الهلالية للراوي‮ ‬عزت القرشي‮ ‬ومعرض فنون تشكيلية للمركز القومي‮ ‬لثقافة الطفل أشتمل علي‮ ‬لوحات فنية وأعمال نحت وزجاج معشق وتشكيل معادن وطرق علي‮ ‬النحاس‮.‬ ‮ ‬وعلي‮ ‬مقهي‮ ‬نجيب محفوظ استمع الحضور‮ ‬للشعر في‮ ‬الأمسية الشعرية الأولي‮ ‬التي‮ ‬أدارها الشاعر السعيد المصري‮ ‬وشارك بها الشعراء‮ "‬صلاح اللقاني،‮ ‬زين العابدين فؤاد،‮ ‬مدحت منير،‮ ‬شيرين العدوي‮"‬،‮ ‬أعقب ذلك تفقدهم معارض كتب شاركت بها الهيئة العامة لقصور الثقافة،‮ ‬الهيئة العامة لدار الكتب والوثائق القومية،‮ ‬المجلس الأعلي‮ ‬للثقافة،‮ ‬الهيئة المصرية العامة للكتاب،‮ ‬المجلس الأعلي‮ ‬للشئون الإسلامية،‮ ‬دار العين للنشر،‮ ‬المركز القومي‮ ‬لثقافة الطفل،‮ ‬دار الثقافة الجديدة،‮ ‬الدار المصرية للعلوم،‮ ‬كما توجهوا لمسرح الطفل حيث استمعوا لأغاني‮ ‬فرقة قصور الثقافة للشباب بقيادة الفنان محمود صادق،‮ ‬التي‮ ‬شدت بأغنيات‮ "‬أنا كل ما أقول التوبة‮"‬،‮ "‬يا شعب‮ ‬يا واقف علي‮ ‬باب النهار‮"‬،‮ "‬زروني‮ ‬كل سنة مرة‮"‬،‮ ‬كما استعرضوا ورش الكليم والسجاد والحصير والملابس المستوحاة من البيئة،‮ ‬إضافة لمعارض الفنون التشكيلية والحرف اليدوية التي‮ ‬نظمتها الإدارة العامة للفنون التشكيلية،‮ ‬الإدارة العامة لثقافة القرية،‮ ‬الإدارة العامة لرعاية المواهب‮.‬ وفي‮ ‬نهاية الجولة علق الكاتب حلمي‮ ‬النمنم علي‮ ‬فعاليات الحديقة الثقافية بأنها جزء من الطقس الرمضاني‮ ‬في‮ ‬القاهرة بمنطقة السيدة زينب الشعبية،‮ ‬وأن هذا الإقبال الجماهيري‮ ‬يؤكد‮ ‬الإحتياج الثقافي‮ ‬للناس،‮ ‬كما‮ ‬يؤكد الدور الذي‮ ‬تقوم به المؤسسات الثقافية ومنها الهيئة العامة لقصور الثقافة التي‮ ‬تنشر الثقافة من خلال قصورها وبيوتها ومكتباتها في‮ ‬كافة ربوع مصر،‮ ‬مؤكداً‮ ‬أن الثقافة هي‮ ‬التي‮ ‬تنقذ الوطن من هؤلاء الذين‮ ‬يشوهون صورته‮.‬

إقرأ المزيد...

 

 الاسبوع الماضي‮ ‬حرص د‮. ‬جابر عصفور وزير الثقافة علي‮ ‬القيام بجولة في‮ ‬المسرح القومي‮ ‬للوقوف علي‮ ‬آخر المستجدات وإعطاء العمل دفعة للانتهاء من عمليات الترميم والتجديد التي‮ ‬تجاوزت بكثير الوقت المحدد لها‮ ‬ قال د‮ . ‬جابر عصفور خلال الجولة إن افتتاح المسرح القومي‮ ‬سيتواكب مع الاحتفال بانتصارات أكتوبر حيث سيتم تسليم المسرح في‮ ‬منتصف سبتمبر القادم‮ ‬،‮ ‬ويعقبها تجريب لمدة ثلاث أسابيع ويليها الافتتاح‮ ‬ وأكد د‮. ‬جابرأننا نعمل علي‮ ‬قدم وساق‮ ‬،‮ ‬وسيبدأ افتتاح المسرح القومي‮ ‬بعرض مسرحي‮ ‬من مسرحيات التنوير عن رفاعة رافع الطهطاوي‮ ‬،‮ ‬وتبلغ‮ ‬التكلفة الاجمالية لاعادة ترميم وتطوير المسرح القومي‮ ‬100 مليون جنية تقريبا‮ ‬،‮ ‬ليعود لطبيعته التاريخية‮ ‬،‮ ‬مشيرا إلي‮ ‬أن المسرح القومي‮ ‬جزء من تاريخنا وتراثنا العظيم‮ .‬ وأشار عصفور إلي‮ ‬أن وزارة الثقافة مرتبطة بالتنوير وتعمل علي‮ ‬اشاعة ثقافة الدولة المدنية الحديثة وعدالة توزيع المعرفة‮ ‬،‮ ‬فالثقافة والمثقفون ظهير حقيقي‮ ‬لمكافحة الارهاب والتطرف‮ ‬،‮ ‬مضيفا بأننا لدينا العديد من المسارح‮ ‬،‮ ‬ولكل مسرح‮ ‬تخصصه‮ . ‬فالمسرح القومي‮ ‬يختص بالعروض المسرحية الكلاسيكية‮ ‬،‮ ‬ومسرح الغد‮ ‬يختص بالطليعيات‮ ‬،‮ ‬فكل مسرح‮ ‬يخدم نوع معين به واصف‮ ‬ رافق الوزير خلال الجولة د‮ . ‬جلال مصطفي‮ ‬السعيد محافظ القاهرة‮ ‬،‮ ‬م‮ . ‬محمد أبو سعدة المشرف علي‮ ‬صندوق التنمية الثقافية‮ ‬،‮ ‬أسامة عمران‮ ‬،‮ ‬د‮ . ‬محمد أبو الخير رئيس قطاع الانتاج الثقافي‮ ‬،‮ ‬هشام فرج وكيل وزارة الثقافة للأمن‮ ‬،‮ ‬الفنان فتوح أحمد رئيس البيت الفني‮ ‬للمسرح‮ ‬،‮ ‬سمير مرقص رئيس الجهاز القومي‮ ‬للتنسيق الحضاري‮ ‬،‮ ‬محمد أيمن نائب محافظ القاهرة للمنطقة الغربية‮ ‬،‮ ‬م‮ .‬حاتم محمد رئيس قطاع الهيئة القومية للأنفاق‮ . ‬

إقرأ المزيد...

الصفحة 9 من 279
  • نصوص مسرحية

  • هوامش

  • كل مرة

  • فواصل

  • ملف خاص

  • لو عندك وقت

  • ‮"‬عرايس‮" ‬دينا سليمان
    ‮

     

