اشترك الآن في "مسرحنا" ويمكنك الحصول علي " جريدة مسرحنا " كل أسبوع أينما كنت أرسل حوالة بريدية الي مؤسسة الأهرام_شارع الجلاء_القاهرة_اشتراكات الاهرام/ جريدة مسرحنا .. سعر النسخة لمدة عام: 52 جنيها داخل مصر 65 دولارا للدول العربية 95 دولارا للدول الأجنبية
مسرحنا

مسرحنا

رابط الموقع:

 

25 عرضا مسرحيا شاهدتهم لجنة اختيار عروض الهواة التي تقدمت للمشاركة في مسابقة الدورة السادسة للمهرجان القومي للمسرح التي تشهد هذا العام ولأول مرة منذ انطلاقه قبل عام 2006، فصل الهواة عن المحترفين في مسابقة المهرجان.

لجنة مشاهدة العروض ضمت في عضويتها المخرج المسرحي د. هاني مطاوع، الكاتب محمد أبو العلا السلاموني، الفنان والإعلامي أحمد مختار، مصممة الديكور والأزياء نعيمة عجمي، وشهدت كواليس عملها عدة مفارقات تتعلق بطبيعة عمل اللجنة التي اجتمعت أمام شاشة بيضاء علي مائدة اجتماعات داخل قاعة صغيرة بالمركز القومي للمسرح والموسيقي والفنون الشعبية بالزمالك، وشاهدت اللجنة العروض المرشحة بواسطة C.D لاختيار أفضلها.

وعن مستوي العروض وكيفية الاختيار والمعايير التي حددتها لجنة المشاهدة يقول د. هاني مطاوع إن معظم العروض تميزت بالمستوي الجيد وكانت لافتة للنظر مما وضعنا في حيرة اختيار العروض المقرر مشاركتها في مسابقة المهرجان، وقال د. هاني مطاوع: استوقفتنا بعض العروض لتقارب المستوي وتميزها ولكننا ومن خلال معايير عادلة ودقيقة للتفضيل بين هذه العروض أنجزنا المهمة دون مشقة، ولم تكن هناك مشكلة في الاختيار بقدر ما واجهتنا عدة مشكلات تقنية تتعلق بجودة الـ C.D، لذلك بدأنا عملنا بمراجعة الأشرطة والـ C.D قبل المشاهدة وطلبنا تغيير غير الصالح للمشاهدة من الفرق المشاركة للتمكين من تقديم تسجيل جيد لمشاهدته.

وأضاف مطاوع أن طبيعة العمل بين أعضاء اللجنة كانت في غاية التفاهم والهدوء والاتفاق وهي من أفضل اللجان التي شاركت فيها طوال حياتي.

وفي سياق متصل أبدي الكاتب المسرحي محمد أبو العلا السلاموني إعجابه بمستوي العروض المتقدمة للمشاركة رغم الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد، بالإضافة إلي الظروف الخاصة التي تعاني منها فرق الهواة خاصة ضعف الإمكانات المالية، ووجه السلاموني الشكر للهواة علي المجهود المتميز الذي يبذلونه في العروض مقارنة بحالة الارتباك والتوتر التي تعاني منها فرق مسارح الدولة الرسمية التي لا تعرف كيف تحدد خطتها، وأبدي السلاموني إعجابه بمعظم العروض التي تمت مشاهدتها وخاصة أنها حاولت إيجاد علاقة بينها وبين الأحداث الجارية في البلاد، ولم تنعزل عروض هذه الفرق عن أحداث الثورة وهو ملمح إيجابي يحسب لهذه الفرق ونتمني أن تنال العروض التي انتهت اللجنة إلي اختيارها إعجاب الجمهور.

وعن سبب مشاهدة معظم العروض المقدمة للمشاركة بواسطة C.D باستثناء عرضين فقط تمت مشاهدتهم بواسطة عرض حي علي المسرح علق السلاموني قائلا: يعود ذلك لضعف الإمكانيات الإنتاجية لفرق الهواة التي لا تسمح لهم بإعادة تقديم أعمالهم مرة أخري وعدم قدرتهم علي تحمل نفقات نقل الديكور وتجهيزات المسرح لذلك كان علينا أن نراعي ظروف عمل هذه الفرق.

ويري الفنان أحمد مختار أن عروض الهواة التي شاهدتها اللجنة أفضل في المستوي من عروض مسرح الدولة التي يقدمها المحترفون بتكلفة إنتاجية كبيرة، وهذا لا يمنع الاعتراف أن هناك بعض فرق الهواة تقدمت بعروض ضعيفة المستوي ولا ترقي للمشاركة في مهرجان بقيمة القومي للمسرح المصري ولكن وبشكل عام الهواة يمتلكون حماسا أكبر، رغم عدم فهم بعضهم للمسرح وعدم اكتمال نضجهم الفني بعد، ولكن حبهم وتضحياتهم من أجل مسرحهم أعلي بكثير من المحترفين، وكان معيارنا الأهم في الاختيار هو التميز الفني والقدرة علي المنافسة.

