اشترك الآن في "مسرحنا" ويمكنك الحصول علي " جريدة مسرحنا " كل أسبوع أينما كنت أرسل حوالة بريدية الي مؤسسة الأهرام_شارع الجلاء_القاهرة_اشتراكات الاهرام/ جريدة مسرحنا .. سعر النسخة لمدة عام: 52 جنيها داخل مصر 65 دولارا للدول العربية 95 دولارا للدول الأجنبية

هيلينا بلاكمان تعود لكوبت بعد توسلات تارينتو‮ ..‬

قييم هذا الموضوع
(0 تقيم)

 

جمال المراغي
بكت مرات‮ .. ‬ضحكت مرات أخري‮ .. ‬ولكنها لم تستسلم لسخرية الآخرين علي‮ ‬أمر ليس بيدها‮ .. ‬أحبت التمثيل‮ .. ‬وبدأت تمارسه منذ كانت في‮ ‬الخامسة من عمرها‮ .. ‬ومن وقتها بدأت معاناتها‮ .. ‬حيث وجدها كل من حولها أضحوكة بأنفها الطويل‮ .. ‬ودائما ما أسندت لها المدرسات والمسئولون عن المسرح أدوار الابنة أو الأخت الشريرة والمثيرة للسخرية ولكنها تمردت‮ ..‬وتمردت‮.. ‬ونجحت‮.‬
اعتادت هيلينا بلاكمان منذ صغرها التحدي‮ ‬وعبور المراحل المختلفة بصعوبة‮ .. ‬ففي‮ ‬مدرستها الأولي‮ ‬عكفت تدرس كل شخصية تؤديها علي‮ ‬المسرح‮ .. ‬وتصر علي‮ ‬لعب الشخصيات المختلفة دون قيود‮ .. ‬وظلت تثابر حتي‮ ‬أقنعت الجميع بموهبتها دون النظر لأنفها الطويل‮ .. ‬ثم مدرستها الثانية ومسئولي‮ ‬مسرح المدينة وغيرهم‮ .. ‬مرحلة بعد أخري‮ .. ‬ولم تعد تبكي‮ ‬من سخرية الآخرين‮ .. ‬بل تضحك ساخرة منهم‮.‬
كان أهم ما تمنته هيلينا أن تعمل بأحد مسارح الغربي‮ ‬ولكنها اصطدمت بعيني‮ ‬ورؤية المنتج‮ " ‬دانيال تارينتو‮ " ‬صاحب الثقة الكبيرة والذي‮ ‬لا‮ ‬يراجعه أحد‮ .. ‬رغم ذلك سخر منها عندما رآها لأول مرة‮ .. ‬حيث رشحتها إحدي‮ ‬المخرجات للعب دور جاد في‮ ‬عرض‮ " ‬الملك لير‮ " ‬لشكسبير‮ .. ‬وأصر علي‮ ‬رفضها إلي‮ ‬آخر مدي‮ .‬
ولم تنتظر طويلا‮ .. ‬حيث أنصفها‮ ‬غيره عندما أسند لها دورا هاما في‮ ‬المسرحية الأسطورية‮ " ‬غجر‮ " ‬عام‮ ‬2006 والتي‮ ‬حققت معها نجاحا كبيرا في‮ ‬أول عرض لها علي‮ ‬المستوي‮ ‬الاحترافي‮ ‬في‮ ‬إنتاج ضخم شاركت فيه البي‮ ‬بي‮ ‬سي‮ ‬وفي‮ ‬نفس العام لعبت دور‮ " ‬دورثي‮ " ‬في‮ ‬عرض‮ " ‬الساحر أوز‮ " ‬علي‮ ‬خشبة مسرح ليستر‮ ...‬
وهكذا أثبتت هيلينا وجودها‮ .. ‬وأكدت علي‮ ‬موهبتها من دور إلي‮ ‬آخر في‮ ‬عرض مميز سيطرت فيه علي‮ ‬خشبة مسرح البي‮ ‬بي‮ ‬سي‮ ‬التي‮ ‬اعتبرتها إدارته تميمة الحظ الصاعدة به‮ .. ‬وهو عرض‮ " ‬أي‮ ‬حلم سيتحقق‮ " ‬وتوالت نجاحاتها من مسرحية لأخري‮ .. ‬ولم تكن تدري‮ ‬أن هناك نصرا كبيرا في‮ ‬الأفق‮ .‬
في‮ ‬بحثها عن مجموعة العمل التي‮ ‬ستشارك في‮ ‬عروضهم القادمة‮ .. ‬استعرضت إدارة مسرح كوبت الذي‮ ‬أصبح‮ ‬يرأسه تارينتو العديد من الأسماء المطروحة واتفقوا جميعا علي‮ ‬اسم واحد هو هيلينا‮.. ‬ورغم صدمته فقد كان عمليا فذهب إليها متوسلا لإدراكه أنها لم تنس موقفه السابق ولكنها كانت اكثر تواضعا واحترافية وردت‮ " ‬ذات الأنف الطويل ترحب بعرضك سيدي‮ ".‬

معلومات أضافية

  • منشور في جريدة مسرحنا العدد رقم : ٢١٩

تعليقاتكم

تأكد من مليء جميع الحقول المشار اليها بعلامة (*)

You are here