    قبل شهور أُعلمت باختيار مسرحيتي‮ "‬الخوف‮" ‬لتقدم ضمن فعاليات مهرجان هايدلبرج بألمانيا،‮ ‬وعرفت وقتها أنه تم اختيار مسرحية أخري‮ ‬لكاتبة اسمها دينا سليمان‮. ‬لم أكن أعرف دينا وقتها ولم أكن سمعت بها‮ (‬ولعلها لم تكن سمعت بي‮ ‬هي‮ ‬أيضا‮) ‬ولكني‮ ‬ادعيت معرفتها وأثنيت علي‮ ‬اختيار المهرجان لدينا،‮ ‬فقد كان من المهم جدا تمثيل مصر في‮ ‬مهرجان دولي‮ ‬بكتابات جديدة حتي‮ ‬ولو لم‮ ‬يسمع بها أحد من قبل في‮ ‬مصر التي‮ ‬لا تقرأ ولا تكتب‮!. ‬ولأسباب قدرية بحتة فيما أعتقد لم أسافر لحضور المهرجان الذي‮ ‬حضرته دينا وعرفت أنها كانت متوهجة وتركت انطباعا جيدا عند منظمي‮ ‬المهرجان ورواده‮.‬
    مسرحية دينا سليمان عنوانها‮ "‬العرايس‮" ‬وهي‮ ‬ليست فقط مسرحية نسوية بامتياز ولكنها أيضا لا تقل جمالا ولا حرفية عن أي‮ ‬من تلك المسرحيات التي‮ ‬نصدع بها رؤوس الطلاب في‮ ‬المعهد طوال الوقت‮. ‬دينا سليمان خريجة كلية الفنون الجميلة دفعة عام‮ ‬2009‮ ‬ ورغم صغر عمرها فإن مسرحيتها تشي‮ ‬بقدرة كبيرة علي‮ ‬معرفة الطريق الذي‮ ‬تضع فيه قدمها‮.‬
    عرايس دينا سليمان مسرحية نسوية علي‮ ‬الطريقة المصرية إن جاز لنا القول‮. ‬في‮ ‬عشر لوحات نتعرف علي‮ ‬معاناة عشر بنات تبدو لنا ـ أي‮ ‬المعاناة ـ تقليدية للغاية من فرط ما سمعنا بها دون أن نتعامل معها باعتبارها معاناة حقيقية‮. ‬في‮ ‬عشر لوحات لم‮ ‬يهاجم الرجل باعتباره رجلا تتجسد لنا أزمة الحياة في‮ ‬مجتمع ذكوري‮ ‬يفرض ذكورته باعتبارها بداهة الأشياء وحقيقتها،‮ ‬باعتبارها الامتياز الذي‮ ‬منحه الله للرجال حصريا‮. ‬حتي‮ ‬تكسير البنات‮/ ‬العرايس لفاترينات العرض اللاتي‮ ‬تقبعن خلفها بانتظار العريس في‮ ‬نهاية المسرحية جاءت هادئة هدوء المسرحية التي‮ ‬حرصت دينا علي‮ ‬ألا تكون زاعقة وصارخة‮. ‬حتي‮ ‬بكاء بعض البنات‮ ‬يمر عابرا بلا مزايدات ولا شعارات‮.‬
    فوق هذا وذاك فإن المسرحية تتجرأ علي‮ ‬الكلام المسكوت عنه مسمية الأشياء باسمها‮. ‬تتحدث عن الرغبة باسمها وعن التحرش باسمه،‮ ‬وعن تربية البنات في‮ ‬مجتمع ذكوري‮ ‬باعتباره التناقض الأكبر في‮ ‬حياتنا‮.‬
    ‮"‬خايفة ـ‮ ‬يمكن ـ اتأخرت ـ‮  ‬احلم ـ لأ ـ واحشني‮ ‬ـ احساس ـ‮ ‬غلط ـ احبك ـ موت ـ عاوزة ـ عيب وحشة ـ دفا ـ ضحكة ـ عورة ـ رعشة ـ وجع مفيش ـ دم ـ جواز ـ حرام ـ ضعيفة ـ بكارة حاضر ـ مكسوفة ـ‮  ‬لمسة ـ حياة ـ ناقصة ـ مر ـ حضن ـ طفلة ـ بنت ـ شابة ـ عروسة ـ طالق ـ أم ـ عانس مزة ـ عيلة‮".. ‬مفردات تخص البنات وتخص عالمهن الذي‮ ‬سجلته دينا باقتدار وموهبة ملفتين‮.‬

     

    حاتم حافظ

    معلومات أضافية
    • منشور في جريدة مسرحنا العدد رقم ٢٧٣
  • جمال السجيني‮ ... ‬في‮ ‬الزمالك‮ ‬
    جمال السجيني‮ ... ‬في‮ ‬الزمالك‮ ‬

     

    الفن مقاومة‮ .... ‬هذا ما أؤمن به‮ .. ‬وأؤمن أكثر بأن مانحياه الآن من هجمة تترية للقضاء علي‮ ‬الحياة بتهم التكفير‮  ‬يستدعي‮ ‬مزيدا من المقاومة‮ .. ‬مزيدا من الفن‮ . ‬
    وهاهي‮ ‬واحدة من كتائب المقاومة تحتشد في‮ ‬قاعة‮ (‬الزمالك‮) ‬للفنون لتحتفي‮ ‬بأحد المقاومين الكبار وتتحدي‮ ‬به جحافل التتار الجدد‮. ‬
    إنه جمال السجيني‮ ‬الذي‮ ‬تعرض له القاعة تسعة أعمال نحتية‮ ‬،‮ ‬لم تر النور من قبل‮ ‬،‮ ‬تؤرخ لمسيرة المقاومة الشعبية المصرية وتقول للظلاميين الجدد موتوا بغيظكم‮ . ‬
    ربما لا‮ ‬يعرف كثيرون أن الفنان المصري‮ ‬الراحل جمال السجيني‮ ‬،‮ ‬حمل في‮ ‬يوم ما من صيف‮ ‬1969 بعضاً‮ ‬من منحوتانه وألقي‮ ‬بها في‮ ‬النيل‮ ! ... ‬نعم هذا ما فعله‮  ‬فنان لا تنقصه الشهرة‮  ‬حتي‮ ‬يلجأ إلي‮ ‬هذا الفعل الخارق ليلفت إليه الأنظار‮ ‬،‮ ‬فالسجيني‮ ‬حقق من الشهرة العربية‮  ‬والعالمية ما‮ ‬يكفيه‮ ‬،‮ ‬لكنه فعلها‮ .. ‬ألقي‮ ‬منحوتاته في‮ ‬النيل في‮ ‬لحظة‮ ‬يأس بعد أن تكدس منزله ومعمله بمنحوتات ولوحات ومطروقات تكفي‮ ‬أن تزين‮  ‬متحفا خاصا‮ ‬،‮ ‬وهو ما لم تلتفت إليه الدولة فأراد بفعلته هذه أن‮ ‬يشد انتباهها إلي‮ ‬خطر لم تقدره وما زالت‮ !‬
    بعد ثماني‮  ‬سنوات من هذه الواقعة العبثية‮ ‬،‮. ‬وبالتحديدفي‮ ‬22 ‮ ‬نوفمبر‮ ‬1977‮ ‬توفي‮ ‬جمال السجيني‮ ‬في‮ ‬أسبانيا جراء أزمة قلبية داهمته قبلها بيومين عندما شاهد علي‮ ‬شاشات التلفزيون الرئيس السادات‮ ‬يزور القدس‮ .. ‬فلم‮ ‬يتحمل قلبه أن‮ ‬يري‮ ‬رئيس مصر‮ ‬يزور كيان المغتصب بل ويصافح أعداءه بود‮ .‬
    رحل السجيني‮ ‬وبقيت أعماله حبيسة المعمل والمنزل‮ ‬،‮ ‬ومن هنا تحديدا تأتي‮ ‬أهمية المعرض الذي‮ ‬تقيمه قاعة الزمالك للفن بقيادة السيدة ناهدة الخوري‮ .‬
    في‮ ‬المعرض ستشاهد‮ (‬النيل‮) ‬حكيما عجوزا‮ ‬يربت بيده الحنون علي‮ ‬حضارة بناها الإنسان ويتحدي‮ ‬بها الزمن‮ . ‬وستري‮ ‬أم كلثوم تتشكل من إهرامات متراكمة تصعد كل منها فوق الأخري‮ ‬لتصل إلي‮ ‬وجه‮ (‬ثومة‮)  ‬فتكاد تسمعها تصدح‮ (‬أنا تاج الشرق‮) . ‬وستري‮ (‬بور سعيد‮) ‬تمثالا‮ ‬يستلهم مسلة المصري‮ ‬القديم‮ ‬،‮ ‬يروي‮ ( ‬حكاية شعب‮ ) ‬رفض الاستسلام واختار المقاومة طريقا للحياة‮ . ‬وستشاهد‮ (‬القرية المصرية‮) ‬أنثي‮ ‬تواقة للحياة‮ ‬،‮ ‬وستنعم بحنان‮ (‬الأمومة‮) ‬مجسدة في‮ ‬تمثال أفقي‮ ‬ينضح حنانا ونعومة‮ .‬
    وفي‮ ‬نهاية جولتك ستستمتع بمشاهدة فيلم‮ ( ‬جمال السجيني‮ ... ‬فارس النهر‮ ) ‬الذي‮ ‬أخرجه الفنان جمال قاسم قبل عام لتعرف أكثر عن هذا الفنان الذي‮ ‬كان وسيظل لسنوات عديدة مقبلة واحدا من المقاومين الكبار‮. ‬وستجد نفسك تعاود التجوال مرة ومرة ومرة‮ .. ‬،‮ ‬فمنحوتات السجيني‮ ‬لا تمنحك أسرارها دفعة واحدة‮ ‬،‮ ‬إنها تستدرجك ببطء وتظل تغويك بالمزيد والمزيد‮ ‬،‮ ‬فتظل تدور حولها واحدة بعد الأخري‮ ‬،‮ ‬حتي‮ ‬تكتشف أنك أصبحت‮ ‬غيرك الذي‮ ‬دخل القاعة منذ قليل‮ . ‬
    ‮ ‬فشكرا واجبا للسيدة ناهدة الخوري‮ ‬صاحبة هذه المغامرة في‮ ‬ذلك التوقيت الذي‮ ‬يهددنا فيه الظلاميون بهدم منحوتات الأجداد أهراما ومعابد‮ .‬