وأشارت مصممة الديكور نعيمة عجمي إلي سعادتها بتجربة المشاركة في لجنة المشاهدة رغم مشقة العمل إلا أنها كانت ممتعة وخاصة أنها أتاحت فرصة التعرف علي أفكار شباب المسرح المصري وكيفية تقديمهم لعروض تتسم بالإنتاج الفقير ولكنها غنية الأفكار والرؤي والإبداع وهو ما جعل عمل اللجنة ممتعا، وأكثر ما تميزت به هذه اللجنة التوافق الشديد في أسلوب عملها يذكر أن اللجنة انتهت إلي اختيار ثمانية عروض للمشاركة في مسابقة المهرجان، وكان المطلوب منها اختيار عشرة عروض حسب لائحة المهرجان إلا المسرح العمالي.

لم يتقدم سوي بعرض واحد للمشاركة من إجمالي عرضين مخصصين له بسحب اللائحة وكذلك الأمر مع مسرح الشباب والرياضة الذي لم يتقدم سوي بعرض واحد هو الآخر وتم اختيارهما للمشاركة.

إقرأ المزيد...

 

بدأ المخرج ياسر صادق بروفات العرض المسرحي »سلاما علي مصر« الذي يقدم رؤية خاصة لأزمة »الاحتقان الطائفي« الذي شهدتها مصر في الفترة الأخيرة.

يرصد العرض أحول عائلتين مصريتين من شبرا.. الأولي مسلمة و الأخري مسيحية، تربط العائلتين علاقة مودة بين كل افرادها بما فيها ابنة العائلة المسلمة و ابن العائلة المسيحية اللذان تربيا معا منذ الصغر  حتي أصبحا كالأخوة....

تستمر العلاقة الطيبة بين الولد و البنت حتي يدخلان الجامعة سويا، ولأن المجتمع اعتاد علي نظرة احادية لأي علاقة تربط بين الولد و البنت علي أنها علاقة عاطفية تتطور الأمور إلي حد الفتنة  بسبب بعض التيارات الدينية داخل الجامعة.

يلجأ الولد و البنت إلي متخصص في  علم النفس يقوم بالتدريس في حل بعض الإشكاليات بين الطلبة، مثل بعض الدعاوي التي تحرم الأكل مع المسيحين في محاولة لعلاج الجهل المتفشي في مجتمعنا.

تتطور الأحداث وصولا إلي أحداث تفجير كنيسة القديسين وتتكرر المشاكل بين الطرفين مرة أخري.

ومرة أخري يعودان إلي عالم النفس الذي يفتح مناقشات تسترجع تاريخ هذه الأمة والشخصيات العظيمة التي شكلت وجدان الوطن في الإسلام والمسيحية وصولا إلي الثورة التي دعت إلي الكرامة والعدالة ومحاربة الفقر والجهل والجوع باعتبارها الأسباب الحقيقية للفتنة الطائفية في مصر من وجهة نظر صناع العمل.

يقول صادق أن الحل هو تطبيق دولة القانون المدنية وهو ما جعله يطرح الحلول في المسرحية من خلال شخصية دكتور الجامعة و ليس رجل الدين سواء كان شيخا أو قسيسا...

يضيف صادق أنه بدأ العمل في المسرحية منذ قرابة الشهر و من المقرر افتتاحها في السابع من رمضان علي مسرح السلام.

يضيف: رمضان هو انسب توقيت لعرض هذا العمل لما يمثله من مودة ورحمة وتواصل بين ابناء الوطن جميعا. وقال مدير فرقة المسرح الحديث الفنان جمال عبد الناصر، إن الفرقة علي أجندتها مجموعة كبيرة من المشاريع، اخترت من بينها "سلاما يا مصر" ليكون أول إنتاج لها تحت إدارته، لأنه يناقش التلاحم العبقري بين عنصري الأمة المصرية، الذي لن تستطيع محاولات زرع الفتنة وإشعالها أن تفرق بينهما مهما حدث.

وأضاف عبد الناصر: "أثمرت نقاشاتي مع المكتب الفني وأعضاء الفرقة عن ملاءمة هذه الفكرة لشهر رمضان".

يقول صادق يقدم العرض في نهايته مديحا للرسول عليه الصلاة و السلام علي اجراس الكنيسة كما يمدح المسيح عليه السلام علي اصوات الدفوف و هو جزء طقسي يؤكد علي التلاحم و التداخل بين عنصري الوطن.