    محمد الروبي

    معلومات أضافية
    • منشور في جريدة مسرحنا العدد رقم ٢٨١
  • ثمة ما تغــيـّـر قادم
    • منشور في جريدة مسرحنا العدد رقم ٢٥٧

     

        هل حقق مسرح ما بعد الثورات العربية تياراً‮ ‬فنياً‮ ‬وفكرياً‮ ‬متماسكاً‮ ‬يـُـمكن الحديث عنه‮ ...‬؟‮! ‬ذلك هو السؤال الأساسي‮ ‬الذي‮ ‬طرحه ملتقي‮ ‬الشارقة الثاني‮ ‬لكـُـتاب المسرح‮ ‬،‮ ‬والذي‮ ‬جاء تحت عنوان‮ " ‬الكتابة المسرحية الجديدة‮ " ‬،‮ ‬وشاركت فيه نـُـخبة كبيرة من كـُـتاب ونقاد المسرح العرب ؛ من المغرب‮ ‬،‮ ‬اليمن‮ ‬،‮ ‬السودان‮ ‬،‮ ‬السعودية‮ ‬،‮ ‬العراق‮ ‬،‮ ‬سوريا‮ ‬،‮ ‬الإمارات‮.‬
    كانت ورقتي‮ ‬البحثية التي‮ ‬قدمتها تحت عنوان‮ " ‬التغيـّـرات المحتملة في‮ ‬المشهد المسرحي‮ ‬العربي‮ ‬بعد الثورات العربية‮ " ‬،‮ ‬وفيها رصدت أن معظم التغييرات التي‮ ‬طرأت علي‮ ‬المسرح العربي‮ ‬هي‮ ‬مجرد تغييرات شكلية قد‮ ‬يتبعها تغيـّـر في‮ ‬المضمون بعد ذلك وقد لا‮ ‬يتبعها‮ ‬،‮ ‬هذا التطور المحتمل في‮ ‬شكل وفكر النص المسرحي‮ ‬العربي‮ ‬ومن ثم العرض بعد ذلك مرهون بقدرة الثوار علي‮ ‬إكمال ثوراتهم‮ ‬،‮ ‬ومرهون بالموازاة بقدرة فناني‮ ‬المسرح علي‮ ‬طرح طرق مـُـغايرة للتعبير عن واقعهم الثوري‮ ‬الجديد‮.‬
    وبنظرة‮  ‬عابرة للواقع بعد الثورات العربية‮ ‬،‮ ‬يمكنك أن تتعرف علي‮ ‬المأزق الذي‮ ‬وقع فيه الناخب المصري‮ ‬في‮ ‬انتخابات الإعادة‮ ‬،‮ ‬فإما أنه صـوّت لإعادة إنتاج النظام القديم‮ ‬،‮ ‬أو صـوّت لاختطاف الثورة في‮ ‬جانب واحد‮ ‬،‮ ‬وكلا الأمرين مـُـعقد جداً‮ ‬،‮ ‬وغير مـُـعبر عن جميع فئات الشعب‮ ‬،‮ ‬تلك هي‮ ‬دراما الصراع ما بين الموت قتلاً‮ ‬أو بالسم‮!‬
    في‮ ‬سوريا الأمور تزداد تعقيداً‮ ‬،‮ ‬حتي‮ ‬أن فكرة البحث عن حلول لم تعد واردة إلا وهي‮ ‬مـُـقترنة بتدخل عسكري‮ ‬خارجي‮ ‬أو باندلاع حرب عالمية جديدة بين أمريكا وحلفائها من جهة‮ ‬،‮ ‬والصين وروسيا و‮.. ‬من جهة أخري‮. ‬
    في‮ ‬اليمن الأحوال تتدهور سريعاً‮ ‬،‮ ‬ثمة مجاعة تقترب بسرعة مذهلة‮ ‬،‮ ‬وفي‮ ‬ليبيا توجد مئات الميليشيات المسلحة التي‮ ‬تخرج من منطلقات عوائلية‮ ‬،‮ ‬قبلية‮ ‬،‮ ‬دينية‮ ‬،‮ ‬أو مرتكزات أخري‮ ‬غير معروفة‮. ‬هناك تغيـّـر عنيف‮ ‬يجتاح المنطقة العربية بأسرها‮ ‬،‮ ‬هناك ما هو مـُـعلن‮ ‬،‮ ‬وأضعاف ذلك مما هو خفي‮ ‬وأخطبوطي‮ ‬وسـرّي‮ ‬،كل ذلك سيدخل حتما ضمن الحيز المعرفي‮ ‬للمسرح‮ ‬،‮ ‬وبما أن المسرح لم‮ ‬يـُـغيـّـر الواقع بالصورة التي‮ ‬ترضي‮ ‬فنانيه‮ ‬،‮ ‬الواقع الآن بكل حمولاته العنيفة المعلنة والسرية‮ ‬يستطيع‮  ‬تغيير المشهد المسرحي‮ ‬،‮ ‬والمسرح قادر هو الآخر علي‮ ‬التأثير في‮ ‬الواقع بما‮ ‬يحمل من ديمقراطية حقيقية‮ ‬يحتاجها هذا الواقع‮ ‬،‮ ‬إذاً‮ ‬ثمة تغيـّـرات محتملة‮ ‬،‮ ‬وتأثير وتأثر متبادل ستكشف عنه حالة المخاض المسرحي‮ ‬الراهنة‮.‬

     

    إبراهيم الحـُـسيني

  • شتاء جديد للثورة
    • منشور في جريدة مسرحنا العدد رقم ٢٢٨

     

    الصورة اتخذت بـُـعداً آخر ، الأمر تجاوز كونه عـُـنفاً ، يجب أن نبحث عن مـُـسميـّـات جديدة لتلك الصور التي تمتليء بها جنبات مصر ، الرُصاص الحي ، قنابل الدُخان ، العصي الغليظة ، العربات المـُـدرعة ، لم تعد أدوات لحماية الاستقرار الكامن علي الحــُـرية ومـُـراعاة حقوق البشر ، بقدر ما أصبحت أدوات لفرض الأمر الواقع ، تلك الشعارات الكثيرة التي يتشدق بها أولو الأمر عن الحــُـريـّـات العامة والخاصة ، وهذه الوعود البـرّاقة واللامعة التي تقول بأن مصر في طريقها للتحـوّل إلي دولة مدنية ، تتجاور فيها كل التيارات السياسية والدينية ، كل هذه الأمور هل هي مـُـجـرّد أقنعة تسقط بمجرد سقوط أول شـُـعاع شمس عليها أم من المفترض أن لها صلابتها الخاصة!

    يظهر الأمر كله لدي المسئولين وكأنه مـُـجـرّد كلام مـُـرسل ، ومجموعة ضوابط تــُـعيد إنتاج النظام السابق ، وتـزيد عليه نكهة خاصة لها طعم المرار الذي لا يخفي علي أحد.

    الذي أعرفه عن كل بلاد الـدُنيا ، التي تستحق أن يـُـطلق عليها بلاد ، أن هناك مجموعة قوانين تحكم العلاقات المختلفة ، ومجموعة موازية من الخطط التنموية في جميع مجالات الحـياة ، لها توقيتات يتم تنفيذها طبقاً لما تتفق عليه مـُـخـيـّـلات السادة مبعوثي العناية الإلهية ، وفي الوقت الذي يـُـريدونه.

    تخـيـّـل معي أي بناء درامي تقوم كل شخصية بداخله في التصرف كما تشاء ، كيف ستكون الأمور؟ حتماً ستكون النتيجة دامية في النهاية ، خيارات الفوضي وما يتبعها من سحل للموتي ، فقأ للعيون ، كسر للأرجل والأذرع والرءوس وأيضاً للإرادة .. هذا بالاضافة إلي دماء تـُـغطي المشهد بأكمله .

    الحلول الأمنية التي تنتهجها سياسات الواقع تــُـشبه إلي حـدٍ كبير الحلول الإلهية المعروفة في دراما الإغريق ، والتي كــُـنا نــصفها أيام دراستنا في أكاديمية الفنون بأنها الحلول الأضعف ، فالذي أفهمه أن المظاهرة السياسية تـُـقابل بحلول سياسية ، ولا يـُـستخدم الحل الأمني إلا عندما تعجز الحلول السياسية ، وهي كثيرة ، لعل أولها التفاوض ، فهل استخدام الحلول الأمنية تجاه كـُـل مظاهرة يعني عجز هذه المؤسسات عن إيجــاد حلول أخري ..؟!

    لا أعرف لماذا انقلب الواقع فجأة ليـُـصبح مسرحاً كبيراً درامياً ، مشاهد العـُـنف فيه تصل لذروتها ، وغدا المسرح الذي نـُـشاهده الآن مـُـجرد تمثيل مـُـعظمه فارغ المعني والقيمة ، قد يتضاد هذا الأمر مع ما كان في السابق في عهد الرئيس المخلوع مـُـبارك ، حيث كان المسرح هو الواقع ، فقد كــُـنا نلجأ إليه لنقول الحقيقة التي نخـشي منها في الواقع ، ولكي نـُـعيد التوازن المـُـفتقد إلي ذواتنا ، بينما كان الواقع بالنسبة لنا مسرحاً كبيراً نـُـمارس فيه كـُـل تفانين الكذب ، ليبحث كلٍ منا عن الأقنعة التي كان يرتديها يومياً في العهد البائد ، حتماً سيجدها كثيرة .

    الغريب في الأمر أن المؤسسات الرسمية مازالت تدفعنا إلي العودة وبنوستالجيا غريبة من جانبها إلي أن نـُـمارس الحقيقة عبر المسرح فقط ، بينما نعود إلي مـُـمارسة الكذب عبر الواقع ، وهو ما قد يعني من جانبها وعلي خط متواز ممارسة الحلول الأمنية تجاه الواقع ونبذ الحلول السياسية ، حتي الآن لم تفلح صورة مئات الشهداء خلال أيام الثورة الثمانية عشر ، ولا نظائرهم في الشتاء الثاني للثورة ، ولا آلاف المـُـصابين طوال هذين التاريخين في تغيير الصورة ..!  

    إبراهيم الحـُـسيني


  • دراما الإفساد من الداخل
    • منشور في جريدة مسرحنا العدد رقم ٢٤٢

     

    قبل ثورة‮ ‬25 يناير ظهرت مجموعة من الحركات الاحتجاجية‮ ‬،‮ ‬كانت أهدافها تتمحور حول رفض فكرة التوريث‮ ‬،‮ ‬والدعوة إلي‮ ‬التغيير ؛ من أهم هذه الحركات‮ : ‬كفاية‮ ‬،‮ ‬الجبهة الوطنية للتغيير‮ ‬،‮ ‬6 أبريل‮ ‬،‮ ‬حركة الحرية والعدالة‮ ‬،‮ ‬التغيير السلمي‮ ‬،‮ ‬لقد ساعدت هذه الحركات بالإضافة إلي‮ ‬بعض مقالات الكتاب والأعمال الفنية الثورية إلي‮ ‬تكوين وجهة نظر مـُـضادة للنظام السابق لدي‮ ‬البعض في‮ ‬زمن ما قبل الثورة‮ .‬
    استخدمت هذه الحركات وسائل متعددة للوصول إلي‮ ‬الناس منها العمل الميداني‮ ‬في‮ ‬الشارع عن طريق المسيرات‮ ‬،‮ ‬والمظاهرات‮ ‬،‮ ‬والاعتصامات‮ ‬،‮ ‬هذا بالإضافة إلي‮ ‬مقالات الصحف وبرامج التوك شو‮ ‬،‮ ‬لكن الوسيلة الأهم كانت التواصل مع الجماهير عبر الإنترنت‮ ‬،‮ ‬وخاصةً‮ ‬الفيس بوك‮ ‬،‮ ‬ولعل صفحة‮ " ‬كلنا خالد سعيد‮ " ‬التي‮ ‬أطلقها عبد الرحمن منصور ووائل‮ ‬غنيم هي‮ ‬أهم وسائل التواصل مع الناس‮ ‬،‮ ‬ويرجع إليها جزء كبير من فضل إشعال الثورة‮.‬
    ظلت هذه الحركات الاحتجاجية متماسكة في‮ ‬أهدافها رغم تبايناتها الفكرية حتي‮ ‬ما بعد تنحي‮ ‬مبارك عن الحكم‮ ‬،‮ ‬ومع ظهور استفتاء التعديلات الدستورية وتكاثف دخول التيارات الدينية إلي‮ ‬الساحة السياسية‮ ‬،‮ ‬بدأت هذه الحركات الاحتجاجية تلتفت إلي‮ ‬نفسها بقوة في‮ ‬محاولة منها للإعلان عن وجود فاعل لها داخل المجتمع‮ ‬،‮ ‬فانشغلت بذلك لبعض الوقت عن أداء دورها السياسي‮ ‬والتثقيفي‮ ‬التوعوي‮ ‬،‮ ‬فالضمير السياسي‮ ‬والوطني‮ ‬الذي‮ ‬كان‮ ‬يجمعها قبلاً‮ ‬داخل بوتقة واحدة بدأت تظهر عليه أعراض مرضية لعل أهمها التفسخ والتشرذم والانقسام‮ ‬،‮ ‬فانقسمت عبر ذلك‮ ‬6 ‮ ‬أبريل إلي‮ ‬جماعتين‮ ‬،‮ ‬وخفتت أصوات الجبهة الوطنية للتغيير‮ ‬،‮ ‬وتراجع البرادعي‮ ‬عن ترشحه للرئاسة‮ ‬،‮ ‬وابتعدت الحركات الأخري‮ ‬عن الساحة ولو بشكل مؤقت‮ .‬
    قد‮ ‬يرجع السبب في‮ ‬خفوت الدور الوطني‮ ‬لهذه الحركات إلي‮ ‬عوامل داخلية ؛ منها مثلاً‮ ‬البحث عن أدوار الزعامة أو‮ ‬غير ذلك‮ ‬،‮ ‬لكن من أهم الأسباب تراجع هذه الحركات عن أداء دورها بنفس العزم القديم هو تلك اللعبة القذرة التي‮ ‬يمارسها فلول النظام السابق وأجهزته القمعية التي‮ ‬مازالت تعمل بـقـوّة من أجل إفساد هذه الحركات الاحتجاجية من الداخل‮!‬
    لذا أصبحت الحرب الدائرة تــُـشكل دراما‮ ‬غير متكافئة طرفاها الحركات الاحتجاجية بكل ما تتميـّـز به من براءة في‮ ‬ناحية‮ ‬،‮ ‬وبين الفلول بكل أنيابها الشرسة والخفية وألاعيبها القذرة‮ ‬،‮ ‬ولا منتصر حتي‮ ‬الآن‮ ‬،‮ ‬مازال الصراع محتدماً‮ ‬وتزيد وطأته الدرامية‮ ‬يوماً‮ ‬بعد‮ ‬يوم‮ ‬،‮ ‬وعلي‮ ‬الحركات الاحتجاجية العودة بقوة للعمل الجماهيري‮ ‬وعدم ترك الناس الذين‮ ‬يمثلون القوة الهادرة والصامتة والمشوشة للانجذاب إلي‮ ‬مغناطيسية الفلول‮.