"سلاما يا مصر" بطولة طارق دسوقي، محمد رمضان، راندا البحيري، إيمان إمام، طارق كامل، شريف صبحي؛ وألحان كريم عرفة، وديكور محمد جابر، واستعراضات هشام المقدم. تأليف سراج الدين عبدالقادر، فكرة وإخراج ياسر صادق.

 

مريم رأفت

إقرأ المزيد...

طالب المخرج محمد فوزي وزير الثقافة د.عماد أبو غازي بالإفراج عن العرض المسرحي "صيد الأحلام" والسماح لفريق العمل بالحصول علي العرائس الخاصة به وإعادة تقديمه بعيدا عن الفرقة القومية للعروض التراثية التي حكمت عليه بالموت علي حد تعبيره.

وقال فوزي إن الإدارة الجديدة للفرقة تعمل بفكر مخالف تماما عما أعلنه الوزير عن فتح مسارح الدولة لكل الفنانين سواء المستقلين أو المعينين بالبيت الفني لأن الفن ليس حكرا علي أحد، مشيرا إلي أن مدير الفرقة حمدي أبو العلا والمكتب الفني تجاهلوا العروض المسرحية التي تم انتاجها خلال العام الماضي تحت إدارة ناصر عبد المنعم ومنها "صيد الأحلام" في ترشيحاتهم للمهرجان القومي للمسرح، ورشحا عرضين فقط للجنة الاختيار بالبيت الفني للمسرح هما "النافذة" و"كوميديا الأحزان" بدعوي ان موضوع المهرجان هذا العام هو الثورة.

وأضاف متسائلا هل أصبحت المعايير التي يتم تقييم العروض المسرحية علي أساسها غير فنية؟ لافتا إلي أنه من حق كل العروض المسرحية التي تم انتاجها بداية من يوليو 2010  الترشح والقرار النهائي للجنة الاختيار.

وأشار إلي أن "صيد الأحلام" أشاد به عدد من النقاد ويقدم رؤية مختلفة وفكرا جديدا في استخدام خيال الظل كما يتناسب مع طبيعة الفرقة القومية للعروض التراثية، بخلاف العرضين المرشحين من قبل الفرقة البعيدين تماما عن توجه الفرقة المعتمدة علي التراث، مشيرا أن جزءاً من الاختيار له علاقة بان مخرجي العرضين من أعضاء الفرقة، والانتخابات جعلت هناك نوعاً من الحسابات في طريقة عمل الإدارات الجديدة للفرق المسرحية ومحاولات مستمرة لإرضاء الموظفين مع تجاهل المسرحيين من خارج هذه المنظومة حتي وإن كانوا أعضاء بفرقة أخري في البيت الفني للمسرح كما هو الحال بالنسبة لفريق عمل "صيد الأحلام"الذين ينتمون لفرقة مسرح القاهرة للعرائس.

وقالت الكاتبة رشا عبد المنعم مؤلفة العرض إنها تعتبر ما حدث تجاهل لجهد الفنانين المشاركين في العرضين، مؤكدة علي كلام فوزي بأنها محاولات من الإدارة لكسب اصوات الناخبين من المعينين بالفرقة للحفاظ علي اماكنهم لفترة اطول، واعتبرت أن تجاهل "دعاء الكروان" الذي قامت بإعداده نموذجاً آخر لمحاولة إرضاء رئيس البيت الفني للمسرح الذي هاجم العرض من قبل واتهمه بأنه يتضمن مشاهد خارجة، وهو ما جعل مدير المسرح أيضا يدعي أن الفرقة لديها خطة مزدحمة حتي يونيو 2012 ولا توجد فرصة لإعادة تقديم العرض بناء علي قرار وزير الثقافة الذي جاء ردا علي رئيس البيت الفني.

 

مني شديد

وأضافت إذا كان "دعاء الكروان" عرضا سيئا وغير جدير بالترشيح للمهرجان القومي فكيف تم اختياره لتمثيل مصر في مسابقة مهرجان القاهرة الدولي للمسرح التجريبي؟، ووصفت السبب الذي أعلنته إدارة الفرقة بأنه »واه« لأن المهرجان القومي حدث فني وليس سياسيا ومن حق كل العروض المسرحية المصرية المشاركة فيه بغض النظر عن الثورة، واللجنة العليا للمهرجان نفسها تقبل كل العروض ولم تعلن ابدا عن وجود تيمة محددة لهذه الدورة لها علاقة بالثورة.

كانت الفرقة القومية للعروض التراثية رشحت عرضي "النافذة" تأليف وإخراج سعيد سليمان و"كوميديا الأحزان" تأليف إبراهيم الحسيني للجنة الاختيار في البيت الفني وتقرر مشاركة الأخير فقط باسم الفرقة في المهرجان القومي للمسرح.