    إبراهيم الحـُـسيني‬

  • مسرحنا المهرجان القومي .. نقطة نور وسط العتمة
    الكاتب مسرحنا
    المهرجان القومي .. نقطة نور وسط العتمة

    الأربعاء الماضي‮ ‬ومن المسرح الكبير بدار الأوبرا أعطي‮ ‬د‮. ‬محمد صابر عرب إشارة البدء لانطلاق المهرجان القومي‮ ‬السادس للمسرح المصري‮ ‬الذي‮ ‬يستمر حتي‮ ‬الشهر الحالي‮ ‬باعثًا نقطة نور وسط عتمة وفوضي‮ ‬سياسية تحياها البلاد‮.. ‬ومؤكدًا أن المسرح والثقافة عمومًا حائط صد‮ ‬أخير وخط أحمر لا‮ ‬يمكن تجاوزه و الجور عليه‮.‬
    فرق عديدة تمثل مسرح الدولة ومسرح الثقافة تتنافس جميعًا لا من أجل الحصول علي‮ ‬جائزة وإنما من أجل إضاءة مسارح مصر واستعراض أبرز إنتاجها خلال عام مضي‮ ‬لم‮ ‬يكن مقدرًا مع قيمتها‮ - ‬التي‮ ‬تؤكد أن المسرح المصري‮ ‬صامد وموجود رغم كل التحديات‮.‬
    الملف المنشور هنا‮ ‬يحتفي‮ ‬بالمهرجان بطريقته
    ‮ ‬حيث‮ ‬يناقش أهمية انعقاده الآن‮.. ‬كما‮ ‬يناقش فعالياته ولوائحه من خلال المشاركين والمتعاملين معه‮.‬

    كتب في الأحد, 31 آذار/مارس 2013 12:47 في ملف خاص كن أول من يضيف تعليقا! تم قراءة الموضوع 1404 مره
  • مسرحنا عندما‮ ‬يسقط الطاغية وتحل الخصوبة في‮ ‬ذكري‮ ‬تنحي‮ ‬الديكتاتور
    الكاتب مسرحنا
    عندما‮ ‬يسقط الطاغية وتحل الخصوبة في‮ ‬ذكري‮ ‬تنحي‮ ‬الديكتاتور

     

    الميلاد‮ ..‬الموت‮.. ‬البعث الجديد‮ ‬،‮ ‬آلية بديهية لا تحتاج إلي‮ ‬تفسير اتسمت بها الحبكة الكونية التي‮ ‬ترسم خطوط الحياة ورحلتها المستمرة سعيا نحو التجدد من خلال نفي‮ ‬كل ما‮ ‬يصيبه الوهن والشيخوخة في‮ ‬مقابل ظهور ميلاد جديد‮ ‬يسعي‮ ‬للحفاظ علي‮ ‬مبدأ الصيرورة‮ ‬،‮ ‬ولعل الدراما اقترنت بمبدأ الحياة لحفاظها منذ نشأتها الأولي‮ ‬علي‮ ‬تلك الآلية ونشأت من رحمها‮ ‬،‮ ‬فها هو الإله‮ (‬روح الحياة‮) ‬يتم التضحية به في‮ ‬سبيل إعلان ظهور جديد له أكثر حيوية وقدرة مما سبق‮ ‬،‮ ‬وتبادرنا التراجيديا بشكل مباشر لترسيخ ذلك المبدأ‮ ‬،‮ ‬ليحل الإله في‮ ‬جسد الملك الذي‮ ‬غالبا ما‮ ‬يترك العرش في‮ ‬النهاية لملك جديد‮ ‬،‮ ‬كل ذلك وعبر تتابع الأسطورة في‮ ‬أكثر من تراجيديا‮ ‬يتم في‮ ‬بنية دائرية لا مفر للخروج منها‮ .‬
    إلا أن أكثر ما تتسم به تلك الآلية هو مبدأ العنف الذي‮ ‬يقترن دوما بتغيير النظام والذي‮ ‬غالبا ما‮ ‬يكون بداية بتغيير رأس السلطة في‮ ‬شكلها الأخير‮ ‬،‮ ‬ولعل تلك السمة‮ ‬يطالعنا بها تاريخ البشرية بداية من شكلها البدائي‮ ‬الأولي‮ ‬المتمثل في‮ ‬قتل الملك الكاهن بعد أن حل عليه الوهن والضعف وتخلت عنه القوة علي‮ ‬يد الملك الشاب الذي‮ ‬يمتلك مبدأ الحياة وتجددها‮ ‬،‮ ‬لذلك نجد دوما الدراما العظيمة هي‮ ‬التي‮ ‬تعي‮ ‬تلك الحركة وتطورها‮ ‬،‮ ‬تلك الحركة التي‮ ‬تعبر عن تجدد الحياة‮ ‬،‮ ‬ومن هذا المنطلق تستعيد مسرحنا‮ ‬يوم سقوط الرئيس‮ ‬،‮ ‬ليس احتفاء بالحادثة بقدر ما هو احتفاء بشعب عظيم رفض الجمود واختار الحياة لوطننا الغالي‮ ‬مصر‮ ‬،‮ ‬وسيظل‮ ‬يناضل حتي‮ ‬تكتمل الدورة بأن تحل القوة والخصوبة محل الضعف والعقم‮. ‬

    كتب في الخميس, 07 شباط/فبراير 2013 11:29 في ملف خاص كن أول من يضيف تعليقا! تم قراءة الموضوع 1388 مره
  • مسرحنا ‮"‬صانع البهجة‮ " ... ‬حقق نجوميته في‮ ‬السينما وأهداها للمسرح‮ ‬
    الكاتب مسرحنا
    ‮

     

    بخلاف كونه ظاهرة سينمائية فريدة‮ ‬،‮ ‬يمثل الفنان الاستثنائي‮ " ‬إسماعيل‮ ‬ياسين ــ الذي‮ ‬نحتفل بمئويته هذه الأيام ــ حالة أخري‮ ‬فريدة في‮ ‬عشق المسرح‮ ‬،‮ ‬
    ‮" ‬سمعة‮ " ‬صاحب أشهر وأصفي‮ ‬ابتسامة في‮ ‬تاريخ السينما‮ ‬،‮ ‬غامر طوال الوقت بشهرته وأمواله في‮ ‬الفرقة المسرحية التي‮ ‬تحمل اسمه والتي‮ ‬مازالت أعمالها حبيسة‮  ‬مكتبة التلفزيون المصري‮ ‬
    مائة عام مضت علي‮ ‬ميلاد‮ " ‬سمعة‮ " ‬ومازال النجم الأوفر حظا في‮ ‬قلوب الملايين‮ ‬،‮ ‬وصانع البهجة الأهم والأبقي‮ ‬في‮ ‬تاريخ الفن‮ ‬،‮ ‬من السينما إلي‮ ‬المسرح‮ " ‬رايح جاي‮ " ... ‬

    كتب في الإثنين, 08 تشرين1/أكتوير 2012 13:01 في ملف خاص كن أول من يضيف تعليقا! تم قراءة الموضوع 1350 مره
  • مسرحنا نموذج البطل الذي يتهافت عليه الجميع إسماعيل‮ ‬ياسين‮ .. ‬أسطورة الكوميدية المصرية
    الكاتب مسرحنا
    نموذج البطل الذي يتهافت عليه الجميع إسماعيل‮ ‬ياسين‮ .. ‬أسطورة الكوميدية المصرية

     

    أسطورة كوميدية‮ ‬يصعب أن تتكرر من جديد‮  ‬،‮ ‬واحد من أبرز من أثروا المسرح المصري‮ ‬بأعمال تفجَّرت فيها الكوميديا من رحم الأحزان التي‮ ‬طالما كان أسيرا لها‮  ‬،‮ ‬وحالة خاصة في‮ ‬الكوميديا المصرية‮  ‬،‮ ‬فهو صاحب أكبر عدد من الأفلام التي‮ ‬تحمل اسمه‮  ‬،‮ ‬واستطاع بشجاعة أن‮ ‬يسخر من نفسه وملامحه في‮ ‬أفلامه‮  ‬،‮ ‬ورغم أن البعض‮ ‬يعتبره مهرجاً‮  ‬،‮ ‬فإن إعجاب الأجيال المتلاحقة بأدائه‮ ‬يعكس مدي‮ ‬أهميته ويؤكد أنه ظاهرة لن تتكرر‮. ‬هكذا قالوا عنه‮ .. ‬اسمه إسماعيل‮ ‬ياسين‮  ‬،‮ ‬حكايته نستعرضها خلال السطور القادمة‮ ..‬احتفالا بمرور‮ ‬100 عام علي‮ ‬مولده‮.‬
    ولد إسماعيل‮ ‬ياسين في‮ ‬شارع عباس بمدينة السويس‮ ‬،‮ ‬وتوفيت والدته وهو لا‮ ‬يزال طفلاً‮ ‬صغيراً‮. ‬التحق بأحد الكتاتيب‮ ‬،‮ ‬ثم تابع دراسته في‮ ‬مدرسة ابتدائية حتي‮ ‬الصف الرابع الابتدائي‮ ‬،‮ ‬وأفلس محل الصاغة الخاص بوالده ودخل السجن لتراكم الديون عليه‮ ‬،‮ ‬اضطر الفتي‮ ‬الصغير للعمل مناديا أمام محل لبيع الأقمشة‮ ‬،‮ ‬فقد كان عليه أن‮ ‬يتحمل مسئولية نفسه منذ صغره‮. ‬هذا قبل أن‮ ‬يضطر إلي‮ ‬هجر المنزل خوفا من بطش زوجة أبيه ليعمل مناديا للسيارات بأحد المواقف بالسويس‮ .‬
    عندما بلغ‮ ‬أسطورة الكوميديا من العمر‮ ‬17 ‮ ‬عاما اتجه إلي‮ ‬القاهرة في‮ ‬بداية الثلاثينات حيث عمل صبيا في‮ ‬أحد المقاهي‮ ‬بشارع محمد علي‮ ‬وأقام بالفنادق الصغيرة الشعبية‮.‬
    التحق بالعمل مع الأسطي‮ "‬نوسة‮" ‬،‮ ‬والتي‮ ‬كانت أشهر راقصات الأفراح الشعبية في‮ ‬ذلك الوقت‮. ‬ولأنه لم‮ ‬يجد ما‮ ‬يكفيه من المال تركها ليعمل وكيلا في‮ ‬مكتب أحد المحامين للبحث عن لقمة العيش أولاً‮.‬
    عاد إسماعيل‮ ‬ياسين‮ ‬يفكر مرة ثانية في‮ ‬كيفية تحقيق حلمه الفني‮ ‬فذهب إلي‮ ‬بديعة مصابني‮ ‬،‮ ‬بعد أن اكتشفه توأمه الفني‮ ‬وصديق عمره وشريك رحلة كفاحه الفنية المؤلف الكبير أبو السعود الإبياري‮ ‬والذي‮ ‬كون معه ثنائياً‮ ‬فنياً‮ ‬شهيراً‮ ‬وكان شريكاً‮ ‬له في‮ ‬ملهي‮ ‬بديعة مصابني‮ ‬ثم في‮ ‬السينما والمسرح‮ ‬،‮ ‬وهو الذي‮ ‬رشحه لبديعة لتقوم بتعيينه بفرقتها وبالفعل انضم إلي‮ ‬فرقتها ليلقي‮ ‬المونولوجات في‮ ‬الملهي‮ .‬
    ‮ ‬استطاع إسماعيل‮ ‬ياسين أن‮ ‬ينجح في‮ ‬فن المونولوج‮ ‬،‮ ‬وظل عشر سنوات من عام‮ ‬1945- 1935 متألقا في‮ ‬هذا المجال حتي‮ ‬أصبح‮ ‬يلقي‮ ‬المونولوج في‮ ‬الإذاعة نظير أربعة جنيهات عن المونولوج الواحد شاملا أجر التأليف والتلحين‮ ‬،‮ ‬والذي‮ ‬كان‮ ‬يقوم بتأليفه دائماً‮ ‬توأمه الفني‮ ‬أبو السعود الإبياري‮.‬
    وبعد تألقه في‮ ‬هذا المجال انتقل الي‮ ‬السينما إلي‮ ‬أن أصبح أحد أبرز نجومها وهو ثاني‮ ‬إثنين في‮ ‬تاريخ السينما أنتجت لهما أفلامًا تحمل أسماءهما بعد ليلي‮ ‬مراد‮ ‬،‮ ‬ومن هذه الأفلام‮ (‬إسماعيل‮ ‬ياسين في‮ ‬متحف الشمع‮ - ‬إسماعيل‮ ‬ياسين‮ ‬يقابل ريا وسكينة‮ - ‬إسماعيل‮ ‬ياسين في‮ ‬الجيش‮ - ‬إسماعيل‮ ‬ياسين في‮ ‬البوليس‮  ‬،‮ ‬وغيرها من الأفلام‮ " .‬
    ولا‮ ‬ينسي‮ ‬أحد لهذا العملاق الكبير كيف أسهم في‮ ‬صياغة تاريخ المسرح الكوميدي‮ ‬المصري‮ ‬وكون فرقة تحمل اسمه وظلت هذه الفرقة تعمل علي‮ ‬مدي‮ ‬12 عاما من عام‮ ‬1954 حتي‮ ‬عام‮ ‬1966 .
    يروي‮ ‬المعاصرون لإسماعيل‮ ‬ياسين كيف بدا حلمه بتكوين مسرحه الخاص عام‮ ‬1953 ‮ ‬حيث تحمس للمشروع عدد من الصحفيين منهم الأستاذ موسي‮ ‬صبري‮ ‬،‮ ‬والأستاذ عبدالفتاح البارودي‮ ‬،‮ ‬وبدأت الفرقة بعدد من نجوم الفن ـ آنذاك ـ من بينهم تحية كاريوكا‮ ‬،‮ ‬وشكري‮ ‬سرحان‮ ‬،‮ ‬وعقيلة راتب‮ ‬،‮ ‬وعبدالوارث عسر‮ ‬،‮ ‬وحسن فايق‮ ‬،‮ ‬وعبدالفتاح القصري‮ ‬،‮ ‬واستيفان روستي‮ ‬،‮ ‬وعبدالمنعم إبراهيم‮ ‬،‮ ‬وسناء جميل‮ ‬،‮ ‬وزهرة العلا‮ ‬،‮ ‬وفردوس محمد‮ ‬،‮ ‬وزوزو ماضي‮ ‬،‮ ‬وزينات صدقي‮ ‬،‮ ‬ومحمود المليجي‮ ‬،‮ ‬وتوفيق الدقن‮ ‬،‮ ‬ومحمد رضا‮ ‬،‮ ‬ومحمد توفيق‮ ‬،‮ ‬والسيد بدير‮ ‬،‮ ‬ونور الدمرداش‮. ‬ونجح إسماعيل‮ ‬ياسين في‮ ‬إقناع الأستاذ وجيه أباظة بأن‮ ‬يتوسط عند صاحب دار سينما ميامي‮ "‬سولي‮ ‬بيانكو‮" ‬ليحولها إلي‮ ‬مسرح‮ ‬،‮ ‬واستطاع وجيه أباظة إقناع الرجل بقبول إيجار شهري‮ ‬قدره‮ ‬450 ‮ ‬جنيها‮ ‬،‮ ‬وكان هذا مبلغا ضخما بمقاييس تلك المرحلة‮ ‬،‮ ‬وتكلف تأثيث المسرح وتجهيزه مبلغ‮ ‬20 ‮ ‬ألف جنيه‮ (!) ‬،‮ ‬حيث استعان إسماعيل‮ ‬ياسين بمهندس إيطالي‮ ‬متخصص في‮ ‬بناء المسارح المتنقلة‮ ‬،‮ ‬وهو نفس المهندس الذي‮ ‬صمم مسرح البالون في‮ ‬مصر‮ ‬،‮ ‬وأصبح لفرقة إسماعيل‮ ‬ياسين مسرح‮ ‬يحتوي‮ ‬علي‮ ‬700 ‮ ‬مقعد‮ ‬،‮ ‬بالإضافة إلي‮ ‬سبعة بناوير وسبعة ألواج‮ ‬،‮ ‬ورفع الستار في‮ ‬11 ‮ ‬نوفمبر‮ ‬1954 ‮ ‬بمسرحية‮ "‬حبيبي‮ ‬كوكو‮" ‬التي‮ ‬استمر عرضها لمدة‮ ‬80 ‮ ‬ليلة‮ ‬،‮ ‬وهو أيضا زمن قياسي‮ ‬في‮ ‬تلك المرحلة‮ ‬،‮ ‬كما انطلق إسماعيل‮ ‬ياسين بعدها ليقدم العديد من‮  ‬المسرحيات الناجحة منها‮ "‬عروس تحت التمرين‮" ‬،‮ ‬"الست عايزة كده‮" ‬،‮ ‬"من كل بيت حكاية‮" ‬،‮ ‬"جوزي‮ ‬بيختشي‮" ‬،‮ ‬و"خميس الحادي‮ ‬عشر‮" ‬،‮ ‬"راكد المرأة‮" ‬،‮ ‬"أنا عايز مليونير‮" ‬،‮ ‬"سهرة في‮ ‬الكراكون‮" ‬،‮ ‬"عفريت خطيبي‮" ‬،‮ ‬والمدهش أن كل هذه العروض قدمت في‮ ‬الموسم الأول لافتتاح المسرح‮ ‬،‮ ‬وظل مسرح إسماعيل‮ ‬ياسين علي‮ ‬تألقه طوال فترة الخمسينيات‮ ‬،‮ ‬وللأسف تراجع في‮ ‬الستينيات ولم‮ ‬يتح له أن تسجل أعماله المتألقة في‮ ‬التليفزيون‮ ‬،‮ ‬ولا توجد في‮ ‬مكتبة التليفزيون‮  ‬إلا مسرحية واحدة‮. ‬يشاركه البطولة فيها محمود المليجي‮ ‬،‮ ‬ولا‮ ‬يظهر فيها نجم الكوميديا بما عهدناه من تألق‮.‬
    ‮ ‬ومضت السنوات كان فيها إسماعيل‮ ‬ياسين نموذجا لبطل الكوميديا الذي‮ ‬يتهافت عليه الجميع‮  ‬،‮ ‬حتي‮ ‬تحالفت عليه الأمراض والمتاعب في‮ ‬عام‮ ‬1960 ‮ ‬فخرج الي‮  ‬لبنان‮  ‬التي‮ ‬اضطر فيها الي‮ ‬تقديم أدوار صغيرة،‮ ‬ثم عاد إلي‮ ‬مصر‮  ‬،‮ ‬ليعمل في‮ ‬أدوار صغيرة أيضاً‮ ‬قبل أن توافيه المنية بأزمة قلبية في‮ ‬مايو‮ ‬1972.