 

إقرأ المزيد...

تراجع الفنان خالد الصاوي عن مشروع تقديم عمل مسرحي عن »الربيع العربي« كان قد بدأ الاستعداد له قبل أسابيع، واتفق مع النجم خالد صالح علي الاشتراك في تقديمه.

وفي اتصال هاتفي بالصاوي قال لـ»مسرحنا«: بدأت الفكرة مع الثورة التونسية، وانطلاقتها الملهمة، حين أشعل البوعزيزي النار في نفسه، ثم قيام الثورة المصرية وكيف ألهمت الثورتان بلاداً أخري مثل اليمن وليبيا وسوريا.

وأضاف: في لقاء جمعني بخالد صالح في أحد الاستوديوهات اتفقنا علي تقديم هذا العمل المسرحي معا.

وتابع: دخل المشروع حيز التنفيذ بالفعل لكن سرعان ما تراجعت خطوات تنفيذه بعد الإعلان عن جمعة الثورة أولا، لأن الأحداث المتلاحقة يصعب تجسيدها في عمل مسرحي ويجعل الكتابة عنها أمرًا عسيرا.

قرر تأجيل المشروع مؤقتا لحين استقرار الأوضاع في المنطقة العربية، وقال الصاوي إنه يكتب كل ما يتأثر به وسوف يخرج النص للنور قريبا. .وشدد علي أهمية عودة فرحة الحركة المسرحية .التي أسسها قبل سنوات، لأنها ستكون نبض الثورة والحركة الثورية التي تجتاح مصر والمنطقة العربية.

 

إقرأ المزيد...

يشارك العرض المسرحي »الحلم« في مهرجان المسرح القومي الذي بدأت فعالياته قبل أيام تدور الفكرة الرئيسة للعرض حول »هدية« الفتاة التي تحلم بالذهاب لمدينة الألعاب وتحاول كشف الظلم في المدينة ومساعدة الألعاب ..العرض عن قصة »مدينة الثلج« تأليف محمد جمال، معالحة علاء حسني، إخراج أمير شوقي، بطولة محمود ناجي، ناهد سمير، علي عبد الرحمن، إبراهيم صابر. في مركز شباب المعادي بدأ المخرج عمر صالح ورشة إعداد ممثل وتمارين مسرحية، تختتم أعمالها بعرض مسرحي، مدة الورشة 3 شهور وقد قرر صالح أن يكون نتاجها عرض ارتجالي تنبع فكرته من الحياة العامة ويشترك في التأليف جميع أعضاء الفريق .

 

إقرأ المزيد...

 

تستعد فرقة 18 سنة لتحضير ثلاثة عروض جديدة تم الاستقرار عليها لتقدم ضمن ميزانية العام الجديد.

أحد العروض التي تقدمها الفرقة بعنوان »الوحش الأخضر« إخراج وليد طه، والذي يتقاسم بطولته الصغار والكبار.

بينما ينتمي العرض الثاني إلي نوعية »عروض الشنطة« ويتجول في المدارس المختلفة.

يقول محمد الصاوي مدير الفرقة إن فترة ما بعد الثورة تختلف مضامين العروض التي تقدم خلالها وتهدف في المقام الأول إلي تغيير أفكار ومفاهيم الأطفال، وتوسيع مداركهم.

إقرأ المزيد...

بدأ المخرج باسم قناوي التحضير للعرض المسرحي »أحب عيشة الحرية« الذي يناقش فكرة طغيان التكنولوجيا، وسيطرتها علي حركة الإنسان وصولا لتقييد حريته.

قال باسم لمسرحنا إن بروفات العمل ستبدأ خلال أيام ليعرض عقب رمضان مباشرة، والنص تأليف أحمد عبد الرازق، إضاءة أبو بكر أشرف، ديكور محمد صلاح، ألحان أحمد رؤوف.

وأضاف: بطل العرض تاجر يدير سوبر ماركت يبيع الأدوات التكنولوجية الحديثة من هواتف وكمبيوترات، وبشر أحيانا!

واستطرد: نكتشف مع تتابع الأحداث أن التاجر نفسه يباع رغم أنه أحد رموز النظام الذي يبيع الناس.

وتابع: أنا ضد الزج بالثورة في العمل لأنه يوجد الكثير من العروض الرديئة التي تتخذ من الثورة عنوانا حتي تنجح.

وذكر باسم أنه بدأ بروفات العرض قبل الثورة وتوقف بسبب الأحداث وتغير فريق العمل، وأشار إلي أن الديكور سيكون علي شكل سوبر ماركت، والجمهور سيكون في المنتصف تحيط

بهم الأرفف من كل جانب.

مي الشايب

إقرأ المزيد...

الصفحة 349 من 349
You are here