     

    الهامي‮ ‬سمير‮ ‬

    كتب في الإثنين, 08 تشرين1/أكتوير 2012 12:56 في ملف خاص كن أول من يضيف تعليقا! تم قراءة الموضوع 1170 مره
  • مسرحنا ‮ ‬مرور مئة عام علي‮ ‬ميلاد‮ "‬أبو ضحكة جنان‮"‬
    الكاتب مسرحنا
    ‮            ‬مرور مئة عام علي‮ ‬ميلاد‮

     

    ولد اسماعيل‮ ‬ياسين في‮ ‬يوم‮ ‬15 سبتمبر عام‮ ‬1912 بالسويس وفي‮ ‬سن التاسعة توفيت والدته ودخل والده السجن بعد أن صادفه سوء الحظ في‮ ‬تجارته ليجد نفسه وحيداً‮ ‬مضطراً‮ ‬للعمل ليسد جوعه متنقلاً‮ ‬من مهنة إلي‮ ‬أخري‮ ‬لكن ظل الفن هاجسه ومبتغاه حيث انتقل إلي‮ ‬القاهرة في‮ ‬بدايات الثلاثينيات عندما بلغ‮ ‬من العمر‮ ‬17 عاما لكي‮ ‬يبحث عن مشواره الفني‮ ‬كمطرب،‮ ‬فقد اقتنع‮  ‬بعذوبة صوته،‮ ‬فأخذ‮ ‬يحلم بمنافسة الموسيقار محمد عبدالوهاب الذي‮ ‬كان‮ ‬يعشق كل أغنياته إلا أن شكله وخفة ظله حجبا عنه النجاح في‮ ‬الغناء،‮ ‬وفي‮ ‬القاهرة عمل صبيا في‮ ‬أحد المقاهي‮ ‬بشارع محمد علي‮ ‬ثم عاد‮ ‬يفكر مرة ثانية في‮ ‬تحقيق حلمه الفني‮ ‬فذهب إلي‮ ‬بديعة مصابني،‮ ‬بعد أن اكتشفه توأمه الفني‮ ‬وصديق عمره الكاتب الكوميدي‮ ‬أبو السعود الإبياري‮ ‬والذي‮ ‬كون معه ثنائياً‮ ‬فنياً‮ ‬شهيراً‮ ‬وكان شريكاً‮ ‬له في‮ ‬ملهي‮ ‬بديعة مصابني‮ ‬ثم في‮ ‬السينما والمسرح, وهو الذي‮ ‬رشحه لبديعة مصابني‮ ‬لتقوم بتعيينه بفرقتها وبالفعل انضم إلي‮ ‬فرقتها ليلقي‮ ‬المونولوجات في‮ ‬ملهي‮ ‬بديعة مصابني‮.‬
    وقد اقتحم‮ "‬أبو ضحكة جنان عالم الفن من خلال ثلاثة محاور رئيسية‮ ( ‬المونولوج‮ ‬– السينما‮ ‬– المسرح‮) ‬فقد كان فنانا شاملا أعطي‮ ‬لفن المونولوج الكثير من الشهرة والتميز وخفة الظل،‮ ‬أعطي‮ ‬للسينما الكثير من الأفلام التي‮ ‬ستظل شاهدة له بالتفرد في‮ ‬عالم الكوميديا السينمائية،‮ ‬وفي‮ ‬المسرح قدم العديد من المسرحيات التي‮ ‬أسعدت الملايين من البسطاء في‮ ‬مصر والعالم العربي‮.‬
    وكان بارعاً‮ ‬في‮ ‬إلقاء فن المونولوج‮. ‬فقدم أكثر من‮ ‬300 مونولوج ناقش إسماعيل‮ ‬ياسين من خلالها عددا من المشاكل والأفكار المختلفة حيث كان‮. ‬صاحب رؤيه فلسفية تحملها اغانيه ومونولوجاته وتعابير وجهه بل أبعد من ذلك‮  ‬حيث نراه‮ ‬يرصد وينتقد الظواهر الاجتماعية السائدة في‮ ‬ذلك العصر بموضوعيه حينا وبسخريه أحيانا،‮  ‬تحدث حتي‮ ‬عن السعاده فيتساءل في‮ ‬أحد مونولوجاته هل السعادة مطلب مرهون بالمال أو بالغرام؟‮ ‬
    ‮ ‬ويقول في‮ ‬مطلعه‮ (‬قوللي‮ ‬يا صاحب السعادة‮ (‬سعادتك‮!) ‬هو إيه معني‮ ‬السعادة ؟ كلنا عاوزين سعادة‮ ‬,بس إيه هي‮ ‬السعادة؟ ناس قالولي‮ ‬إن السعادة للنفوس حاجة سموها الجنيه‮.. ‬فضلت أجمع وأحوش في‮ ‬الفلوس لحد ما حسيت إني‮ ‬بيه ولا اللي‮ ‬قالولي‮ ‬إن السعادة في‮ ‬الغرام ويا إحسان أو نوال‮.. ‬نظرة ثم ابتسامة وأخوك قوام طب في‮ ‬شرك الجمال‮). ‬كما تناول قضية الفقر ووجوب رضا الإنسان بما قسمه الله له وذلك من خلال أحد مونولوجاته الذي‮ ‬يقول مطلعه‮ ( ‬اللهم افقرني‮ ‬كمان وكمان اللهم اغني‮ ‬عدويني‮) ‬
    وبعد أن ذاع صيت إسماعيل‮ ‬ياسين في‮ ‬فن إلقاء المونولوج،‮ ‬تشجع كاتب السيناريو فؤاد الجزايرلي‮ ‬عام‮ ‬1939 وأسند له عددا من الأدوار السينمائية،‮ ‬منها أفلام‮ "‬خلف الحبايب‮"‬،‮ "‬علي‮ ‬بابا والأربعين حرامي‮"‬،‮ "‬نور الدين والبحارة الثلاثة‮"‬،‮ "‬القلب له واحد‮"‬،‮ ‬ونجح‮ "‬إسماعيل‮ ‬ياسين‮" ‬فيما أسند إليه فذاع صيته مرة أخري‮ ‬وازدادت شهرته‮.‬
    في‮ ‬عام‮ ‬1945 جذبت موهبة إسماعيل‮ ‬ياسين انتباه‮ "‬أنور وجدي‮" ‬أنور وجدي‮ ‬فاستعان به في‮ ‬عدد من‮  ‬أفلامه،‮ ‬ثم أنتج له عام‮ ‬1949 ‮ ‬أول بطولة مطلقة في‮ "‬فيلم‮" ‬فيلم‮ ( ‬الناصح‮) ‬أمام الوجه الجديد‮  "‬ماجدة‮" ‬ماجدة‮. ‬ليسطع نجم إسماعيل‮ ‬ياسين في‮ ‬سماء السينما المصرية‮ ‬
    ومع إتمامه الأربعين من عمره عام‮ ‬1952‮ ‬ أصبح إسماعيل‮ ‬ياسين نجم الشباك الأول بلغة إيرادات السينما في‮ ‬ذلك الوقت،‮ ‬وذاع صيته ليملأ الدنيا ويصبح صاحب الرقم القياسي‮ ‬في‮ ‬عدد الأفلام لأكثر من‮ ‬400 ‮ ‬فيلم حتي‮ ‬وصل به الأمر في‮ ‬عام‮ ‬1957 ‮ ‬أن‮ ‬يتصدر اسمه‮ ‬18 ‮ ‬أفيشا سينمائيا‮  ‬وتهافتت عليه شركات الإنتاج والمنتجون المستقلون أملا في‮ ‬الحصول علي‮ ‬توقيعه علي‮ ‬عقودها‮.‬
    ‮ ‬وفي‮ ‬تراثه السينمائي‮ ‬تستوقفنا تلك المحطة المتميزة التي‮ ‬كون عندها‮ »‬إسماعيل‮ ‬ياسين‮« ‬مع الفنانة الشاملة‮ "‬شادية‮" ‬أشهر ثنائيات السينما المصرية حيث قدما معا حوال‮ ‬23 ‮ ‬فيلما كان أولها فيلم‮ "‬كلام الناس‮" ‬عام‮ ‬1949 ‮ ‬وأخرها فيلم‮ "‬الستات ميعرفوش‮ ‬يكدبوا‮" ‬عام‮ ‬1954
       وبداية من عام‮ ‬1955 ‮ ‬كون هو وتوأمه الفني‮  "‬أبو السعود الإبياري‮" ‬مع المخرج‮ "‬فطين عبد الوهاب‮" ‬ثلاثياً‮ ‬من أهم الثلاثيات في‮ ‬تاريخ‮ "‬السينما المصرية‮" ‬حيث قدم له فطين عبدالوهاب سلسلة هي‮ ‬الأشهر في‮ ‬تاريخ السينما منها‮ (‬إسماعيل‮ ‬ياسين في‮ ‬الأسطول والجيش والبوليس‮) ‬وكان الغرض منها التعريف بالمؤسسات العسكرية للثورة ولم‮ ‬يكن هناك خيرا منه لهذه المهمة التي‮ ‬قبلها عن طيب خاطر رغم ما كبدته من معاناة وجهد حتي‮ ‬عندما تمت الوحدة بين مصر وسوريا انتجت السينما في‮ ‬ذلك الوقت فيلم إسماعيل‮ ‬ياسين في‮ ‬دمشق
    وقد ظهر في‮ ‬جميع أفلامه في‮ ‬صورة الإنسان الطيب المغلوب علي‮ ‬أمره ذي‮ ‬الحظ العاثر في‮ ‬إطار صراع بين الشر والخير‮ ‬ينتهي‮ ‬دائما نهاية سعيدة لصالح الأخير إلي‮ ‬جانب ذلك تناولت أفلامه العديد من المشكلات الاجتماعية التي‮ ‬عالجها بصورة كوميدية خفيفة كمشكلة الحماوات وصعوبات الزواج بسبب الفوارق الطبقية وضيق ذات اليد وقد اعتمد إسماعيل‮ ‬يس في‮ ‬أفلامه علي‮ ‬كوميديا الشخصية حبث كان‮ ‬يمتلك العديد من‮  ‬اللزمات أشهرها‮  ‬السخرية من كبر فمه بالإضافة إلي‮ ‬كوميديا المواقف التي‮ ‬تعتمد علي‮ ‬بناء الحبكة حيث‮ ‬ينشأ الضحك،‮ ‬عادة،‮ ‬من المواقف الهزلية،‮ ‬والمفارقة والأخطاء الكثيرة،‮ ‬والتخفي‮...‬إلخ‮. ‬
    وفي‮ ‬عام‮ ‬1954 ساهم في‮ ‬صياغة تاريخ‮ "‬المسرح‮" ‬الكوميدي‮ ‬المصري‮ ‬وكون فرقة تحمل اسمه بشراكة توأمه الفني‮ ‬وشريك مشواره الفني‮ ‬المؤلف الكبير‮ "‬أبو السعود الإبياري‮" ‬،‮ ‬وظلت هذه الفرقة تعمل علي‮ ‬مدي‮ ‬12 عاما‮ ‬
    وقد قدم خلال هذه الفترة‮ ‬60 مسرحية سجلت جميعها للتليفزيون ولكن أحد الموظفين بالتليفزيون المصري‮ ‬أخطأ وقام بمسحها جميعا،‮ ‬إلا فصلين من مسرحية‮ "‬كل الرجالة كده‮" ‬وفصل واحد من مسرحية أخري،‮ ‬وإن كان من‮ ‬يري‮ ‬أن ذلك المسح تم بشكل متعمد‮. ‬ورغم نجاحه في‮ ‬إعادة تشكيل أفكار المسرح المصري‮ ‬وتغيير نمطه،‮ ‬إلا أن النجاح لم‮ ‬يكن حليفا له في‮ ‬نهاية مشواره الفني‮ ‬خاصة مع بداية الستينيات عندما انحسرت عنه أضواء السينما،‮ ‬وما لبث أن حل فرقته المسرحية عام‮ ‬1966 ‮ ‬بعد وقوعه ضحية للديون،‮ ‬لينتهي‮ ‬أبو ضحكة جنان مثلما بدأ تماما،‮ ‬وحيدا‮ ‬يبحث عن ابتسامة‮  ‬فلا‮ ‬يجدها،‮ ‬ورغم وفاته في‮ ‬24 ‮ ‬مايو‮ ‬1972‮ ‬إلا أن مكانته ستظل محفورة في‮ ‬قلوب الجماهير المصرية والعربية‮. ‬

     

    ‮ ‬د‮: ‬ابراهيم حجاج

    كتب في الإثنين, 08 تشرين1/أكتوير 2012 14:54 في ملف خاص كن أول من يضيف تعليقا! تم قراءة الموضوع 1226 مره
  • ‮"‬السفينة والوحشين‮"‬
    • مسرحية ‮"‬السفينة والوحشين‮"‬
    • التاريخ ‮ ‬4 ديسمبر‮ ‬
    • الوقت الثامنة مساء‮  ‬
    • المكان مسرح الليسيه بالأسكندرية
    • اخراج إسلام إمام
    • الحضور الدخول بمقابل مادي
    • منشور في جريدة مسرحنا العدد رقم 228
  • ‮" ‬ماريانة‮ " ‬
    • مسرحية ‮" ‬ماريانة‮ " ‬
    • التاريخ الاثنين‮ ‬21 نوفمبر
    • الوقت ‮: ‬8- 9 مساء
    • المكان مركز الحرية للإبداع بالأسكندرية‮ ‬
    • اخراج شريف حمدي
    • الحضور الدخول مجاني
    • منشور في جريدة مسرحنا العدد رقم ٢٢٧
  • أبو علي
    • مسرحية أبو علي
    • التاريخ ‮ ‬8 ديسمبر‮ ‬
    • الوقت ‮: ‬6:30 ‮ ‬مساء‮ ‬
    • المكان مسرح القاهرة للعرائس
    • تأليف سيد حجاب
    • اخراج صلاح السقا
    • الحضور الدخول بمقابل مادي
    • منشور في جريدة مسرحنا العدد رقم ٢٢٩
You are here